عرض مشاركة واحدة
قديم 02-12-2019, 05:02 PM   #41
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي الصحة والغذاء

الصحة والغذاء

يحصل الإنسان على الطاقة والمعادن والمواد الغذائيّة المختلفة من الطعام الذي نقوم بتناوله يوميّاً، ولهذا فإنّ الغذاء يؤثّر بشكلٍ رئيسيٍّ على أجسامنا وصحتنا وحتى نفسيتنا، فالطاقة التي يتحرّك بها الإنسان وصحته الجسميّة والنفسيّة تنتج عن تفاعلاتٍ كيميائيّةٍ وحيويّةٍ في داخل الجسم، ولكي تتمّ هذه التفاعلات بالطريقة الصحيحة يجب أن يحصل الجسم على كافة المواد الغذائية بنسبٍ متوازنة، فتناول كميّاتٍ كبيرةٍ أو قليلةٍ من الطعام أو تناول النوعية الخاطئة من الطعام تسبب العديد من المشاكل الصحيّة المختلفة.

انتشار الأمراض ونوعيّة الغذاء
لقد ازدادت حدّة الأمراض ونوعيّتها وكميّة انتشارها بين الناس في الآونة الأخيرة، فأصبحنا نلاحظ أنّ العديد من الناس يعانون من الأمراض المصاحبة للشيخوخة في سنٍّ مبكرةٍ وازدياد معدل الأوزان بين الناس ونقص معدل الأعمار بين الناس والأمراض الخطيرة أيضاً إذا ما قمنا بالمقارنة بين الناس في هذه الأيّام وقبل مائة عامٍ، ويعدّ اختلاف نوعيّة الطعام أحد الأسباب الرئيسيّة لهذا الاختلاف.

ازدادت كميّة الغذاء التي يتناوله الإنسان عبر العقود الماضية بالإضافة إلى نقصان جودته، فانتشرت ثقافة الطعام السريع بين الناس واجتاحت الأطعمة المصنّعة بيوت الجميع، حيث يوشك أن يصبح الناس الذين يتناولون الطعام الصحي وغير المعلب والذين يقومون بالطهي بأنفسهم قلّةً بين الناس وخاصةً في الدول الأكثر تقدماً، ولهذا أصبحنا نرى انتشاراً واسعاً للعديد من الأمراض القاتلة بين الشباب كازدياد الوزن، والسكري، والضغط، وحتى الجلطات.

تأثير الغذاء على الصحّة النفسيّة والعقليّة
لا يقتصر تأثير الغذاء على الصحّة الجسديّة فقط، بل إنّه يؤثر تأثيراً كبيراً على الصحّة النفسيّة أيضاً، فيعدّ الاكتئاب أو التوتر على سبيل المثال أحد الأعراض الرئيسيّة لنقص بعض الفيتامينات أو الهرمونات في الجسم. كما أنّ الدراسات أظهرت أنّ الطعام غير الصحي له تأثيرٌ كبير على تطور الأمراض العقلية كالزهايمر، أو قصور الانتباه، أو حتى ازدياد معدلات الانتحار بين الشباب.

الغذاء المتوازن
إنّ تناول الغذاء المتوازن يعتبر مهمّا جدّاً للحفاظ على حياةٍ صحيّةٍ مليئةٍ بالنشاط والحيوية والتخلص من الأمراض المختلفة حتى مع تقدم السن، فالغذاء المتوازن يشمل تناول جميع الأطعمة الصحيّة والطبيعيّة وبنسبٍ متوازنة بقدر حاجة الإنسان، والتي تختلف من شخصٍ إلى آخر. كما انّه من المهم الابتعاد عن الأطعمة الجاهزة والمصنّعة والتي تكون فارغةً من أيّة مواد غذائيّةٍ جيّدة، فيستطيع الجميع طهي الطعام الصحّي بالمنزل وبنفس الطعم الموجود في الأسواق، وقد أصبح الطهاة يركّزون في هذه الأيّام على تعليم الناس كيفيّة القيام بهذا دون إضاعة الكثير من الوقت.

الصحّة والغذاء
ترتبط الصحّة ارتباطاً مباشراً بالغذاء، فالتغذية السليمة، أساس الصحّة السليمة، لأنّ الغذاء هو الداء والدواء معاً، لذلك يجب على كل شخصٍ أن ينتبه لنوعيّة الطعام الذي يتناوله؛ لأنّ صحّة الجسم تعتمد على المجموعات الغذائيّة الأساسيّة التي تدخل إليه عن طريق الغذاء، كي يستطيع أن يقوم بمهامّه جميعاً، ويتمكن من إنتاج الطاقة، وهذه المجموعات هي مجموعة الفيتامينات، ومضادات الأكسدة، والمعادن، بالإضافة للبروتينات، والكربوهيدرات، والسكريات، والدهون.كما أنّ صحّة جميع أعضاء الجسم، والتناغم الحاصل بينها، يعتمد على توازن المواد الأساسيّة التي يكتسبها من الغذاء الذي يتم تناوله، وهنا في هذا المقال سنذكر بعض النصائح ليبقَ الجسم قويّاً في مواجهة الأمراض.

فوائد الغذاء الصحي
فيما يأتي بعض أبرز الفوائد التي يحصل عليها الإنسان عند التزامه بتناول الأغذية الصحيّة:
● تَجنُّب الأطعمة المُدخّنة والمُعلّبة والمُخلّلات يقي من السّرطان، خاصّةً سرطان المريء وسرطان المعدة.
● النّظام الغذائيّ قليل السُكريّات يقي من مرض السُكّري، ويُعزّز صحّة الجهاز المناعي.
●تناول الغذاء الغنيّ بالألياف يقي من الإمساك وسرطان القولون، ويُخلِّص الجسم من فائض هرمون الإستروجين والسّموم.
● تناول مصادر الكربوهيدرات الجيّدة للجسم، مثل الحبوب الكاملة كالقمح، والخبز الكامل، وكذلك الفاكهة والخضروات، وتجنّب البطاطا، والخبز الأبيض، والمعكرونة، والأرز الأبيض.
يقي من السّمنة والسُكّري، وأمراض القلب، والسّكتة الدماغيّة.
● تناول الفاكهه الطّازجة والخضار الورقيّة الخضراء الدّاكنة، مثل، السّبانخ والكرنب الغنية بالفيتامينات المُضادّة للأكسدة (C) و(E)، والزّنك، كما يقي من الإصابة بأمراض العيون.
● اتّباع نظام غذائيّ قليل الملح، غني بالبوتاسيوم، مثل: الموز والبطيخ، والأفوكادو التي تقي من ارتفاع ضغط الدم. تناول المصادر الغنيّة بالكالسيوم، ومنتجات الألبان قليلة الدسم يقي من الإصابة بسرطان القولون.
● تناول العناصر الغذائيّة المُضادّة للالتهابات بانتظام يُساعد على خفض مُستويات التوتّر والاكتئاب، ويحافظ على الطّاقة، ويُحسّن المزاج. من الأمثلة على مُضادّات الالتهابات: الأفوكادو، والجوز، والكربوهيدرات المُعقّدة، والبيض، والحليب، والأغذية الغنيّة بأوميغا 3، والشّوكولاتة الدّاكنة.

نصائح حول الصحّة والغذاء
ينصح الأطباء وأخصائيو التغذية بالكثير من النصائح في مجال التغذية والصحة العامة ، ومن أبرز هذه النصائح:
● ضرورة الانتباه إلى كميّات الغذاء التي يتم تناولها، بحيث تكون هذه الكميّات معتدلة، بغير زيادةٍ ولا نُقصان، كي لا يصاب الجسم بزيادةٍ كبيرةٍ في الوزن، أو بالنحافة الزائدة والهزال.
● تناول الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة، التي تمد الجسم بالكثير من مضادات الأكسدة التي تقوّي مناعته، وتمنعه من الإصابة بالأمراض، ويجب أن يتناول الشخص خمس حصص يوميّاً من الخضروات والفواكه.
● التقليل من تناول الأغذية التي تحتوي على كميّات كبيرة من الصوديوم، ومن أهمّها الملح، والأغذية المعلبة والمحفوظة، لما لها من تأثير سيّء على صحّة الجسم، حيث تتسبب بارتفاع ضغط الدم، واحتباس السوائل في الجسم. التقليل من تناول السكريات المصنّعة، التي تتسبب بارتفاع السكر في الدم، خصوصاً لدى الأشخاص الذين لديهم استعداد وراثي للإصابة بمرض السكر، بالإضافة إلى أنّ السكريات المصنّعة تزوّد الجسم بالسعرات الحرارية الفارغة، مما يؤدي لزيادة وزن الجسم.
● شرب لترين من الماء يومياً على الأقل، لأنّ الماء يدخل في كل خلية من خلايا الجسم، ويساعد في التخلص من الفضلات والسموم.
● للحفاظ على صحّة القلب والأوعية الدمويّة، وحماية الجسم من الإصابة بأمراض القلب والبدانة،يجب التقليل من تناول الأغذية التي تحتوي على الدهون المشبعة، والشحوم الثلاثية، والكولسترول الضار، والتركيز على تناول الأغذية التي تحتوي على الدهون أحاديّة التشبع، وأحماض الأوميغا 3، وأحماض أوميغا 6، مثل المكسّرات.
● تناول الحبوب الكاملة، التي تحتوي على الألياف الغذائيّة المفيدة للجسم وصحته، مثل حبوب القمح الكاملة، وبذور الكتان، والشوفان.
● ضرورة تناول اللحوم الحمراء والبيضاء ولحوم الأسماك، التي تحافظ على صحّة العضلات وتقوّيها.
● تناول الحليب ومشتقاته مثل الألبان، والأجبان، للحصول على الكالسيوم المهم لصحّة العظام والأسنان. الابتعاد قدر الإمكان عن الوجبات السريعة، والأغذية المصنّعة التي تحتوي على مواد حافظة.
● عدم إهمال وجبة الإفطار أبداً، ومحاولة التغاضي عن وجبة العشاء، والطعام الدّسم الذي يسبب الشعور بالتخمة، والمحاولة قدر الإمكان بعدم تناول الوجبات الثقيلة بعد الساعة السابعة مساءً.

أهم الأطعمة التي تجعلك تشعر بصحة جيدة
يوجد الكثير من الأطعمة المفيدة التي تجعل صحة الانسان أفضل ، من أهمها:أهم الأطعمة التي تجعلك تشعر بصحة جيدة يوجد الكثير من الأطعمة المفيدة التي تجعل صحة الانسان أفضل ، من أهمها:
● الفواكه ، وأهمها : ( التفاح ، الموز ، الأفوكادو ، البرتقال ، الفروالة ، التوت )
●البيض : ( البيض هي من بين أكثر الأطعمة المغذية على هذا الكوكب)
● اللحوم ، وأهمها : ( اللحم البقري ، صدور الدجاج )
● المكسرات والبذور والفول السوداني ، وأهمها ( اللوز ، بذور الشيا ، الجوز ، الفول السوداني )
● الخضروات وأهمها : ( البصل ، الجزر ، القرنبيط ، الخيار ، الثوم

● ● ●
منقول بتصرف عن :ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس