قديم 04-03-2015, 10:31 PM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي رشيد سليم الخوري ( ألشاعر القروي )

رشيد سليم الخوري ( ألشاعر القروي )
01- الفهرس
02- رشيد سليم الخوري "الشاعر القروي"
03- عيد الفطر والشاعر القروي النصرانتي
04- البشراوية الحسناء
05- في ذكرى المولد النبوي
06 - صياماً إلى أن يُفطِرَ السيفُ
07- الناخلة
08- فتى الهيجاء
09- عند الرحيل
10- شكوى الغريب .
11- بين البشر والبقر .
12- حضن الأم

http://www.poetsgate.com/Poet.aspx?id=574
.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2015, 11:08 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي رشيد سليم الخوري "الشاعر القروي"

رشيد سليم الخوري

"الشاعر القروي"
رشيد سليم الخوري (1305 هـ / 1887م - 1404 هـ / 1984م)، المعروف بـ "الشاعر القروي" و"شاعر العروبة" وله أخ يدعى قيصر ويعرف باسم الشاعر المدني. ولد الشاعر رشيد في قرية البربارة سنة 1887، مسيحي الديانة، من الشعراء العرب في القرن العشرين، وقد هاجر الشاعر إلى البرازيل في عام 1913 برفقة أخيه قيصر. وتولّى رئاسة تحرير مجلة "الرابطة" لمدة ثلاث سنوات، ثم رئاسة "العصبة الأندلسية" عام 1958م، فكان رئيسها الثاني بعد ميشال معلوف، وظل في المهجر مدّة خمسةٍ وأربعين عاماً؛ حيث عاد إلى وطنه (الذي قضى فيه ثلاثة وعشرين سنة) وكان ذلك في عهد الوحدة بين سوريا ومصر عام 1958. له من الشعر "السمكة الشاكرة".
سبب التسمية
ذكر الشاعر نفسه في أحد دواوينه بأن الشاعر يعقوب العودات (البدوي الملثم)، قد سأله كيف اخترت لقب الشاعر القروي، فقال: بعد أن أنزلت ديوان رشيديات، لم يُرق للناقد قسطنطين الحداد، فظل الحداد لفترة ينقده في جريدة تسمى بـ المؤدب، وفي أحد المرات قرأ رشيد الخوري أحد النعوت التي قد نعت بها من قِبـَل الحداد وقد كان النعت الذي أعجبه "الشاعر القروي"، وقد وجد الشاعر رشيد سليم الخوري ضالته في هذا النعت فأرده حتى كان له ما أراد. وقد دعا في أكثر من قصيدة بين التحاب الأخوي بين المسلمين والنصارى وقد قال في أحد قصائده :
يا فاتح الأرض ميداناً لدولته = صارت بلادُك ميداناً لكل قوي
يا قومُ هذا مسيحيٌّ يذكّركم = لا يُنهِض الشرقَ إلا حبُّنا الأخوي
فإن ذكرتم رسول الله تكرمة = فبلّغوه سلام الشاعر القروي
وقد تمنى في أكثر من موضع أن يعود عهد بغداد والأندلس، وقد قال في أحد أبياته:
يا حبذا عهد بغداد وأندلسٍ = عهد بروحي أفدِّي عَودَهُ وذوي
من كان في ريبةٍ من ضَخْم دولته = فليتلُ ما في تواريخ الشعوب رُوي

ومعلوم أنّ " قيصر سليم الخوري " يعرف بـ " الشاعر المدني " (1891 - 1977) هو شاعر لبناني مهجري وهو أخ الشاعر القروي وكان عضوا في العصبة الأندلسية ويمتاز شعره باليأس والحزن ومن مواضيعه آلام الغربة والحنين للوطن وتكرر لفظ "المدينة" في قصائده وقد اتخذها رمزا لمعاناته وغربته.
مكانته بين العرب:
أحبه العرب بجميع الطوائف، وكان معروف بعدائه الشديد للقوات المحتلة الفرنسية. حتى أنه قال في أحد قصائده موجهاً كلامه إلى الزعيم الدرزي سلطان الأطرش حين أشعل الثورة علي الفرنسيين سنة 1925:
فتى الهيجاء لا تعتب علينا = وأحسِن عذرَنا تحسنْ صنيعا
تمرستم بها أيام كنا = نمارسُ في سلاسلنا الخضوعا
فأوقدتم لها جثثًا وهامًا = وأوقدنا المباخر والشموعا
إذا حاولتَ رفعَ الضيم فاضرب = بسيف محمدٍ واهجر يسوعا
أحبوا بعضكم بعضًا وُعظنا = بها ذئبًا فما نجَّت قطيعا
ألا أنزلتَ إنجيلاً جديدًا = يعلِّمنا إباءً لا خنوعا
أجِرنا من عذاب النير لا من = عذاب النار إن تك مستطيعا
و يا لبنان مات بَنوك موتاً = وكنت أظنَّهم هجعوا هجوعا
ألم ترهم ونار الحرب تُصلى = كأنَّ دماءهم جمدت صقيعا
بدت لك فرصةٌ لتعيش حرًّا = فحاذرْ أن تكون لها مُضيعا
وما لك بعد هذا اليوم يومٌ = فإن لم تستطعْ لن تستطيعا.

معاني الكلمات :
تمرستم : تفننتم
الضيم: الظلم
إباء : صمود
أجرنا : إحمنا
النير: قطعة كبيرة من الخشب يتم وضعها على رقبة ثورين ليتم جمعهما مع بعضهما ليقوما بمهمة فلاحة الأرض.
تُصلى : تشتعل
هجوع : النوم الطويل
صقيع : طبقة الثلج التي تغطي الثمار في الصباح البارد.
وقد جاءذكره في كتاب شعراء النهضة العربية للشاعر العراقي المعروف فالح الحجية الكيلاني إذ يقول فيه(كان لايشعر بالهزيمة مام قوى الاستبداد والشر والاستعمار والظلام في وطنه وكان يرد عليها بشعره كسلاح فتاك يدافع به عن حق شعبه بالوجود والحرية ودعى إلى توحيد أبناء الامة العربية بغض النظر عن الدين والطائفة والمذهب والقطر والمدينة فكان بحق شاعر النهضة العربية)
حكمة مع الخصوم. ووفاء للأم:
وللشاعر أبيات جميلة في التعامل مع الحاسدين والخصوم. ويعلمنا أن لأمه فضل كبير في ذلك.
تحير بي عدوي إذ تجنى = علي فما سألت عن التجني
وقابلَ بينَ ما ألقاهُ منهُ = وما يَلْقى من الإِحسانِ مني
يبالِغُ في الخِصامِ وفي التجافي = فأغرقُ في الأناةِ وفي التأني
أودُّ حياتَهُ ويودُّ موتي = وكـــمْ بيــنَ التَمَني والتَمَني
إِلى أن ضاقَ بالبغضاءِ ذَرْعاً = وحسَّنَ ظَنَّــــهُ بي حسنُ ظني
عدوي ليسَ هذا الشهدُ شهدي = ولا المنُّ الــذي استحليْتَ مني
فلي أمٌ حَنُـــــــونٌ أرضعتني = لبــــانَ الحُبِّ من صَــدْرٍ أحـــنِّ
على بسمَاتِها فتحتُ عيني = ومـــن لَثمـــــاتِهـــا رويتُ سِنِّي
كما كانتْ تُناغيني أُناغي = ومــــا كــــــــانتْ تُغَنيني أُغَني
سَقاني حُبُّها فوقَ احتياجي = ففاضَ على الوَرى ما فاضَ عني
لم ينسب إحسانه للناس لنفسه. بل رده لوالدته صاحبة الحق عليه.
وفاته:
توفي الأديب سنة 1984 حسب ما قاله العالم الكبير لوتيس محمد وقد عاش قرابة القرن من الزمن.

منقول
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2015, 11:11 PM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي عيد الفطر و.....


الشاعر القروي
رشيد سليم الخوري (1305 هـ / 1887م - 1404 هـ / 1984م)، المعروف بـ "الشاعر القروي" و"شاعر العروبة" وله أخ يدعى قيصر ويعرف باسم الشاعر المدني. ولد الشاعر رشيد في قرية البربارة سنة 1887، نصراني الديانة، من الشعراء العرب في القرن العشرين، وقد هاجر الشاعر إلى البرازيل في عام 1913 برفقة أخيه قيصر. وتولّى رئاسة تحرير مجلة "الرابطة" لمدة ثلاث سنوات، ثم رئاسة "العصبة الأندلسية" عام 1958م، فكان رئيسها الثاني بعد ميشال معلوف، وظل في المهجر مدّة خمسةٍ وأربعين عاماً؛ حيث عاد إلى وطنه (الذي قضى فيه ثلاثة وعشرين سنة) وكان ذلك في عهد الوحدة بين سوريا ومصر عام 1958. له من الشعر "السمكة الشاكرة".

آثاره: وقد أصدر القروي سبعة دواوين شعرية منها الرشيديات والقرويات والأعاصير واللاميات الثلاث. ثم جمع شعره كله في ديوان كبير سماه "ديوان القروي" ظهر عام 1952م في 926 صفحة من القطع الكبير. وله كتاب باسم "أدب اللامبالاة" أدب الشماتة والعقوق ب 32 صفحة من الحجم الصغير. طبعه في سان باولو عام 1957م. عاد القروي الى وطنه بعد خمس وأربعين سنة يوليو 1958م وأقام في قريته البربارة. ثم عاد أخيرا ً الى البرازيل ولا زال في عام 1971 يتردد بين المهجر وبلده.
رشيد سليم الخوري (الشاعر القروي)المسيحي يشيد بالاسلام
( 1984 -1887)

الشاعر النصراني يغار مدافعا عن الاسلام وعن الوطن وتحدث قصائده المدافعه عن مجد
الاسلام باسلوب الوطنية لكي تحدث اثرا في اشعال الحماس في العرب والمسلمين في وقت الشعراء العرب المسلمين (اغلبهم) ترك ذلك الاسلوب من شعر الحماس
صاغ قصيدة بأسلوب وطني بعنوان عيد البرية يستحث فيها المسلمين لاستعادة مجدهم القديم منها، ويقرئ رسول الله صلي الله عليه وسلم سلاماته وحبه، داعيًا إلي التحاب والتآخي بين المسلمين والنصاري " ألتقارب بين الأديان " الذي هو مطلب عند المبشرين وأهل الصليب، خدمة لأوطانهم والشرق كله، فيهتف:
يا فاتح الأرض ميداناً لدولته=صارت بلادُك ميداناً لكل قوي
يا قومُ هذا مسيحيٌّ يذكّركم=لا يُنهِض الشرقَ إلا حبُّنا الأخوي
فإن ذكرتم رسول الله تكرمة=فبلّغوه سلام الشاعر القروي
ويتمني الشاعر القروي أن يعود عهد المجد في بغداد والأندلس فيقول:
ياحبذا عهد بغداد وأندلسٍ =عهد بروحي أفدِّي عَودَهُ وذوي
من كان في ريبةٍ من ضَخْم دولته=فليتلُ مافي تواريخ الشعوب رُوي
عيد الفطر
صِياماً إلى أن يُفْطِرَ السَّيفُ بِالدَّمِ = وصَمتاً إلى أن يَصدَحَ الحقُّ يا فَمي
أَفِطرٌ وأحرارُ الحِمى في مجاعةٍ = وعيدٌ وأبطالُ الجِهادِ بِمأتَمِ
بِلادُكَ قَدَّمْها على كُلِّ مِلَّةٍ = ومن أجلِها افطِرْ ومن أجلِها صُم
فَما مَسَّ هذا الصَّوْمُ أكبادَ ظُلَّمٍ = ولا هَزَّ هذا الفِطْرُ أَرواحَ نُوَّمِ
لَقد صامَ هِنْدِيٌّ فَجَوَّعَ دَوْلَةً فهَلْ = ضارَ عِلْجاً صَوْمَ مِلْيون مُسْلِمِ
تَجَشَّمَ عَن أَوْطانِهِ صَوْمَ عامِدٍ = فَجَشَّمَ أَوْطانَ العِدَى صَوْمَ مُرْغَمِ
وَخَلَّى بِلادَ الظّالِميَن بِلادَهُ = تَضيقُ بِجَيشِ العاطلينَ العَرَمْرَمِ
وَألْقَى عَلى "مَنْشِسْتَرٍ" =ظِلَّ رَهْبَةٍ يَضِجُّ بِأَشباحِ الشَّقاءِ المُخَيِّمِ
أَهابَ بِآلاتِ الحَديد فَعُطَّلَت = مَصانِعُ كانت جَنَّةَ المُتَنَعِّمِ
وَشَلَّ دَواليبَ الرَّخاءِ بِصَرْخَةٍ = أَدارَت دَواليبَ القَضاءِ المُحَتَّمِ
كَساها نسيجُ العنكبوتِ وكم = كَسَت جُسوم البَرايا بِالقَشيبِ المُنَمْنَمِ
تُهَدِّمُها أَسرارُ نَفْسٍ عَجيبةٍ = تَجولُ بِذاكَ الهَيْكَلِ المُتَهَدِّمِ
فَيا لَكَ مِن عانٍ لَدَيهِ تَصاغَرَت= جَبابِرُ أبدانٍ وعَقْلٍ وَدِرْهَمِ
وَراحَت مُلوكُ المالِ تَشْكو بِبابِهِ = مِنَ الفَقرِ يا للظّالم المُتَظلِّمِ
أكُرِّم هذا العيدَ تَكريمَ شاعرٍ = يَتيهُ بآياتِ النَّبي المُعَظَّمِِ
ولكنَّني أَصبو إلى عيدِ أُمَّةٍ = مُحَرَّرَةِ الأَعناقِ من رِقِّ أَعْجَمي
إلى عَلَمٍ من نَسْجِ عيسى = وَأَحْمَدٍ و "آمنةٍ" في ظِلِّهِ أُخْتُ "مريمِ"
هَبونيَ عيداً يَجْعَلُ العُربَ أمَّة = وَسيروا بجثماني على دين بَرْهَمِ ***
فَقَد مَزَّقَت هذي المذاهبُ شَمْلَنا = وَقَد حطَّمتنا بَينَ نابٍ ومِنْسَمِ
سَلامٌ على كفرٍ يُوحِّدُ بَيْنَنا = وَأهلاً وسهلاً بَعدهُ بِجَهنَّمِ
_______________________________
***يلاحظ في آخر أبيات من القصيدة أن الشاعر يخرج عن طوره فيشط ويهذي سافراً بحقيقة كفره على الأشهاد مبينا أن نظرته للأسلام كانت نظرة وطنية ليس إلا،مما يعني أن أصل كل فكر أو سلوك أو شعور يجب أن يكون منضبطاً ومرتبط ارتباطا كاملا بالعقيدة وإن خالفت أحيانا مشاعره، لذا فالله تعالى يقول : وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ 85 - (ال عمران)
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2015, 11:12 PM   #4
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي البشراوية الحسناء

البشراوية الحسناء*
للشاعر القروي ( رشيد سليم الخوري )
سلمت يمينك يا ابنة الأحرار=يا بنت لبنان العزيز الجار
يا زهرةً قد فتحت أكمامها=بجوار أرز الرب خير جوار
رفعت (بشري) رأسها بك عزة=حق السماء تتيه بالأقمار
والأرز مد إلى العلى أغصانه=وزها على الجنات بالأثمار
هجر البلاد أبوك في طلب العلا=والحر ميّال إلى الأسفار
فنشأت في مدنيةٍ غربيةٍ=كالدرة البيضاء في الأقذار
لما خرجت إلى المدينة مرة=تقضين فيها أشرف الأوطار
بهرت تلاميذ المدارس أوجهٌ=سجد الربيع لهن في آذار
فتقدم الأغرار منك تصبباً=ومصاب هذا العصر بالأغرار
قالوا : من اللائي فتن عيوننا=يطلعن كالأقمار في الإبدار
نحن البدور نعم ! أجبت وإنما=ما أنت أول واهم يا ساري
أو من عذارى الشرق رمت تبذلاً=وشعارهن : النار قبل العار
طمعوا بحسنك إذ رأوه جنةً=فأرتهم يمناك طعم النار
علمتهم درساً جديداً ذكره=يبقى لهم مثلاً مدى الأدهار
والله قبلك ما رأيت غزالة=إنسية فتكت بوحش ضار
لكنها عادات قومك في الورى=عادات كل مجرب جبار
حسناؤهم تحمي الحمى وصبيهم=يرجى لدحر العسكر الجرّار
_______________________________________
* كانت تلك الفتاة العربية تقضي حاجياتها في السوق برفقة شقيقتها ووالدتها في البرازيل وبالتحديد في مدينة (ريو دي جانيرو) فرأها بعض من رذالة المدارس وتصدوا لها , فكرت عليهم كرة عنيفة وأدمتهم لكماً وضرباً , مما أثار قريحة الشاعر القروي : رشيد سليم الخوري فقال ألقصيدة

منقول عن :


http://www.alhejaz.net/vb/t36172/
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 09:13 AM   #5
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي في ذكرى المولد النبوي

المختار من قصائد الشاعر القروي
في ذكرى المولد النبوي
دُعي الشاعر اللبناني المهاجر..
رشيدُ سليم الخوري الملقب ( بالشاعر القروي)
إلى حفل بمناسبة عيد المولد النبوي أُقيم في مدينة سان باولو.. وطُلب منه أن يُلقي كلمة…فقال..
أيها المسلمون… أيها العرب…
يولد النبيُّ على ألسنتكم كلَّ عام مرةً
ويموت في قلوبكم… وعقولكم.. وأفعالكم كلَّ يوم.. ألفَ مرةٍ
ولو ولد في أرواحكم لولدتم معه ، ولكان كلُّ واحد منكم محمداً صغيرا.
ولكان العالَمُ منذ ألفِ سنةٍ أندلساً عظيما…
ولالتقى الشرقُ بالغرب من زمن طويل…
ولَعَقَدت المادةُ الغربية.. مع روح الشرق المسلم حلفاً…
ولمشى العقلُ والقلبُ يداً بيد…إلى آخر مراحل الحياة
أيها المسلمون… يَنْسب أعداؤكم إلى دينكم كلَّ فِرْية… ودينُكم من بُهْتانهم براء…
ولكنكم أنتم تصدِّقون الفِرْية بأعمالكم …وتقرُّونها بإهمالكم…
دينُكم دينُ العِلْم…وأنتم الجاهلون. .
دينُكم دينُ التيسير.. وأنتم المعسِّرون .
دينُكم دينُ الحُسْنَى وأنتم المنفِّرون..
دينُكم دينُ النصر ، ولكنكم متخاذلون ..
دينُكم دينُ الزكاة ، ولكنكم تبخلون..
يامحمدُ.. يانبيَّ اللهِ حقاً… يافيلسوفَ الفلاسفةِ.. وسلطانَ البلغاء. ويامَجْدَ العرب والانسانية…
إنك لم تقتل الروحَ بشهواتِ الجسد..
ولم تحتقر الجسدَ تعظيماً للروح…
فدينُك دينُ الفِطْرةِ السليمة….
واني موقِنٌ أن الانسانية بعد أن يئست من كلِّ فلسفاتِها وعلومِها ، وقنطت من مذاهب الحكماء جميعاً ؛ سوف لاتجد مخرجاً من مأزقِها وراحةِ روحِها.. وصلاحِ أمرِها إلا بالارتماء بأحضان الإسلام .. عندئذٍ يحق للبشرية في مثل هذا اليوم أن تَرفع رأسَها وتهتِفَ ملءَ صدورها ، وبأعلى صوتها…

عيدُ البريةِ عيدُ المولدِ النبوي…***في المشرقينِ له والمغربين دَوِي

عيدُ النبيِّ ï؛‘ﻦِ عبدِ اللهِ مَنْ طلعتْ***شمسُ الهدايةِ من قرآنه العُلْوي..

يافاتحَ الأَرْضِ ميداناً لجنتهِ..***صارت بلادُكَ ميداناً لكل قوي

ياحبذا عهدُ بغدادٍ وأندلسٍ..***عهدٌ بروحي أفدي عوده وذوي

ياقومُ هذا مسيحي يذكِّركمْ***لايُنهض الشرقَ الا حبُّنا الأَخَوي

فَإِنْ ذكرتُمْ رسولَ اللهِ تَكْرِمةً***فبلِّغوه سلامَ الشاعرِ القُرَوِي

المصدر: Aitarouniat
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 11:33 AM   #6
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي صياماً إلى أن يُفطِرَ السيفُ

المختار من قصائد الشاعر القروي
صياماً إلى أن يُفطِرَ السيفُ بالدم
صياماً إلى أن يُفطِرَ السيفُ بالدمِ***وصمتاً إلى أن يصدح الحقُّ يا فمي
أَفِطرٌ وأحرار الحمى في مجاعـة؟***وعيدٌ وأبطال الجهــاد بمأتـم؟!
بلادك قدِّمها على كـلِّ ملَّـة***ومن أجلها أَفطِر ومن أجلها صُمِ!
فما مسَّ هذا الصوم أكبادَ ظلَّمٍ***ولا هزَّ هذا الفـطرُ أرواح نـوَّمِ
هبونيَ عيداً يجعل العُربَ أمَّـةً***وسيروا بجثماني على دين بَرهمِ!!
فقد مزَّقت هذي المذاهب شملنا***وقد حطمتنا بين نابٍ ومنسمِ
سلامٌ على كفرٍ يوحِّد بينــنا***وأهلاً وسهلاً بعـده بجهـنَّم.

المصدر:
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 11:43 AM   #7
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي ألناخلة

المختار من قصائد الشاعر القروي
ألناخلة
مَنْ يُنبئُ الملأ الذين أُحبُّهم***فيكافئون الحب بالعدوان
إنِّي على دين العروبة واقفٌ***قلبي على سُبُحاتها ولساني
إنجيلي الحبُّ المقيم ُ لأهلها***والذود عن حُرُماتها فرقاني
أرضيتُ أحمدَ والمسيحَ بثورتي***وحماستي، وتسامحي وحناني
يا مسلمون ويا نصارى دينكم***دينُ العروبةِ واحدٌ لا اثنـانِ
بيروتكم كدمشقكم ودمشقكم**كرياضكم ورياضكم كعُمانِ
ستجدِّدون المُلك من يمنٍ إلى***مصرٍ إلى شامٍ إلى بغـدانِ.
__________________
على هامش القصيدة : العروبة ليست دين بل هي رابطة عصبية عنصرية من أوهى الروابط فهي ليست من الديانات، ومن يؤمن بغير الإسلام فقد خاب، قال الله تعالى: ( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) [آل عمران:85]وقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ آمِنُوا بِمَا نَزَّلْنَا مُصَدِّقاً لِمَا مَعَكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَطْمِسَ وُجُوهاً فَنَرُدَّهَا عَلَى أَدْبَارِهَا أَوْ نَلْعَنَهُمْ كَمَا لَعَنَّا أَصْحَابَ السَّبْتِ وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً) [النساء:47] وقال تعالى: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسلام دِيناً) [المائدة: من الآية3]


المصدر:
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 11:49 AM   #8
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي فتى الهيجاء

المختار من قصائد الشاعر القروي
فتى الهيجاء
فتى الهيجاء لا تعتب علينا***وأحسِن عذرَنا تحسنْ صنيعا
تمرستم بها أيام كنا***نمارسُ في سلاسلنا الخضوعا
فأوقدتم لها جثثًا وهامًا***وأوقدنا المباخر والشموعا
إذا حاولتَ رفعَ الضيم فاضرب***بسيف محمدٍ واهجر يسوعا
أحبوا بعضكم بعضًا وُعظنا***بها ذئبًا فما نجَّت قطيعا
ألا أنزلتَ إنجيلاً جديدًا***يعلِّمنا إباءً لا خنوعا
أجِرنا من عذاب النير لا من***عذاب النار إن تك مستطيعا
و يا لبنان مات بَنوك موتاً***وكنت أظنَّهم هجعوا هجوعا
ألم ترهم ونار الحرب تُصلى***كأنَّ دماءهم جمدت صقيعا
بدت لك فرصةٌ لتعيش حرًّا***فحاذرْ أن تكون لها مُضيعا
وما لك بعد هذا اليوم يومٌ***فإن لم تستطعْ لن تستطيعا
المصدر:
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 11:56 AM   #9
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي عند الرحيل

المختار من قصائد الشاعر القروي
عند الرحيل

نصحتُك، يا نفسُ، لا تطمعي***وقلتُ: حذارِ! فلم تسمعي
فإن كنتِ تستسهلين الوداعَ***كما تدَّعين إذًا ودّعي!
رزمتُ الثياب، فَلِمْ تُحجمينَ***وفِيمَ ارتعاشُك في أضلعي؟
ألا تسمعين صياحَ الرّفاقِ***وتجديفَ حُوذيِّنا: أسرعي؟
رأيتُ السعادةَ أختَ القَنُوعِ***وخلتُ السعادةَ في المطمعِ
ولمَّا بدا لك عزمي قنعْتِ***وهيهات يُجديك أن تَقنعي
خرجتُ أجرُّك جرَّ الكسيحِ***تئنِّين في صَدريَ المُوجَع
ولمَّا غدونا بنِصْفِ الطريقِ***رجعتِ، وليتَكِ لم ترجعي
لئن كنتِ، يا نفسُ، معْ من أُحبُّ***فلِمْ ذا اشتياقي، ولِمْ أدمعي؟!
أَظنُّك تائهةً في البحارِ***فلا أنتِ معْهُمْ، ولستِ معي
كفاك اضطرابًا كصدر المُحيطِ***قِفي حيثُ أنت، ولا تجزعي
سأقضي بنفسي حقوق العُلا***وأرجعُ، فانتظري مَرجعِي
المصدر:
[/QUOTE]
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2018, 12:01 PM   #10
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,837
افتراضي شكوى الغريب .

المختار من قصائد الشاعر القروي
شكوى الغريب .
قضَتِِ الصبابةُ، وانقضى الأمرُ***يا ناكثًا عهدي لك الشكرُ
ما ضرَّني هجرُ الحبيب، ومَنْ***هجرَ الهوى، ما ضرَّهُ الهجْر
ناءٍ عن الأوطان يفصلُني***عمَّن أُحبُّ البرُّ والبحر
في وحشةٍ لا شيءَ يؤنسُها***إلاَّ أنا والعُودُ والشعر
حَولي أَعاجمُ يرطُنُون فما***لِلضَّاد عند لِسانهم قَدْر
لو عاش بينهُمُ ابنُ ساعِدةٍ***لَقضى ولم يُسمَعْ له ذكْر
ناسٌ، ولكنْ لا أنيسَ بهم***ومدينةٌ، لكنَّها قفر
الشمسُ للأكوان ضاحكةٌ***عن باهر الأنوار تَفْترّ
والطيرُ تُرسلُ شدوها طربًا***فيُجيبُها بخريره النهر
أمَّا أنا، والغمُّ كبّلني***صخرٌ يُحسُّ، وليتني صَخر
عجبًا، وكم في الأرض من عَجبٍ!***بين السعادة والشقا فِتْر
لاَ تعْتُبَنَّ الدّهرَ في كدرٍ***إنَّ المُسَبِّبَ أنتَ لا الدهر
ما ذقتَ من فرحٍ ومن ترحٍ***هو منك، فالدُّنيا هي الصدر
لا تَبطرَنَّ، ولا تمتْ جَزعًا***لا الخيرُ مكتمِلٌ، ولا الشرّ
ضوءُ النهار تشوبه سُحبٌ***وتلوحُ في جُنح الدُّجى الزُّهْر
المصدر:
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:10 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.