قديم 01-11-2013, 08:45 AM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي الحمضيات ( الموالح ) Citrus

فهرس
[01]- فهرس
[02]- الحمضيات ( الموالح ) Citrus
[03]- ماهي فوائد الحمضيات
[04]- الحمضيات ( الموالح ) Citrus
[05]- الليمون Lemon / ما فوائد الليمون ؟
[06]- الليمون الحامض Limes
[07]- الليمون المخلل Lemon pickle
[08]- عصير الليمون بالنعناع
[09]- مربى الليمون -Lemon jam
[10]- "الليمون" الحل السحرى والآمن لإزالة الهالات والبقع السوداء بوجهك
0-0 الليمون والعسل وقاية من الانفلونزا
[11]- عصير الليمون الزنجبيل والأناناس والكركديه مشروبات تفيد فى علاج النقرس
0-0 دراسة: عصير ليمون يوميا يحسن من إفراز الصفراء فى الكبد
[12]- الزنجبيل وقشر الليمون يسهمان فى عملية الهضم..والنعناع لعلاج القولون
[13]- قشر البرتقال غنى بزيت طيار يعمل على تنظيم إيقاع الجهاز الهضمى وعلاج ارتجاع المرئ
[14]- تناول الكريب فروت مع العقاقير يحولها لمادة سامة
[15]- ليمون هندي Grapefruit
[16]- البرتقال Orange
[17]- اليوسفي Tangerine
[18]- الأترج Citron
[19]- الافعال و الاستخدامات الطبية و ما قاله الطب القديم عن الأترج؟
[20]- كليمونتين ( كلمنتينا )
[21]- البرتقال : هذه العجيبة الغذائية مليئة بالمواد الغذائية والفيتامينات والألياف
[22]- اضرار شرب الماء مع الليمون وعصير الليمون واضرار اكل الليمون
[23]- أسرار مخفية عن الليمون
[24]- من أنواع الحمضيات
[25]- فاكهة البوملي
[26]- فوائد فاكهة البوملي
[27]- فوائد واضرار ألكلمنتينا
[28]- فاكهة اليوسفي " مندلينا "
[29]- تمرهندي
[30]- فوائد شراب التمر الهندي
[31]- الأترج ... أغرب أنواع الحمضيات وأقدمها
[32]- ألأتر ج
[33]- الأُتـــــرجــــه
[34]- فوائد واضرار البرغموت
[35]-فوائد فاكهة الكمكوات (البرتقال الياباني )
[36]- فوائد الليمون الحلو
[37]- فوائد أكل قشر الليمون
[38]- فوائد أكل قشر البرتقال
=== فوائد قشر اليوسفي
[39]- النارنج...الشجرة التي ألهمت المطبخ الشرقي - العربي الجديد
[40]- فوائد فاكهة يد بوذاالصحية
[41]- ليم
[42]-
.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-20-2013, 03:17 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


الحمضيات ( الموالح ) Citrus

الحمضيات أو القوارص كالبرتقال والليمون والجريب فروت والليمون الحامض واليوسفي . وهي غنية بفيتامين ج . ويجب يراعي أن البرتقال يفقد فيتامين ج بعد تقطيعه . وبها فلافويدنات حيوية Bioflavonoids مضادة للأكسدة . تعمل مع فيتامين ج للإقلال من إحتمال الإصابة بالسرطان او الأزمات القلبية وتقوي العظام والأسنان وإلتئام الجروح وتجعل الجلد نضرا . وتسمى أيضا الحوامض، وهي متوفرة بكثرة في المغرب حيث يصدر إلى أوربا. والبرتقال متوفر طيلة السنة خاصة منه النوع الصالح للعصير. وهو أشهر عصير وأرخصه في المغرب. بالإضافة إلى أنه لذيذ جدا ويمكن استعماله مع أي نوع آخر من الفاكهة للحصول على عصير ممزوج لذيذ أو مع الجزر والقرفة.
ثمار الموالح
تنتمي جميع الأشجار والشجيرات التي تحمل ثمارا شبيهة بالبرتقال والليمون إلى الجنس النباتي سيتروس Citrus. وكثير من هذه الثمار قابل للأكل، تزرع على نطاق هائل، وتؤكل أو تعصر ويشرب عصيرها، أو تستخدم في صنع مختلف المشروبات غير الكحولية، ويحتوي العصير على سكر ذائب و حمض الستريك Citric acid. وتكون الثمرة حلوة المذاق او حمضية تبعا لكثرة السكر أو الحمض في العصير.
ونظرا لإحتواء ثمار الموالح على حمض الأسكوربيك Ascorbic cid ، وهو فيتامين ج ، فإنه يمكن إستخدامها بتعويض نقص هذه المادة في الوجبة الغذائية. وفي الأزمنة التي كانت تستخدم فهيا السفن الشراعية، كان الملاحون إذا خرجوا لرحلات طويلة يتناولون أغذية خالية تماما من الثمار والخضروات الظازجة، ما جعلهم يعانون بشدة من مرض الإسقربوط Scurvy الذي ينجم عن نقص فيتامين ج. ولقد كان من المعروف قبل إكتشاف الفيتامينات بزمن طويل، أن ثمار المالح كانت تشفي وتمنع الإصابة بمرض الإسقربوط ، وقد جعل المسؤولون في البحرية البريطانية سنة 1795 شرب عصير الليمون أمرا إجباريا وبذلك اختفى المرض تماما من البحارة.
كذلك تستخدم ثمار الموالح في عمل المرملاد Marmalade والقشر المسكر Candied Peel. ويزرع نوع من البرتقال إسمه البرجموت Bergamot فقد من أجل الزيت الموجود في قشرته، والذي يستخدم في صناعة عطر البرجموت، كما يستخرج عطر آخر من أزهار البرتقال.
أشجار موالح دائمة الخضرة
إن جميع نباتات جنس سيتروس عبارة عن أشجار أو شجيرات ، وهي أيضا بإستثناء واحد ، دائمة الخضرة. وأوراق الموالح القوية الجلدية دليل على ذلك وأزهارها ذت بتلات لحمية نوعا ، عادة بيضاء ذات رائحة عطرة قوي. وتصنف الثمرة نباتيا كنوع خاص من الثمار اللبية يقال له الثمرة البرتقالية Hesperidium. وتمثل القشرة الطبقة الإسنفجية التي تحتها غلاف الثمرة الخارجي والأوسط ، أما غلاف الثمرة الداخلي فهو الجلد الشفاف المتين الذي يحيط بالفصوص أو المبيايض التي تحتوي على العصير والبذور.
وتزرع الموالح في البلدان التي يكون الجو فيها حارا ، فهي لا تقوى على تحمل الشتاء البارد ولا الرياح القوية ، كما أن الري الجيد يعد أساسيا بالنسبة لها ، وبسبب هذه العوامل فإنها تزرع في مستوى سطح البحر تقريبا ولا تسمح ظروف المناخ عادة برزاعتها على إرتفاع يزيد على 330 مترا.
ومن المحتمل أن تكون جميع الموالح المستزرعة قد وفدت أصلا من شرق آسيا ، إذ يوجد دليل يجعلنا نفترض أنها زرعت منذ الأزمان الأولى جدا، وقبل أن تعرفها أوروربا بكثير. وقد وردت إلى أوروبا ثم إلى بلاد الدنيا الجديدة وغيرها بعد ذلك وفي أوقات مختلفة. وكان الكباد أو الأترج Citron ، هو النوع الوحيد المعروف لدى قدماء الرومان. وقد ظهر حوالي القرون الحادي عشر ، الليمون Lemon الذي قد يكون سلالة الكباد ، و النارنج Sour Orange في بلاد البحر المتوسط بعد أن إستورده العرب من الشرق. كذلك زرع البرتقال في بلاد البحر المتوسط في القرن السادس عشر ، وإن كان تاريخ دخوله غير محدد. وكما هي الحال في النباتات المستزرعة ذات الأهمية التجارية ، فقد أنتج صناعيا عدد ضخم من السلالات بعضها عن طريق التهجين وبعضها الآخر بإنتخاب طفرات تنتجها تغيرات بيولوجية ذات خواص مرغوب فيها وقد مر البرتقال بنوع خاص بهذه العملية ، وربما نشأ الليمون الهندي Grapefruit كطفرة من ثمرة البوميلو Pummelo.
وتزرع الموالح حاليا بكثرة أينما يتوافر المناخ والتربة المناسبين. وتعد أسبانيا والبرازيل وفلسطين ، وجنوب أفريقيا من البلاد التي تنتج كميات كبيرة من المالح.
الأنواع المزروع من الموالح

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2013, 07:54 AM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي

ماهي فوائد الحمضيات
عبدالرزاق بوزيدة

من المعروف علميا أن كل ثلاث برتقالات تعادل من ناحية السعرات الحرارية موزة أو حبة مانجو! وتسمى الحمضيات أيضا بـالموالح ويقصد بها ثمار البرتقال والليمون والجريب فروت والأترج واليوسف أفندي وهي فواكه شتوية تجمعها صفة العصيرية والحموضة التي مصدرها حامضا الستريك والاسكوربيك (فيتامين جـ). ويعتقد أن موطن الحمضيات الأصلي هو جنوب شرق آسيا ووجدت طريقها إلى أوروبا في القرن الثالث قبل الميلاد عندما احتل الإسكندر الأكبر غرب آسيا. وعرف البرتقال والليمون عند سكان موطن البحر المتوسط عند الفتوح الرومانية ومنه انتقل إلى أوروبا وأمريكا. وانتشر البرتقال بصورة كبيرة في أمريكا خصوصا في ولايتي فلوردا وكليفورنيا، ومنها انتقل إلى أمريكا الجنوبية. وتعتبر البرازيل اليوم من كبريات الدول إنتاجا للبرتقال وعصيره، كما تحتل دول جنوب أفريقيا واستراليا وفلسطين المراكز الأولى في إنتاج البرتقال. وكما هو معلوم فإن لبرتقال يافا شهرته العالمية.
فوائد من القشرة إلى اللب!

تعتبر الحمضيات من الفواكه ذات الفوائد العديدة بداية من فائدتها كفاكهة ذات قيمة غذائية جيدة لتوفر الفيتامينات والألياف بها، ومرورا بفوائدها في التصنيع الغذائي حيث تصنع منها العصائر، ويستخرج من قشورها الزيوت العطرية الطيارة، ويستخرج من بقايا القشور مادة البكثين (ألياف غذائية ذائبة) التي تستخدم في عمل المربى والحلويات. ولا تقتصر الاستفادة من الزيوت الطيارة في التصنيع الغذائي لاستخلاص النكهات وإنما تتعدى ذلك إلى صناعة العطورات.

القيمة الغذائية للحمضيات
إذا أردنا أن نحدد حقيقة القيمة الغذائية للحمضيات فإنه يمكننا حصرها في ثلاثة أمور أساسية وهي: إنها تعتبر مصدرا جيدا للفيتامينات والمعادن، وبخاصة فيتامين جـ ثم هي مصدر جيد للسكريات التي تزود الجسم بالطاقة، وأخيرا فهي غنية بالألياف الغذائية، وهذا لا يعني أن هذه الفواكه ليس بها بروتينات، ولكن نظرا لقلة محتواها من البروتينات فإننا لا نعتبرها مصدرا مهما لها.
وكبقية أنواع الفواكه فإن الحمضيات لا تحوي من الدهون إلا القليل جدا. والحمضيات بها نسب متفاوتة من معادن الكالسيوم والفسفور والبوتاسيوم وآثار من الزنك واليود كما أن بها مجموعة فيتامين ب وبخاصة حامض الفوليك وتعتبر الحمضيات من الفواكه كثيرة الماء إذ تبلغ نسبة الماء فيها إلى حدود 85٪ إلى 90٪ من وزن الثمرة.

فاكهة الحمية الأولى!
تختلف نسبة السكريات في الحمضيات حسب نوعها ودرجة حلاوتها، فكلما كانت الثمرة حلوة كانت نسبة السكريات بها أكثر. وبما أن السكريات هي المصدر الأساس للسعرات الحرارية في الحمضيات فإنه يمكن القول بأنه كلما زادت حلاوة الثمرة كان بها سعرات حرارية أكثر. التأكد بأن الحمضيات قليلة السعرات الحرارية. فعلى سبيل العموم نجد أن كل 100 جرام من الجريب فروت به حوالي 30 سعرا حراريا، وكل 100 جرام من البرتقال أو اليوسفي به حوالي 36 سعرا حراريا. وهي بلا شك قيمة منخفضة إذا ما قارناها بالسعرات الموجودة في المانجو أو الموز على سبيل المثال، إذ إن كل 100 جرام من المانجو والموز بها حوالي (100 سعر حراري) وعليه يمكن التأكيد بأن الحمضيات من الفواكه المفيدة في برامج تخفيض الوزن.
اليوسف أفندي يتفوق !

تحوي الحمضيات عموما كمية لا بأس بها من فيتامين أ وشيئا قليلا من فيتامين هـ. ويصنف هذان الفيتامينان بأنهما مضادان للأكسدة، وبخاصة فيتامين أ بصورته الموجودة في الحمضيات والنباتات عموما والمسماة الكاروتينات. ومعنى مضاد للأكسدة أنه يمنع تأكسد خلايا الجسم الدهنية، ويعتقد أن هذه الأكسدة هي الخطوة الأولى للإصابة بالسرطان (وبخاصة سرطان الرئة) لذا فإن فيتامين أ يعتبر مضادا للسرطان.
ومن ضمن الحمضيات تعتبر كمية فيتامين أ في اليوسف أفندي هي الأعلى، إذ إن به ما يزيد على 3 أضعاف ما هو موجود في بقية الحمضيات، وهو أيضا أكثر الحمضيات بمحتواه من فيتامين هـ (e) إلا أنه أقلها بفيتامين جـ، وبه نسبة أعلى من السكريات العديدة التي تسمى سكريات اللاوليجو وهي سكريات لها قصتها الخاصة!! إذ إنها تعامل معاملة الألياف الغذائية في هضمها بمعنى أنها لا تهضم وإنما تخمرها البكتيريا في القولون منتجة بعض الغازات، وغذائيا فإن هذه المشكلة لا تعني أهمية كبيرة، بل تعتبر فائدة بذاتها رغم إنها قد تزعج بعض الناس. ولا شك في أن وجود هذه السكريات يختلف حسب نوع اليوسف أفندي.

فيتامين جـ
رغم أن جميع الحمضيات تعتبر مصدرا جيدا لفيتامين جـ (c) إلا إن كميته في الليمون والبرتقال هي الأعلى. ويمكن القول بأن برتقالة واحدة كافية لإمداد الجسم بأكثر من حاجته اليومية من فيتامين جـ(الحاجة اليومية للشخص البالغ من فيتامين جـ هي 60 مللجراما تقل عند الأطفال، وتزيد إلى 90 مللجراما للحامل والمرضع). يمكن القول أيضا أن حبة واحدة من الجريب فروت كافية أيضا لإمداد الجسم بحاجته من فيتامين جـ. ولكن السؤال هو هل نكتفي ببرتقالة واحدة لتغطية احتياجاتنا من هذا الفيتامين أم إننا في حاجة إلى المزيد من هذا الفيتامين لفوائده الأخرى؟
نشر في مجلة (عالم الغذاء) عدد (8) بتاريخ ( فبراير 1999م -شوال1419هـ )
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-28-2013, 12:17 PM   #4
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي

الحمضيات ( الموالح ) Citrus


الموطن الأصلي

الموطن الأصلي للأنواع المختلفة من الموالح غير معروف تماما. لكن يمكن القول بان الموالح من فاكهة العالم القديم ويعتقد آن الموطن الأصلي للموالح هو المناطق الاستوائية في جنوب شرق آسيا، الهند، بورما، الهند الغربية.

وتنتشر زراعتها في كثير من دول العالم وأهمها الولايات المتحدة الأمريكية، أسبانيا، البرازيل، إيطاليا، مصر، والمغرب.

وفى المملكة العربية السعودية تنتشر زراعة الحمضيات في العديد من المناطق وتعتبر ثالث محاصيل الفاكهة بعد النخيل والعنب وهى عبارة عن أشجار فاكهة تتميز باحتوائها على الغدد الزيتية التي تكسبها رائحة عطرية مميزة.

وتتبع أنواع الموالح تحت العائلة Aurantioidea من العائلة السذبيةRutaceae وتشمل حوالي 1600 نوعا.

تشمل الموالح أجناس عديدة منها الأنواع :
C.Limon
ويتبعه الليمون الاضاليا
The lemon
C.Aurntifolia
ويتبعه الليمون المالح
The lime
C.Grandis
ويتبعه الشادوك
The pummelo or Shaddock
C.Paradisi
ويتبعه الجريب فروت
The grape fruit
C.Aurantium
ويتبعه النارنج
The Sour orange
C.Sinensis
ويتبعه البرتقال
The sweet Orange
C.Reticulata
ويتبعه اليوسفي
The mandarin Orange
Fortunella margarita
ويتبعه الكميوكوات
The kumquats
Poncirus trifoliata
ويتبعه البرتقال ثلاثي الأوراق
The trifoliata orange


الأهمية الاقتصادية

تحتل الموالح المرتبة الثالثة في الفاكهة من العالم بعد العنب والتفاح، وترجع أهمية الموالح ألي قيمتها الغذائية العالية وتفوقها على الفاكهة الأخرى في الفيتامينات والأملاح الضرورية للإنسان فضلا عن سهولة تسويقها وتخزينها.

واهم الدول المنتجة الولايات المتحدة الأمريكية والبرازيل ثم إيطاليا واليابان وأسبانيا ثم فلسطين ومصر والمغرب، وتعتبر الموالح مصدرا هاما لفيتامين ج Vitamin (C) (Ascorbic acid) حيث يحتوى عصير الموالح على 40-70 مجم فيتامين لكل 100 سم3 عصير.

الثمار المكتملة التكوين Mature fruit والقيمة الغذائية لها

تعتبر ثمرة الموالح نوع خاص من الثمار العنبية ويسمى هسبريديوم Hesperidium ويوجد بداخلها عدد من الفصوص Segments يتراوح من 8-15 فصا نتجت عن عدد كبير من الكر ابل Carpels الموجودة في عضو التأنيث المتاع Pistil في الزهرة.

ويحاط كل فص بماده بيضاء مرنة جدا تعرف في بعض الأحيان باسم راج Rag وتوجد على طول الحافة الداخلية، ولكل فص بذور وهذه قد يصل عددها في الفص الواحد ألي 8 بذور

وهذه الطبقة الداخلية من ثمرة الموالح هي التي تنتج الجزء الصالح للأكل من الثمرة. يسمى الجزء الداخلي الأبيض أو الغير ملون تقريبا من القشرة The rind بما في ذلك الأجزاء البيضاء المرنة من الفص طبقة Albedo أو طبقة Mesocarp

فهذه تكون مثقبة في بعض الأنواع دون غيرها وتحتوى على كمية من حامض الاسكوربيك (فيتامين ج) أكثر منها في اللب ألعصيري داخل الثمرة

وكذلك تحتوى هذه الطبقة على المواد البكتينية التي لها كثير من الاستخدامات الصناعية وتختلف نسبة البكتين من نوع إلي أخر.
اكبرها في ثمار الترنج واقلها في اليوسفي 20-40 % من الوزن الطازج.

ويتكون الجزء الملون من القشرة والمسمى منطقة الفلافيد Flavedo أو منطقة Exocarp من نسيج خلاياه مندمجة غير متفرعة وتكون مستمرة في الانقسام على السطح الخارجي منه طالما أن الثمرة مستمرة في النمو.


وفى بعض الأصناف قد لا يحتوى الفص على بذور ويملا الفص بأكياس عصريةJuice sacs تتكون من خلايا رقيقة الجدار جدا تكون داخل الغلاف كبيرة الحجم ممتلئة بالعصير ومتصلة بالجدار الداخلي للجزء الخارجي من الفص بواسطة محاور أسطوانية قد تكون طويلة أو قصيرة يتوقف ذلك على بعد الجزء الممتلئ بالعصير في الكيس من نقطة اتصال المحور بجدار الفص.

وهذه الطبقة تحتوى على كثير من الصبغات النباتية وأهمها كلوروفيل a and b وصبغة ألانثوسيانين والكاروتين ويحتوى عصير البرتقال على

76 % كربوهيدرات 9.6 % أملاح عضوية

5.2 % أملاح حمضية 1.2 % دهون

2.5 % فيتامينات 0.38 % زيوت طيارة

1 % صبغات

ثمرة الموالح لها استخدامات أخرى غير الاستخدام الطازج مثل صناعة المخللات والمربيات وكذلك استخدام الأزهار وقشرة الثمار والأوراق الغضة في استخراج الزيوت العطرية وكذلك أعلاف للماشية.
والبكتين الذي يستخدم في صناعة الجيلي Jelly والمربياتJams .
استخراج ملح ألستريك (سترات الكالسيوم) الفوار المساعد في الهضم وكذلك صناعة العصائر والمركزات.

الوصف النباتي

فيما يلي سوف نتناول أهم الأجناس وأنواع الموالح المختلفة

1. Poncirus ssp. ويقع تحت هذا الجنس البرتقال ثلاثي الأوراق Poncirus trifoliata
وتقتصر أهمية البرتقال ثلاثي الأوراق على ما يلي
يستعمل كأصل مقاوم للبرودة
بتطعيم البرتقال على اصل برتقال ثلاثي الأوراق أمكن الحصول علي هجين
Citrine المشهور.

الأوراق في البرتقال ثلاثي الأوراق مركبة ريشية من ثلاث وريقات والأشجار تستطيع النمو في المناطق الباردة ودرجة مقاومتها للبرودة علية جدا والنجاح فيها واضح.
ثماره صغيرة الحجم مجعدة لونها ليموني واللحم قليل حامض.


2. Fortunella ssp. الكمكوات ويشمل
الكمكوات ذات الثمار المستديرة F.Japonica
الكمكوات ذات الثمار المطاولة F.margarita
الأوراق فيه تشبه أوراق اليوسفي إلا أنها جلدية نوعا ما وسميكة سطحها السفلي اخضر باهت. عنق الورقة مجنح بسيط جدا.
3. Citrus ssp. وهذا يضم الأصناف التابعة له والسابق ذكرها وهى
- الليمون ألاضاليا - الليمون البنزهير - الليمون الحلو
- الليمون المخرفش - الترنج

فلو قارنا بين الليمون ألاضاليا والليمون البنزهير نجد الآتي

في الليمون ألاضاليا النموات الطرفية لونها بنى محمر (ارجواني) والورقة خضراء باهتة وطولها من 6-12 سم وعرضها 3 سم وليس لها رائحة مميزة والتجنيح خفيف جدا وقد ينعدم.

والثمار شكلها بيضيه بها حلمة عند القمة طولها حوالي 7 سم والقشرة خشنة نسبيا وبها 8-12 فص.

وفى الليمون المالح لون النموات الطرفية اخضر فاتح والأوراق صغيرة بيضيه ذات طرف غير مدبب طولها من 2-9 سم وعرضها من 1.5-2 سم. الأشواك صغيرة جدا وحادة وقوية والتجنيح أثرى.

الثمار صغيرة كروية أو مستطيله ويتراوح قطرها من 3.5-5 سم ذات حلمة قصيرة وقشرة الثمرة ممتلئة بالغدد الزيتية وملتصقة باللحم وهو عصيري جدا ذا رائحة.

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 12:06 PM   #5
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


الليمون Lemon
الليمون نبات ينتمي إلى مجموعة الحمضيات من الفصيلة السذابية.
شجرة الليمون في العادة تكون صغيرة، أعلى طول يمكن أن تصل إليه هو ستة أمتار تقريباً.
الثمرة بيضوية الشكل، صفراء اللون، مذاقها حامض. وعصير الليمون شائع الاستخدام في الطبخ، بالإضافة إلى أن الليمون يستخدم لإضافة النكهة إلى بعض المشروبات مثل مشروب الليمون (الليمونادة) أو بعض المشروبات الغازية.
المكونات

ليمون، خام، دون قشر
القيمة الغذائية 121 كيلو جول (29 kcal)
القيمة الغذائية حسب الحصة
الكربوهيدرات 9.32 g
السكر 2.50 g
ألياف غذائية 2.8 g
بروتين 1.10 g
الدهون
دهون 0.30 g
الفيتامينات
الثيامين (Vit. B1) 0.040 مليغرام (3%)
الرايبوفلافين (Vit. B2) 0.020 مليغرام (1%)
نياسين (Vit. B3) 0.100 مليغرام (1%)
فيتامين بي5 أو حمض بانتوثينيك 0.190 مليغرام (4%)
فيتامين بي6 0.080 مليغرام (6%)
فيتامين ج 53.0 مليغرام (88%)
معادن وأملاح
كالسيوم 26 مليغرام (3%)
الحديد 0.60 مليغرام (5%)
مغنيزيوم 8 مليغرام (2%)
فسفور 16 مليغرام (2%)
بوتاسيوم 138 مليغرام (3%)
زنك 0.06 مليغرام (1%)
معلومات أخرى
النسب المئوية هي للشخص البالغ.
المصدر: USDA Nutrient database
يعتبر الليمون من أغنى الثمار بفيتامينات ب وج، من الأمثلة على فيتامينات ب فيتامين ب2 أو الريبوفلافين وهو مهم لتكوين كريات الدم الحمراء وإنتاج الأجسام المضادة، وكذلك فيتامين ب3 أو النياسين الذي يؤدي نقصه إلى الاصابة بمرض البلاجرا. وأيضاً يحتوي الليمون على مواد كربوهيدراتية وعدد من المركبات المعدنية مثل الكالسيوم والبوتاسيوم. أما من ناحية فيتامينات ج فهي مهمة لصحة العظام والاسنان واللثة.
إنتاج الليمون (طن). أرقام 2003-2004.
مستقاة من FAOSTAT (الفاو)

المكسيك 1.824.890 15 % 1.824.890 15 %
الهند 1.420.000 11 % 1.420.000 12 %
إيران 1.040.000 8 % 1.100.000 9 %
إسبانيا 1.070.600 9 % 1.050.000 9 %
الأرجنتين 1.236.278 10 % 950.000 8 %
البرازيل 950.000 8 % 950.000 8 %
و.م.أ 939.000 8 % 732.000 6 %
الصين 583.161 5 % 618.300 5 %
إيطاليا 548.808 4 % 550.000 5 %
تركيا 500.000 4 % 535.000 4 %
بلدان أخرى 2.369.578 19 % 2.373.843 20 %
المجموع 12.482.315 100 % 12.104.033 100 %
الاستعمالات

[]الغذاء
لليمون استعمالات شتى في الأكل:

يقدم عصيره كمشروبات.
يعوض الخل في السلطات.
يضاف إلى الأكل ليعطي نكهة حامضة.

ما فوائد الليمون ؟
الليمون كلمة فارسية، وتعنى ضد السم وهذا يعنى قدرة الليمون على تنقية الجسم من السموم المختلفة والوقاية من الأمراض، فما فوائد الليمون وما أهميتة؟؟

يوضح الدكتور مجدى بدران، استشارى الأطفال وعضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة وزميل معهد الطفولة جامعة عين شمس أن لليمون استعمالات شتى، فيشرب كعصير ويضاف هو أو عصيره للسلطات، ويضاف إلى بعض الأطعمة ليكسبه نكهة حمضية، كما أنه يساعد فى إخراج البلغم، ويفيد حالات البرد ويهدئ الكحة، ويهدئ المغص ويعد الليمون مطهرا منزليا ومعطرا ومنظفا وملمعا للذهب والنحاس ومقاوما ضد الحشرات.

كما أن الليمون غنى بمضادات الأكسدة الطبيعية التى تحسن من كفاءة الدورة الدموية، وتفيد مرضى قصور الدورة الدموية، الدوالى، المفاصل، الشيخوخة، ويعمل على الوقاية من السرطان

كما أن الليمون مصدر جيد جداً للألياف الغذائية بنسبة 5%، والتى تحد من ارتفاع السكر والدهون بعد الوجبات ويحتوى على فيتامين سى بنسبة 112 مجم فى كوب عصير الليمون وتزداد فى القشرة إلى 128 مجم، ويفيد فى تكوين الكولاجين البروتين المسئول عن مرونة ونعومة ومتانة الجلد، والحفاظ على لون الجلد، ويساعد فى تكوين العظام وتكوين الأوعية الدموية، ويمنح الجسم حيوية ونضارة لأنه يساعد الجسم على امتصاص الحديد الموجود فى الغذاء، ويحتوى أيضا على فيتامين ب6 والذى يسبب نقصه التهابات جلدية والتهابات اللسان والاكتئاب والقىء والتشنجات والأنيميا.

ويحتوى الليمون على الكالسيوم بنسبة 26 مج%، وهو هام للأعصاب والعظام والأسنان والحركة كما أنه مهدئ وهام لتوازن الخلايا والسوائل، ويحتوى على الفوسفور الهام للقوى الجسدية والفكرية.
كما أنه غنى بمركب "الليمونين" 90% من محتوى الزيت الطيار

كما يبين دكتور مجدى أن الليمونين يعمل على:

- رفع المناعة
- زيادة الإفرازات المعدية يساعد على الهضم ويمنع تقلصات عضلات المعدة،
- يطرد الغازات
- تنشيط الأمعاء
- زيادة تركيز مضاد الأكسدة القوى الجلوتا ثيون فى الكبد والأمعاء، ما يحمى من السرطانات، خاصة سرطان الثدى
- إذابة الدهون مذيب قوى للكوليستيرول
- المحافظة على كفاءة المرارة ويفيد فى إذابة حصوات المرارة!

أما زيت الليمون فهو زيت عطرى طيار طيب الرائحة قاتل للحشرات.
يعتبر فيتامين ج من أهم المواد الواقية من مرض الاسقربوط، كما يعمل على تقوية جدران الأوعية الدموية.

يستعمل الليمون كدواء شاف من الأوبئة والأمراض كالكوليرا والتيفوئيد والروماتيزم والنقرس والانتانات المعوية وامراض الكبد والانفلونزا والسعال.

والليمون مفيد في تخلخل الأسنان وسقوطها وفي تضميد الجروح والقروح ونزيف الانف وترميم الأنسجة. ومن خصائصه أيضاً توفره على أملاح وحوامض عضوية تساعد على احتراق الفضلات والأملاح. لذا يوصف في حالات الروماتيزم والنقرس وارتفاع الضغط الشرياني وتصلبها والدوالي وعرق النسا والآلام العصبية المختلفة. كما يستعمل في الحمى وارتفاع درجة الحرارة ويزيد في إدرار البول ومقاومة التسممات وطرد الديدان والغازات والتعفنات المعوية. ويعتبر الليمون مروياً للعطش ومنعشاً في الصيف سواء كان طبيعياً أو مغلياً. وهو مطهر في حالة التهاب المسالك البولية والكلية والمثانة حيث يغسلها وينظف مجاريها ويدر البول ويطرح الفضلات وقد يعوض عن الملح في حالة ما إذا منع المريض عن الملح. فيضاف عصيره المتوفر على املاح البوتاسيوم إلى طعام المريض الذي يجعله طعاما مقبولاً، وهو هاضم ومشهِ ،كما أنه يعيد للطعام المطبوخ ما فقده من فيتامينات إذا صب عليه. ويعقّم ويقضي على الجراثيم إذا صب على الخضار غير المطبوخة.

الليمون من النباتات القابضة للمعدة فهي تساعد على الإمساك ويستخدم كعلاج للبرد في الكثير من الأحيان.


ليمون طازج بدون قشرة
(القيمة الغذائية لـ 100غ)

ماء : 88.98 غ مكونات غير عضوية : 0.30 غ ألياف غذائية : 2.8 غ قيمة طاقوية : 29 سعرة حرارية
بروتين : 1.10 غ ليبيد : 0.30 غ سكريات : 9.32 غ سكر بسيط : 2.50 غ
عنصر أكبر
كالسيوم : 26 ميلي غرام حديد : 0.60 ميلي غرام مغنيزيوم : 8 ميلي غرام فسفور : 16 ميلي غرام
بوتاسيوم : 138 ميلي غرام نحاس : 0.037 ميلي غرام صوديوم : 2 ميلي غرام زنك : 0.06 ميلي غرام
فيتامينات
فيتامين ج : 53.0 ميلي غرام فيتامين بي1 : 0.040 ميلي غرام فيتامين بي2 : 0.020 ميلي غرام فيتامين بي3 : 0.100 ميلي غرام
فيتامين بي5 : 0.190 ميلي غرام فيتامين بي6 : 0.080 ميلي غرام فيتامين بي9 : 0 µغ فيتامين بي12 : 0.00 µغ
فيتامين أي : 22 UI ريتينول : 0 µغ فيتامين E : 0.15 µغ فيتامين ك : 0.0 µغ
أحماض دهنية
حمض دهني مشبع : 0.039 غ وحيدة اللاإشباع : 0.011 غ عديدة اللاإشباع : 0.089 غ كوليسترول : 0 ميلي غرام

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 12:17 PM   #6
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


الليمون الحامض Limes
محمد نور الدين الموسوي الواعظ
الكثير من الناس يعتقدون أن الليمون الحامض مضعف للقلب وهذا أشتباه كبير فالليمون الحامض غذاء ومقوي ومن أصدقاء الإنسان وبواسطته تم شفاء الملايين من البشر ومعالجتهم بهذه الفكهة التي أنعم الله بها علينا وما أكثر نعم الله علينا فالحمد لله على ما أنعم وأكرم.

وقد ورد في التراث والحكايات المصرية القديمة:

أنهم كانوا يضعون المحكوم بالإعدام أمام أفعى وعندما بلدغه الأفعى سيموت حتما. وفي أحد الأيام كان أحد بائعي الليمون مارا من أمام شباك أحد السجون فرأى إثنان من المحكومين فعطف عليهم وأعطاهم ليمونتين فأكلوها فلم تؤثر بهم لدغ الأفعى وقد اكتشف أخيرا الأساتذة والأطباء الأمريكان فيتامين جديد في الليمون له الأثر الفعال في تقوية الأعصاب والغدد ونمو الجسم ويمنع من شلل الأطفال والليمون الحامض له تأثير كبير في علاج ذات الرئة والسرطان ويزيد من الإدرار. لذلك فهو علاج فعال لأمراض الكلية والمثانة ومهدئ للأعصاب ولمعالجة تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم ولأمراض الجرب(الجذام) والأكزمة(شرابا ومسحا). وقد ذكر الدكتور ميلون في أحدى المؤتمرات الطبية لأطباء الأسنان في الولايات المتحدة أن شراب الليمون الحامض هو دواء فعال وجيد لمنع ومعالجة الأسنان وتساقطها وقد ذكر أيضا رئيس مؤسسة الفيزيولوجي لجامعة ميلان أن الليمون الحامض مفيد جدا.

كما ذكر مؤلف كتاب(لكي تتمتع بنوم مريح) وهو من كبار الأساتذة الألمان، عليك باستعمال الليمون الحامض أو شرابه خصوصا لأصحاب المزاج العصبي.

وأعلم أن ماء الليمون الحامض مع الماء الخالص هو من أحسن وأسلم وأنفع المشروبات الطبيعية في العالم أجمع علما أن الكثير منا أصبح يستعمل الشروبات الغازية المضرة صحيا. وشراب الليمون هو أحسن علاج لمكافحة أكثر أنواع الصداع. وفي الختام وختامه مسك... إليكم بعض فوائد الليمون الحامض وهذه النصائح المفيدة نقدمها لكم متمنين للجميع الصحة والأمان(نعمتان مجهولتان.. الصحة والأمان) والله ولي التوفيق وهو الشافي والواحد الأحد...

وفي كل شيء له آية***تدل على أنه واحد

الفوائد:

1- عند اصابتك بزكام شديد أخلط ماء الليمون الحامض مع قليل من العسل وماء مغلي(حار) واشربه قبل الفطور(على الريق).

2- لرفع كافة أنواع الحمى الفايروسية أستعمل ماء الليمون الحامض كشراب أو مع أوراق اللهانة أو الشلغم أو الخضروات.

3- من المفيد إستعمال ماء الليمون الحامض مع مختلف أنواع(السلاطة) بدلا من الخل الطبيعي أو الكيمياوي وهو مضر للدم كذلك الذين يعانون من مرض الكلى بإمكانهم الإستفادة من ماء الليمون الحامض.

4- لمعالجة ومكافحة اليرقان وأمراض الكبد. إستعمال الليمون الحامض مفيد جدا.

5- لمعالجة غلظة الحليب لدى الأم المرضعة من المفيد جدا إستعمال ماء الليمون الحامض.

6- إن ماء الليمون الحامض يزيد من ترشحات غدد اللعاب في الفم ويقتل المكروبات وهو معقم جيد للفم.

7- أن ماء الليمون الحامض يكثر من الإدرار ويقضي على ترسبات الكلية والكبد ويزيل أوجاع وآلام العمود الفقري مع المساج.

8- الليمون الحامض لن يضعف المعدة والأمعاء بل يكون عاملا لتقوية جدار المعدة والأمعاء.

9- الليمون الحامض يمنع من النزيف الدموي للبواسير ويمنع من عدم جريان الدم.

10- الليمون الحامض مفيد جدا لطرد السموم من الدم والقضاء على نسبة الكلسترول(الدهون) ولإزالة البثور من الجسم ومن فروة الرأس والشعر.

11- الليمون الحامض عامل مساعد على فتح الشهية للأكل ويساعد على عمل الجهاز الهضمي بصورة جيدة وكثير من الأطباء يوصون بإستعماله لمعالجة عدم الشهية.

12- لعلاج عدم التعرق أو الذين يصابون بحبيبات حمراء على بشرة الجسم أو ظهور بعض الشامات الصغار في الجسم أو بعض البقع يمكنهم علاجها بشراب الليمون الحامض يخلط مع العسل فهو أحسن شراب طبيعي وجيد.

13- لجمال لون جلد الجسم من المفيد إستعمال نصفين من الليمون الحامض كمساج على الجسم صباحا قبل أخذ(دوش حمام) وقبل أخذ حمام الشمس فإذا ما عملنا بهذه النصائح فستعيد الحياة لمسامات الجسم لتعمل بإنتظام وبصورة جيدة وبذلك سنطرد سموم كثير من أجسامنا.

14- إستعمال الليمون الحامض يزيل الإسهال والإسهال الدموي والنزيف الرئوي(نزف الدم).

15- إستعمال الليمون الحامض يمنع من تساقط الشعر والصلع ويقوي الشعر بإستعماله كمساج.

16- الليمون الحامض غذاء بارد وشراب طبيعي من أحسن المشروبات صيفا وشتاء وأفضل وأنفع من المشروبات الغازية والصناعية المنتشرة بين الناس نتيجة الإعلانات والدعايات علما أنها مضرة.

17- المصابون بآلام المفاصل وتصلب الشرايين إذا إستعملوا يوميا اللمون الحامض فسيشفون إن شاء الله.

18- أن الليمون الحامض خير علاج للدوخة(الدوار) وحالات التهوع(التقيء).

19- الذين يشكون من أمراض القلب ورماتيزم القلب عليهم بإستعمال الليمون الحامض فهو مفيد لهم.

20- إستعمال الليمون الحامض يمنع من بعض الأمراض التناسلية لدى الرجال والنساء ويساعد على تقوية المواد المنوية(النطفة).

21- الذين يستعملون كثيرا اللحم والسمك يجب عليهم إستعمال الليمون الحامض أو عصيره قبل الفطور صباحا(على الريق).

22- الليمون الحامض علاج مفيد لقلة النوم والإحتلام الليلي.

23- ماء الليمون الحامض نافع لرفع ضيق التنفس وآلام الظهر وعرق النساء ويمنع من الشيخوخة المبكرة وهو مصفي للدم.

24- إذا وضعت قطرة واحدة من ماء الليمون الحامض كل ليلة في عينيك، سيزداد بريقها ويزيد في جلاء ناظريك.

25- لقد إستعمل الليمون الحامض كعلاج لأكثر من300 مورد من الحمى المروبية داخل معسكرات أسرى الحرب الداخلية في أسبانيا وقد تم شفائهم.

26- الليمون الحامض فاكهة طبيعية تساعد على عملية التنفس وتجعله طبيعيا لأن وجود الأكسجين الكيمياوي في ماء الليمون الحامض عند إستعماله ودخوله إلى خلايا أجسامنا تزيد من عملية التنفس الطبيعي وتمنحنا الحياة الجديدة.

27- أبرش الليمون الحامض(قشره الخارجي) مع العصير أو اللباب واخلطه مع(سلطة الخضروات) فهو مفيد ونافع.

28- ورد الكتاب القديم(طب الفقراء) يوصي بمعالجة المرضى بالليمون الحامض وأن يبدأ بليمونة واحدة إلى أن تصل إلى عشرين ليمونة، على أن يعيد الكرة عدة مرات؟!..

المصادر:

1- كتاب أسرار الأغذية- للدكتور غياث الدين الجزائري.

2- كتاب المعالجة بالعنب والليمون والبرتقال- بقلم البروفيسور الإيطالي- نيكولاكايو- ترجمة الأستاذ مهدي النراقي.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 12:28 PM   #7
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


الليمون المخلل Lemon pickle
يفضل الليمون ذو الحجم الصغير والقشرة الرقيقة
. وكلما زادت مدة تخليل الليمون
تكون النتيجة أفضل والطعم ألذ.

المقادير

2/1 كيلو ليمون متوسط الحجم
2 ملعقة كبيرة حبة البركة ( الحبة السوداء )
1 ملعقة كبيرة مسحوق العصفر (العقدة الصفراء)
4/1 كوب ملح خشن
2/1 1 كوب عصير ليمون (يحفظ القشر جانباً)
2 فلفل حار
1 ملعقة كبيرة زيت نباتي


الطريقة

- يشق الليمون بسكين حاد على هيئة × .
- يذاب الملح في عصير الليمون.
- يخلط العصفر وحبة البركة.
- يحشى الليمون بقليل من خليط العصفر وحبة البركة.
- يرص الليمون في برطمان (إناء) ضغط زجاجي معقم ثم يضاف عصير الليمون مع الملح.
- نتأكد من تغطية العصير لليمون تماماً.
- بعد بضعة ساعات يلاحظ أن الليمون في البرطمان قد أنخفض وعند ذلك يمكن إضافة قشر الليمون والزيت لعمل طبقة تمنع من تسرب الهواء إليه.
- يترك الليمون ليمر بمرحلة التخليل والتى عادة ما تتراوح بين ثلاثة أسابيع إلى شهر.
- إذا رغبنا في التخليل بمدة أقصر، فيمكن تقطيع الليمون إلى أربعة أجزاء أو يمكن أن يسخن نصف كمية عصير الليمون ويُضاف ساخناً أو يسلق الليمون قليلاً قبل تخليله. وبذلك يمكن أن يصلح الليمون للاستعمال خلال 5 أيام.

يمكن تقطيع الليمون إلى أربعة ويرش بكمية كبيرة من الملح، ويترك لمدة يوم ثم يشطف بالماء وتُتَّبع باقي الطريقة في التخليل. ويكون الليمون جاهزاً بعد حوالي أسبوعين
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 12:40 PM   #8
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


Lemon juice, mint -

عصير الليمون بالنعناع
عصير الليمون بالنعناع
المقادير :
- عدد 5 ليمون اخضر طازج
- 1/4 كوب اوراق نعناع
- 3 ملاعق سكر
- 2 كوب ماء
والأن اترككم مع يوتيوب عصير الليمون بالنعناع
مشروب الليمون مع النعناع - منال العالم‎ - YouTube


__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 01:47 PM   #9
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


مربى الليمون -Lemon jam
طريقة عمل مربى الليمون
كتبت دعاء حسام الدين


تقدم الشيف بسمة بكر طريقة عمل مربى الليمون

المكونات

9 ليمونات صفراء كبيرة حلوة (بنزهير، أضاليا) = 6 أكواب من شرائح الليمون

6 أكواب ماء

6 أكواب سكر

للتحضير

نوضع طبق صغير مسطح فارغًا داخل الفريزر "ستحتاجه لاختبار المربى أثناء الطهى .

نعد الأوعية التى ستقوم بحفظ المربى بها، حيث تنظف جيدا وتجفف ثم تعقم عن طريق وضعها بالفرن على درجة حرارة 100 مئوية وتترك بالفرن على الأقل 10 دقائق ثم نقوم بغلى ماء ونضع بها أغطية هذه الأوعية، نقوم بهذه الخطوة قبل رفع المربى من على النار مباشرة .

الطريقة:

يغسل الليمون جيدا، ثم تزال الأطراف بالسكين ويقطع إلى أرباع بدون تقشير الليمونة وتزال منه البذور ثم يقطع كل ربع إلى فصوص مع إزالة الغطاء أو القشرة الشفافة التى تغطى الفصوص قدر الإمكان.

نحتفظ بكل ما تم إخراجه من الليمون من بذور وقشور وأغطية شفافة وتلف فى قطعة شاش وتغلق جيداً " البذور تحتوى على الباكتين اللازم للحفاظ على المربى كنوع من المادة الحافظة الطبيعية".

تقطع فصوص الليمون إلى مكعبات، نحضر وعاء كبير ونضع به كمية الماء مع مكعبات الليمون مع لفة الشاش التى بها البذور والقشور.

يوضع الوعاء على نار مرتفعة ويترك ليغلى مع ترك القدر بدون غطاء، ويترك هكذا مدة من 25-30 دقيقة حتى تطرى القشور وتطبخ جيدا، إذا تبخر جزء كبير من الماء ويلاحظ بدء التصاق الليمون بقاع القدر، يضاف القليل من الماء، وعند قرب انتهاء الفترة المحددة نقوم بتذوق قطعة ليمون حيث يجب أن تكون لينة أما إذا كانت مضغية القوام فتترك تكمل طبخ حتى تصبح لينة ثم ارفعيها من فوق النار.

يزال كيس البذور من القدر ويترك ليبرد حتى تصبح حرارته محتملة لليد ثم نقوم بعصره باليد فوق القدر حتى نحصل على أكبر قدر من الباكتين.

نضيف كمية السكر إلى خليط الليمون ونضعه على النار مرة أخرى على درجة حرارة مرتفعة ويترك حتى الغليان ثم تخفض النار، يظل على النار حوالى من 20 -35 دقيقة أخرى حتى يصبح جاهزا، بعد حوالى 15 دقيقة من وضعه على النار نختبر كثافة المربى، عن طريق وضع كمية قليلة من المربى على الطبق المتجمد الموضوع مسبقا بالفريزر، إذا وجدت كثيفة ومتماسكة فهذا دليل على أنها أصبحت جاهزة وترفع من فوق النار، أما إذا ظلت سائلة وغير متماسكة فهذا معناه أنها ليست جاهزة بعد وتترك فترة أطول على النار.

بمجرد الانتهاء من عمل المربى نعبئها بحرص داخل الأوعية المعقمة مع ترك حوالى ربع إنش بينها وبين الغطاء، ثم نقوم بمسح حافة الوعاء بمنديل نظيف مبلل ثم نغلق الوعاء جيدًا ويراعى السرعة فى العمل فى هذه المرحلة وهكذا حتى تنتهى الكمية كلها، و تترك المربى داخل الأوعية لتبرد طوال الليل، فى حالة إحكام الأوعية فيفضل حفظ المربى بالثلاجة.

ملاحظة: لا يستبدل الليمون الحلو (البنزهير، الأضاليا) بالليمون العادى، لأن هناك فرقاً كبيرًا بالطعم فالليمون العادى حامضى المذاق أما الليمون البنزهير فحلو المذاق وحامضيته ضعيفة .

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-30-2013, 02:05 PM   #10
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,069
افتراضي


"الليمون" الحل السحرى والآمن لإزالة الهالات والبقع السوداء بوجهك
كتب إسلام إبراهيم

لم يعد من الضرورى الآن استخدام المستحضرات الكيميائية الضارة وكميات الماكياج المبالغ فيها للتخلص من الهالات والبقع السوداء الموجودة بالوجه، ولم تعودى أيضاً بحاجة للخضوع إلى عمليات الليزر المكلفة، والتى لا تكون محمودة العواقب فى الكثير من الأحيان، وكل ما عليكِ فعله هو استخدام الليمون، أحد الحلول الطبيعية المتوفرة فى كل مكان والزهيدة، واتباع الخطوات الآتية:
1. اضغطى برفق لعدة ثوانى باستخدام كلتا يديك على بعض من ثمرات الليمون حتى تصبح لينة، وتسهل عملية استخلاص عصير الليمون من داخل الأغشية التى تحتبسه داخلها.

2. اقطعى ثمرات الليمون إلى شطرين، وقومى بعصرها داخل أحد الأوعية أو الأكواب الصغيرة باستخدام مصفاة حتى تتخلصى من البذور.

3. اغمسى قطعة قطن نظيفة داخل هذا الوعاء، ثم اسحبى قطرات قليلة من عصير الليمون، وامسحى بها المناطق الداكنة والهالات السوداء الموجودة بوجهك وتريدين التخلص منها.


4. انتظرى حتى يجف عصير الليمون تماماً، وجهك ثم اغسليه جيداً بالماء البارد.

5. كررى هذه العملية صباحاً ومساءً حتى تختفى تلك البقع السمراء تماماً، أو تصبح باهتة اللون على أقل تقدير.

ونوه التقرير الذى نُشر مؤخراً بأحد المواقع الطبية الأمريكية الموثوقة على ضرورة عدم استعجال النتائج، نظراً لأن الوصفات الطبيعية تأخذ المزيد من الوقت مقارنة بالمستحضرات الكيميائية حتى يظهر تأثيرها المطلوب، وكما يُنصح بعدم التعرض للشمس عقب وضع عصير الليمون على الوجه أو استخدام أحد الكريمات الواقية من الشمس، نظراً لأن الليمون يجعل البشرة أكثر حساسية تجاه أشعة الشمس.
الليمون والعسل وقاية من الانفلونزا
كتبت ريهام ماهر

البرد والإنفلونزا من الأمراض التى تصيب نسبة كبيرة من الناس، وخاصة فى فصل الشتاء، حيث تحدث الإصابة بسبب وجود عدوى فيروسية تسبب التهاب الأغشية المخاطية للأنف والحنجرة والشعب الهوائية. ويضيف د. خالد المحمدى، أستاذ الطب البديل والتداوى بالأعشاب، أن الغذاء يلعب دورا مهما فى الوقاية من الإصابة بأمراض الإنفلونزا والبرد، كالأطعمة التى تحتوى على فيتامين (ج)، مثل عصير الليمون والبرتقال، ويمكن استعمال فيتامين (ج) على هيئة مستحضر دوائى بجرعات تتراوح من 1-5 جرامات يوميا.

وينصح د. خالد بعدم تناول فيتامين (ج) بجرعات كبيرة؛ لأنه قد يؤدى إلى تكوين حصوات فى الجهاز البولى. كما أن الزبادى من الأغذية التى تقوى مناعة الجسم ضد أمراض الإنفلونزا وعسل النحل أيضا، ويتم تناوله فى حالة وجود التهابات بالحلق، نتيجة الإصابة بالإنفلونزا، ويمكن استعماله على هيئة شراب يخلط مع عصير الليمون، أو على هيئة أقراص تستعمل للاستحلاب المتوافرة بالصيدليات.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:48 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.