المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الدروزوالعقيدة الدرزية


حاتم الشرباتي
07-13-2012, 11:08 PM
الدروز والعقيدة الدرزية
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/36/Druze_star.svg/450px-Druze_star.svg.png





.

حاتم الشرباتي
09-18-2013, 10:48 PM
الدروز والعقيدة الدرزية


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/f/fa/Druze_man.jpg/220px-Druze_man.jpg
رجل دين درزي يرتدي الزي الديني الرسمي
الدرزية وأتباعها الدروز ومفردها درزي. طائفة دينية إرتدت عن الإسلام ذات أتباع في لبنان،فلسطين، الأردن، سوريا، تجمعات في الولايات المتحدة، كندا، وأمريكا الجنوبية من المهاجرين من الدول آنفة الذكر، يسمون بالدروز نسبة لنشتكين الدرزي الذي يقولون بزندقته ويعتبرون أن نسبتهم إليه خطأ وأن إسمهم هو الموحدون.

تفرعت الدرزية من المذهب الاسماعيلي كعقيدة فلسفية في عهد الخلافة الفاطمية في القرن العاشر. لم تهدف الدرزية إلى إيجاد مفهوم جديد للخطوط العريضة للدين الاسلامي فحسب، بل إلى تأسيس نواة دينية ذات شكل آخر عن التيار الاسلامي العام وتأثرت بالقرآن والسنة واعتمدت عليهما في اعتقاداتها.

والاسم الحقيقي للدروز هو "الموحدون" ولكن أتت تسميتهم بالدروز نسبة إلى نشتكين الدرزي الذي رفضه الدروز فيما بعد لزندقته حسب وصفهم. ويقطن الدروز الجبال كما هو الحال في جبل الدروز في سوريا ولبنان وكذلك لعبوا دورًا مهما في أحداث المنطقة ومنهم سلطان باشا الأطرش قائد الثورة العربية الكبرى في سوريا وقبل ذلك حاربوا الأتراك العثمانيين ولهم صولات وجولات معهم وشاركوا في الحرب الأهلية اللبنانية بين الأعوام 1975 الى 1990 بوصفهم أحد أقوى الميليشيات في الحرب اللبنانية بقيادة وليد جنبلاط

عقائد الدروز

يحتفظ الدروز بتفاصيل عقائدهم سرية لا يبوحون بها , متبعين نفس منهج التقية المعروف عند الشيعة . يؤمن الموحدون الدروز أيضا بوحدانية الله لذلك يسمون أنفسهم بأهل التوحيد , و يؤمنون أن الأديان التوحيدية من مسيحية و يهودية و إسلام جميعها متشابهة , و يعتبرون أن جميع طلاب الحقيقة من رتبة الأنبياء فالمفكرين القدماء مثل فيثاغورس يعتبر بمثابة نبي عند الدروز . الفكر الإلهي عند الدروز في معظمه ذو مصدر غنوصية مستمد من الفلسفة الأفلاطونية المحدثة و بالتالي فإن فكرة العقول و الفيض الإلهي الشهيرة في كتب الغنوصية موجودة في كتبهم العقائدية .

مباديء الدين الدرزي
حفظ اللسان و حماية الوطن , و الإيمان بالله الواحد . كما يؤمنون بفكرة التقمص لجميع الأفراد . لا يقبل الموحدون الدروز التدخين و لا شرب الكحول . كما لا يسمحون لأفراد طائفتهم بالتزاوج مع أفراد الديانات الأخرى مثل المسلمين و اليهود و النصارى , إلا أن هذا يخترق عند الدروز غير المتدينين سيما في بلدان مثل لبنان .

شعار الدروز نجمة خماسية ملونة ترمز ألوانها إلى المباديء الكونية الخمسة : العقل (الأخضر) , الروح (الأحمر) , الكلمة (الأصفر) , القديم (الأزرق) , الحلول أو التقمص (الأبيض) . هذه المثل تمثل الأرواح الخمسة التي تتقمص شكل مستمر في الكون في أشخاص الأنبياء و الرسل و الفلاسفة بما فيهم آدم و حواء , فيثاغورس , أخناتون و كثيرون.

يعتقد الدروز أنه في كل زمان تتمثل هذه المباديء الخمسة بشكل خمسة أشخاص ينزلون إلى الأرض ليعلموا الناس الطريق القويم و الوصول إلى النيرفانا , لكن في نفس الوقت يأتي خمسة آخرون يضلون الناس و يبعدوهم عن الطريق القويم إلى الضلال.

من ناحية الواجبات الدينية , تقتصر صلاتهم على وع من التأمل و محاولة الوصول للصفاء الروحي , و لا يقومون بالواجبات الدينية كما يقوم بها المسلمون من صلاة و صوم رمضان و حج البيت الحرام .

ينقسم المجتمع عند الدروز عادة إلى عقال (يكونون قد تلقوا مباديء دينهم) و جهال (لم يتلقوا شيئا من الدين

حاتم الشرباتي
09-18-2013, 10:52 PM
الوصايا السبعة
بعد الإقرار بوحدانية الله تعالى، على الموحد أن يلتزم بالوصايا التوحيدية السبعة، وهي:

صدق اللسان.
حفظ الإخوان .
ترك عبادة العدَم والبهتان.
البراءة من الأبالسة والطغيان.
التوحيد لمولانا في كل عصر وزمان.
الرضى بفعل مولانا كيف ما كان.
التسليم لأمر مولانا في السر والحدثان

بعض الانتقادات على المعتقدات الدرزية

تأخذ بعض الفرق الإسلامية على ديانة الموحدون الدروز بعض القضايا :

1.الدروز يؤلهون الحاكم، ويعتقدون أنه الصورة الناسوتية للإله، ويعبدونه ويصرحون بذلك، وإن كان بعضهم يحاول أن يخفي ذلك. وهم يؤمنون بالتناسخ بعد الموت، وأن الشرائع كلها منقوضة إلا عقيدتهم، التي يطلقون عليها التوحيدية صفتها تلخص جميع ما سبقها من شرائع، مكتفية بما فيه عبادة لله تعالى لا للانبياء.

2.يؤمنون بان جميع الانبياء والرسل ما عدا محمد ما هم الا روح الخير بعثها الله تعالى في ازمنة مختلفة لذات الرسالة وهي نشر التوحيد بين البشر. و يعتقدون بان المسيح هو داعيتهم حمزة ويسبون الصحابة ومحمد باعتبارهم كافرين اذ نشروا الدين بالقوة ولاهداف سياسية لا دينية.

3.يعتقدون بأن ديانتهم نسخت كل ما قبلها وينكرون جميع أحكام وعبادات الإسلام وأصوله كلها، ومن ناحية اخرى فهم يؤمنون بالمسيح عليه السلام وانه ذاته روح نبي اخر ظهر في زمان اخر لذات الغرض الا وهو دعوة الناس لعبادة الله وهو النبي شعيب او يترو الذي كان في زمان موسى
حج بعض كبار مفكريهم المعاصرين إلى الهند لان قسما من عقيدتهم نابع من حكمة الهند . وقسم اخر من الفلسفة اليونانية

4.يقولون بتناسخ الأرواح وأن الثواب والعقاب يكون بانتقال الروح من جسد صاحبها إلى جسد أسعد أو أشقى وهذا ايضا مناف لمبدأ الجنة والنار والثواب والعقاب الأخرويين وهو اصل من اصول الإيمان في الدين الاسلامي.

5.يدعي البعض أنهم ينكرون القرآن الكريم ويقولون إنه من وضع سلمان الفارسي ولهم مصحف خاص بهم يسمى المنفرد بذاته .

6.يرجعون عقائدهم إلى عصور متقدمة جداً ويفتخرون بالإنتساب إلى الفرعونية القديمة وإلى حكماء الهند القدامى وفلاسفة اليونان .

7.يبدأ التاريخ عندهم من سنة 408ه‍ وهي السنة التي أعلن فيها حمزة ألوهية الحاكم .

8.يعتقدون أن القيامة هي رجوع الحاكم الذي سيقودهم إلى هدم الكعبة وسحق الكفار والمشركين بالله في جميع أنحاء الأرض

9.يعتقدون أن الحاكم أرسل خمسة أنبياء هم حمزة وإسماعيل ومحمد الكلمة وأبو الخير وبهاء وانهم ذاتهم المسيح وتلامذته لوقا يوحنا مرقس ومتى .

10.يحرمون التزاوج مع غيرهم حتى المسلمين مع ان هذا مناف لتعاليم دينهم، اذ يحتم الدين التزاوج بين الموحدين فقط ولكن مشايخهم يفسرون دلك بالتزاوج بين الدروز فقط مع العلم ان دينهم لا ينكر وجود موحدين منتشرين في جميع اقطار الارض وان لم يدعوا بالدروز. كما يمنعون تعدد الزوجات وإرجاع المطلقة

11.يعتقدون ما يعتقده الفلاسفة من ان ربهم خلق العقل الكلي وبواسطته وجدت النفس الكلية وعنها تفرعت المخلوقات وهذا قول مناف للدين الاسلامي. وباعتقادهم فان كل ما لا يقبله العقل والمنطق باطل اذ ان الله اهدى الانسان العفل ليميز بين الاشياء، وهذا يقود لنقطة ايمان اخرى عند الدروز وهي ان جميع القصص التي ذكرت في الكتب السماوية ما هي الا عبر للناس ولم تحدث فعلا كقصة ادم وحواء مثلا فادم ما هو الا رمز لعقل الانسان وحواء تعبر عن النفس الامارة بالسوء والتي تستطيع تدمير الانسان اذا سيطرت عليه باطماعها الغريزية

12.لا يقومون بأي من العبادات والطقوس الاسلامية فلا يصومون في رمضان ولا يحجون إلى بيت الله الحرام ، ولا يزورون مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم ولكنهم يزورون الكنيسة المريمية في قرية معلولا بمحافظة دمشق. اذ انهم لا يؤمنون اصلا بمحمد عدا عن انهم يؤمنون بان الصلاة هي طريق للايمان وليست هدفا للحياة وان لكل فرد قدرة استيعاب مختلفة لاسس الدين لذا فعدد صلوات محدد او طقوس دينية معينة لن تكون ابدا مقياسا لمدى ايمان الانسان بالله وتعاليمه طالما لم يطبقها في سلوكه اليومي

ورد في ( موقع الشيخ ناصر بن عبد الكريم العقل ) :


الدروز فرقة باطنية نشأت في بداية القرن الرابع في مصر، ثم انتقلت إلى الشام، تنسب إلى أحد مؤسسيها وهو محمد بن إسماعيل الدرزي. هذه الفرقة تؤله الحاكم بأمر الله الخليفة الفاطمي، وعقائدها خليط من الأديان الوضعية والمنحرفة، وتعتمد على السرية في أفكارها فلا تنشرها للناس، من عقائدهم إنكار الأنبياء والرسل جميعا فلا يعترفون بهم، ويعتقدون بأن المسيح هو حمزة الزوزني، وهو أحد مؤسسي هذه الفرقة، كما يرون أن ديانتهم ناسخة لديانة الإسلام، ويقولون بتناسخ الأرواح، كما ينكرون الجنة والنار والثواب والعقاب الأخرويين، ويحرمون الزواج من غيرهم ،ولا يقبلون أحدا في ديانتهم، أما الصحابة فإنه يسبونهم سبا منكرا، ومناطقهم خالية من المساجد لعدم اعترافهم بها، وربما يتظاهرون بالإسلام على سبيل التقية. متواجدون الآن في سوريا وفلسطين ومعظمهم في لبنان.

حاتم الشرباتي
09-18-2013, 11:00 PM
التأسيس وأبرز الشخصيات :
https://encrypted-tbn0.google.com/images?q=tbn:ANd9GcSIJ5vGDuBPXSAiMx_IJO8Gty1v78BLf 86FP1reVxnJWb1OUHvsAA الشيخ أمين طريف
• محور العقدية الدرزية هو الخليفة الفاطمي : أبو علي المنصور بن العزيز بالله بن المعز لدين الله الفاطمي الملقب بالحاكم بأمر الله ولد سنة 375هـ/ 985م ‍ وقتل سنة 411هـ/ 1021م.
كان شاذًّا في فكره وسلوكه وتصرفاته، شديد القسوة والتناقض والحقد على الناس، أكثر من القتل والتعذيب دون أسباب تدعو إلى ذلك.

• المؤسس الفعلي لهذه العقيدة هو: حمزة بن علي بن محمد الزوزني 375هـ/ 430هـ:
وهو الذي أعلن سنة 408ه‍ أن روح الإله قد حلت في الحاكم ودعا إلى ذلك وألف كتب العقائد الدرزية.

• محمد بن إسماعيل الدرزي المعروف بنشتكين، كان مع حمزة في تأسيس عقائد الدروز إلا أنه تسرع في إعلان ألوهية الحاكم سنة 407 هـ ‍ مما أغضب حمزة عليه وأثار الناس ضده حيث فرَّ إلى الشام وهناك دعا إلى مذهبه وظهرت الفرقة الدرزية التي ارتبطت باسمه على الرغم من أنهم يلعنونه لأنه خرج عن تعاليم حمزة الذي دبّر لقتله سنة 411 هـ.

• الحسين بن حيدرة الفرغاني المعروف بالأخرم أو الأجدع: وهو المبشر بدعوة حمزة بين الناس.

• بهاء الدين أبو الحسن علي بن أحمد السموقي المعروف بالضيف: كان له أكبر الأثر في انتشار المذهب وقت غياب حمزة سنة 411هـ. وقد ألَّف كثيراً من نشراتهم مثل: رسالة التنبيه والتأنيب والتوبيخ ورسالة التعنيف والتهجين وغيرها. وهو الذي أغلق باب الاجتهاد في المذهب حرصاً على بقاء الأصول التي وضعها هو وحمزة والتميمي.

· أبو إبراهيم إسماعيل بن حامد التميمي: صهر حمزة وساعده الأيمن في الدعوة وهو الذي يليه في المرتبة.

• ومن الزعماء المعاصرين لهذه الفرقة :

ـ كمال جنبلاط: زعيم سياسي لبناني أسس الحزب التقدمي الاشتراكي وقتل سنة 1977م.
ـ وليد جنبلاط: وهو زعيمهم الحالي وخليفة والده في زعامة الدروز وقيادة الحزب.
ـ د. نجيب العسراوي: رئيس الرابطة الدرزية بالبرازيل.
ـ عدنان بشير رشيد: رئيس الرابطة الدرزية في استراليا.
ـ سامي مكارم: الذي ساهم مع كمال جنبلاط في عدة تآليف في الدفاع عن الدروز.

ومن أبرز شخصياتهم في فلسطين وبلاد الشام :
قائد الثورة السورية الكبرى سلطان باشا الأطرش.
الأمير فخر الدين المعني الثاني.
الشاعر سميح القاسم.
المصمم العالمي مروان العريضي
الأمير شكيب أرسلان.
المعلم كمال جنبلاط.
الأمير مجيد أرسلان.
وليد جنبلاط.
الأمير السيد عبد الله التنوخي.
الشيخ إبراهيم الهجري الأول.
الشيخ أبوحسن عارف حلاوي.
الشيخ أمين طريف.
الشاعر نزيه خير.[19]
الشهيد رشيد طليع.
الاعلامي فيصل القاسم.
الموسيقار فريد الأطرش.
المطربة أسمهان (أمال الأطرش)
الأديب سلامة علي عبيد.
الأمير طلال أرسلان.
العالم الفيزيائي جواد المغربي.
الصحفية والمحللة السياسية راغدة درغام.
الموسيقار فريد الاطرش من مؤسسي الموسيقى العربية الحديثة
- الشيخ أمبن طربف
- عضو الكتبيست الاسرائيلي جبر داهش معدي
الأديب والباحث والشاعر د. شوقي انيس عمار
الشاعر طليع حمدان
الأديب سعيد نقي الدين
الشهيد سعيد فخر الدين
الأديب خليل تقي الدين
الأديبة ناديا الجردي نويهض

حاتم الشرباتي
09-18-2013, 11:06 PM
• الناس في الدرزية على درجات ثلاث :
ـ العقل: وهم طبقة رجال الدين الدارسين له والحفاظ عليه.

وهم ثلاثة أقسام: رؤساء أو عقلاء أو أجاويد، ويسمى رئيسهم شيخ العقل.
ـ الأجاويد : وهم الذين اطلعوا على تعاليم الدين والتزموا بها.
ـ الجهال : وهم عامة الناس.
شعار الدروز
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/36/Druze_star.svg/450px-Druze_star.svg.png
وترمز ألوانه إلى المباديء الكونية الخمسة :
العقل (الأخضر) , الروح (الأحمر) , الكلمة (الأصفر) , القديم (الأزرق) , الحلول أو التقمص (الأبيض) .
نجمة الخمس حدود
"الحدود" في عقيدة التوحيد خمسة من كبار الانبياء كان لهم الدور الأول والاساس في إرساء دعائمها وانشارها
الأخضر: مولاي العقل لقب لحمزة بن علي بن احمد الزوزني(ع)
الأحمر: مولاي النفس لقب لأبو إبراهيم بن محمد بن حامد التميمي(ع)
الأصفر: مولاي الكلمة لقب لأبو عبد الله محمد بن وهب القرشي(ع)
الأزرق: مولاي السابق لقب لأبو خير سلامة بن عبد الوهاب السامري(ع)
الأبيض: مولاي التالي لقب لبهاء الدين أبو الحسن علي بن احمد السموقي المشهور "بالضيف"(ع)
هذه المثل تمثل الأرواح الخمسة التي تتقمص شكل مستمر في الكون في أشخاص الأنبياء و الرسل و الفلاسفة بما فيهم آدم و حواء , فيثاغورس , أخناتون و كثيرون.

يعتقد الدروز أنه في كل زمان تتمثل هذه المباديء الخمسة بشكل خمسة أشخاص ينزلون إلى الأرض ليعلموا الناس الطريق القويم و الوصول إلى النيرفانا , لكن في نفس الوقت يأتي خمسة آخرون يضلون الناس و يبعدوهم عن الطريق القويم إلى الضلال.
نجمة الخمس حدود
الكتب المقدسة
يعترف الدروز بالقرآن لكن يفسرون معانيه تفسيراً باطنياً غير المعاني الواضحة في النص. ولهم كتاب آخر يسمى رسائل الحكمة من تأليف حمزة السموقي (المؤسس الفعلي للمذهب الدرزي) يحتوي على جميع أسرار الطائفة الدرزية ويتألف من ثلاث مجلدات يمنع الإطلاع عليها لأي كان حتى أبناء الطائفة نفسها عدى شيوخ الباطنية. هذه المعلومات ليست بموثقة ولطالما رسائل الحكمة غير متاح الاطلاع عليها إلا من قبل شيوخ الباطنية فتبقى هذه المعلومات المذكورة اعلاه مجرد تكهنات متناقضة لا مجال لها من الصحة ومثيرة للجدل.
الدرزية ليست ديانة بل هي مذهب من مذاهب الإسلام.. وعلماء ومشايخ الدروز او الموحدون يوحدون الواحد الاحد وينفون مضمون با ان الحاكم با امر الله هو اله .3................................................ .................................................. .............................................إن الدروز يعتقدون أن القرآن أنزل على سلمان القارسي ولكن (الرسول أخد منه الرساله وكتب القرآن على كيفه وبما يناسبه هو )لدلك لا يعترفون به .فظهر الحاكم وأظهر الحكمة الحقيقية التي معهم الآن .بلنسبة للألوان وأسماء الخمسة حدود صحيحة وهم الأنبياء أما الرسول ()والخلفاء الراشدين الأربعة .هم الشياطين ..أماهده سأشرحها لاحقا في التكوين عندهم.
الدليل على اعتبار الرسول .عندهم شيطان وهم مأمورن بمخالفة الشيطان صورة الشيخ في الاعلى يطيل شاربه مخالفة لقول الرسول حفوا الشارب واطلقوا اللحية وقص الشارب لمن تسلم دينه عندهم حرام ولا يجوز ..== التاريخ ==
التاريخ السياسي للدروز
في سورية
المحاربون الدروز يتحضرون للذهاب مع سلطان باشا الأطرش للمشاركة في الثورة السورية الكبرى 1925
يعود التاريخ السياسي للدروز إلى نحو ألف سنة فبعد أن اعتنقت بعض العشائر التنوخية في جبل لبنان مذهب التوحيد وتغلبهم على المحنة وفرضهم لوجودهم في بلاد الشام غدوا لاعباً أساسياً في تاريخ المنطقة
فقد ساهم التنوخيون الدروز في مقارعة الصليبين لا سيما في معركة حطين وكسبوا ثقة الزنكيين والأيوبيين وقوي وجودهم في ظلهم وبرزت من وقتها عائلات الدروز العريقة كأرسلان واللمعيين وغيرهم ثم تابعوا تقوية نفوذهم بالوقوف مع المماليك ضد التتار والمغول ولا سيما في معركة عين جالوت وقفوا مع العثمانيين ضد حملة محمد علي ضد بلاد الشام وصمدوا في جبل العرب جنوب دمشق حوالي سنة بقيادة الشيخ إبراهيم الهجري وحيث كبدوا المصريين خسائر فادحة فيما يعرف بمعارك (اللجاه) وظلت العلاقة مع العثمانيين في اخذ ورد حيث كانوا يقوموا بالتمرد على السلطة العثمانية وكان الحكم العثماني يبعث الحملات إلى الجبل للسيطرة عليه دون جدوى ولما سيطر القوميين العنصريين الأتراك وصاروا ينتهكون حرمات الجبل وعاداته ويعدمون الأحرار ومنهم ذوقان الاطرش ويحيى عامر وعدد من الاحرار اعدموا عام 1911 ويضيقون على العرب عموماً فقام الدروز بمحاربتهم ثم أعلنوا الولاء للشريف حسين وتطوع المئات منهم في الجيش العربي فيما شكل سلطان الأطرش في جبل الدروز ب سوريا قوة فرسان سارت مع الجيش العربي من الجبل وكانوا في طليعة الذين دخلوا دمشق ورفعوا العلم العربي فوقها
وبعد احتلال سورية من قبل فرنسا قام الدروز بإشعال فتيل الثورة السورية الكبرى في جبل الدروز بقيادة سلطان باشا الأطرش في عام 1925 وخاضوا معارك عديدة كبدت الجيش الفرنسي خسائر كبير كمعركة الكفر وتل الحديد والمزرعة ونقلوا الثورة إلى دمشق وغوطتهاوالى لبنان وجبل الشيخ ورفضوا تشكيل دولة درزية وكان لهم الدور الأكبر والأساسي في الاستقلال عن فرنسا حيث ثاروا على الجيش الفرنسي بعد دخول الجيش الفرنسي والبريطاني وقضائه على حكومة فيشي
وبعد الاستقلال اندمج الدروز في كل بلد مع مواطنيهم واشتركوا معهم في الأحداث السياسية وفي سورية حاول أديب الشيشكلي وهو رئيس الجمهورية لعام 1954 إثارة فتنة حيث حاول استخدام الجيش الوطني للفتك بالدروز وحصل ذلك في عدة قرى إلا أن سلطان الأطرش والزعماء السوريين الآخرين استطاعواإقصاء الشيشكلي ونفيه إلى البرازيل حيث إغتاله أحد الدروز الموتورين منه وهو نواف غزالة وهي حادثة الاغتيال الوحيدة في تاريخ الدروز حتى الآن.. كما ساهموافي جميع الحروب ضد الكيان الصهيوني وسقط منهم كثير من الشهداء يحافظ الدروز على طابعهم المميز حتى الآن
ولهم عاداتهم وتقاليدهم المجتمعية الخاصة ويتميزون بمحافظتهم على النطق بكامل أحرف اللغة العربية بشكلها الصحيح(القاف مثلا)وهم في سوريا التجمع الأكبر للدروز في العالم (حوالي 450،000 نسمة) ومن المدن التي يتواجدون فيها السويداء وصلخد وشهبا والقريا في جبل الدروز(العرب) وجرمانا قرب دمشق ومجدل شمس وغيرها في الجولان السوري.
قام الدروز السوريين في الجولان المحتل باحراق الهويات الإسرائيلية ورفع شعار لا بديل عن الهوية السورية، وقاموا بانتفاضات واستمروا تحت الحصار لمدة ستة أشهر وقد قامت الحكومة الإسرائيلية باعتقال كثير من الشبان الذين يقاومون الاحتلال ومنهم من ظل بالسجون الإسرائيلية أكثر من عشرين سنة الأو ما زالوا حتى الآن يصنعون الخبز بايديهم ويخزنون القمح تحسبا لاي حصار ويرفضون الهوية الإسرائيلية.

حاتم الشرباتي
09-18-2013, 11:08 PM
في لبنان
كان لهم الفضل الكبير في الاستقلال عام 1943 مع الراحل الأمير مجيد أرسلان.
شاركوا بعدة ثورات ضد الحكم بقيادة كمال جنبلاط مؤسس وقائد الحزب التقدمي الاشتراكي.
شاركوا في الحرب الأهلية اللبنانية بين الأعوام 1975 إلى 1990 بوصفهم أحد أقوى الميليشيات في الحرب اللبنانية، تحت لواء الجيش الشعبي بقيادة وليد جنبلاط. وهم اليوم لديهم زعامتين سياسيتين بقيادة الأمير طلال أرسلان رئيس الحزب الديمقراطي اللبناني ووليد جنبلاط رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي كان لهم عدة مراكز قيادية في المجالس التمثلية والحكومات.
في الجولان
يعود تاريخ الدروز في منطقة الجولان إلى عهد الأمير فخر الدين المعني الثاني(1590-1635م) وكان هذا الأمير يسعى إلى الانفصال عن الدولة العثمانية وتأسيس دولة مذهبية، حيث طلب من علي جان بولاد (وهو مؤسس عائلة جنبلاط) الرحيل من جوانب حلب إلى الكرمل والجولان وتوطين الدروز هناك، كان يسعى فخر الدين إلى ذلك ليضمن توسيع نفوذه وتقوية دولته الخارجة عن السلطنة.
وكانت منطقة الجولان بعيدة عن نفوذ السلطة العثمانية، حيث كانت تسكنها قبائل من البدو الرحل (قبائل عنزة القادمة من شبه الجزيرة العربية)، وقبائل آسيوية نزحت منذ فترة كالشراكس والداغستان والتركمان وكانت الاقتتال والنزاعات سمة هذه العشائر بشكل دائ، وهناك قرويين يعيشون في الأرياف مثل جباتا الزيت وبانياس وجباتا الخشب والقنيطرة. وإلى جانب هذه العناصر هناك عصابات تسطو على القوافل التجارية وتشن حملات لصوصية على الأهالي وتنهب كما تشاء، ولم يسلم أهل المنطقة من أذاها وكان يقود هذه العصابات رجل أفريقي أسود.
أثناء ذلك جاء الدروز إلى الجولان وفي بداية الأمر سكنوا في خربة الحواريت، ولكنهم حوصروا وحبسوا هناك طيلة أيام الشتاء بسبب شدة مياه سعار وذوبان ثلوج جبل الشيخ، وكانت أهالي جباتا الزيت يسيطرون على الأراضي الموجودة هناك، فشكى الدروز بؤسهم ووضعهم وطلبوا المساعدة من أهل جباتا الزيت، فوافقوا ومنحوهم أرضاً تدعى "خربة المجدل" بشرط أن يقتلوا زعيم عصابة السطو وقطاع الطرق الذي روع أمن الناس وأذاقهم الويلات، قبل الدروز بشرط أهالي جباتا، وتمكن ثلاثة شبان من الدروز بنصب كمين وقتلوا الأفريقي رئيس العصابة وقتلوا معه درزي بالخطأ بمكان يدعى عين العبد نسبة إلى العبد المقتول، بعد التخلص من العبد استوطن الدروز (خربة المجدل) وهي مجدل شمس وتسمى كذلك نسبة إلى ابنة ملك فينيقي جيرام. ثم استولى الدروز على "مرج اليعفوري" و"سهل سعار" بعدما قويت شوكتهم وأزداد استيطانهم في المنطقة، وبعد فترة وجيزة استولى الدروز على منطقة حضر شرقي المجدل واستوطنوا فيها.
وفي عام 1878 نشب نزاع بين عائلات الدروز في المجدل فنزحت بعض العوائل إلى " خربة بقعاتا" واستوطنوا فيها. أما مسعدة فلم تكن سوى مزرعة للمجدل فاستوطنت بعض العائلات الفقيرة هناك وكذلك منطقة عين قنيا منذ فترة ليست بعيدة سكنها عوائل درزية متنوعة قدمت من المجدل والجليل.

في فلسطين
تذكر بعض المصادر أن بعد قيام دولة إسرائيل عام 1948 قامت مجموعة من رجالات الطائفة من الدروز بابرام اتفاقية بينهم [18] وبين الكيان الإسرائيلي، حيث أنه بموجب هذه الاتفاقية فان الدروز لهم ما لليهودي وعليهم ما على اليهودي ولذلك فان الخدمة في الجيش الإسرائيلي اليوم للدروز هي إجبارية ومقابل هذه الخدمة يحصلون على الامتيازات التي يحصل عليها الجندي اليهودي.
اليوم
تعترف كل من لبنان وسوريا وفلسطين بالطائفة الدرزية ويملك الدروز في هذه الدول نظامهم القضائي الخاص بهم ليحتكموا إليه ويتمتعوا بجميع حقوقهم السياسية من انتخاب وترشيح وخدمة في المؤسسات العسكرية إلا أن الدروز في مرتفعات الجولان يعتبرون انفسهم سوريين ويرفضون التعاون مع المحتل الإسرائيلي.
في الأردن لم يتم الاعتراف بالدروز كطائفة دينية ولا كعشيرة أردنية بالرغم من النظام العشائري السائد في الأردن ولم يعطى الدروز في الأردن حقوق الاقليات كما لدى الشيشان والشركس والاكراد والارمن وباقي الاقليات الموجودة في الأردن بالرغم من مشاركة الدروز في تكوين الدولة الأردنية في جميع المجالات.
وبالنسبة لانتشارهم في الأردن فهو في عدة مدن من أهمها وأكبرها مدينة أم القطين ومدينة الأزرق. يوجد أيضا دروز في الهند ويبلغ ععدهم حوالي 100 مليون نسمه إلا أنهم لا يعلنون عن انفسهم كدروز ويقال عددالدروز في العالم حوالي 200 مليون وينتشرون في جميع أنحاء العالم ولكنهم بعيدين عن الانظار.

حاتم الشرباتي
09-19-2013, 11:40 AM
ميثاق ولي الزمان
وهو مدخل ديانة التوحيد لدى الدروز وعهدهم الأبدي معها، وهو العهد أو القسم الذي به يصبح الدرزي درزياً، وبإمامة حمزة وبرفض جميع الأديان والمذاهب والتبري منها، يختلف هذا الميثاق عن ما يسبقه في الترتيب ضمن رسائل الحكمة إختلافاً جوهرياً ويعتقد أن من وضعه هو حمزة بن علي، ويعتقد الدروز أن هذا الميثاق هو أزلي وأنه يتقمص مع روح الموحد حيث يؤمن الدروز بالتقمص، وأنّ من وقع على الميثاق في زمن الكشف بقي موحداً وموقعاً على الميثاق في جميع أجياله وحيواته الللاحقة.
ونص ميثاق ولي الزمان هو:


تَوَكَلْت‘على مولانا الحاكم الأحد الفرد الصّمد المُنزّه عن الأزواج والعدد أقرّ فلان بن فلان إقراراً أوجَبَهُ على نفسِه وأشهَدَ بِهِ على روحِهِ في صحّةً من عقلِهِ وبدَنِهِ وجواز أمر طائعاً غير مكرهٍ ولا مُجبَرٍ أنّهُ قد تبرّأ من جميعِ المذاهبِ والمقالاتِ والأديانِ والاعتقاداتِ كُلّها على أصنافِ اختلافاتِها وأنّهُ لا يعرف شيئاً غيرَ طاعةِ مولانا الحاكِمِ جلّ ذكرُهُ والطّاعة هي العبادة وأنّه لا يشركُ في عبادَتِهِ أحداً مضى أو حَضَر أو يُنتَظَر وأنّهُ قد سلّم روحَهُ وجِسمَهُ ومالهُ وجميعُ ما يملُكهُ لمولانا الحاكم جلّ ذكرُهُ ورضي بجميعِ أحكامِهِ لهُ وعليهِ غيرَ مُعترِضٍ ولا مُنكِر لشيءٍ من أفعالهِ ساءهُ ذلِك أم سرّهُ ومتى رجع عن دينِ مولانا الحاكم جلّ ذكرُهُ الذي كتَبَهُ على نفسِهِ وأشهَدَ بِهِ على روحِهِ أو أشارَ بهِ إلى غيرِهِ أو خالَفَ شيئاً من أوامِرِهِ كان بريئاً من البارِ المعبودِ واحتَرَمَ الإفادّةّ من جميعِ الحدودِ واستحقّ العقوبةَ من البار العليّ جلّ ذكرُهُ ومن أقرّ أنّ ليس له في السماءِ إلهٌ معبودٌ ولا في الأرضِ إمامٌ موجودٌ إلا مولانا الحاكم جلّ ذكرُهُ كان من الموحدين الفائزين وكتَبَ في شهر كذا وكذا من سنة كذا وكذا من سنين عبد مولانا جلّ ذكرُهُ ومملوكهُ حمزةُ بنُ علي بن أحمد هادي المستجبين المنتقم من المُشرِكين والمُرتدّين بسيفِ مولانا جلّ ذكرُهُ وشدّة سلطانَهُ وحده ثمّ صلّى الله على القائِلِ صاحِبِ الجودِ والفضائِل صلّى الله على وليّ الهدايةِ والنِعمِ والكِفايةِ صلّى الله على السيّد الهادي الإمام الأعظمِ والنورِ التمامِ المنتظر كنجاةِ الأمم القائِم الهادي اللإمام إليهِ التّسليم ومنهُ السّلام الهادي إلى جميعِ الأنام إلى طاعةِ الملك العلام العلي الأعلى حاكِمِ الحُكامِ سُبحانَهُ وتعالى عن وصفِ الواصفين وإدراكِ الأنام وعلى حدوده.

والمقصود بالسيد الهادي الإمام هنا هو حمزة بن علي بن أحمد الزوزني.

حاتم الشرباتي
09-19-2013, 04:36 PM
رسالة في معرفة سر ديانة الدروز
للشيعة الدروز رسالة بعنوان ( رسالة في معرفة سر ديانة الدروز ) , تبين لنا بشكل واضح أهم معتقدات هذه الطائفة المارقة , والرسالة كُتبت على طريقة السؤال والجواب كما يلي :

سؤال : أدرزي أنت ؟
الجواب : نعم بنعمة مولانا الحاكم سبحانه – تعالى الله عن ذلك - .

سؤال : ما هو الدرزي ؟
جواب : هو الذي كتب الميثاق بعد مولانا الخلاق .

سؤال : ماذا فرض عليكم ؟
جواب : صدق اللسان وعبادة الحاكم .

سؤال : كيف ومتى كان ظهور مولانا الحاكم ؟
جواب : كان في سنة 400 هـ الإسلامية .

سؤال : وما هو دين التوحيد الذي عليه الدروز والعقال مستدلون ؟
جواب : هو الكفر بكل الملل والطوائف لأن بالذي كفروا نؤمن نحن كما قيل في رسالة الإعذار والإنذار .

سؤال : متى خُلقت نفوس العالم كلها ؟
جواب : بعدما خُلق العقل الذي هو حمزة بن علي ( الزوزني ) , ثم خُلقت الأرواح كلها من نوره وهي معدودة لا تزيد ولا تنقص مدى الزمان .

سؤال : وكيف تقول في بقية الملل الذين يقولون أننا نعبد الرب الذي خلق السماء والأرض ؟
جواب : إنهم وإن قالوا كذا فلا يصح لأن العبادة لا تصح بلا معرفة , فإن قالوا عبدنا ولم يعرفوا أن الرب هو الحاكم بذاته فتكون عبادتهم باطلة .

سؤال : ما هي الحدود ؟
جواب : هم أنبياء الحاكم الخمسة , حمزة وإسماعيل ومحمد الكلمة وأبو الخير وبهاء الدين .

سؤال : كيف يُستدل بأن دين الحاكم حق وغيره باطل ؟
جواب : إن هذا كفر وعدم تصديق بالحاكم , لأن الموحدين – يعني الدروز – قد اشترطوا على أنفسهم في كتب الميثاق أنهم سلموا كل أرواحهم وأجسادهم وسرهم بيد الحاكم من غير محض ولا جدال وهذا الأمر ثابت .

سؤال : ما المراد بالجن والملائكة والأبالسة في كتاب حمزة ؟
جواب : إن المراد بالجن والأبالسة الناس الذين لم يطيعوا دعوة مولانا الحاكم , أما المراد بالملائكة فهم المقربين والمستجيبين لدعوة الحاكم بأمره فهو الرب المعبود في كل الأدوار – أعوذ بالله تعالى من هذا الكفر - .
وكذلك فإن الشيعة الدروز ينكرون جميع الأنبياء عليهم الصلاة والسلام , ولذلك فهم يقذفون جميع الأنبياء عليهم الصلاة والسلام بأسماء وألفاظ فاحشة كلفظة القبل والدبر والغائط والبول – عياذاً بالله - .

ويعتقدون أيضا أنه عندما يتجلى الحاكم بأمر الله من الركن اليماني في الكعبة , وفي يده السيف, ينادي على المشركين ويعطي السيف حمزة فيقتل حمزة شخصين الأول هو محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم , والذي يلقبونه بصاحب دين الإسلام , ويقتل الثاني وهو علي بن أبي طالب رضي الله عنه , ثم يرسل الصواعق على الكعبة فتدك دكاً .
كما تعتقد الشيعة الدروز أن الفحشاء والمنكر هما أبو بكر وعمر رضي الله عنهما , وأن الآية الكريمة التي قال الله فيها : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ ... } . يعتقدون أنه يراد بذلك الخلفاء الراشدون الأربعة رضوان الله عليهم وأنه من عمل محمد صلى الله عليه وسلم .

أما ما يتعلق بالزواج والطلاق عند الشيعة الدروز و فإذا طلق الدرزي زوجته فلا يجوز له أن يتزوجها مرة أخرى , سواء بمحلل أو بغير محلل , فهم لا يميزون بين الطلاق البدعي والطلاق البائن , بل الطلاق عندهم طلاق واحد . ولا يجوز أيضا عند الشيعة الدروز زواج الدرزية من غير الدرزي , ولا زواج الدرزي من غير الدرزية , فإذا حدث زواج من هذا القبيل فإنه يكون نكاحاً باطلاً , ولا يجوز أيضا تعدد الزوجات عند الشيعة الدروز .

العلاقة الوثيقة بين الشيعة الدروز وبين يهود إسرائيل :

فإن الشيعة الدروز , قد بدأ تعاونهم مع الصهاينة في إسرائيل لا سيما أولئك الذين يعيشون في الدولة الإسرائيلية , والذين أصبحوا جزءا من المجتمع الصهيوني , ويقدر عددهم بحوالي خمسين ألف درزي , ويحتل بعضهم مراكز هامة في الجيش الإسرائيلي , وقد تطوع عدد من أبناء الشيعة الدروز في الجيش الإسرائيلي في حرب 1967م , كما كانوا عوناً لليهود في حرب 1973م .

كذلك إشتركت كتائب كاملة من جنود الشيعة الدروز في الغزو الإسرائيلي للبنان في عام 1982م .. ولهؤلاء الدروز أثر في الحياة السياسية في إسرائيل , فلهم نائب في حزب الليكود الحاكم , وقد عبر شيخ الطائفة الدرزية في إسرائيل واسمه أمين طريف عن مدى انصهار جماعة الدروز ارتباطهم بإسرائيل بقوله : ( إن الطائفة الدرزية التي ربطت مصيرها بمصير إسرائيل والشعب اليهودي ستعزز هذا الرباط وستستمر في الولاء والإخلاص للدولة ) .

وكذلك برغم أن دروز لبنان لهم مشيخة منفصلة . ولكن الصلات بينهم وبين دروز إسرائيل وثيقة وقوية , فدروز إسرائيل يمدون إخوانهم من دروز لبنان بكل الدعم المعنوي والمادي , وأحداث لبنان الأخيرة تكشف هذه العلاقة الحميمة والقوية .
ويسعى جميع الدروز لإقامة دولة لهم في الجولان وحوران والشوف والصحراء الممتدة بين تدمر والأردن والعراق .
وهذا خطاب موجه من الطائفة الدرزية في إسرائيل إلى الحكومة الإسرايلية في الأرض المحتلة , حيث جاء في الخطاب ما نصه : ( اجتمعنا نحن رؤساء وأعضاء الرئاسة الروحية الدرزية في إسرائيل , القاضي الشرعي الشيخ سليمان طريف , وعضو الكنيست جبر معدى , ورؤساء المجالس الدرزية ووجهاء الطائفة وشبابها من كل القرى الدرزية في إسرائيل اليوم 27/5/1967م في المكان المقدس عند قبر الخضر عليه السلام , وبحثنا القضايا المختلفة في منطقتنا , وبحثنا التهديدات ضد دولتنا المشتركة إسرائيل وقررنا إصدار هذا البيان :
أولاً : الطائفة الدرزية في إسرائيل وهي جزء لا ينفصل عن الدولة , وتؤكد إخلاصها وتأييدها دون أي تحفظ لدولة إسرائيل ولحكومتها ولجيشها ولشعبها .
ثانياً : يعرب أبناء الطائفة الدرزية عن استعدادهم للقيام بكل ما يستطيعون للدفاع عن سلامة دولتنا في المجالات العسكرية والمدنية .
ثالثاً : تؤيد الطائفة الدرزية تصريح عضو الكنيست الدرزي الشيخ جبر معدى من فوق منصة الكنيست , الذي أعرب فيه عن استعداد أبناء الطائفة الدرزية وضع كل إمكانياتهم لخدمة الجيش الإسرائيلي .
رابعاً : نبعث بتحياتنا وتقديرنا لرئيس الحكومة – أي الإسرائيلية - ووزير الدفاع ورئيس الأركان ولضباط وجنود الجيش الإسرائيلي الشجعان , الواقفين على أهبة الاستعداد على حدودنا للدفاع عن أمن بلدنا , ونبعث بتحية خاصة , لأبناء الطائفة الدرزية الذين يخدمون في الجيش الإسرائيلي , وحرس الحدود والذين يشاركون في المعركة .
وفي النهاية نصلي لله أن يسود السلام منطقتنا , ونأمل أن يبذل زعماء العالم ما في استطاعتهم من أجل السلام العالمي ) أهـ .

حاتم الشرباتي
09-19-2013, 04:40 PM
فتوى شيخ الاسلام ابن تيمية
في الدروز والنصيرية

بسم الله الرحمن الرحيم
وَسئل ـ رحمه الله تعالي ـ عن ‏[‏الدرزية‏]‏ و ‏[‏النصيرية‏]‏‏:‏ ما حكمهم‏؟‏
فأجاب‏:‏
هؤلاء ‏[‏الدرزية‏]‏ و ‏[‏النصيرية‏]‏ كفار باتفاق المسلمين، لا يحل أكل ذبائحهم، ولا نكاح نسائهم، بل ولا يقرون بالجزية؛ فإنهم مرتدون عن دين الإسلام، ليسوا مسلمين؛ ولا يهود، ولا نصاري، لا يقرون بوجوب الصلوات الخمس، ولا وجوب صوم رمضان، ولا وجوب الحج، ولا تحريم ما حرم الله ورسوله من الميتة والخمر وغيرهما‏.‏ وإن أظهروا الشهادتين مع هذه العقائد فهم كفار باتفاق المسلمين‏.‏
فأما ‏[‏النصيرية‏]‏ فهم أتباع أبي شعيب محمد بن نصير، وكان من الغلاة الذين يقولون‏:‏ إن عليا إله، وهم ينشدون‏:‏
أشهــــــد ألا إلـــــه إلا ** حيـــدرة الأنــــزع البـطين
ولا حجــــاب عليـه إلا ** محـمـــد الصــادق الأمين
ولا طــــريق إليــــــــــه إلا ** سلمـــان ذو القـــوة المتيـــن
وأما ‏[‏الدرزية‏]‏ فأتباع هشتكين الدرزي، وكان من موالي الحاكم، أرسله إلي أهل وادي تيم الله بن ثعلبة، فدعاهم إلي إلهية الحاكم، ويسمونه / ‏[‏الباري،العلام‏]‏ ويحلفون به، وهم من الإسماعيلية القائلين بأن محمد بن إسماعيل نسخ شريعة محمد بن عبد الله، وهم أعظم كفرا من الغالية، يقولون بقدم العالم، وإنكار المعاد، وإنكار واجبات الإسلام ومحرماته، وهم من القرامطة الباطنية الذين هم أكفر من اليهود والنصاري ومشركي العرب، وغايتهم أن يكونوا ‏[‏فلاسفة‏]‏ علي مذهب أرسطو وأمثاله، أو ‏[‏مجوسا‏]‏‏.‏ وقولهم مركب من قول الفلاسفة والمجوس، ويظهرون التشيع نفاقا‏.‏ واللّه أعلم‏.‏

وقال شيخ الإسلام ـ رحمه اللّه ـ ردًا علي نبذ لطوائف من ‏[‏الدروز‏]‏
كفر هؤلاء مما لا يختلف فيه المسلمون، بل من شك في كفرهم فهو كافر مثلهم، لا هم بمنزلة أهل الكتاب ولا المشركين، بل هم الكفرة الضالون فلا يباح أكل طعامهم، وتسبي نساؤهم، وتؤخذ أموالهم‏.‏ فإنهم زنادقة مرتدون لا تقبل توبتهم، بل يقتلون أينما ثقفوا، ويلعنون كما وصفوا، ولا يجوز استخدامهم للحراسة والبوابة والحفاظ ويجب قتل علمائهم وصلحائهم لئلا يضلوا غيرهم، ويحرم النوم معهم في بيوتهم، ورفقتهم، والمشي معهم، وتشييع جنائزهم إذا علم موتها‏.‏ ويحرم علي ولاة أمور المسلمين إضاعة ما أمر الله من إقامة الحدود عليهم بأي شيء يراه المقيم لا المقام عليه‏.‏ والله المستعان وعليه التكلان‏
انتهى كلامه رحمه الله
مجموع فتاوى ابن تيمية المجلد الخامس والثلاثون ( 636 من 645 )