قديم 12-01-2019, 03:23 PM   #71
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي ألبسباس " ألشومر "( Anisosciadium )

ألبسباس " ألشومر "
( Anisosciadium )
البسباس (باللاتينية: Anisosciadium) جنس نباتي ينتمي إلى الفصيلة الخيمية. يضم هذا الجنس ثلاثة أنواع مقبولة من النباتات موطنها جميعا بلاد الشام.
من أنواعه في الوطن العربي:
البسباس الشائع (باللاتينية: Anisosciadium isosciadium) في بلاد الشام
البسباس الصوفي (باللاتينية: Anisosciadium lanatum) في بلاد الشام
البسباس المشرقي (باللاتينية: Anisosciadium orientale) في بلاد الشام.

التصنيف العلمي
النطاق: حقيقيات النوى
المملكة: النباتات
الشعبة: البذريات
الشعيبة: مستورات البذور
الرتبة العليا: Asteranae
الرتبة: الخيميات
الفصيلة: الخيمية
الجنس: البسباس Anisosciadium
الاسم العلميAnisosciadium

__________________________________________
● ● ●

منقول بتصرف عن " ويكيبيديا - الموسوعة الحرة "
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 03:24 PM   #72
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فوائد زريعة البسباس

فوائد زريعة البسباس ( ألشومر )

نبات زريعة البسباس هي الشائعة باسم اليانسون، وهي من النباتات العشبيّة الحوليّة التي تعيش لسنة واحدّة ثمّ تتجدّد، يصل ارتفاع النبتة إلى نصف متر تقريباً، ولها ساق رفيعة ومضلّعة، وفروع طويلة، تخرج منها أوراق مستديرة مسنّنة، وفي نهاية الأفرع يوجد أزهاراً بيضاوية صغيرة، بيضاء اللون، ومنكمشة الرأس، وبعد نضوجها تصبح هذه الأزهار ثماراً باللون البنيّ.
الجزء الذي يستخدم في نبتة زريعة البسباس هو ثمارها، واسمها العلمي هو "Pimpinella anisum" ، وتعود إلى الفصيلة المظليّة، ولها الكثير من الأسماء مثل: الكمّون الحلو، أو الينكون، أو كما يسميها المغاربة بالحبّة الحلوة، وفي مناطق بلاد الشام تسمّى باليانسون، والموطن الأصليّ لنبات زريعة البسباس قد لا يكون معروفاً، ولكن يقال إنّها في الأغلب وجدت في مصر من خلال علماء الآثار في بعض المقابر الشرقيّة من الصحراء بمدينة طيبة، تحتوي زريعة البسباس على مركب الأثينول، وأنايس الدهيد، والأستراجول، والكافيك أسيد، بالإضافة الى الفلافوبذرات، وهرمون الأستروجين، والزيوت الطيّارة.

فوائد زريعة البسباس
● تساعد زريعة البسباس في تسكين المغص وتهدئة الأعصاب والسعال.
● تدرّ البول وتنشّط الجهاز الهضميّ.
● لها فائدة في إدرار حليب المرضعات، وتفيد حالات الولادة.
● تعمل على تسكين آلام البطن والانتفاخ، وتطرد الغازات من البطن.
● تُعطى للأطفال لتخلّصهم من الغازات، وتخفّف من بكائهم.
● تعدّ من مسكنّات الصداع.
● تفيد في حالات أمراض الجهاز التنفسيّ، خاصّة الصدر والحلق.
● تطرد البلغم، وذلك من خلال وضع مقدار ملعقة من زريعة البسباس المجروشة في مقدار كوب مغليّ من الماء، وتترك ربع ساعة وتصفّى، ثمّ تشرب صباحاً ومساءً.
● تخفّف نوبات الربو وضيق النفس .
● تفتح الشهيّة.
● تستخدم زريعة البسباس في السلطات، وتعدّ من التوابل التي تضاف إلى الطعام والحلويّات ممّا يعطيها النكهة اللذيذة والفوائد الغذائيّة.
● يستخدم كغسول للعينين لعلاج الالتهابات.\
● يستخدم خليط اليانسون وزيت الزيتون بنسبة 1:2 للتخلّص من القمل.
● تستخدم في الطبّ العلميّ كنوع من عقاقير علاج ضغط الدم؛ لاحتوائها على البوتاسيوم.
● تستعمل كدواء للقلب وهو دواء (الأنتين).
● تساعد على الشعور بالنعاس، لمن يعانون من اضطرابات في النوم.
● تخلّص من ألم المثانة ومشاكلها.
● تعالج التشنجات، وألم الأمعاء، وتقوّي عضلات المعدّة.
● تفيد في تخفيف بعض المشاكل التي تعاني منها النساء اللواتي بلغن سنّ اليأس؛ لاحتوائها على هرمون الأستروجين الخاصّ بالإناث.
● يستخدمها البعض لتخفيف الوزن الزائد، لأنها لا تحتوي على كثير من السعرات حراريّة، حيث يمكن أن تدخل في أنظمة الحميّة.
____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن :ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 04:18 PM   #73
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فوائد وأضرار البسباس الأخضر ( ألشمر)

فوائد وأضرار البسباس الأخضر ( ألشمر)

نبات البسباس Anisosciadium يعتبر نبات البسباس من النباتات الشهير، ويُعرف بهذا الاسم في بلاد المغرب العربي، وهو من النباتات التي تنتمي إلى الفصيلة الخيمية ويوجد منه ثلاثة أنواع، وينتشر هذا النبات في بلاد الشام، ومن أنواعه الصوفي والشائع والمشرقي، وله أسماء عديدة مثل السنوت والشمر والشمرة الحلوة وغيرها، ويعتبر اسم الشمر هو أشهر أسمائه، ويتميز البسباس برائحة منعشة شبيهة برائحة اليانسون، وفي هذا المقال ستعرض أضرار الإفراط في تناوله، وذكر أهم فوائد البسباس الأخضر.

فوائد البسباس الأخضر
●يقوي مناعة الجسم بشكل عام لاحتوائه على مضادات الأكسدة القوية التي تقضي على الشوارد الحرة للخلايا، ويمتلك مواد مضادة للبكتيريا والفيروسات وخصوصاً فيروس الإنفلونزا.
● ينظم الدورة الشهرية ويعالج مشاكلها ويخفف من الآلام المصاحبة لها، ويخفف من أعراض سن اليأس.
●يقلل نسبة الكوليسترول الضار في الدم ويقي من الإصابة بتصلب الشرايين.
● يساعد على الشعور بالراحة والاسترخاء ويقلل الشعور بالأرق ويهدئ الأعصاب.
●تؤخر ظهور علامات الشيخوخة على الجسم، ويحمي الجلد من الترهلات.
● يحافظ على صحة المرأة الحامل والمرضع لاحتوائه على حمض الفوليك، كما يقوي الدم ويساعد في إنتاج الهيموغلوبين.
● يدر حليب المرأة المرضع.
● يحافظ على صحة الجهاز الهضمي ولين الأمعاء ويقي من الإصابة بالإمساك، ويخلص الجسم من الانتفاخ والغازات، كما يقوي عضلات المعدة ويعمل كمسكن لآلام التشنجات العضلية.
● يساعد في تخفيف وزن الجسم لاحتوائه على كميات قليلة من السعرات الحرارية. ●يقلل من احتباس السوائل في الجسم ويدر البول.
● يعالج أمراض الجهاز التنفسي مثل: أمراض البرد والإنفلونزا واحتقان الأنف، ويطرد البلغم.
● يحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية لأنه مصدر ممتاز للبوتاسيوم، ويخفف ضغط الدم المرتفع.
● يحافظ على صحة العين ويقوي النظر، ويقلل من ارتفاع ضغط العين "الجلوكوما".
● ينشط وظائف الدماغ ويحسن الذاكرة ويزيد من الإدراك المعرفي.
● يقي من الإصابة بهشاشة العظام ويعالج الكسور.
● يساعد في إنتاج الكولاجين.
● يضفي نكهة محببة على الأطعمة، كما يدخل في تصنيع التوابل.

أضرار البسباس الأخضر
● يمكن أن يسبب الإفراط في تناوله إلى الإحساس بالأعراض التالية وهي: الإصابة بالاضطرابات التنفسية مثل ضيق التنفس.
● يمكن أن يسبب بعض الأضرار على الكلى.
● يمكن أن يلحق أضراراً خطيرة في الثدي وقد تتطور الحالة لتصبح سرطان الثدي.
● ينشط الرحم، ويمكن أن يسبب الإجهاض عند تناوله في بداية الحمل.
● تزايد عدد دقات القلب.
● يمكن ان يسبب ما يعرف بالتهاب الجلد الضوئي، لأنه يزيد من حساسية الجلد لضوء الشمس، وهذا يسبب ظهور الطفح الجلدي.
● يمكن أن يتداخل مع بعض الأدوية ويمنع امتصاصها ويقلل من فعاليتها، وخصوصاً أدوية منع الحمل.
____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : "سطور" ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 04:22 PM   #74
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فوائد الشومر الأخضر

فوائد الشومر الأخضر

الشمرة الشائعة أو الشمّر أو السنوت أو الرازيانج أو الشمَّر أو البسباس أو الشمرة أو الشمر المر، الشمر الحلو، الحلوة، الحبة الحلوة، حبة الحلاوة العربية، الشمر الكبير، شمر الحدائق أو الشمر الوحشي، الشمر الزهري.نوع نباتي عطري يتبع جنس الشمرة من الفصيلة الخيمية يشتهر في فلسطين والأردن وسوريا بالشومر. بالإنجليزية: Fennel.
واسمه العلمي (باللاتينية: Foeniculum vulgare).
يجهل العديد من الأشخاص الفوائد التي تعود على الجسم نتيجة تناول الشمّر الأخضر Fennel، وهو أحد أهم أنواع النباتات العشبيّة التي تندرج تحت قائمة الفصيلة الخيميّة، ويُزرع على نطاق واسع في مناطق عديدة حول العالم، بما في ذلك المناطق الواقعة في حوض البحر الأبيض المتوسط، بما في ذلك كل من بلاد الشام وإيران والهند وغيرها، ويتميّز بتركيبته الطبيعيّة ذات القيمة الغذائيّة العالية، فضلاً عن رائحته العطرة ومذاقه اللذيذ جداً، ويحتوي على مجموعة كبيرة من العناصر الأساسيّة التي يحتاجها الجسم، بما في ذلك المعادن والفيتامينات والزيوت الطيّارة والأحماض الأمينيّة، علماً أنّ تسميته تختلف باختلاف المناطق التي تستخدمه، وتشيع تسميته في العديد من الأماكن بالحبة الحلوة وحبة الحلاوة والشمر المُر، وفيما يلي سنخصص الحديث عن أبرز الفوائد التي تعود على الجسم من تناول الشمر الأخضر.

فوائد الشمر الأخضر
● يحتوي الشمر الأخضر على الكالسيوم، مما يقوّي العظام والعضلات والمفاصل والأسنان. * يحتوي على البوتاسيوم، ويخفّض بالتالي من معدّل ضغط الدم، ومن المضاعفات غير المرغوبة والخطيرة المرافقة له.
● يحتوي على الفسفور المفيد للوظائف العقليّة.
● يحتوي على الكبريت الأساسي لصّحة الشعر.
● يعالج مشاكل الجهاز الهضمي، بما في ذلك الإمساك وعسر الهضم، ويعد طارداً للغازات. * يعالج مشاكل المسالك البوليّة. يعالج حصوات الكلى والمرارة.
● يخفف من حدة مشاكل الصّدر، وخاصة الربو. يعالج الأعراض المرافقة للإنفلونزا، ويقي من السعال والزكام والتهاب الحلق والحنجرة، ويطرد البلغم.
● يعالج تهيّج الجلد، ويقي من ترهّله.
● يعد من أفضل المدرّات الطبيعيّة لحليب الأم.
● يعزّز من قوة الجهاز المناعي في الجسم. يخفض مستوى الكولسترول الضار في الدم، ويحمي القلب من الأمراض الخطيرة كتصلّب الشرايين وانسداد الأوعية الدمويّة.
● يقي من مشاكل العيون. يعالج مشاكل القولون العصبي. مفيد جداً للتلخص من الوزن الزائد، حيث يحرق الدهون المتراكمة في مناطق مختلفة من الجسم.
● يقي من مشاكل الضعف الجنسي، وخاصة لدى الرجال.
● يحفظ الأطعمة من الفساد، وخاصة الأجبان منها.
● يقوي بصيلات وجذور الشعر، ويقي من التساقط.
● يعالج اضطرابات الدورة الشهريّة، ويعد مدرّاً للطمث، كما يخفف من تشنجات الرحم ومن الأوجاع المرافقة لها.
يعالج المغص المعوي.
● يسهل عمليّة الولادة، في حال تم تناوله بكميات مناسبة وبعد استشارة طبيّة.

هناك العديد من التحذيرات الطبيّة التي توصي تناول الشمر الأخضر بكميات معقولة ومعتدلة، وذلك تفادياً للإصابة بالعديد من المخاطر الصّحيّة، على رأسها الهبوط في القلب، والاحتقان، والطفح الجلدي، وكذلك الدوخة والدوار.

منقول بتصرف عن :
ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 04:24 PM   #75
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فوائد بذور الشومر

فوائد بذور الشومر

نبتة الشمر أو الشمرة، (بالإنجليزية: Fennel)، و(اسمها العلمي: Foeniculum vulgare) هي عُشبة عطريّة تنتمي إلى العائلة الخيميّة، التي تنتمي إليها كلٌّ من الكراوية، والكرفس، والكمّون، والبقدونس، والجزر، واليانسون، طعمها لاذع مر أو حلو حسب نوعها، معمرة في الكثير من الأحيان، ويتراوح طولها بين 1-2 متراً، كثيرة الفروع، وأوراقها خيطية تتدلّى إلى الأسفل، أزهارها صفراء رماديّة داكنة، تكثر زراعتها في المناطق الساحلية، وعلى ضفاف الأنهار، كما تزرع بكثرة في روسيا وإيران والهند واليابان وأوروبا ودول حوض البحر الأبيض المتوسط، وتُعدّ عشبة الشمر بكاملها صالحةً للأكل؛ حيث تُحصد عند نضجها في موسم الصيف، وتترك حتى تجف وتفتح البذور
يشتهر استعمال الشمر في جميع أنحاء العالم، وغالباً ما تُستهلك بذور الشمر المُجفّفة في الطهي والتوابل، كما أنّ لها العديد من الأغراض العلاجيّة؛ حيث يستخدم مسحوق الشمر في عمل كمادات ضد لدغات الأفاعي، ويدخل الشمر أيضاً في الصناعات الدوائيّة والتجميليّة بسبب خوائصه الصحيّة والعطرية.
يحتوي الشمر على الكثير من العناصر الغذائية؛ فهو غنيّ بالألياف، والفيتامينات مثل: فيتامينات (A, B3, B5, B9، C)، وأيضاً المعادن مثل: البوتاسيوم، والحديد، والفسفور، والمغنيسيوم، والكالسيوم، والكبريت، والمنغنيز، والصوديوم، كما يحتوي أيضاً على الزنك، والنحاس، والمنغنيز.
يحتوي الشمر أيضاً على كميّة هائلة من مُضادّات الأكسدة، مثل: البروتين، والكيرستين، ويُستخدم في تركيب الكثير من الأدوية لعلاج القولون العصبي، وآلام البطن، والإسهال، وغيرها من الأمراض، بالإضافة إلى كلّ هذه العناصر الغذائية يحتوي الشمر على النترات الغذائيّة، وهو مَصدرٌ طبيعيّ من هرمون الإستروجين.

الفوائد الصحية للشمر
للشمر فوائد صحيّة كثيرة، منها:
● تنظيم عمل الهرمونات وخاصّةً هرمون الإستروجين؛ حيث يُسهّل حدوث الطمث، ويزيد من إفراز الحليب ويُسهّل الولادة، ويُخفّف من أعراض سن اليأس ويزيد الرغبة الجنسية، ويستخدم الشمر في العديد من المنتجات المحتوية على الإستروجين الصناعي؛ للحدّ من مشاكل الدورة الشهرية وتنظيمها، وكذلك كمُسكّن للألم.
● حلّ مشاكل الجهاز الهضمي الصحيّة بما في ذلك الحرقة والغازات المعويّة وفقدان الشهية والإمساك والمغص عند الرضع؛ حيثُ تُشير البحوث إلى أنّ إعطاء زيت بذور الشمر يُمكن أن يُخفّف المغص عند الرضّع في عمر 2-12 أسبوعاً.
● علاج التهابات الجهاز التنفّسي والسعال والتهاب الشعب الهوائية، وعلاج الكوليرا.
● الحفاظ على صحّة العظام؛ بسبب احتوائه على الحديد والفوسفور والكالسيوم والمغنيسيوم والمنغنيز والزنك وفيتامين ك، حيث تساهم مجتمعةً في الحفاظ على بنية العظام وقوّتها بشرطِ الحفاظِ على توازن استهلاك الفسفور والكالسيوم؛ حيثُ إنّ استهلاك الكثير من الفسفور مقابل استهلاك القليل من الكالسيوم قد يؤدّي إلى فقدان العظام.
● خفض ضغط الدم وحماية القلب؛ حيث يُوسّع الأوعية الدموية بسبب احتوائِه على الكالسيوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم.
● خفض نسبة الكولسترول في الدم بسبب احتوائه على الألياف ممّا يُقلّل خطر الإصابة بأمراض ومشاكل القلب، كما يحتوي على حمض الفوليك وفيتامين ب6 الذي يمنع بدوره تراكم مركب يُعرف بالحمض الأميني؛ حيث إنّ تراكمه قد يضرّ بالأوعية الدموية ويؤدّي إلى مشاكل في القلب.
● الوقاية من السرطان، وتقوية المناعة؛ بسبب احتوائه على مادة السيلينيوم التي تمنع الالتهابات وتُخفّف الأورام، وتلعب دوراً مهمّاً في تعزيز وظيفة أنزيمات الكبد التي تُزيل السموم من بعض المُركّبات المُسبّبة للسرطان في الجسم، كما أنّ الألياف الموجودة في الشمر تقي من سرطان القولون والمستقيم. يحتوي الشمر أيضاً على فيتامين ج وفيتامين أ اللذين يحميان الخلايا من الجذور الحرّة بصفتهما مضادّان قويان للأكسدة.
● المساعدة على النّوم وتسهيل التعلّم ودعم الذاكرة والحفاظ على بنية الأغشية الخلوية، وتقوية الجهاز العصبي بسبب احتوائه على مادة الكولين.
● تعزيز التمثيل الغذائي للطاقة عن طريق تحطيم الكربوهيدرات والبروتينات إلى الجلوكوز والأحماض الأمينية إلى مركبات أصغر للحصول على الطاقة وإمداد الجسم بها.
● إدارة وفقدان الوزن بسبب احتوائه على الألياف الغذائية التي تُقلّل الشهية وتُعطي الشعور بالشبع لفترة أطول، وبالتالي خفض السعرات الحرارية المستهلكة بشكل عام.
● تحسين المناعة وتقويتها وذلك لأنّ الشمر يحتوي على فيتامين (CC) الذي يعمل على تجديد الخلايا، وإنتاج الكولاجين للحفاظ على البشرة، وحماية جدران أوعية الدم، وأيضاً يعمل كمانع فعال للأكسدة؛ مما يحمي من أضرار الشمس والتلوّث والدخان، ويمنع نموّ الجزيئات التي في الدم (الشقوق، أو الجذور الحرة)، والتي قد تُسبّب خللاً في خلايا الجسم.
● علاج فقر الدم؛ لاحتوائه علي الحديد والأحماض الأمينية؛ فالحديد هو المُكوّن الرئيسي للهيموجلوبين، والحمض الأميني يُجدّد ويُنشّط إنتاج الهيموجلوبين، ويساعد على تكوين عناصر أخرى في الدم، كما أنّ اقتران وجود الحديد بوجود فيتامين ج بنسبته العالية أيضاً يُعزّز امتصاص الحديد في الجسم.

محاذير استهلاك الشمر
● الشمر كغيره من التّوابل والأعشاب كالكزبرة والكراوية قد يُسبّب حساسيّةً شديدةً عند بعض الأشخاص؛ حيث يحظر على هؤلاء الأشخاص استهلاكه، وعادةً ما تَقترن حساسية الشمر مع الحساسية من الكرفس والجزر، كما أنّ الشّمر قد يزيد من حساسية البشرة مما يزيد من احتمالية التعرّض لأضرار وحروق الشمس خاصّةً عند ذوي البشرة الفاتحة.
● الشمر يحتوي على البوتاسيوم الذي يُؤثّر على بعض مَرضى القلب الذين يتناولون أدوية البيتا بلوكير، وهي الأدوية الأكثر انتشاراً بين مرضى القلب، كما أنّ استهلاك البوتاسيوم بِنسبٍ عاليةٍ قد يُشكّل خطراً على وظائف الكلى وقد يؤدي إلى الفشل الكلوي في حال وجود مشاكل في الكلى؛ حيث لا تَستطيع القيام بعملها على تصفية البوتاسيوم الزائد من الدم.
● قد يُبطئ الشمر تخثر الدم، ويؤدّي إلى تميّعه، لذلك يُنصح بعدم استهلاك الشمر من قِبَل الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المميعة لأنه قد يزيد من خطر النزيف.
● إذا كانت المرأة تُعاني من سرطان الثدي أو الرّحم أو المبيض أو الأورام الليفية الرحمية أو أيّ مرض من شأنه أن يزداد سوءاً بسبب تَغيّر نسبة هرمون الإستروجين، يُنصح بعدم استهلاك الشمر

منقول بتصرف عن :
ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 04:39 PM   #76
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي أكلة صفاقسية: كسكسي بالبسباس

أكلة صفاقسية:
كسكسي بالبسباس

المقادير
● حزمتان من اوراق البسباس الخضراء
● حزمة من اوراق البصل الاخضر
● 1كغ كسكسي "كسكسون "
مقادير الصالصا
● اربعة ملاعق زيت
● ملعقتين طماطم معجونة
● ملعقة فلفل احمر
● ملعقة هريسة عربي
● ملعقة تابل
● فلفل أكحل
● 6 حبات ثوم
● ملح
● ماء
اعداد الصالصا
● سخنو الزيت وضعو حبات الثوم المهرسين مع التابل و الفلفل أكحل و الفلفل الاحمر و الملح. وامرق بالماء الفاتر الذي سبق ان حللتي فيه ملعقتين من الطماطم المعجونة وأضيفي لهم الهريسة العربي واتركيهم يطبخون ربيع ساعة.
● عندها افتحي حزمات البسباس وغسليهم جيدا. وقصيهم بشكل رقيق جدا و البصل الأخضر مقطع رقيق جدا وضعيهم في الكسكاس بيغلو على الماء لمدة 20 دقيقة.
اعداد الكسكسي
● إتبل الكسكسي بالماء الفاتر والزيت
● اتركيه يرتاح قليلا بعد ما نطبخ البسباس ننزله ونترك الكسكسي يغلي لمدة 15 دقيقة.
● ممكن تتركو فوق البسباس يغليو مع بعضهم في وعاء نخلط الكسكسي مع البسباس و من بعد نضيف الصالصا نخلطه جيدا ونتركه يرتاح قليلا.
● اقلييو فلفل شايح
● تاكلو بالشفاء و الهناء
__________________________________
ألمصدر: تاريخ صفاقص
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 06:05 PM   #77
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فيديو : أكلة شتوية فرفوشة او كسكسي بالبسباس او كسكسى مقطر فى (المطوية)

أكلة شتوية فرفوشة او كسكسي بالبسباس او كسكسى مقطر فى (المطوية)
اكلات البيت التونسي Tunisian cuisine





" border="0" alt="" onload="NcodeImageResizer.createOn(this);" />


__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-01-2019, 06:52 PM   #78
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,637
افتراضي فوائد وأضرار البسباس ( ألشمر)

فوائد وأضرار البسباس ( ألشمر)

يعتبر نبات البسباس " ألشومر " من النباتات العشبية الخضراء التي تنتمي إلى الفصيلة الخيمية، ولهذا النبات العديد من الأسماء منها: شمر الحدائق وحبة الحلاوة العربية والحبة الحلوة والسنوت والشمر، تنتشر زراعته في دول حوض البحر الأسود والحوض البحر الأبيض المتوسط، يدخل البسباس في تحضير العديد من الأطعمة وأطباق السلطة كما أنّ له عدة استخدامات في المجال الطبي، يتميز هذا النبات بفوائده المذهلة وذلك لاحتوائه على العناصر المعدنية ومجموعة من الفيتامينات والألياف الغذائية، وسيتم معرفة ما هي أضرار البسباس في هذا المقال.
وأخيرا : تلخيص أهم الفوائد والأضرار
فوائد البسباس العامة
● يعالج الجهاز التنفسي من الإصابة بالعديد من الأمراض مثل: مرض الربو والاحتقان والسعال.
● يعالج جفاف الفم ويقضي على البكتيريا المسببة لانبعاث رائحةٍ كريهة منه.
● يخفض معدل السكر في الدم الأمر الذي يفيد مرضى السكري من النوع الثاني.
● يزيد من نمو الثدي. يُخفض معدل الكوليسترول الضار في الدم، وذلك لاحتوائه على معدلاتٍ عالية من الألياف الغذائية.
● يحمي القلب من الإصابة بالأمراض المتعلقة به.
● يعالج تورم أنسجة الجسم وتعرف هذه الحالة بالوذمة.
● يخلص الجسم من السموم.
● يحفز الكلى على أداء وظائفها بكفاءة.
● ينشط الرحم عند النساء مما يُسهل عملية الولادة.
● يعزز الخصوبة عند النساء.
● يضبط معدل ضغط الدم ويحد من ارتفاعه.
● ينظم معدل نبضات القلب.
● يحافظ على صحة الأوعية الدموية.
● يحمي الكبد من الإصابة بالسرطان ويحفزه على أداء عمله.
● يدخل في علاج العدوى التي تصيب المسالك البولية.
● يعالج اضطرابات النوم والأرق. يعالج داء المبيضات.
● يزيد من نعومة البشرة ويحسن مظهرها.

أضرار البسباس
بالرغم من فوائد البسباس العديدة إلى أنّ تناوله بشكلٍ مفرط قد يؤدي إلى حدوث بعض الآثار الجانبية ويجب معرفة ما هي أضرار البسباس لأخذ إجراءات الحيطة والحذر عند استخدامه أو تناوله، ما هي أضرار البسباس؟ سيتم الإجابة عن هذا السؤال فيما يأتي:
● يحدث تفاعل أو تداخل مع بعض أنواع الأدوية والعقاقير الطبية ويعيق عملية امتصاصها ومن الأمثلة عليها أدوية الصرع.
● الإصابة بالتهاب الجلد الضوئي الذي يحدث نتيجة التعرض لأشعة الشمس، ومن أبرز أعراضه الإحساس بالألم واحمرار سطح الجلد نتيجةً لانتشار الطفح الجلدي.
● الإصابة بالتهاب الجلد التماسي.
● ظهور البثور على سطح الجلد. قد يؤدي التعرض لنبات البسباس الإصابة بالحساسية التي يرافقها حدوث الصفير وتشنجات في منطقة البطن.
● تناول البسباس مباشرةً يؤثر على أنسجة الثدي بشكلٍ سلبي ويزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي.
● الإكثار من تناوله يتسبب بهبوطٍ في القلب.
● الإصابة بالدوخة.
● الغثيان.
● الإصابة بالإسهال.
● حدوث اضطرابات في معدل هرمونات الجسم.
● انخفاض معدل ضغط الدم.
● يعرض المرأة الحامل للإجهاض حيث يؤدي لحدوث النزيف.
● تناول المرأة لنبات البسباس خلال فترة حملها يؤثر على وزن الطفل عند ولادته.
____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : "سطور" ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.