عرض مشاركة واحدة
قديم 09-23-2012, 08:53 PM   #8
طالب عوض الله
Super Moderator
 
الصورة الرمزية طالب عوض الله
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 1,883
افتراضي

اقتباس:
مشاركة #3 ( أمة الرحمن ) apr 15 2010, 10:20 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع مهم جدا" لحامل الدعوة ....
جزاك الله كل خير أستاذنا الفاضل " طالب عوض الله ".


اقتباس:
إقتباس

والإسلام اليوم ليس له دولة يتمثل فيها واقعا محسوسا ,ولأن تمثل الإسلام في واقع محسوس أمر أساس لا بد منه , ولا يصح التهاون به ولا التفريط فيه . فإنه يجب على حملة الدعوة إدراك هذه المسالة إدراكا تاما فيجعلون هذا الإسلام يتمثل فيهم فيغذون الخطى ويضاعفون الجهود ويخلصون العمل لله الإخلاص الخالص , إلى أن يأذن الله بإعزاز دينه على أيديهم بالخلافة الراشدة القريبة التي يصبح للإسلام فيها واقعا محسوسا مطبقا .




اقتباس:
إقتباس

إن تأثير حامل الدعوة القدوة في الأوساط التي يوجد فيها , وفي غيره من الناس , حين يتمثل الإسلام أفكارا وأحكاما في شخصيته . في قوله وسلوكه وصفاته, أمر بالغ الأهمية والأثر.


ان من صفات حامل الدعوة التواضع , فهو يشعر دائما" بان الامة بحاجة اليه وبحاجة ماسة الى ما عنده من خير وعلم ,,, كيف لا يكون هذا ,,, وهو الذي يحمل العلاج الناجع لهذة الامة فيجب عليه ان يكون رحيما" ,متواضعا" و رؤوفا" بتعامله مع الناس ويشعرهم بانه خادما" لهذا الدين وليس سيدا" عليهم .......... كما ان أخذه لافكار الاسلام يلعب دور وعامل اساسي في بناء شخصيته , وهذا ما يجب ان يحرص على أخذه في مرحلة التثقيف ......

قال تعالى: {وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الّذِينَ يَدْعُونَ رَبّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلاَ تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ} (الكهف: 28)

وقال صلى الله عليه وسلم : "لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال حبة من خردل من كبر".
وقال صلى الله عليه وسلم : "وما تواضع أحد لله إلا رفعه".

فالكبر والغرور ليستا من صفات حامل الدعوة بل هما يدمران اي انسان بحال وجدا عنده فما بالكم بحامل الدعوة .
لذلك يجب على الداعية أن يكون متنبهاً إلى هذا الأمر، منضبطاً في ألفاظه، متوازناً في تصرفاته، وأن يكون حذراً، من أن يتصرف تصرفاً يعيق دعوته،أو يتلفظ بألفاظ يستغلها المترصدون،ليجعلوا منها حديث المجالس، ووسيلة للتنفير من حامل الدعوة، وهم عن سبيل الله يصدون، وهم يشعرون أو لا يشعرون..
ولا شك أن هذا يؤثر على حامل الدعوة ، ويعرقل مسيرة دعوته، فخطؤه مضاعف، وتصرفاته مشاعة ، وكلماته مذاعة.


وبارك الله فيك أختي الغالية " مسلمة 55 "


إقتباس

اقتباس:
فنحن بحاجة دائمة إلى تذكير أنفسنا بما يجب أن نكون عليه فعلاً كحملة دعوة ،،

فنحن ربما نقصر ،، نتعب ،، تحصل عندنا ثغرات في السلوك ،،

وربما تأخذنا الدنيا بمشاغلها ،، فنقلل من تقربنا إلى الله تعالى بالنوافل والقربات،

وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ

فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَى


اللهم اجعلنا من حملة دعوتك المؤمنين النقيين العابدين الخاشعين
اللهم تقبل أعمالنا خالصة لوجهك الكريم
ونقِّ قلوبنا من الرياء
اللهم آمين آمين

آمين آمين آمين
__________________
طالب عوض الله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس