قديم 04-03-2015, 04:31 PM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي بشاره الخوري ( الأخطل الصغير )

فهارس بشاره الخوري ( الأخطل الصغير )
01- الفهرس
02- بشاره الخوري ( الأخطل الصغير )
03- فلسطين (يا جهادا صفق المجد له)
04- إني مت بعدك
05- المتنبى والشهباء
06- تحية فلسطين
07- سلمى الكورانية
08- القرية
09- الصوت موهبة السماء
10- صداح
11- ألجابي
12- عودوا إلى تلك القرى
13- مصرع النسر
14- الدول العظمى
15- فنون الحرب
16- ويلات الحرب
17- مؤتمر الجماد
18- الزهاوي
19- غصة السراب
20- لبنان عيد ما أرى
21- ليالي الجهاد
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2015, 11:15 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي بشاره الخوري ( الأخطل الصغير )


بشاره الخوري
( الأخطل الصغير )
بشارة عبد الله الخوري المعروف بالأخطل الصغير ولقب أيضا بـ "شاعر الحب والهوى" و"شاعر الصبا والجمال". وسبب تسميته بالأخطل الصغير اقتداءه بالشاعر الأموي الأخطل التغلبي.

ولد في بيروت عام 1885، وتوفي فيها بتاريخ 31 يوليو 1968.
تلقى تعليمه الأولي في الكتاب ثم أكمل في مدرسة الحكمة والفرير وغيرهما من مدارس ذلك العهد.
ديد في الشعر العربي المعاصر ويمتاز شعره بالغنائية الرقيقة والكلمة المختارة بعناية فائقة.

صدر له من الدواوين الشعرية
ديوان الهوى والشباب عام 1953.
ديوان شعر الأخطل الصغير عام 1961.
وصلت شهرتة إلى الأقطار العربية، وكرم في لبنان والقاهرة
في حفل تكريمه بقاعة الأونيسكو ببيروت سنة 1961
كان قد تسلم مسئولية نقابة الصحافة في العام 1928.
أنشأ حزبا سياسيا عرف باسم حزب الشبيبة اللبنانية، وانتخب رئيساً لبلدية برج حمود عام 1930.
غنى له محمد عبد الوهاب ووديع الصافي وفيروز وفريد الأطرش.
لم يبايع بإمارة الشعر العربي بعد أحمد شوقي سوى بشارة الخوري وعباس محمود العقاد، وإذا كان العقاد قد عادت له مكانته الشعرية في المختارات التي نشرها له الشاعر فاروق شوشة، فإن بشارة الخوري ظل حيا في أغاني عبد الوهاب "جفنه علم الغزل" و"الهوى الشباب" و"ياورد مين يشتريك" التي مزج فيها العامية بالفصحى في تجربة فريدة، وفي أغنية أسمهان الرائعة "أسقينها" وعنوانها في ديوانه الصادر عن "مكتبة الأسرة المصرية" طبعة " الهيئة المصرية العامة للكتاب" 1997 "بأبي أنت وأمي".
جدير بالذكر قصيدته الأكثر من رائعة "سلمى الكورانية" والتي ألقيت في الحفلة التي أقامتها جمعية من كرائم السيدات في بشمزين من قضاء الكورة في أيلول "سبتمبر" 1933
إقتباسات من أعماله الأدبية
من أشهر أعماله التي تغني بها نجوم الفن والغناء في الوطن العربي، قصيدة "يبكي ويضحك" والتي تغنت بها السيدة فيروز.لالا

يـبـكـي ويـضـحـك لاحـزنـاً ولا فـرحـا ـــ كـعاشقٍ خـطَّ سطراً في الهوى ومحا
من بسمة النجم همس في قصائده ـــ ومـن مـخالـسـه الـضّـبـي الذي سـنحا
قـلبٌ تــمـرس بــاللـذات وهــو فـتـى ـــ كـبـرعـم لـمـسـتـه الريـح فـانفتحا
مـاللأقاحية السـمراء قـد صـرفت ـــ عـنّـا هـواهـا؟أرق الـحسن مـاسمحا
لو كـنت تدرين مـا ألقاه مـن شـجن ـــ لـكنت أرفـق مـن آسـى ومـن صفحا
و كذلك تغني الموسيقار محمد عبد الوهاب برائعته "جفنه علم الغزل".

جفنهُ علَّم الغزلْ ـــ ومن العلم ما قتلْ
فحرقنا نفوسنا ــــ في جحيم من القبلْ
ونشدنا ولم نزل ـــ حلم الحب والشباب
حلم الزهر والندى ـــ حلم اللهو والشراب
هاتها من يد الرضى ـــ جرعةً تبعث الجنون
كيف يشكو من الظما ـــ من له هذه العيون
يا حبيبي، أكُلَّما ـــضمنا للهوى مكان
اشعلوا النار حولنا ـــ فغدونا لها دخان
قل لمن لام في الهوى ـــ هكذا الحسن قد أمر
إن عشقنا.. فعذرنا ـــ أن في وجهنا نظر
وربما كانت قصيدة الهوى والشباب التي حمل الديوان الشهير عنوانها اقرب إلى شعر اللوعة فهو فيها يخاطب قلبه مرة وحبيبه مرة ويكاد اليأس يغلبه حين يقول:

الهوى والشباب والأمل المنشود __ توحي فتبعث الشعر حيّا
الهوى والشباب والامل المنشود ـــــ ضاعت جميعها من يديّا
يا أيها الخافق المعذب يا قلبي ـــ نزحت الدموع من مقلتيّا
فحتم على إرسال دمعي ــــ كلما لاح بارق في محيّا
حبيبي لأجل عينيك ما القى ___ وما أول الوشاة عليّا
أأنا العاشق الوحيد لتلقي ـــ تبعات الهوى على كتفيّا

وهناك أيضا قصيدة شهيرة تغنت بها فيروز وهى تحمل اسم "ياعاقد الحاجبين" وهى تقول:

ياعاقد الحاجبين 000على الجبين اللوجين
ان كنت تقصد قتلى 000 قتلتنى مرتين
تَـمر قـفز غزالٍ 000 بين الرصيف وبيني
وما نصبت شباكي 000 ولا أذنت لـعيني
تـبدو كأن لاتراني 0000 ومـلء عينك عيني
ومـثل فعلك فعلي 000 ويلي من الأحمقين
مولاي لم تبق مني 000حـياً سوى رمقين

__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2015, 11:46 PM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي فلسطين

فلسطين

بشارة الخوري، الأخطل الصغير:
يا جهادا صفق المجد له *** لبس الغار عليه الأرجوانا
سائل العلياء عنا والزمانا *** هل خفرنا ذمَّةً مُذْ عرفانا
المروءاتُ التي عاشت بنا *** لم تزل تجري سعيراً في دِمانا
ضجَّت الصحراء تشكو عُرْيَها *** فكسوناها زئيراً ودُخانا
مذ سقيناها العُلا من دمنا *** أيقنت أن مَعَدّاً قد نمانا
* * *
ضحك المجدُ لنا لما رآنا*** بدم الأبطال مصبوغاً لِوانا
أمِنَ العدل لديهم أننا*** نزرع النصر ويجنيه سِوانا
كلّما لَوَّحتَ بالذكرى لهم*** أوسعوا القول طلاء ودِهانا
ذنبنا والدهر في صرعته*** أن وفينا لأخي الوِد وخانا
* * *
يا فلسطين التي كدنا لما *** كابدته من أسىً ننسى أسانا
نحن يا أختُ على العهد الذي *** قد رضعناه من المهد كِلانا
يثربٌ والقدسُ منذُ احتلما *** كعبتانا وهوى العرب هوانا
شرفٌ للموت أن نطعمه *** أنفساً جبارة تأبى الهوانا
انشروا الهول وصُبّوا ناركمْ *** كيفما شئتم فلن تلقوا جبانا
غذّتِ الأحداثُ منّا أنفُساً*** لمْ يزدها العنفُ إلاّ عنفوانا
قُمْ إلى الأبطال نلمسْ جرحهمْ *** لمسة تسبحُ بالطيب يدانا
قم نجعْ يوماً من العمر لهمْ*** هبْهُ صوم الفصح، هبهُ رمضانا
إنما الحقُّ الذي ماتوا له *** حقنا، نمشي إليه أين كانا
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 08:55 AM   #4
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي إني مت بعدك

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "
إني مت بعدك
عش أنت أني مت بعدك*** وأطل إلى ماشئت صدك
كانت بقايا للغرام*** بمهجتي فختمت بعدك
مـاكان ضرك لو عدلت*** أمـا رأت عيناك قدك
وجـعلت من جفني متكأً*** ومـن عـيني مـهدك
ورفعت بي عرش الهوى*** ورفعت فوق العرش بندك
وأعـدت للشعراء سيدهم*** ولـلـعـشاق عـبـدك
أغـضاضه ياروض إن*** أنا شاقني فشممت وردك
أنقى من الفجر الضحوك*** فـهل أعرت الفجر خدك
وأرق مـن طبع النسيم*** فـهل خلعت عليه بردك
وألـذ مـن كأس النديم*** فهل أبحت الكأس شهدك
وحياة عينك وهي عندي*** مـثلما الأيـمان عندك
مـاقلب أمك إن تفارقها*** ولــم تـبـلغ أشـدك
فـهوت عليك بصدرها*** يـوم الـفراق لتستردك
بـأشد مـن خفقان قلبي*** يـوم قيل:خفرت عهدك

المصدر : http://www.adab.com/photos/adab.jpg
رقم القصيدة : 65552
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 03:52 PM   #5
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي المتنبى والشهباء .

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "
المتنبى والشهباء .
نفيت عنك العلا والظرف والأدبا***وإن خلقت لها إن لم تزر حلبا
خذ الطريق الذي يرضى الفؤاد به***ولا تخف فقديما ماتت الرقبا
واسكب على راحتيها روح عاشقها***ومص من شفتيها الشعر والعنبا
أفدى الشفاه التى شاع الرحيق بها***وهم بالكأس ساقيها وما سكبا
كأنها نجمة طال السفار بها***عطشى رأت وهى تمشى منهلا عذبا
توسدت شقتيه بعدما نهلت***وفارقت صاحبيها الليل والتعبا
ما للشفاه الكسالى لا تزودنا***فقد حملنا على أفواهنا القربا
بمهجتي شفة منهن باخلة***جاران تحسبنا إن تلقنا غربا
أهم بالنظرة العجلى وأمسكها***إذا قرأت على ألحاظها الغضبا
أنا الذى اتهمت عيناه قلبهما***فرحت أخلق من نفسى لى الريبا
أأمنع الشفة الدنيا ولو طمحت***نفسي إلى شفة الفردوس ما انحجبا
ويمطر الضيم في أرضي وأشربه***وكنت لا أرتضي أن أشرب السحبا
ذر الليالي تمعن في غوايتها***فقد حشدت لها الأخلاق والعربا
شهباء لو كانت الأحلام كأس طلا***في راحة الفجر كنت الزهر والحببا
أو كان لليل أن يختار حليته***وقد طلعت عليه لا زدرى الشهبا
لو ألف المجد سفرا عن مفاخره***لراح يكتب في عنوانه حلبا
لو أنصف العرب الأحرار نهضتهم***لشيدوا لك في ساحاتها النصبا
لكن خلقت لأمر ليس يدركه***من يعشق الذل أو من يعبد الرتبا
تعرى البطولة إلا من عقيدتها***والجبن أكثر ما تلقاه منتقبا
ملاعب الصيد من حمدان ما نسلوا***إلا الأهلة والأشبال والقضبا
الخالعين على الأوطان بهجتها***الرافعين على أرماحها القصبا
حسامهم ما نبا في وجه من ضربوا***ومهرهم ما كبا في إثر من هربا
ما جرد الدهر سيفا مثل سيفهم***يجري به الدم أو يجري به الذهبا
رب القوافي على الإطلاق شاعرهم***الخلد والمجد في آفاقه اصطحبا
سيفان في قبضة الشهباء لا ثلما***قد شرفا العرب بل قد شرفا الأدبا
عرس من الجن في الصحراء قد نصبوا***له السرادق تحت الليل والقببا
كأنه تدمر الزهراء مارجة***بمثل لسن الأفاعي تقذف اللهبا
أو هضبة من خرافات مرقعة***بأعين من لظى أو من رؤوس ظبى
تخاصر الجن فيها بعدما سكروا***و بعدما احتدمت أوتارهم صخبا
فأفزع الرمل ما زفوا وما عزفوا***فطار يستنجد القيعان والكثيا
تكشف الصبح عن طفل وماردة***له على صدرها زأر إذا غضبا
كأنه الزئبق الرجراج فى يدها***أو خفقة البرق إما اهتز واضطربا
نادى ابوه عظيم الجن عترته***فأقبلوا ينظرون البدعة العجبا
ماذا نسميه قال البعض صاعقة***فقال كلا فقالوا عاصفا فأبى
فقام كالطود منهم مارد لسن***وقال لم تنصفوه اسما ولا لقبا
سنبعث الفتنة الكبرى على يده***فنشغل الناس والأقلام والكتبا
ونجعل الشعر ربا يسجدون له***فإن غووا فلقد نلنا به الأربا
واختال غير قليل ثم قال لهم***سميته المتنبي فانتشوا طربا
وزلزلوا البيد حتى كاد سالكها***يهوي به الرحل لا يدري له سببا
يرى السراب عبابا هاج زاخره***والرمل يلتحف الأزهار والعشبا
إيه أخا الوفرة السوداء كم ملك***أعاضك التاج منها لو بها اعتصبا
غضبت للعقل أن يشقى فثرت له***بمثل ما اندفع البركان واصطخبا
هل النبوة إلا ثورة عصفت***على التقاليد حتى تستحيل هبا
ما ضر موقدهاوالخلد منزله***إذا رمى نفسه في نارها حطبا
طلبت بالشعر دون الشعر مرتبة***فشاء ربك ألا تدرك الطلبا
إذن لأثكلت أم الشعر واحدها***وعطل الوكر لا شدوا ولا زغبا
لولا طماحك ما غنيت قافية***بوأتها الشمس أو قلدتها الحقبا
قد يؤثر الدهر إنسانا فيحرمه***من يمنع الشيء أحيانا فقد وهبا
أبا الفتوحات لم تزج الخميس لها***ولا لبست إليها البيض واليلبا
تأتى التخوم فتلقاها مهللة***مثل المريض أتاه بالشفاه نبا
ما الفتح أهدى إليك الروض والسحبا***كالفتح جر عليك الويل والحربا
ولو فتحت بحد السيف لانحطمت***تيجان قوم حشوعا الظلم والرهبا
ما كل ما يتمنى المرء يدركه***ويدرك الغاية القصوى وما طلبا
خذ ما تراه ودع شيئا حلمت به***فرب حلم جميل أورث العطبا
يا ملبس الحكمة الغراء روعتها***حتى هتفنا أوحيا قلت أم أدبا
كأنما هي أصداء يرددها***هذا إذا بث أو هذا إذا عتبا
قالوا استباح أرسطو حين أعجزهم***وإنه استل من آياته النخبا
مهلا فما الدهر إلا فيض فلسفة***يعود بالدر منه كل من دأبا
من علم ابن أبي سلمى حكيمته***وقس ساعدة الأمثال والخطبا
يا خالقا جيله لولاك ما عرفت***له الأواخر لا رأسا ولا ذنبا
آمنت بالشعر مذ أنشاك آيته***وكان عرشا من الأصنام فانقلبا
أضرمت ثورتك الهوجاء فالتهمت***من القريض الهشيم الغث والخشبا
وغال شعرك شعر الكائدين له***لنفسهم حفرت أيديهم التربا
حتى رجعت وللأقلام هلهلة***فى كف أبلغ من غنى ومن طربا
عفوا نبى القوافي أى نابغة***لم يزرعوا حوله البهتان والكذبا
منعت عنهم ضياء الشمس فانحجبوا***فهل تلومهم إن مزقوا الحجبا
لم ألق كالشعر مظلوما فقد حشدوا***لحربه حسد الحساد والنوبا
يرمى بكل قبيح من مثالبهم***ويرفعون له الأنصاب إن ذهبا
مثل المسيح تغالوا فى أذيته***وألهوه ولكن بعدما صلبا
قالوا الجديد فقلنا أنت حجته***يا واهبا كل عصر كل ما خلبا
أفكرة لم تكن فتقت برعمها***وجدة لم تكن أما لها وأبا
بعض الجديد الذي يدعونه أدبا***يموت في يومه هذا إذا وهبا
إن لم يكن لك حسن الوجه تعرضه***فقد ظلمت به اثوابك القشبا
أتسعد الروضة الخضراء بلبلها***حتى يفي الروضة الشهباء ما وجبا
أيقنت أن سعيدا آخذ بيدى***لما سما بى إلى إخوانه النجبا
أتيتهم فكسوني كل سابغة***وكنت ألبسها لا تبلغ الركبا
تيها عروسة سوريا فقد حملت***لك القوافي على راياتها الغلبا
__________________________
(1) ألقيت فى الحفلة التكريمية التى أقامتها عاصمة سيف الدولة فى تشرين الأول 1935 لصاحب الديوان

المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 04:00 PM   #6
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي تحية فلسطين

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "

تحية فلسطين
فلسطين أفديك من دمعة***تهاوت على بسمة حائره
تعانقنا فاستحال العناق***لهيباً على شفة ثائره
فلسطين ياحلم الأنبياء***ويا خمره الأنفس الشاعره
حملنا لك المهج الظامئات***وأصدية القبل الطاهره
فلسطين يا هيكل الذكريات***على جبهة الأعصر الغابره
مضمضخة بغبار الحروب***مخضبة بالمنى الزاخره
فلسطين ياجمحات الخيال***مجنحة بالرؤى الساحره
هناك على شرفات النجوم***أرى مكة تلثم الناصره
ألا قطرة عرس قانا الجليل***ولوبين جُدرانك الدائره
ترد إلى الشعر وحي السماء***فتلهمه الأنفس الكافره

http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=53893
المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 04:38 PM   #7
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي سلمى الكورانية

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "

سلمى الكورانية
تعجب الليل منها عندما برزت***تسلسل النور في عينيه عيناها
فظنها وهي عند الماء قائمة***منارة ضمها الشاطي وفداها
وتمتمت نجمة في أذن جارتها***لما رأتها وجنت عند مرآها
أنظرن يا إخوتا هذي شقيقتنا***فمن تراه على الغبراء ألقاها
أتلك من حدثت عنها عجائزها***وقلن إن ميلك الجن يهواها
فأطلق المارد الجبار عاصفة***تغزو النجوم فكانت من سباياها
قصت نجيمتنا الحسناء بدعتها***عن نجمة الشط والآذان ترعاها
وكان بالقرب منها كوكب غزل***يصغي فلما رآها سبح الله
وراح يقسم أن لا بات ليلته***إلا على شفتيها لائماً فاها
يا ملعب الشط من أنفا أتعلم من***داست على صدرك البازي رجلاها
ويا نواتىء من موج ومن زبد***-أثنى عليك وحسب الفخر نهداها
وأنت يا هضبة فازت بعزلتها***فدتك من هضبات الشعر أسماها
وخيم الصمت فى الشاطى سوى لجج***بعيدة تترامى فيه أصداها
ونائح من عتابافوق متكأ***من الصخور تغناه شقيقاها
والشط في الصيف جنات مفوقة***كم فاخر الجبل العالي وكم باهى
إذا أرتك الجبال الغيد كاسية***فالشط أذوق منها حين عراها
أما سليمى فلا أدري أدمعتها***تلك التي لمعت لي أم ثناياها
وذلك الأبيض المنشور في يدها***منديلها أم سطور الحب تقراها
كأنما البدر قدماً كان خادمها***فمد أرادته نادته فلباها
تقرا هواها على أنوار غرته***وقد تسر إليه بعض نجواها
وما أصاب الهوى نفساً وأشقاها***إلا وألقت بأذن البدر شكواها
كأنه حكم العشاق كم وسعت***بيضاء جبته شتى قضاياها
أو كاهن الأزل الحالي بشيبه***قبال توبتها ماحي خطاياها
أما سليمى فما زاغت ولا عثرت***فالحب والطهر يمناها ويسراها
تعلقته طريراً كالهلال على***غصن من البان ماضي العزم تياها
نمته للشرف الأسمى عمومتها***ونشأته على ما كان جداها
من كانت الكورة الخضراء منبته***فليس ينبت إلا المجد والجاها
أحبها وأحبته وعاهدها***أن لا يظلله في الحب إلاها
وأنه سوف يسعى سعي مجتهد***حتى يوطئ للإكليل مسراها
فيبنيا في ظلال الأرز وكرهما***ويجرعا من كؤوس الحب أشهاها
وراح يقرع باب الرزق مشتملاً***بعزمة سنها علم وأمضاها
حتى انثنى وعلى أجفانه بلل***ود الإباء لها لو كان أعماها
لبنان ما لفراخ النسر جائعة***والارض أرضك أعلاها وأدناها
أللغريب اختيال في مسارحها***وللقريب انزواء في زواياها
لا لم أجد لك في البلدان من شبه***ولا لناسك بين الناس أشباها
لو مس غيرك هذا الذل من أسد***لعض جبهته سيف وحناها
قالوا الصداقة قلنا أين شاهدها***أعندما تلفظ الأجداث موتاها
أكلما طورد الشذاذ فى بلد***أوما العميد ولبنان تبناها
ونحن لو نولوا الأزراء بغيتها***وأمروها لكنا من رعاياعا
بكى فؤاد لسلمى والبلاد معاً***وأنفس رضيت في الذل مثواها
فحمل الموج من أشجانه حمماً***وشد يضرب أولاها بأخراها
وقال واليأس يمشي في جوارحه***ديار سلمى على رغم هجرناها
كأن ما غرس الآباء من ثمر***لغير أبنائهم قد طاب مجناها
وما بنوه على الأحقاب من أطم***لغير أبنائهم قد حل سكناها
من ظن أن الرياحين التي سقيت***دموعنا الحمر قد ضنت برياها
خمس من السنوات السود لا رجعت***صبت على رأس لبنان بلاياها
وحب سلمى وريق مثل أوله***سقته من ذكريات الأمس أنداها
تمضي لواجبها حتى إذا انصرفت***فليس يشغلها إلا فؤاداها
سلمى أرى الشمس في خديك ضاحكة***وكنت كالغيمة المقطوب جفناها
أنفحة من فؤاد كدت أقرؤها***ففي عيونك مبناها ومعناها
أم سورة من عتاب أي فاجئة***في لحظة صبغ الخدين لوناها
قولي فليس سوى الخلجان تسمعنا***ورقرقيها سلافاً فوق حصباها
أو فأمري الطرس يغدو للهوى قبلاً***حمراً ترصع أجياداً وأفواها
وأشرف البدر يهوي نحو مغربه***حتى أتى الضفة الأخرى وحاذاها
وقد تحدب فوق البحر يفحصه***كغادة وهى تلهو ضاع قرطاها
فاستوقفته وقالت وهى كاسفة***رسالة لفؤاد أو مؤداها
قل للحبيب إذا طاب البعاد له***ونقل النفس من سلمى لليلاها
واستأسرته وإخواناً له سبقوا***مظاهر من رخاء ما عرفناها
إنا إذا ضيع الأوطان فتيتها***واستوثقوا بسواها ما أضعناها
حسب البنوة إن ضاق الرجال بها***أن التي أرضعتها المجد أنثاها

http://www.poetsgate.com/ViewPoem.aspx?id=53893
المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 07:35 PM   #8
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي القرية

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "

القرية

أيتها الفاتنة الصغيره***أنت بتاج ملك جديره
من القرى اشتقوا لك اسم القريه***وعطل السفح فكنت الحليه
شاعرك البلبل ذو الإلهام***وعودك الجدول ذو الأنغام
والغيمة البيضاء مثل القبه***كأنها من الحرير جبه
تضم أعناق الربى وتلثم***فليس إلا شفة ومبسم
كم طربت شمس لهذا المشهد***فمسحت جبهته بالمسجد
حتى إذا الليل سجا ومدا***على الورى جناحه المسودا
مشى إليه البدر مثل الصائد***يهتبل الغفلة من مطارد
حتى رمى بخردق النجوم***صدر الدجى فسلن بالكلوم
مآتم لكنها أعراس***يدار عندها الصفا والكاس
توحى بها القرية فى رأس الجبل***وأروح العيش خيال وأمل
وساعد من الضحى مفتول***تغمره بالقبل الحقول
أسمر مما لذعته الشمس***فى كفه لكل نفس نفس
يقوم فى الأرض مقام الخالق***فيغدق الرزق على الخلائق
فقل لمن يحاولون قتله***العدل يقضى أن يموتوا قبله
المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 07:45 PM   #9
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي الصوت موهبة السماء

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "

الصوت موهبة السماء

يا هند قد ألف الخميلة بلبل***يشدو فتصطفق الغصون وتطرب
تتعشق الأزهار عذب غنائه***فإذا شدا فبكل ثغر كوكب
والغصن والأوراق أذان له***ماذا ترى فيها النسيم يتبتب
هوشاعر الأطيار لا متكبر***صلف ولا هو بالأمارة معجب
وإذا الضحى لمعت بوارق ثغره***نادى بأجناد الطيور تأهبوا
فسمعت للأطيار موسيقى على***نغماتها يأتي النهار ويذهب
والصوت موهبة السماء فطائر***يشدو على غصن وآخر ينعب
وسعوا به فإذا الهزار مقفص***والبوم منطلق الجوانح يلعب
يا هند إني كالهزار فإن يكن**هو مذنباً فأنا كذلك مذنب
المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 07:57 PM   #10
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي

المختار من قصائد بشارة الخوري " الأخطل الصغير "

صداح

يا ورد من يشتريك
وللحبيب يهديك
يهدى إليه الأمل
والهوى والقبل
يا ورد
أبيض غار النهار منو
خجول محتار
باسو الندى بخدو
وجارت عليه الاغصان
راح للنسيم واشتكى
وجرح خدودو وبكى
أفدى الخدود التى
تعبث فى مهجتى
يا ورد ليه الخجل
فيك بحلو الغزل
يا ورد
يا ورد يا أحمر قوللى
مين دا اللى جرحك
جرح شفايفك وخلى
على شفايفك دمك
شقت جيوب الغزل
وانبح صوت القبل
على الشفاه التى
تشرب من مهجتى
يا ورد ليه الخجل
فيك بحلو الغزل
يا ورد
أصفر من السقم
أم من فرقة الأحباب
ياورد هون عليك
عاد بلبلك ولهان
يسال عليك الربى
والزهر والأنهار
يهتف أين التى
وهبتها مهجتي
ياورد ليه الخجل
فيك يحلو الغزل
يا ورد

المصدر :
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:12 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.