قديم 11-29-2018, 09:50 PM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي علاج حالات نفسية بالأعشاب والطب البديل

علاج حالات نفسية بالأعشاب والطب البديل
(01)- فهرس علاج حالات نفسية بالأعشاب والطب البديل
(02)- علاج قلة النوم بالأعشاب
(03)- علاج القلق بالأعشاب
(04)- علاج الاكتئاب بالأعشاب
(05)- علاج الوسواس القهري بالأعشاب
(06)- علاج الوسواس القهري نهائياً
(07)- التخلص من الوسواس القهري بالقرآن الكريم
(08)- علاج العصبية
(09)- أسباب العصبية الزائدة
(10)- طرق التخلص من الخوف-
(11)- هل الخوف من الموت أمر طبيعى أم أنه مرض نفسى يحتاج إلى علاج؟
(12)- "الشعور بأقتراب الأجل".. ظاهرة فسرها العلم
(13)- انتهاء الأجل هو السبب الوحيد للموت
(14)- المؤمن والخوف من الموت
(15)- ألخوف من الموت

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2018, 09:55 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي علاج قلة النوم بالأعشاب

علاج قلة النوم بالأعشاب
عندما يُصاب الإنسان بمرض أو خلل صحي معين؛ فإنّ ذلك يؤثر على قدرته على النوم، فيتأخر حتى ينام، أو ينام لساعات قليلة، أو حتى ينام ويستيقظ كثيراً، وقد يتعرض لذلك أيضاً لأسباب أخرى غير مرضية، قد تتعلق باضطرابات نفسية أو عصبية، وفي جميع الحالات من الأفضل التوجه للطبيب لتحديد السبب ومن ثم الحل الأمثل لهذه الحالة، ولكن هناك مجموعة من الأعشاب أو العلاجات الطبيعية التي تساعد على التخفيف من اضطرابات النوم، ومن أهمها ما يأتي.

علاج قلة النوم بالأعشاب
* الفراسيون الأسود: هو عبارة عن عشبة معمرة ذات رائحة قوية جداً، ويصل ارتفاعها إلى ما يقارب المتر الواحد، تكون أوراقها بيضاوية ذات أطراف أو حواف مسننة، أمّا لونها فهو كلون القرنفل، ويستعمل في علاج الكثير من الاضطربات من ضمنها ما يتعلق بالنوم، بحيث يتم إحضار كمية من أوراقها المطحونة تعادل الغرامين تقريباً، وتوضع في كوب من الماء ويتم غليها، وتترك لمدة تتراوح ما بين خمس إلى عشر دقائق لتشرب ويمكن تحليتها بالعسل، ويفضل أن يتم تناولها قبل النوم مباشرةً.
* لسان الحمل السناني الكبير: غني بمجموعة من المواد التي تجلب النوم، ومن أبرزها المواد الهلامية ومجموعة من الأحماض الدهنية إضافةً إلى النشا، ويتم تناولها بعد طحن كمية من أوراقها وإضافة الماء إليها؛ ليتم غليها وتركها مغطاة لمدة تصل إلى عشر دقائق، ويمكن إضافة كمية من العسل لتحليتها، ويفضل أن يتم تناولها قبل النوم مباشرةً.
* الناردين المخزني: تحتوي جذورها تحديداً على مجموعة من الزيوت الطيارة والقلويدات التي تساعد على تنظيم ساعات النوو والتقليل من اضطراباته، من خلال طحن جذورها وإضافة كمية من الماء المغلي إليها وتحريكها، وتغطيتها لمدة عشر دقائق، وتناولها قبل النوم مباشرةً.
* زهرة الآلآم الحمراء: تشبه العنب لأنها متسلقة وتستخدم جميعها باستثناء جذورها، وهي غنية بمجموعة من المواد المهدئة والمضادة للتشنجات العصبية والنفسية، وأهمها القلويدات الأندولية، والفلافونيدات، إضافةً للجلاكوزيدات.
* الدرقة جانبية الزهر: وهي كما السابقة تستخدم جميعها عدا جذورها، غنية بمجموعة من المواد المهدئة؛ كحمض التنيك والفلافونيدات إضافةً إلى الزيوت الطيّارة، ويتم طحنها في البداية ومن ثم غليها مع كمية من الماء، وتحريكها وتركها لمدة تصل إلى عشر دقائق، وتغطيتها ومن ثم تناولها كل يوم لمرة واحد قبل النوم مباشرةً.
* الضرم: أو كما يسميّه الأغلبية بزيت اللافندر، يتم طحنه وغليه في كمية من الماء، ثم إضافة كمية صغيرة منه إلى ماء الاستحمام.

ألمصدر : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2018, 09:58 PM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي علاج القلق بالأعشاب

\
علاج القلق بالأعشاب
لا تقتصر المشاكل التي يتعرض لها الإنسان على المشاكل الصحيّة فقط، بل تمتد لتشمل المشاكل والاضطرابات النفسية المختلفة والتي تحدث لأسباب مختلفة ومتعددة أيضاً، ومن أكثر الاضطرابات النفسية انتشاراً القلق، فالكثير منّا يتعرض أحياناً إلى الشعور بالقلق وعدم القدرة على ممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي.

وقد يكون هذا القلق أحياناً بسيطاً ويمكن تجاوزه بسهولة، وقد يكون أحياناً صعباً ويحتاج إلى جلسة علاجات نفسية، وعادةً ما يرافق القلق أعراض أخرى مختلفة كالشعور بالتعب والإرهاق، والحزن واستياء المزاج وعدم القدرة على التركيز، إضافةً إلى فقدان أو فتح الشهية للطعام وعدم القدرة على النوم؛ لذلك سوف نتناول هنا أبرز الأعشاب الطبيعية التي تساعد على التخلص من القلق، ومن أبرزها ما يلي.

علاج القلق بالأعشاب
** عشبة البابونيج: وهي من أكثر وأبرز الأعشاب الطبيعية التي تساعد على تخفيف الاضطرابات النفسية المختلفة كالقلق وتساعد على الشعور بالراحة والاسترخاء؛ لأنها تحتوي على مجموعة من المواد المسكّنة التي تساعد على ذلك، ويتم تناولها بعد غليها في الماء ويمكن إضافة مواد أخرى لها لتحلية طعمها كالقرفة أو العسل.
* إكليل الجبل: يساعد أيضاً على علاج القلق بشكل تدريجي؛ لأنه يساعد على التخلص من التوتر والقلق الذي يصيب عضلات الجسم وتحديداً عضلات الجهاز التنفسي والهضمي، إضافةً إلى فوائد أخرى كتنشيط الذاكرة.
** عشبة الخزامى: والمعروفة بعشبة اللافندر والتي تصنف كواحدة من أكثر الأعشاب التي تساعد على تهدئة الأعصاب، ويتم تناولها بعد غليها في الماء واستنشاق البخار الناتج عنها، أو استخلاص زيتها وإضافته للأطعمة.
** جوزة الطيب: تساعد على التخلص من القلق والاسترخاء وتحديداً عند الذهاب إلى النوم؛ لأنها تعمل على ارتخاء عضلات الجسم وبالتالي تقاوم الكثير من الاضطرابات النفسية، ويتم استخدامها من خلال غليها واستنشاق بخارها أو إضافة القليل منها إلى الطعام.
** المليسة المخزنية: وهي عبارة عن عشبة طبيعية تصنف كنوع من أنواع النعناع، تخفف من القلق وتساعد على الارتخاء، ويتم تناولها بإضافتها لأعشاب أخرى كالنعناع البري أو الشاي الأخضر.
** اللوز: يعتبر اللوز أيضاً من أكثر الأعشاب الطبيعية التي تخفف من القلق لأنه يحتوي على مادة الأوميغا-3، والذي يساعد على الارتخاء والقضاء على القلق، كما أنها تحتوي على مجموعة من الأحماض الدهنية التي تقضي على الالتهابات التي تصيب الخلايا العصبية الموجودة في خلايا الدماغ.
** عشبة الشمر: تساعد أيضاً على علاج القلق وتخفيفه؛ لأنها تحتوي على مجموعة من الزيوت الطيّارة التي تقضي على التوتر، وتساعد أيضاً على التخفيف من مشاكل الجهاز الهضمي الناتجة عن القلق والتوتر.

ألمصدر : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2018, 10:32 PM   #4
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي علاج الاكتئاب بالأعشاب

علاج الاكتئاب بالأعشاب
قد يشعر الإنسان من وقت لآخر بتغيّر في المزاج والحزن، لكن هذا الشعور مؤقت وبسيط ولا يُعدّ مرضاً، أما الاكتئاب فهو مرضٌ من الأمراض النفسية التي تتطلب العلاج، وهناك العديد من الطرق لعلاج الاكتئاب؛ حتى لا يصل المريض إلى مرحلةٍ يقوم بها بإيذاء نفسه، كالعلاج النفسي والعلاج بالأدوية، وهناك أيضاً بعض الطرق الطبيعية التي تساعد على العلاج وتخفف من الاكتئاب.

العلاج بالنباتات والأعشاب
تتألف النباتات من مواد غنيّة بالفيتامينات والأملاح المعدنيّة والمواد الطبيعيّة، وعناصر مثل الأكسجين والكبريت واليود والفسفور وغيرها، علاوة على احتوائها على مواد مضادة للأكسدة، ويُستخدم العلاج النباتي في أربعة اتجاهات هي:
*العلاج المناعي: وهو استخدام أنواع النباتات التي تدعم الجسم للقيام بالعمليات الحيويّة لمقاومة الأمراض والأجسام الغريبة.
* العلاج الشافي: وهو استخدام النباتات التي تزيل السموم التي تنتج عن الأمراض.
* العلاج التوازني: وهو استخدام النباتات التي تعوّض وتكمّل للجسم المواد الأساسيّة التي فقدها لاستعادة وتصحيح الوظائف الحيويّة فيه.
* العلاج المساعد: وهو استخدام نباتات لها دور في المساعدة على علاج بعض الأمراض.

علاج الاكتئاب بالأعشاب
بما أنّ الاكتئاب مرضٌ كسائر الأمراض، لا بد أن يكون له علاج، ومنه علاج الاكتئاب بالأعشاب فهناك العديد من الأعشاب التي أثبتت فعاليتها في تقليل حدة المرض، وأهم الأعشاب المُستخدمة لعلاج الاكتئاب:
*الزّعفران: وقد ثبتَ أنّ الزعفران وتحديداً ميسم الزعفران والذي هو قلب زهرة الزعفران فعّالٌ في علاج الحلات الخفيفة والمعتدلة من الاكتئاب
* عشبة القدّيس يوحنا: وهي عُشبةٌ استخدمها الأوروبيّون لمعالجة حالات الاكتئاب، ولها مفعولٌ مُشابه لمضادات الاكتئاب الدوائيّة المُستخدمة لعلاج المرض، وفيما أشاد بها البعض لمعالجة الحالات الخفيفة إلى المعتدلة من الاكتئاب، إلا أنّه لم يتم الاتفاق والإجماع على الاعتماد عليها كدواءٍ لعلاج الاكتئاب، ولم توافق عليها إدارة الغذاء والدواء (FDA أو USFDA) كدواء لعلاج الاكتئاب
* نبات الكافا: وهو نباتٌ مهدّئٌ يساعد على الاسترخاء، ويقاوم الضغط النفسيّ، والتوتر، والقلق ممّا يخفف من الاكتئاب.
* عشبة رهوديولا: أو ما يُسمّى بعشبة الجذر الذهبي، أو تاج الملك، وقد استُخدمت هذه العشبة لسنوات لمحاربة الاكتئاب، حيث إنّها تعطي نتائج إيجابيّة في التقليل من القلق والتوتر ولكنها ليست علاجاً بحدّ ذاته.

العلاج بالفيتامينات والمكملات الغذائية
هناك بعض الفيتامينات والمكملات الغذائيّةِ التي تساعد على التخلّص من الاكتئاب، ومنها:
*المغنيسيوم وفيتامين B: حيث أثبتت الدراسات ارتباط انخفاض المغنيسيوم وفيتامين B بالاكتئاب، وأنّ المرضى الذين يستخدمون يومياً 0.8mg من حمض الفوليك أو 0.4mg من فيتامين B12 يُظهرون تحسّناً في العلاج، وفعاليةً في التخفيف من أعراض الاكتئاب، والمرضى الذين يتناولون من 125 إلى 300 مغ من المغنيسيوم مع وجبات الطعام وعند الخلود إلى النوم يُظهرون تحسّناً أسرع في حالات الاكتئاب الشديد.
*فيتامين د: أثبتت الدراسات أيضاً أنّ انخفاض مستوى هذا الفيتامين في الجسم مرتبطٌ بزيادة الأعراض الاكتئابية لدى المريض، وأنّ أخذ جرعةٍ واحدةٍ يومياً منه قد تساعد على التقليل من حدة الاكتئاب.
*الأحماض الدهنية أوميغا 3: قد تؤثر الأحماض الدهنيّة في الاكتئاب، لأنّ مركباتها منتشرة في الدماغ، ولكن لم يتم إثبات هذه النظرية قطعيّاً، وعموماً فقد ثبت أنّ ما يعادل ثلاثة غرامات منها يومياً تكون فعّالةً وآمنةً في علاج المرضى الذين يعانون من أمراضٍ نفسيّةٍ، ويمكن التزوّد بهذه الأحماض عن طريق الغذاء، أو عن طريق كبسولات زيت السمك.
* الزنك: وهو من المغذّيات المرتبطة الوظائف العقليّة مثل التعلّم والسلوك، ووفقاً لعلماء النفس البيولوجيّ ولتغذية علم الأعصاب فإن نسبة الزنك في الدم ترتبط ارتباطاً طرديّاً مع الاكتئاب؛ فإن كانت منخفضة زادت احتماليّة حدوث الاكتئاب، وتناول الزنك بمقدار25 ملغ يوميا لمدة 12 أسبوعاً قد يساعد على زيادة كمية الأحماض الدهنيّة في الجسم، ويحدّ من أعراض الاكتئاب.

علاج الاكتئاب بالماء
إنّ الماء ضرورةٌ من ضرورات الحياة، وهو يشكّل سبعين بالمئة من جسم الإنسان، وله العديد من الفوائد؛ كتنظيم حرارة الجسد، وتخليصه من السموم، ونقل الغذاء إلى الأنسجة، وهو يقوم بدور الوسيط في كثيرٍ من العمليات الكيميائيّة، ويساعد على الاتزان الكيماوي للجسم، وهو يساعد أيضاً على العلاج من الكثير من الأمراض عن طريق شربه أو استخدامه للعلاج بالكمادات الباردة أو الحارّة أو عن طريق الدوش أو الحمامات، ومن الطرق التي يمكن أن تساعد على التخفيف من الاكتئاب عن طريق الماء ما يلي:
* العلاج عن طريق المياه الدافئة: حيث تزيل الحمامات الدافئة الغضب والتوتر، ويعمل نقع القدمين في ماء دافئ في نهاية اليوم على الاسترخاء وتهدئة الجسم بشكل عام، خصوصاً لو أضيف إليه بعض النعناع لمدة خمس عشرة دقيقةً على الأقل.
* العلاج المتعاقب بالماء الساخن والبارد: حيث يتم عمل حمام القدمين عن طريق وضع حوضين متقاربين من الماء البارد والساخن بعد الاستحمام يتسعان للقدمين معاً، ويُملأ أحدهما بالماء الساخن بدرجة حرارة (38 - 41) درجة، والآخر بالماء البارد من الصنبور، ويُغمران بالماء حتى يغطيا منتصف الساقين تقريباً، ثم توضع القدمان في الماء الساخن مع تحريك الأصابع وتدليك القدمين ببعضهما لمدة خمس دقائق، ثم تُرفعان وتوضعان في الماء البارد مع تحريكهما لمدة عشرين ثانية فقط، ثم العودة للماء الساخن، وتُكرّر هذه العملية لبضع مرات، ويساعد هذا الحمام على التخلّص من الأرق، والخمول، والكسل الذي يصاحب الاكتئاب.
* العلاج بحمامات الأعشاب: حيث إنّ إضافة الأعشاب والزيوت الطبيعيّة إلى الماء بشكلٍ عام وللماء الساخن خاصةً له تأثيرٌ كبيرٌ في تهدئة الأعصاب، وإزالة توتر العضلات، وتسكيين الآلام، ومن هذه الأعشاب البابونج أو النعناع اللذان يبعثان على الاسترخاء، ويقومان بتهدئة الأعصاب، ويتم عمل منقوع الأعشاب عن طريق وضعها في جورب قطنيّ يُربط على صنبور المياه الساخنة حتى يمتلئ الحوض بالماء، أو عن طريق نقعه مسبقاً في ماءٍ ساخنٍ لمدة ربع ساعة، ثم إضافته إلى حوض الاستحمام.
* حمامات الاسترخاء: حيث يُملأ الحوض بالماء الدافئ مع ملء فنجان من منقوع اللافندر أو النعناع، ويُهيّأ جوٌ من الضوء الخافت، ويتم الجلوس في الماء لدقائق، ثم تغطيس باقي الجسم وإسناد الرأس إلى وسادة أو مسند، ثم أخذ شهيق عميق ببطء، ثم حبسه والعد من واحد وحتى خمسة، ثم الزفير ببطء، وتكرير ذلك عدة مرات.
* دش الوجه: حيث إنّ تسليط الماء على الوجه والجبهة تحديداً له أثرٌ منشّطٌ للدورة الدمويّة، ويساعد على صفاء الذهن، والراحة النفسية بشكلٍ عام، ويجب أن يكون اندفاع الماء خفيفاً على الجبهة.
*العلاج بالمياه المعدنية ومياه البحر: حيث إنّ السباحة في البحر أو المياه المعدنيّة تساعد على التخلص من الضغوطات النفسيّة.
المصدر : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-29-2018, 10:44 PM   #5
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي معالجة ألنفس من الاكتئاب بالقرآن الكريم

معالجة ألنفس من الاكتئاب بالقرآن الكريم

المداومة على تلاوة القرآن الكريم
تعدّ تلاوة القرآ ن الكريم من العبادات التي يتقرّب بها العبد المسلم إلى الله تعالى، وهي من أنواع الذكر التي يحصل بها الأجر والثواب من الله عز وجل، كما أنّ المداومة على تلاوة آيات القرآن تعدّ من الأسباب التي توّلد لدى العبد اللذة والراحة النفسية والاستقرار والطمأنينة، حيث قال الله تعالى: (الَّذينَ آمَنوا وَتَطمَئِنُّ قُلوبُهُم بِذِكرِ اللَّـهِ أَلا بِذِكرِ اللَّـهِ تَطمَئِنُّ القُلوبُ)،[1] كما أنّ في ذلك وسيلة للوصول إلى معاني ودلالات الآيات، والعبر والعظات التي تحثّ عليها، ممّا يوصل العبد إلى التفكّر والتدبّر فيها، فالقرآن الكريم هو كلام الله تعالى الذي أنزله على رسوله محمد صلى الله عليه وسلم، وهو معجزته الخالدة المحفوظة من أيّ تحريف أو تغيير، كما وعد الله تعالى بذلك، حيث قال: (إِنّا نَحنُ نَزَّلنَا الذِّكرَ وَإِنّا لَهُ لَحافِظونَ)،[2] فلم ينقص من القرآن ولم يزد عليه أي شيء.[3]

علاج الاكتئاب بالقرآن الكريم
الاكتئاب مصطلح طبي يتضمن الاضطرابات النفسية بشكل واسعٍ وكبيرٍ، ممّا يسبّب المزاج السيئ الذي يُصعب على الفرد ممارسة الأمور والقيام بها، وينظر إلى الأمور بانّها ذات قيمة قليلة، وذلك إن كان الاكتئاب في أخف وأبسط حالاته، وفي المقابل قد يكون شديداً قوياً، ممّا قد يؤدي إلى تهديد حياة الفرد، وذلك بتفكيره في قتل نفسه، أو توقّف رغبته عن الحياة، وينقسم الاكتئاب إلى اكتئاب نفسي عصابي، واكتئاب عقلي ذهاني،[4] ومن الجدير بالذكر أنّه يمكن التخلّص من الاكتئاب باللجوء إلى القرآن الكريم تلاوةً وتدبراً، للوصول إلى انشراح الصدر وطمأنينته، حيث ورد في القرآن العديد من القصص التي تبيّن الابتلاء الذي وقع على الأنبياء والمرسلين عليهم الصلاة والسلام، وغيرهم من الصالحين، فمهما بلغت درجة ابتلاء العبد فلن يصل إلى درجة ابتلاء يوسف عليه السلام مثلاً.[5]
ومن الطرق التي يمكن للعبد اللجوء إليها في ذلك، جمع الكفّين وقراءة كلّ من سورة الإخلاص وسورة الفلق وسورة الناس فيهما، ثمّ النفث فيهما أيضاً؛ أي بصق الرذاذ الخفيف من الريق، ثمّ مسح الوجه بالكفين، ويمكن أيضاً مسح الجسد بقدر المستطاع، مع تكرار ذلك ثلاث مرات، كما يستطيع العبد تخصيص بعض الأوقات للقيام بذلك، منها: قبل النوم ليلاً، وعند القيلولة نهاراً، أو عند أي وقت آخر يريد الشخص أن ينام فيه، ويجب على المسلم الحرص على قراءة آيات القرآن الكريم ببطءٍ دون عجلةٍ، مع تدبّر ما فيها من معاني ودلالات وعبر، مع ضرورة زرع يقين الشفاء في النفس.[6]

علاج الاكتئاب
يجب على العبد المسلم أن يسعى دائماً للوصول إلى انشراح الصدر وأمانه وطمأنينته، وذلك يتحقّق بالعديد من الطرق والوسائل الذي تمكّن العبد من ذلك، وفيما يأتي بيان البعض منها:[7]
* للجوء إلى الله تعالى بالدعاء، وذلك لتحقيق الرغبات، وتفريج الكربات والهموم والأحزان، وقد يكون الدعاء وقائياً أو علاجياً؛ فالوقائي يكون بالاقتداء بالرسول صلى الله عليه وسلم عندما كان يدعو مثلاً: (اللهمَّ إني أعوذُ بكَ من الهمِّ والحزَنِ ، والعجزِ والكسلِ ، والبخلِ والجبْنِ ، وضَلَعِ الديْنِ ، وغلَبةِ الرجالِ)،[8] ووردت أيضاً العديد من الأدعية العلاجية عن الرسول عليه الصلاة والسلام التي حثّ على حفظها وتعلّمها وتعليمها، حيث قال: (ما أصاب أحدًا قطُّ همٌّ ولا حَزَنٌ فقال اللهمَّ إني عبدُك ابنُ عبدِك ابنُ أمَتِك ناصيَتي بيدِك ماضٍ فيَّ حُكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك أوْ علَّمْتَه أحدًا مِنْ خلقِك أو أنزلته في كتابِك أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي ونورَ صدري وجلاءَ حُزني وذهابَ هَمِّي إلا أذهب اللهُ همَّه وحُزْنَه وأبدله مكانه فَرَجًا قال : فقيل : يا رسولَ اللهِ ألا نتعلمُها فقال : بلى ينبغي لِمَنْ سمِعها أنْ يتعلمَها).[9]
*إخلاص الأعمال إلى الله تعالى، وذلك من أعظم أسرار السعادة والراحة، فالعبد إن كانت أعماله لله عزّ وجلّ ابتغاءً لما عنده من الأجر والثواب، فإنّه لن يهتم بشكر الناس وحمدهم، لأنّه إذا انتظر ما عندهم ولم يصدر ما يتوقعه منهم فقد يصيبه الندم والحسرة والضيق، وممّا يدل على أنّ الإخلاص من أسباب الراحة والطمأنينة وتفريج الكرب ما حصل مع الثلاثة الذين انطبق الغار عليهم، فتوسّل كلٌّ منهم إلى الله بفضيلةٍ قام بها وكان الإخلاص أساسها، فانفرج كربهم.
* ألتفكّر في نعم الله تعالى، وممّا ورد في ذلك قول السعدي: (وكلما طال تأمل العبد في نعم الله الظاهرة والباطنة، الدينية والدنيوية، رأى ربه قد أعطاه خيراً كثيراً، ودفع عنه شروراً متعددة، ولا شك أن هذا يدفع الهموم والغموم، ويوجب الفرح والسرور)، فالعبد منغمسٌ انغماساً بنعم الله تعالى عليه، حيث قال: (وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً)، الأمر الذي يؤدي إلى دفع الهموم والأحزان.[10]
* التوكّل فقط على الله تعالى في تفريج الهموم والكروب، فإبراهيم عليه السلام عندما ألقاه قومه في النار، توكّل على ربه فقط، فجعلها الله تعالى برداً وسلاماً عليه.
* الإيمان الحقيقي الكامل بالله عزّ وجلّ، حيث قال: (أَفَمَن شَرَحَ اللَّـهُ صَدْرَهُ لِلْإِسْلَامِ فَهُوَ عَلَى نُورٍ مِّن رَّبِّهِ)،[11] وكلما قوي إيمان العبد وازداد انشرح صدره، وكذلك فإنّ من فقد الإيمان ونزعه من قلبه يصبح شقيّاً.
* المداومة على القيام بالأعمال الصالحة، حيث قال الله تعالى: (مَن عَمِلَ صالِحًا مِن ذَكَرٍ أَو أُنثى وَهُوَ مُؤمِنٌ فَلَنُحيِيَنَّهُ حَياةً طَيِّبَةً وَلَنَجزِيَنَّهُم أَجرَهُم بِأَحسَنِ ما كانوا يَعمَلونَ)،[12] ومن أمثلة الأعمال الصالحة: طلب العلم الشرعي، والإكثار من ذكر الله تعالى والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، والإكثار من الاستغفار، والصدقة، وتطبيق النوافل من صيام وصلاة قد يصل بها العبد إلى محبة الله عزّ وجلّ، فينال العبد الولاية منه بسبب المحبة، وبالولاية تُمحى الأدران الهموم والغموم، بالإضافة إلى الحرص على الخشوع في الصلاة؛ فهي من الوسائل التي تزال بها المعاصي والذنوب.

المراجع
(1) سورة الرعد، آية: 28.
(2) سورة الحجر، آية: 9.
(3) "فضل القرآن وفضل أهله وأهمية قراءته للمسلم"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 4-11-2018. بتصرّف.
(4) "حتى لا نكون ضحايا الاكتئاب"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 4-11-2018. بتصرّف.
(5) "علاج الهم والحزن في ضوء الكتاب والسنة"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 4-11-2018. بتصرّف.
(6) "علاج الاكتئاب والأمراض النفسية"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 4-11-2018. بتصرّف.
(7)"علاج الهم والحزن في ضوء الكتاب والسنة"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 4-11-2018. بتصرّف.
(8) رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 5425، صحيح.
(9) رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبدالله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 5/267، صحيح.
(10) سورة لقمان، آية: 20.
(11) سورة الزمر، آية: 22.
(12) سورة النحل، آية: 97.
ألمصدر : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2018, 04:35 PM   #6
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي كيف عالج الرسول الاكتئاب

كيف عالج الرسول الاكتئاب


سلامة النّفس الإنسانيّة
جاءت الشّريعة الإسلاميّة الغرّاء بما يصلح حال البشريّة في الدّنيا، ويُحقّق لها السّعادة والرّاحة والطّمأنينة، وقد كانت للشّريعة الإسلاميّة مقاصد وغايات تسعى لتحقيقها ومن ضمنها أن يتمتّع الإنسان بالصّحة والعافية في بدنه ونفسه، من أجل ذلك حاربت الشّريعة الإسلاميّة كلّ الأمور التي تضرّ بالبدن والنّفس.
حرّمت الشّريعة كلّ شيءٍ يلحق الضّرر بها انطلاقًا من القاعدة الشّرعيّة لا ضرر ولا ضرار، وقد كان الهدي النّبوي يشتمل على كثيرٍ من التّوجيهات والإرشادات النّبويّة من أجل صلاح النّفس البشريّة من جمع النّواحي، فكيف كانت معالجة الشّريعة الإسلاميّة لحالة الحزن والكآبة التي تمرّ على الإنسان؟ وكيف كان هدي النّبي الكريم في معالجة الهمّ والحزن؟

منهج الشّريعة الإسلاميّة في الوقاية من الحزن والإكتئاب
ركّزت الشّريعة الإسلاميّة ابتداءً على تصحيح العقيدة لدى المسلمين من خلال تعميق الإيمان بالله تعالى وما يستجوبه هذا الإيمان من إخلاص العبادة لله تعالى وإفراده سبحانه بما يستحقّه من الأفعال من رجاءٍ ودعاءٍ وتوسّل واستغاثة وتوكّل وخوف وخشية، ولا شكّ بأنّ هذا الإيمان بمظاهره جميعها يجعل المسلم مطمئاً راضيًا بما كتبه الله تعالى له؛ فالمسلم يدرك يقينًا أنّه لن يصيبه إلاّ ما كتبه الله له عليه من بلاء، وكذلك لا يصل إليه رزقٌ أو منفعة إلّا ما كتبه الله له، كما أنّه مؤمنٌ بالقضاء والقدر فلا يخاف من تقلّب الزّمان وتغيّر الظّروف وقسوة الحياة، وقد كانت توجيهات النّبيّ الكريم عليه الصّلاة والسّلام لابن عباس خير دليلٍ ومرجعٍ في ترسيخ عقيدة التّسليم لله تعالى في قلب العباد.

وقد لَقي النّبي عليه الصّلاة والسّلام أحد الصّحابة وهو جالسٌ في المسجد في غير وقت الصّلاة؛ فجلس إليه مستفهمًا عن سبب همّه وحزنه، فاشتكى الرّجل لرسول الله عن حاله وكثرت دينه فدلّه النّبي عليه الصّلاة والسّلام على دعاءٍ يذهب عنه كلّ ذلك وهو قوله (اللّهم إنّي أعوذ بك من الهمّ والحزن والعجز والكسل والجبن والبخل وقهر الرّجال وغلبة الدّين)؛ فالاستعاذة بالله تعالى من كلّ ذلك ممّا يحمي المؤمن ويقيه من الاكتئاب والحزن .

أرشد النّبي عليه الصّلاة والسّلام أمّته إلى علاج آخر للحزن والاكتئاب وهو التّلبينة، والتّلبينة هي عبارة عن مطحون الشّعير الذي يوضع في إناءٍ ثمّ يضاف إليه ماء، ثمّ تُغلى تلك المكوّنات حتّى ينضج الشّعير، وقد بيّن النّبي عليه الصّلاة والسّلام أنّ التّلبينة هي مجمّة للفؤاد تذهب ببعض الحزن، ومعنى مجمّة للفؤاد أي تنشّط الفؤاد وتقوّيه، ومعنى تذهب ببعض الحزن أي تزيل حالة الكآبة والحزن التي تمرّ على الإنسان بسبب فقدان عزيزٍ أو غير ذلك من الابتلاءات .

دعاء لإزالة الاكتئاب
يستطيع الإنسان التخلص من الاكتئاب بيقينه بالله عز وجل، واللجوء إليه، وبإيمانه الصادق، ومن الوسائل التي تُعين على التخلص منه، كثرة ذكر الله سبحانه وتعالى، فبها تطمئن القلوب، وتنشرح الصدور، وكذلك ملازمة أذكار الصباح والمساء، والنوم والاستيقاظ، والطعام والخلاء، والدخول والخروج من المنزل،[1] وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّه قال: (ما أصاب أحدًا قطُّ همٌّ ولا حَزَنٌ فقال اللهمَّ إني عبدُك ابنُ عبدِك ابنُ أمَتِك ناصيَتي بيدِك ماضٍ فيَّ حُكمُك عَدْلٌ فيَّ قضاؤُك أسألُك بكلِّ اسمٍ هو لك سميتَ به نفسَك أوْ علَّمْتَه أحدًا مِنْ خلقِك أو أنزلته في كتابِك أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك أنْ تجعلَ القرآنَ ربيعَ قلبي ونورَ صدري وجلاءَ حُزني وذهابَ هَمِّي إلا أذهب اللهُ همَّه وحُزْنَه وأبدله مكانه فَرَجًا قال: فقيل: يا رسولَ اللهِ ألا نتعلمُها فقال: بلى ينبغي لِمَنْ سمِعها أنْ يتعلمَها)،[2] ومن الأدعية أيضاً للتخلص من الاكتئاب: (لا إلهَ إلا اللهُ الحليمُ العظيمُ لا إلهَ إلا اللهُ ربُّ العرشِ الكريمِ لا إلهَ إلا اللهُ ربُّ العرشِ العظيمِ لا إلهَ إلا اللهُ ربُّ السمواتِ وربُّ الأرضِ وربُّ العرشِ الكريمِ)،[3] وحديث: (يا حيُّ يا قيُّومُ برَحمتِكَ أستَغيثُ أصلِح لي شأني كُلَّهُ ولا تَكِلني إلى نَفسي طرفةَ عينٍ)،[4] وحديث: (أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ)،[5] وحديث: (لَّا إِلَـهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)،[6] وحديث: (حسبنا الله ونعم الوكيل، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم)،[7] فالدعاء سلاح المؤمن في جميع أوقاته، وهو أصل العبادة، وأشارت السنة النبوية إلى مكانته وأهميته، وهو عبادة سهلة، وكل إنسان قادر على القيام بها، والتقرّب من خلالها إلى الله عز وجل.[8]

أثر الدعاء في نفس المؤمن
للدعاء آثار عظيمة، فمعه يجد العبد لذة القرب من خالقه سبحانه وتعالى، ويُوثّق صلته به، والدعاء سبيل الفلاح والرشاد، كما قال الله تعالى: (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ)،[9] كما أنّه يزرع الطمأنينة في القلب، ويشرح الصدر، ويبعث على السعادة، وبه ينفرج الضيق، وتزول الهموم، ويحلّ عوضاً عنها السرور والفرح، وبه أيضاً يُرفع البلاء، وتُفتح أبواب الرحمة.[10]

آداب الدعاء
للدعاء آداب كثيرة ومنها:[11]
*يبدأ العبد بالثناء على المولى عز وجل، والصلاة على رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم، ويُنهي بذلك أيضاً.
* يتوضّأ، ويستقبل القبلة إن أمكنه ذلك، ويرفع يديه بالدعاء. يدعو الله سبحانه وتعالى في جميع أحواله، عند الشدائد وفي الرخاء، ويدعوه بإلحاح، ويُكرّر دعاءه ثلاث مرات إن أمكن. * يخصّ الله عز وجل بهذا الدعاء، ويتوسّل إليه، ولا يدعو أحداً غيره.
* يتوجه بالدعاء إلى رب العالمين، ويسأله حاجاته أولاً، ويكون دعاؤه يشتمل على ما كان يدعو به النبي عليه الصلاة والسلام.
* يعترف بالنعم التي حباه الله إياها، ويعترف كذلك بذنوبه ومعاصيه، ويُظهر افتقاره لمولاه مع الإخلاص له.
* يُناجي ربّه بصوت منخفض أقرب إلى الخشوع.
* يتحرّى الدعاء في السجود وجوف الليل، وعند النداء وبين الأذان والإقامة، وبعد عصر الجمعة ويوم عرفة، وفي العشر الأواخر من رمضان، وعند الفطر من الصيام، وعند نزول الغيث وعند البأس، فهي أوقات مُستحبّة.

المراجع
[1]"وسائل التخلص من الضيق والاكتئاب"، fatwa.islamweb.net، 2004-12-28، اطّلع عليه بتاريخ 2018-2-18. بتصرّف.
[2]رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبدالله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 5/267، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح.
[3]رواه أحمد شاكر، في مسند أحمد، عن عبد الله بن عباس، الصفحة أو الرقم: 4/132، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح.
[4]رواه المنذري، في الترغيب والترهيب، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 1/313، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح.
[5]سورة الأنبياء، آية: 83.
[6] سورة الأنبياء، آية: 87.
[7] الهنداوي (2008-3-11)، "علاج الاكتئاب بالقرآن والقرب من الله"، consult.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-2-18. بتصرّف.
[8]هالة فاروق عمر (2013-11-1)، "آداب وأوقات الدعاء "، ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-18. بتصرّف.
[9]سورة البقرة، آية: 186.
[10]"أثر الدعاء في نفس المؤمن"، fatwa.islamweb.net، 2005-11-8، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-18. بتصرّف
[11]عثمان عطية محسب (2015-2-5)، "من أسرار الدعاء"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-3-18. بتصرّف.

المصدر : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2018, 05:26 PM   #7
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي التخلص من الوسواس القهري بالقرآن الكريم

التخلص من الوسواس القهري بالقرآن الكريم
الوسواس القهري هو عبارة عن مجموعة من الأفكار السلبيّة التي تسيطر على العقل، وتقوم بالتأثير على المشاعر، والعواطف، كالخوف، والشكّ، واليأس، وفقدان الأمل، فجميعها تؤثر على الجسم بشكل سلبيّ، ومن الممكن أن يؤدّي الوسواس إلى ضيق التنفس، وزيادة سرعة نبضات القلب، وعدم النوم بشكل منتظم، وجفاف الحلق، وأيضاً فقدان الشهيّة، وغيرها، ويبدأ الوسواس عن طريق التفكير بأفكار سلبية، أو القيام بالمعاصي مثل السرقة، والحسد وغيرها، ومن هذه الأفكار التفكير بالمرض أو الموت والنجاسة، يبدأ الوسواس بالعقل، بحيث يلقي الشيطان فكرة برأسك، وذلك من خلال قيامه بتقليد صوتك بحيث تسمع كلام داخل رأسك له نفس صوتك، ويتكلم بأفكار سلبية، فإذا تأثرت بهذه الأفكار، يقوم بتكراراها مراتٍ عديدة، وإذا زادت هذه الأفكار في عقلك، فإنها تقوم بالانتقال إلى العواطف والمشاعر، فتزيد شعور الخوف والقلق لدى الشخص، وتنبت عنده شعور بالشك، وإذا استمرت فإنها تتحول إلى الجسد وهذه آخر المراحل، وعندما تصل هذه المرحلة فإنّه قد يحدث مضاعفات بالجسم، فمثلاً قد يحدث ضيق في التنفس، وأيضاً زيادة في نبضات القلب، وحصول حالات من الكسل والخمول، ومن الممكن أيضاً أن يحدث أمراض في المعدة، والقولون، وتسبّب قلّة الحركة، وعند تحريك اليدين و القدمين يكون هناك ثقل، وجفاف في الحلق، وتعب في العينين، ولكل داء دواء أوجده الله سبحانه وتعالى، ونحن في هذا المقال سوف نوضح كيفية التخلص من الوسواس القهري، وكيفية العالج منه .

التخلص من الوسواس القهري
إنّ من أهم العلاجات التي ينصح بها للتخلص من الوسواس القهري هو القرآن الكريم، فالالتزام بقراءة القرآن هو أمر مهم للتخلّص من الوسواس القهري، فهو علاج لمعظم الأمراض، وكذلك يبعد الشيطان عن الشخص، ويطرده من دماغه، ولكن يجب على الشخص الذي يعاني من هذه الوسواس أن يصدّق ويؤمن أنّه من الشيطان الرجيم، وأيضاً أن لا يستجيب لهذه الأفكار، ويقوم بالتغافل عنها، ويتركها، ولا يقوم بالأعمال التي يدله الشيطان عليها، قال تعالى: (وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ) [البقرة: 208].

أمثلة على الوسواس القهري
من الأمثلة على الوسواس القهري، أولاً شخص لديه فكرة بأنه مصاب بمرض خطير جداً، فبدأت الأعراض في جسده بالظهور، بحيث أصبح لديه اضطراب في المعدة والقولون، فأصبح لديه فكرة بأنه مصاب بمرض خطير، فالحل لهذا الوسواس أن يقوم بتغيير تفكيره، ويصدّق بأنّها فكرة من الشيطان، ولا يقوم بالاستجابة له، وأيضاً أن يقوم بقراءة القرآن بشكل مستمرّ، لكي يتخلّص من هذه الأفكار السلبيّة.

منقول عن : موضوع
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2018, 05:41 PM   #8
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي علاج العصبية

علاج العصبية
يواجه معظم الناس مجموعة من المشاكل والضغوطات النفسية والجسدية الناتجة عن العمل، والدراسة، والعلاقات الاجتماعية، وغيرها، مما يؤدي لزيادة العصبية، والتوتر، والقلق، الأمر الذي يؤدّي لإصابتهم ببعض المشاكل الصحية، مثل ارتفاع ضغط الدم، والسكري، وأمراض القلب؛ لذلك يلجأ العديد منهم لاتباع بعض الطرق التي تعالج العصبية بهدف تجنّب هذه المخاطر، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال.

ما هو علاج العصبية
التنفس بعمق
أخذ نفس عميق عند الشعور بالتوتر، من خلال الاستنشاق من الأنف مع العد لأربعة، وملء الرئتين بالهواء، والاحتفاظ به داخل الجسم حتى العدّ للرقم عشرة، ثمّ إخراجه ببطء من الفم، والعد إلى الرقم خمسة.

تناول المكملات الغذائية
تناول المكملات الغذائية التي تساهم في تحسين المزاج، مثل أوميغا3، وفيتامين ج، والأحماض الدهنية، لأنها تقلل من مستوى التوتر، ومن الممكن الحصول عليها من الأسماك، والحمضيات.

الاستماع للموسيقى والضحك
عمل أي شيء مضحك، أو مسلٍ عن طريق متابعة مسلسل مضحك، أو فيلم، أو برنامج، أو الاستماع للموسيقى المفضّلة لديك، مما يخفض مستوى ضغط الدم.

استنشاق الروائح الطيبة
استنشاق الروائح الطبيعيّة، مثل خشب الصندل، والخزامي، ممّا يهدئ الأعصاب، ومن الممكن استخدام الزيوت الطبيعيّة عن طريق وضعها في ماء الحمام، أو على الملابس، مثل زيت الفانيلا، واللافندر.

التأمل
الاسترخاء في الطبيعة، والتأمّل، والتفكير بالأمور بشكلٍ إيجابي، ومن المفضّل الجلوس في مكانٍ مريح وهادئ، لتقليل التوتر، والاكتئاب، والعصبية.

ممارسة اليوغا
ممارسة تمارين اليوغا؛ لأنّها تهدّئ الأعصاب، وتقوّي الجسم، وتزيد توازنه، ومرونته، بالإضافة إلى زيادة القدرة على التركيز، وتحسين القدرات العقليّة عمومماً، وتهدئة الأعصاب.

طرق أخرى لعلاج العصبيّة
*مرافقة المتفائلين: اختيار صحبة الأشخاص الإيجابيين، وتجنب السلبيين، لأنّهم يزيدون من الشعور بالعصبية.
* التنزه: الخروج والتنزه مع الأشخاص المقربين، والذين تشعر بالراحة معهم.
* الاسترخاء والتدليك: تدليك الجسم والاسترخاء، مما يقلّل الضغط، ويهدّئ الأعصاب، ومن الممكن استخدام الزيوت الطبيعيّة في تدليكه، مثل زيت الأفوكادو، وزيت البندق.
* أخذ حمام دافئ: الاستحمام بالماء الدافئ، ممّا يرخي عضلات الجسم، ويخلصه من التوتر والعصبية.
* قراءة كتاب: قراءة كتاب ما لتهدئة الأعصاب، ولمنح العقل استراحة من كافّة الضغوطات النفسيّة.
* أخذ قيلولة: أخذ قيلولة، لخفض معدل ضربات القلب، ومعدل ضغط الدم.
* تنقيط الماء البارد في المعصمين: التوجّه إلى الحمام، ووضع بعض قطرات الماء البارد على المعصمين، لتهدئة كافّة الجسم.
* مضغ العلكة: مضغ العلكة لعدة دقائق، الأمر الذي سيساهم في خفض مستوى الكورتيزول في الجسم، مما يهدئ الأعصاب، ويحدّ من القلق.

منقول عن " موضوع "
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2018, 06:20 PM   #9
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي أسباب العصبية الزائدة

أسباب العصبية الزائدة
العصبِيَّةُ الزَّائدةُ عاطفةٌ قويّةٌ جدّاً تَنشأُ من مشاعرَ وأسبابٍ مُتعدِّدة، وتَختَلفُ شِدّتها من فردٍ لآخر؛ فالبعضُ يعبِّرُ عنها بإنزعاجٍ خَفيفٍ، والبَعضُ يُعبَّرُ عنها بِغَضبٍ كبيرٍ أو عصبيَّةٍ زائِدةٍ، لِذا على الفردِ فهمُ مُسبّباتِها وكَيفيَّةِ التَّعامُلِ معها، والتّعبيرِ عَنها بالطَّريقَةِ السَّليمةِ، حيثُ يستطيعُ الأشخاصُ التَّفاهُم فيما بينَهُم لِتُفهَم هذِه العَصبيَّةِ والغضبِ وبالتَّالي حلُّ المُشكلاتِ وإنهائها.

الضغوط والمشاكل اليومية التى نتعرض لها خلال حياتنا تجعل العصبية والتوتر والغضب هم المسيطرين على انفسنا وحياتنا ولكن للاسف هذه العصبية الزائدة تزيد من حجم الضغوط وتشكل عبء كبير على النفس وتعيق حل المشاكل لو حتى التعامل معها وبذلك نكون قد دخلنا فى دائرة مفرغة من العصبية والتوتر والغضب والمشاكل والضغوط وهنا حتى يمكن الخروج من هذه الدائرة يجب التخلص من العصبية اولا لان المشاكل هى سمة الحياة اما العصبية والتوتر والغضب فبايدينا التخلص منهم وعلاجهم وبذلك يمكن التعامل معالمشاكل والضغوط بسهولة وفى السطور المقبلة سوف نعرض افضل الطرق التى تساعد فى علاج العصبية الزائدة والحد منها .

والعَصبيَّة الزّائدة (أو الغضبُ) استثارةٌ فسيولوجيةٌ ومجموعةٌ من الأَعراضِ الانفعاليَّةِ النّاتجَةِ بسببِ الشُّعورِ بالإحباطِ، تَهدفُ لإيذاءِ ومُعاقبةِ النّفسِ أو الآخرين، وتُصاحِبهُا مظاهرُ نفسيّةٌ وجسديّةٌ. للغضبِ مُرادفاتٌ أُخرى في اللغة، كالعِدائِيَّةِ، والعُنفِ، والعَصَبيَّةِ.

أسباب العصبية الزائدة
هنالك عدّةُ أسبابٍ للشُّعورِ بالعصبيَّةِ الزّائدةِ ولها عدَّةُ أنواعٍ هي:

الأسبابُ الجِسميَّةُ العُضويَّة
الأسبابٌ الجسديَّةٌ العضويَّةٌ قد تَكونُ خارجةً عن إرادةِ الفردِ وتُؤدَّي بِه إلى العصبيَّة الزّائدةِ، وهذه الأسبابُ هيَ:
* سُوءُ التَغذِيِّةِ.
* نَقصُ الحديدِ في الجِسمِ.
* المرضُ، مثلُ الرَّشحِ والصُّداعِ.
* انخفاضُ السُّكرِ في الدَّم.
* زيادَةُ إفرازِ الغُدُّةِ الدَّرقيَّةِ.
* أُمورٌ تخصُّ المرأةَ، كالتَّغَيُّراتِ الهرمونيَّةِ المُرتبطةِ بالطَّمثِ.
* الإرهاق الجسديّ.

الأسبابُ النَّفسيَّةِ
من الأسباب النفسيّة للعصبيّة الزّائدة ما يأتي:
* الاضطِراباتُ النَّفسيَّةُ.
* خبراتُ الفَشل المُتكرّرةِ والشُّعورِ بالإخفاقِ.
* كَثرةُ الجدالِ والمُشاحنَاتِ.
* المُزاحِ السَّخيفِ.
* الحرمانُ وعدمِ إشباعِ رغباتِ الحُبِّ والحنانِ والاهتمامِ.

الأسبابُ التَّربويَّةُ أو الاجتماعيَّةً
من الأسباب التَّربويَّة والاجتماعيَّة للعصبيّة الزّائدة ما يأتي:
* عدمُ التَّوافُقِ والتَّفاهُمِ بينَ الأزواجِ.
* أساليبُ التَّربيةِ الخاطئَةِ؛ كالقَسوةِ الزّائِدةِ، أو الدَّلالِ المُفرطِ.
* التَعرُّضُ لنَموذَجٍ عصبٍّيٍ، كأن يَكونُ أحدُ الأبوينِ عَصَبيَّاً، أو المُعلِّمُ عصبِّيٌ.
* عدمُ إشباعِ حاجاتُ الطِّفلِ من العطفِ والحُبِّ.
* تسلُّطُ أحدِ الأبوينِ على الأبناءِ وعدَمُ إعطائِهم مساحةً من الحريَّةِ أو الاستِقلاليَّةِ.
* المُقارنةُ بينَ الطِّفلِ وأقاربِهِ أو أقرانِهِ.
* شعورُ الطِّفلِ بالإحباطِ أو الحرمانِ المُتكرِّرِ خلالَ طفولتهِ قد يجعلُ منهُ شخصاً عصبيّاً.

أساليبُ التّعبيرِ عن العصبيَّةِ والغَضبِ
يمكن التّعبير عن العصبيّة بعدّة طرق منها:
* التَّعبيرُ البنَّاءُ: وهو مُحاولةُ جعلِ الموقفِ أفضل، عن طريقِ مُناقشةِ الشَّخصِ المُسبّبِ للعصبيَّةِ أو الغَضبِ، أو القيامِ بتهدئةِ النَّفسِ قبلِ القيامِ بخطوةٍ نابعةٍ من العصبيَّةِ.
* التَّعبيرُ المُدمِّرُ أو المباشِرُ: وهو التَصرُّفُ بعداءٍ مع الشَّخصِ المُسببِّ للعصبيَّةِ وإخراجُ مشاعرِ الغضبِ والتَّعبيرُ المباشرُ عنهُ.
* التَّعبيرُ غيرُ المباشِرِ: وهو كبحُ جماحِ العصبيَّةِ وكبتُ الغضبِ، كاستخدامِ التّعبيرِ عن الغضبِ عن طريقِ التخيُّلِ، فيتخيَّل الشَّخصُ أنَّهُ يصرخُ أمامُ الشَّخصِ المُسبّبِ للعصبيَّةِ ولكنَّه لا يقومُ بذلك حقاً.

التَّعامُل مع العصبيَّةِ الزّائِدةِ عندَ الآخرينَ
إنَّ التّواصُل الطبيعيَّ بينَ أيِّ طرفينِ يكونُ عن طريقِ إصدارِ الأوَّلِ لرسالةٍ لفظيّةٍ أو غيرِ لفظيّةٍ للآخر ليردَّ عليها، ويتواصلُ الطّرفانِ ويتحاورانِ، لكنَّ الشخصَ الغاضبَ أو الذي يشعُرُ بالعصبيَّةِ يُطلقُ الألفاظَ والرّسائلَ السلبيَّةَ للآخر دونِ أن يعطيهِ الحقَّ بالردِّ، مع أنَّ الطّرفَ الآخر قد يقومُ بالردَّ السلبيِّ أيضاً، ممّا قد يزيدُ جوّ المُشاحناتِ والعصبيِّةِ الزّائدةِ لكلِّ الأطرافِ، وفي حال كانَ ردُّ الطّرفِ المُقابِلِ إيجابيّاً أو هادئاً فقد يُفسِّرُهُ الإنسانُ الغاضبُ على أنَّهُ إهانَةٌ أو استخفافٌ بهِ وبغضبِهِ، وبهذا فإنَّ دائِرةَ العصبيَّةِ الزّائِدةِ ستتَّسعُ وتكبُر وتُصَّعِّدُ مواقفَ الخلافِ، ومنَ الممكنِ تجنُّبُ ذلكَ عن طريقِ الخطواتِ الآتيةِ:
*الحُكمُ على السُّلوكِ لا على الشَّخصِ، حيثُ يوجَّهُ الانتقادُ نحو التَصرُّفِ المُزعجِ وتأثيرهِ، والبدائِلِ عنهُ دونِ مُهاجمةِ الفردِ والانتقادِ السلبيِّ لهُ والحكمُ على شخصيَّتهِ.
* اختيارُ اللُّغةِ المُناسبةِ واستخدامُ رسائلِ الأنا، حيثُ إنَّ التحدُّثَ بصيغةِ (أنا) يُعتبرُ أسلوباً لوصفِ المشاعرِ تجاهَ المُشكلةِ وأثرِها بَدلاً من استخدامِ كلمَة (أنت) وتوجيهِ الاتّهاماتِ، ممّا قد يزيدُ من العصبيَّةِ عندَ الشَّخصِ.
* الإصغاءُ الجيّدُ، إنَّ شعورَ الشَّخصِ الغاضب أو العصبيِّ بأنَّ الطّرفَ الآخَر ينصتُ له ويحاولُ فَهمهُ والتَّواصُلَ معهُ يجعلهُ يشعرُ بالهدوءِ.
* استخدامُ الأسئلةِ المفتوحَةِ، حيثُ إنَّ سؤالَ الشَّخصِ الأسئلةَ التي تحتاجُ لشرحٍ بكلماتٍ مثلِ كيفَ وماذا وأينَ، والَتي لا يمكنُ الإجابةُ عنها بنعمٍ أو لا، تُساعِدُ الشّخصَ الغاضبَ على التَّعبيرِ، وبالتّالي الشّعورِ التدريجِّيِ بالهدوءِ.

طُرق التَّخلصِ من العصبيَّة الزّائدةِ
يُمكن التخلّص من العصبيّة الزّائدة بإحدى الطّرق الآتية أو بمجموعة منها:
* تمارينُ التنَّفُسِ التي تُعدُّ من إحدِى الحلولِ السِحريَّةِ للتَخلُّصِ ومُعالجةِ العصبيَّةِ عندَ الوقوعِ في العديدِ من المشاكِلِ أو ضغوطٍ مُتراكِمةٍ، والتي تكونُ من أسبابِ العصبيَّةِ. يمكنُ القيامُ بتمارينِ التنفُّسِ عن طريقِ أخذِ نفسٍ عميقٍ ومن ثمَّ إخراجُهُ دُفعةً واحدةً، هذا يُساعدُ في إخراجِ طاقةِ العصبيّة والغضبِ من الشَّخصِ، والتخلُّصِ من الطّاقَةِ السلبيَّةِ المُتراكمةِ من المشاكلِ والضّغوطِ.
* البعدُ عن سببِ العصبيَّةِ، وأفضلِ علاج العصبيّة هو الابتعادُ عن السّببِ المُؤدّي إلى المشاكلِ والضُّغوطِ النفسيَّة والعصبيّةِ، وهي طريقةٌ جيّدةٌ ومثاليّةٌ للتغلّبِ على العصبيَّةِ.
* التّركيزُ على حلِّ المشكلةِ، وعدمُ التّفكيرِ في المواقفِ المُسبِّبَةِ للعصبيَّةِ، والعملُ على إيجادِ حلولٍ مُثلى لأيِّ مُشكلةٍ قد تواجهُ الشّخصَ وتُسبّبُ له المشاكلَ والقلقَ والاكتئابَ.
* الضَّحكُ والفرحُ، حيث إنَّ الغضبَ والعصبيَّةَ عبارةٌ عن طاقةٍ سلبيّةٍ تجمَّعت في الشَّخصِ، وينبغي عليه تحويلُ هذهِ الطَّاقةِ إلى طاقةٍ إيجابيّةٍ، والتي تتمُ عن طريقِ الضَّحكِ.
* التَّعبيرً الايجابيُّ عن الغضبِ والتَّعبيرُ عن الذّاتِ بهدوءٍ وباستخدامِ كلماتٍ مُناسبةٍ لعدمِ الوُصولِ إلى الغضبِ والعصبيَّةِ الزّائدةِ.
* مُمارسة الرّياضةِ، حيث إنَّ من شأن ذلكَ أن يُحسّن المزاجَ والحالةَ النفسيّةَ.
* تجنُّبُ استخدامِ العقاقيرِ المُنشّطةِ أو الكحوليّاتِ التي تُقلّلُ من كفاءةِ الإنسانِ في حلِّ مُشكلاتهِ والتّعاملِ مع الإحباطِ. الاستعانةُ بدعمِ الآخرين، حيثُ إنّ دعمهمُ والتَّحاورَ معهم
* الاستعانةُ بدعمِ الآخرين، حيثُ إنّ دعمهمُ والتَّحاورَ معهم ومُناقشةَ الأفكارِ ومشاعرِ الغَضبِ يُساعدُ الشّخصَ على حلّها.
* مُحاولةِ الشّعورِ مع الآخرينَ، وفهمِ مواقفهم ومشاعرهم عندَ إسقاطِ الغضبِ عليهم.
* تطويرُ مهاراتِ الاستماعِ، حيث إنّ الاستماعَ الجيِّدَ من شأنِهِ أن يُقلّلَ من سوءِ الفهمِ الذي قد يؤدِّي للغضبِ.

منقول عن " موضوع " ومصادر أخرى
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-30-2018, 07:22 PM   #10
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,184
افتراضي طرق التخلص من الخوف

طرق التخلص من الخوف
عتبر الخوف من المشاكل النفسيّة التي تصيب الإنسان، وذلك عن طريق تكوّن مشاعر وأحاسيس تقود الإنسان إلى الخوف، والخوف هو عدو الإنسان، فهو يقود الإنسان إلى الفشل، وتختلف حدة الخوف من شخصٍ لآخر، ومن قوة الشيء الذي يخاف منه.

علامات ودلائل الخوف
* شرود الذهن.
* التوتر.
* اصفرار الوجه، ويكون شاحباً.
* التعرق المفرط.
* فقدان الشهيّة على الطعام.
* فقدان إستطاعة النوم.
* عدم قدرة الشخص على صنع أعماله بشكل جيد.
* يحاول تحاشي الاختلاط مع الآخرين.
* نبض القلب بسرعة.

طرق التخلص من الخوف
* ألخوف هو أمر غير مادي، لكن يمكن الإحساس به، فاستعن بشيء يمكن الإحساس بوجوده، كالله تعالى، فالاستعانة بالله وكتابه، بتفادي مرحلة الخوف من الأمور غيرالمعلومة، ويقوي العزيمة، وراحة للبال، كما في قوله تعالى: (أَلَا بِذِكْرِ‌ اللَّـهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ) صدق الله العظيم.
* قم بأداء التمارين الرياضيّة فكلما شعرت بالخوف، قم بأداء تمارين رياضيّة فالرياضة تشغلك عن خوفك، وتفادي تلك المرحلة، ولها دور كبير في إزالة الخوف والتوتر لدى الإنسان.
* قم بفعل شيء أثناء توترك ولا تفكر بالشيء الذي تخاف منه، ومن الأمثله على صنع شيء، كالمطالعة في بعض الكتب والروايات، والقصص الجميلة، قم برسم رسومات، اصنع كوباً من القهوة أو الشاي، قم بترتيب حاجياتك وغرفتك.
* قم باحضار ورقة وقلم، وأكتب على الورقة، أقوال وكلمات تقويك، وتزيل حالات الخوف التي تطاردك، أو اسم شخص تتخذه أنموذجاً في حياتك، كلّما تذكرته تزداد قوتك،رفتك، أو على الحائظ، أو في مكان مناسب، وقم بتعليق الورقة على باب غ وكلمّا شعرت بحالة من الخوف اذهب إلى الورقة وأنظر اليها، وقم بقرائتها في قلبك، فهي تزيل حالة الخوف التي تطاردك، وتقوي عزيمتك، وتنقلك إلى عالم القوة.
* قم بمواجهة خوفك، فالشيء الذي تخاف منه، فمواجهة الخوف يعمل على موت الخوف نهائياً، وإن كانت النتيجة سلبية بالنسبة لك، لكن قتل الخوف يقويك، ويجعلك حكيماً في مواجهة الخوف مرةً أخرى إن حدث، فمواجهة الخوف مرةً واحدة أفضل من مواجهته يومياً.
* قم بالاستعانة بصديق، فالتحدث إلى صديق تثق به يعمل على تقوية قلبك، ازدياد الثقة بنفسك، وهو يقوم بارشادك إلى الطريق الصحيح، والأمر الذي يجب عليك فهله، لتفادي حالة الخوف، فالصديق لا يشترط بأن يكون شخصاً غريباً،
* في حالات تكرار الخوف، قم بالاسترخاء واستنق هواء نقياً، فهو يزيل حالات التوتر والخوف، ويزيد من قدرة سيطرتك على أعصابك، والتفكير بحكمة تجاة مواضيع الحياة الكثير.

التخلص من الخوف نهائياً
التعرض لمصدر الخوف
تعتمد معظم العلاجات السلوكية للخوف من أمر ما على التعرض له، فمثلاً يمكن أن يتضمن علاج شخص لديه خوف من الثعابين على زيارة مزرعة للأفاعي بشكل متكرر، ومحاولة لمس أحدها بشكل تدريجي وبخطوات صغيرة، فقد يكون بينهما مسافة معينة، ثم يتم تقليل هذه المسافة مع كل مرة يزور فيها الثعابين، وتستمر هذه العملية حتى تتشكل ذكريات جديدة لدى الشخص حول عدم وجود خطر منها عليه، لذا سيتجاوز الشخص هذا الخوف بالتدريج.

الحصول على الدعم
يستطيع الأشخاص تعلم الكثير من المعلومات عن كيفية التحكم بالقلق والخوف عن طريق سؤال أشخاص آخرين حول تجربتهم المماثلة، حيث يوجد العديد من مجموعات الدعم التي يمكن للأشخاص فيها الاستماع إلى تجارب الآخرين، وقصصهم، ليستفيدوا منها، ومشاركة النصائح فيما بينهم، وتشجيع بعضهم البعض على تجربة طرق جديدة للتحكم بمخاوفهم.

التنفس ببطء
يمكن أن تعمل مشاعر الخوف الداخلية لدى الفرد على شل حركة العقل والجسم بالكامل، ويستطيع الشخص مواجهة مثل هذه المخاوف بالتنفس ببطء، والذي يعمل على تقليل الشعور بالخوف بشكل كبير، وعلى تهدئة الجسم بغض النظر عن ما يدور حوله، ويمكن تجربة العد لعدد معين بسرعة عند الزفير، ثم العد بسرعة تنازلياً عند الشهيق، وتكرار هذا حتى يهدأ الشخص، فهذه وسيلة فعالة لتهدئة العقل، والجسم، ولتخفيف الخوف والقلق.

تخيل الأسوأ
يمكن أن يحاول الشخص تخيل أسوا احتمال قد يمر به الشخص، فقد يخاف حينها بشدة، ويتخيل نفسه قد أُصيب بنوبة قلبية، لكن يمكنه بعدها التفكير في ما قد يحدث إذا أُصيب بنوبة قلبية، فسيجد أن هذا الأمر غير ممكن، وأنه لن ينفعه بشيء، مما سيساعده على تخطي هذا الأمر عند مواجهته.

التعبير عن النفس
يُوصي العديد من علماء النفس مرضاهم بالحفاظ على دفتر لتسجيل مشاعرهم حين يشعرون بالخوف، حيث إن هذا الدفتر غالباً ما يكون مصدراً للتنفيس عن مشاعرهم، لأنها تساعدهم في تحديد الأسباب وراء مخاوفهم الداخلية، فمن خلال تحديد السبب الجذري لخوفهم، ستزيد فرصة الشخص في العثور على علاج مناسب له، كما يوجد العديد من منتديات النقاش على الإنترنت التي يستطيع فيها الناس التعبير عن مشاعر القلق والاكتئاب لديهم، مما يساعدهم على التخلص من مصادر خوفهم.

منقول بتصرف من " موضوع "
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.