قديم 01-19-2013, 06:58 PM   #31
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


الهيموجلوبين السكرى
ودورة فى متابعة وعلاج مرض السكر

الهيموجلوبين السكري عباره عن بروتين (جلوبيولين ) مرتبط مع الحيد في مجموعة (Haem )وهذا البروتين ( الهيموجلوبين ) مرتبط بسكر الجلوكوز .
وهناك انواع عديده من الهيموجلوبين ولكن مايهمنا هو A1c لانه يتميز بارتباطه مع الجلوكوز , حيث ترتبط نسبة قليلة من الهيموجلوبين لاتتعدى 5 – 10 % من الهيموجلوبين بجلوكوز الدم ويطلق على هذا الجزء المرتبط ( HbA1c ) , وكلما زادت نسبة الجلوكوز زادت نسبة ( HbA1c ) , ولكن هذا الارتباط يتك ببطىء وينفك ببطىء , ولاتتأثر نسبة السكر المحموله عليه بالوجبات الغذائيه .
وهذا التحليل يعطينا مؤشر عن نسبة السكر في الدم في خلال فترة حياة كريات الدم الحمراء وهي حوالي 120 يوما ..
ونسبته الطبيعية تتراوح مابين 5 – 8 % , ويزداد في مرض السكر في حالة عدم الانتظام في العلاج , كذلك في مرض السكر من النوع الاول (Type 1 ) اذا كان المريض في حاجه لزيادة جرعة الانسولين
. الاهمية التشخصية والاكلينيكية للهيموجلوبين السكرى
يقاس الهيموجلوبين السكرى كنسبة مئوية بالنسبة للهيموجلوبين الكلى . ونظرا لدرجة ثباتة طوال فترة حياة الخلية الحمراء ولتباسب تركيزة تناسبا طرديا مع مستوى جلوكوز الدم فى تلك الفترة فانة يمكن استخدامة كأداة قوية وفعالة لمتابعة مريض السكر من حيث:
1- متابعة متوسط تركيز الجلوكوز فى الدم فى تلك الفترة
2- متابعة مدى انتظام المريض فى تعاطى الادوية المنظمة للسكر وكذلك تنظيم الغذاء.
3- متابعة مدى تأثير الادوية على ضبط مستوى الجلوكوز ومدى ملاءمة الجرعات لذلك
كل 3شهور نقوم بتحليل الهيموجلوبين السكرى
ما هو الهيموجلوبين السكرى؟؟؟؟؟
هو نوع من الهيموجلوبين موجود فى كرات الدم الحمراء بالدم ولديه خاصيه الاتحاد بالسكر الموجود بالدم ويتجدد هذ ا الهيموجلوبين مع تجدد حياه كرات الدم الحمراء كل 3شهور لذ ا فان هذ ا التحليل يعكس متوسط
قراءات السكر بالدم على مدى الثلاثة اشهر الماضية ويمثل كل 1% حوالى من 20-25ميلليجرام بسكر الدم مثال ذلك
النسبة ——————————————————- متوسط السكر على مدى 3اشهر
6% ——————————————————- | 120
7% ——————————————————- | 150
8% ——————————————————-مقبول | 180
—————————————————
9% ——————————————————-غير مقبول| 210
10% ——————————————————- | 240
ويعد المستوى الامثل للهيموجلوبين السكرى للاطفال الصغار اقل من 8%
وللكبار والمراهقين اقل من 7%
ويلاحظ الآتى :
* قد تختلف النسب الطبيعيه للهموجلوبين السكرى بين المعامل وهنا يجب الرجوع لنسبه المعمل الذى تم فيه التحليل .
* حيث ان متابعه نسبه الهيموجلوبين السكرى تعكس حدوث تقدم او تاخر فى القدرة على التحكم فى سكر الدم لذا يجب ان يكون التحليل كل مرة فى نفس المعمل لصحه المقارنه.
* كلما اقتربت النسبه من المستوى الطبيعى دل هذا على نجاح نظام العلاج وتجنبنا حدوث المضاعفات .
* كذلك كلما ارتفعت النسبه عن المعدل المقبول دل هذا على وجود خطأ فى نظام العلاج بحاجة الى مراجعة وتصحيح حتى تعود النسبه الى المستويات المقبولة والآمنه .
خط الدفاع الثالث
الفحص والتحليل السنوى
والهدف منه الاطمئنان على ان اعضاء ووظائف الجسم المختلفة تعمل بصورة طبيعيه ولم يتأثر اى منها بالسكر حيث يتم سنويا القيام بعمل فحص اكلينيكى معملى.
ويتضمن الفحص المعملى ما يأتى :
* صورة دم كامله
*صوره لدهون الدم
*وظائف كبد
*وظائف الكلى
*وظيفه الغده الدرقية
*تحليل بول (نسبة الالبومين الدقيقة) يبدأ بعد 5 سنوات من تشخيص السكر .
اما فى عيادة طبيب السكر فيتم فحص ما يأتى :
*معدلات النمو
*ضغط الدم
*الاعصاب
فى عيادة طبيب الرمد فيتم فحص :
*قاع العين
فى عيادة طبيب الاسنان فيتم فحص:
الاسنان واللثه
*فى حالة عدم وجود اى مشكلة صحيه وهو المتوقع فى حالة الالتزام بالنظام العلاجى والمتابعة الجيدة نعيد الفحص السنة القادمة فى نفس الموعد .
*فى حالة وجود اى مشكله صحية ليس لها صله مباشرة بالسكر كألأنيميا مثلا او تسوس الاسنان او ضعف البصر يتمن معالجه المشكله الصحية بواسطه الطبيب المتخصص .
*فى حالة اكتشاف مشكلة صحية بسبب عدم انضباط السكر كبداية تأثر شبكية العين او الكلى بسبب عدم الالتزام والانضباط فى العلاج يتم فورا التدخل العلاجى لاصلاح المشكله بواسطة الطبيب المتخصص وهو ممكن فى حالة الاكتشاف المبكر ولكن يجب ايضا تصليح الخطأ فى نظام العلاج اللذى ادى الى حدوث المشكله الصحية فورا مع طبيب السكر المعالج مما يساعد كثيرا فى وقف وعدم تطور هذة المشكلة.
بعض المعلومات منقولة.

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-19-2013, 07:03 PM   #32
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


زراعة البنكرياس.. أمل جديد لمرضي السكر

يمر العالم الآن بثورة في علاج الأمراض ومنها مرض السكر، فقد ظهر العديد من الأنواع لعلاج هذا الوباء الذي يجتاح العالم، وكان أخطرها ما أعلنه أطباء بريطانيون الأسبوع الماضي عندما تمكنوا من زراعة خلايا بنكرياس سليمة من شخص متوفي حديثا في كبد شخص آخر مصاب بالسكر وكانت النتيجة عودة البنكرياس لإفراز الأنسولين مرة أخري بشكل طبيعي، مما اعتبره العلماء إنجازا علميا كبيرا يفتح باب الأمل أمام 180 مليون مريض بالسكر علي مستوي العالم منهم حوالي سبعة ملايين مريض مصري..أين علماء مصر من هذه التجربة.. وأقصد عمليات زرع البنكرياس؟.. وما هو مدي نجاحها.. وهل فعلا تعتبر طوق نجاة لكل أنواع مرضي السكر؟.. وماذا عن تكلفتها؟ التحقيق التالي يجيب عن كل هذه التساؤلات.. في البداية يشرح الدكتور صلاح الغزالي حرب أستاذ أمراض الباطنة بطب القاهرة، واستشاري أمراض السكر والغدد ووكيل طب القصر العيني موقع ‘البنكرياس’ ذلك العضو الذي أثار كل هذه الضجة، ووظيفته داخل جسم الإنسان: هو واحد من الأعضاء الهامة في التجويف البطني يقع أغلبه خلف المعدة، وهو يتكون من رأس وجسم وذيل، ويتكون داخليا من مجموعة من الحويصلات التي تقوم بإفراز عدد من الإنزيمات المهضمة التي تلعب دورا حيويا في عملية هضم الطعام، كما يحتوي علي مجموعة متفرقة من الخلايا الأخري والتي تعرف علميا باسم (جزر لانجرهانس) نسبة إلي مكتشفها الأول.. وهذه الخلايا تقوم بإفراز مواد كيميائية أخري تعرف باسم الهرمونات، وهي تختلف عن غيرها من الإفرازات الأخري بأنها تفرز مباشرة إلي مجري الدم حيث يحملها إلي أماكن بعيدة في أنحاء متفرقة من الجسم لكي تؤدي دورها الهام في الكثير من العمليات الحيوية. البنكرياس .. والأنسولين وحيث أن هذه المواد (الهرمونات) لا تفرز علي السطح الخارجي للجسم مثل إفرازات العرق والدموع ولا تفرز داخل تجويف الجسم مثل الإنزيمات المهضمة، فإن الخلايا التي تقوم بإفرازها تسمي غددا صماء تمييزا لها عن الغدد الأخري مثل الغدد العرقية واللعابية وتلك التي تفرز مواد مهضمة. وعلي ضوء كل ذلك يتضح لنا أن البنكرياس ذلك العضو القابع في التجويف البطني يقوم بأداء دورين هامين. دوره كغدة غير صماء تساعد علي إفراز الإنزيمات المهضمة، ودور آخر له أهمية خاصة كغدة صماء تفرز مجموعة من الهرمونات يقع في مقدمتها هرمون الإنسولين! ويحدث مرض السكر نتيجة اختلال في هرمون الإنسولين سواء كان ذلك نتيجة لنقص إفراز هذا الهرمون أو لعدم كفاءته في أداء عمله.. فبعض أطفالنا بنكرياسهم لايفرز انسولين! ولقد أصبح مرض السكر وباء علي المستوي العالمي نظرا لانتشاره المستمر، إذ وصل عدد المصابين به علي مستوي العالم حتي الآن إلي 180 مليون مريض، والرقم متوقع أن يصل إلي 300مليون مع حلول عام 2025، ومشاكل الرعاية الصحية قد تتفاقم خاصة في البلدان النامية خلال العقود القادمة. علماء مصر جاهزون والصور المستقبلية التي يرسمها العلماء الآن بالنسبة لتكنولوجيا علاج السكر تدعو إلي التفاؤل، وكان أحدثها وأخطرها هو عملية زراعة البنكرياس.. علماء مصر لم يكونوا بعيدين عن الساحة في هذا المجال، وكان في مقدمتهم الدكتور مغازي علي محجوب أستاذ الباطنة والسكر بطب عين شمس، والذي يؤكد في البداية أن ما أعلنه الأطباء البريطانيون من زراعة خلايا بنكرياس سليمة لشخص متوفي حديثا إلي مريض آخر مصاب بالسكر قد يعتبر جديدا بالنسبة لبريطانيا فقط، لأن عمليات زراعة البنكرياس أصبحت الآن متقدمة في أربع دول هي أمريكا وإيطاليا وألمانيا وكندا.زراعة البنكرياس.. جديد لمرضي السكر ووحدة زراعة البنكرياس عندنا في مصر عمرها الآن 13 سنة، وقد بدأت اهتماماته في هذا المجال بعد حضوره المؤتمر الدولي لزراعة البنكرياس في استكهولم عام 1988، وعندما عاد إلي القاهرة فكر جديا في إدخالها إلي مصر وبدأها فعلا في طب عين شمس سنة 1989، وبذل جهوده الحثيثة في تجهيز وحدة ومعمل يسمح بإجراء التجارب. بدأت التجارب علي الفئران بشكل أولي، لكن ظهرت مشكلة طرد الجسم ورفضه للخلية أو العضو الذي تتم زراعته، ولعلاج هذه المشكلة فكر في بديل حيوي يمنع رفض الخلية عند زراعتها في البنكرياس باستخدام الغشاء الأمينوسي الذي يحيط بالجنين، حيث قام الدكتور مغازي بعمل كبسولة من هذا الغشاء ووضع بداخلها خلايا البنكرياس، وتم تسجيل هذا الابتكار باسمه في أكاديمية البحث العلمي سنة .1991 نجاح التجربة المصرية وتم الإعلان عنها في مؤتمر عالمي بالولايات المتحدة الأمريكية، وقد أثبتت نتائج التجارب والأبحاث أن هذه الطريقة لها نجاحها إذ يسمح الغشاء الأمينوسي (ويتم الحصول عليه من الحيوانات الحامل) بدخول المواد الذائبة في الدم وفي مقدمتها الأكسجين طبعا بالإضافة إلي المواد الغذائية، والسماح أيضا بخروجها منه، ويعني ذلك أهمية بالغة لحيوية خلية البنكرياس التي يتم زراعتها، ووصلت نسبة نجاح هذه التجارب وقتها إلي 80 % !! وعن طبيعة زراعة خلايا البنكرياس التي أعلن عنها مؤخرا يقول الدكتور مغازي علي محجوب: أنه يتم الحصول عليها من حديثي الوفاة بحيث تكون نبضات قلبه لم تمت، فالمريض يحتاج إلي 800 ألف خلية بنكرياس وبالمناسبة متوسطها في الإنسان ما بين 800 ألف إلي مليون و200 ألف خلية للشخص الطبيعي.. كبسولة داخل الجسم يتم وضع الخلايا داخل كبسولة خاصة ويتم زراعتها داخل جسم الإنسان المريض بعدها يتحول هذا المريض لإنسان عادي وطبيعي جدا. ونسبة نجاح هذه العمليات بالنسبة لزراعة البنكرياس في الخارج وصلت إلي 90 % وهي تفيد أساسا مرض السكر من النوع الأول الذي يصيب عادة الأطفال الذين لديهم استعداد في الجينات لمرض السكر والذين يعتمدون في العلاج علي الأنسولين الخارجي لأن البنكرياس عندهم لايفرز الأنسولين! أما النوع الثاني من مرض السكر فهم لا يحتاجون غالبا إلي زراعة خلايا البنكرياس ما دام مستوي السكر عندهم منضبطا بتناول الأقراص، ومرض النوع الثاني من السكر يصيب ما بعد سن الثلاثين، ومن أهم أسبابه العامل الوراثي بمعني أن يكون هذا الشخص حاملا للجين الوراثي، حيث يصاب حوالي 25 % من أبناء هؤلاء بالسكر إذا كان أحد الأبوين عنده سكر، وترتفع النسبة إلي 50 % من الأبناء إذا كان الوالدان معا حاملين للسكر! تحديات تواجه التطبيق ولايحتاج النوع الثاني لمرض السكر إلي زرع خلايا البنكرياس إلا بعد مدة طويلة من الإصابة قد تصل إلي 15 سنة عندما يكون بنكرياس هذا المريض قد توقف عن افراز الإنسولين، وهنا الزراعة تفيده! وهناك ثلاثة تحديات تواجه تطبيق زراعة البنكرياس عندنا في مصر يحددها الدكتور مغازي علي محجوب. تكلفتها عالية جدا إذ تتراوح في الخارج ما بين 60 إلي 90 ألف دولارزراعة البنكرياس.. جديد لمرضي السكر أمريكي، ومن الصعب جدا علي المريض المصري المصاب بالسكر حتي ولو كان غنيا أن يسافر لزراعتها في هذه الدول التي نجحت عندها عمليات زراعة البنكرياس وهي : (أمريكا، إيطاليا، ألمانيا، وكندا) لسبب بسيط أن هناك طابورا طويلا من مواطني هذه الدول في الانتظار وبالتالي لن يسمح للأجنبي بتخطي هذا الطابور! التحدي الثاني أن المريض الواحد يحتاج من 2 إلي 3 بنكرياس لأن عملية تجهيز الخلايا تتعرض لفاقد، وبناء عليه فالوارد من بنكرياس متوفين قليل جدا، علاوة علي أن القانون في مصر لا يسمح بذلك!زراعة البنكرياس.. جديد لمرضي السكر من حديثي الوفاة! ولابد من الحصول علي بنكرياس من مريض حديث الوفاة ونبضات قلبه لم تمت بعد، وبالتالي فعدد الوارد من متوفين صعب وقليل جدا إذا طبقنا هذه المعايير! التحدي الثالث لابد أن يكون بنكرياس المتوفي سليما جدا ولا يحمل أي أمراض، فهل ظروفنا في مصر ستسمح بتجاوز كل هذه التحديات؟! والحل الحاسم الذي يمكن أن ينهي معاناة مرضي السكر ويجدوا في زراعة البنكرياس أملا جديدا وطوق نجاة لهم هو نجاح محاولات استنساخ الأعضاء وهي مازالت حتي الآن جارية! لكن.. ماذا لو فشلت الجراحة.. ما هو موقف المريض؟ الدكتور مغازي علي محجوب يؤكد أن عمليات زرع خلايا البنكرياس تتم داخل الكبد، وفي حالة فشل هذه الجراحة فإنها لا تؤِثر إطلاقا علي الكبد، لكن نسبة نجاح زراعة البنكرياس من المتوفي إلي الحي وصلت حتي الآن إلي 90 % !! أما الدكتور عبدالقوي حماد أستاذ الأمراض الباطنة بطب القاهرة فله وجهة نظر بالنسبة لما أعلن عن زراعة خلايا بنكرياس سليمة لشخص متوفي حديثا في كبد شخص آخر مصاب بمرض السكر: حتي الآن التجارب مازالت في خطواتها الأولي، فحتي هذه اللحظة تتم زراعة البنكرياس كجزء من زراعة الكلي.. الخلايا قابلة للتحلل ولا يمكن إغفال نقطة هامة في هذا المجال وهي أن خلايا البنكرياس من الخلايا القابلة للتحلل السريع، وما لم يؤخذ البنكرياس من ميت في نفس وقت الوفاة سيصعب الاحتفاظ بهذا البنكرياس! علاوة علي أن أدوية تفادي الطرد للأنسجة غالية ومكلفة جدا، ولو استطاع العلماء التوصل إلي طريقة حيوية أو بيولوجية لكي نتفادي طرد الجزر المزروعة للخلايا سيكون ذلك تقدما عظيما! وللدكتور محمد نبيل سويدان استشاري الأمراض الباطنة رأي في هذا الحدث: ما أعلن أخيرا في بريطانيا عن نجاح زراعة البنكرياس تعتبر خطوة كبيرة علي طريق الشفاء وبشري عظيمة لرفع المعاناة عن مرضي السكر وخاصة ‘الأطفال’ منهم، وكذلك الذين تقل أعمارهم عن 30 سنة! وأتمني أن يتم هذا الإجراء علي أرض الواقع في حالة وجود التمويل الكافي لإجرائها علي ملايين من البشر المصابين بالسكر علي مستوي العالم، وكذلك العدد الكافي من الجراحين المدربين علي إجراء هذه العملية، بالإضافة إلي مصادر التطوع سواء من الأحياء أو المتوفين حديثا! الأمل في نجاح الاستنساخ ولو نجحت عمليات استنساخ خلايا البنكرياس تكون أفضل كثيرا.. وعمليا أنجح.. لأن التكلفة في هذه الحالة ستكون أقل بكثير والاحتياجات بالنسبة للمرضي في هذه الحالة ستكون أكثر وفرة! أما الدكتور محمد زعتر أستاذ الأمراض الباطنة والكلي بالقصر العيني فله بعض التحفظات، وله أمل مستقبلي أيضا في التقدم العلمي لرفع المعاناة عن مرضي السكر بالنسبة لعملية زراعة البنكرياس: التقنية بالنسبة لزراعة البنكرياس ليست صعبة ويجريها جراح زراعة الكلي، ولكن الصعوبة هي استبدال العلاج بالأنسولين لضبط سكر الدم بأدوية أكثر خطورة وهي الأدوية اللازمة لتثبيط جهاز المناعة حتي لا يرفض الجسم البنكرياس المزروع!! وهذه الأدوية لها أضرار سلبية علي الجسم، ولذلك لا نلجأ لزراعة البنكرياس من متوفي حديثا إلي مريض السكر إلا إذا كان مصحوبا بزراعة الكلي، علما بأن في الدول الغربية نسبة الفشل الكلوي الناتج عن مرض السكر يصل إلي 50 % ! لكن التقدم العلمي المرجو منه هو فصل خلايا ‘بيتا’ من البنكرياس وعزلها مناعيا وزراعتها لمريض السكر الذي لا يعاني من فشل كلوي بتكلفة رخيصة، لأن هذه الخلايا تتحلل مع مرور الوقت ويلزم للمريض زراعة خلايا أخري!!
منقول عن : مدونة الدكتور محمود عمر حمود
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2013, 02:00 AM   #33
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي



السكري Diabetes

الحقائق الرئيسية
• يتجاوز عدد المصابين بالسكري 347 مليون نسمة في جميع أنحاء العالم1.
• تشير التقديرات إلى أنّ عام 2004 شهد وفاة نحو 3.4 مليون نسمة نتيجة ارتفاع نسبة السكر في الدم.
• أكثر من 80% من وفيات السكري تحدث في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل.
• يُسجّل نصف وفيات السكري تقريباً بين من تقلّ أعمارهم عن 70 سنة؛ كما تُسجّل 55% من تلك الوفيات بين النساء؛
• تشير توقعات منظمة الصحة العالمية إلى أنّ وفيات السكري ستتضاعف في الفترة بين عامي 2005 و2030.
• اتباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بانتظام والحفاظ على وزن معقول وتجنّب تعاطي التبغ من الأمور التي يمكنها الإسهام في توقي السكري من النمط 2 أو تأخير ظهوره.

ما هو السكري؟
السكري مرض مزمن يحدث عندما يعجز البنكرياس عن إنتاج مادة الأنسولين بكمية كافية، أو عندما يعجز الجسم عن استخدام تلك المادة بشكل فعال. والأنسولين هرمون ينظّم مستوى السكر في الدم. وارتفاع مستوى السكر في الدم من الآثار الشائعة التي تحدث جرّاء عدم السيطرة على السكري، وهو يؤدي مع الوقت إلى حدوث أضرار وخيمة في الكثير من أعضاء الجسد، وبخاصة في الأعصاب والأوعية الدموية.
السكري من النمط 1
من السمات التي تطبع هذا النمط (الذي كان يُعرف سابقاً باسم السكري المعتمد على الأنسولين أو السكري الذي يظهر في مرحلة الطفولة) قلّة إنتاج مادة الأنسولين. ويقتضي هذا النمط تعاطي الأنسولين يومياً. لا يُعرف سبب مرض السكري من النمط 1، ولا يمكن الوقاية منه حسب المعرفة العلمية الحالية.
من أعراض هذا المرض فرط التبوّل، والشعور بالعطش، والشعور المتواصل بالجوع، وفقدان الوزن، وتغيّر حاسة البصر، والشعور بالتعب. ويمكن أن تظهر هذه الأعراض فجأة.
السكري من النمط 2
يحدث هذا النمط (الذي كان يُسمى سابقاً السكري غير المعتمد على الأنسولين أو السكري الذي يظهر في مرحلة الكهولة) بسبب استخدام الجسم لمادة الأنسولين بشكل غير فعال. والجدير بالذكر أنّ 90% من حالات السكري المسجّلة في شتى أرجاء العالم هي حالات من النمط 2، الذي يظهر أساساً جرّاء فرط الوزن وقلّة النشاط البدني.
قد تكون أعراض هذا النمط مماثلة لأعراض النمط 1، غير أنّها لا تظهر بشكل جليّ في كثير من الأحيان. وعليه قد يُشخّص المرض بعد مرور عدة أعوام على ظهور الأعراض، أي بعد ظهور المضاعفات.
لم يكن يُسجّل هذا النمط من السكري، حتى وقت قريب، سوى لدى البالغين. غير أنّه بدأ يطال الأطفال السمان أيضاً.
السكري الحملي
وهو ارتفاع مستوى السكر في الدم، الذي يُتفطّن إليه بادئ الأمر خلال فترة الحمل.
تطابق أعراض السكري الحملي أعراض النمط 2. ويُشخّص السكري الحملي، في أغلب الأحيان، عن طريق الفحوص السابقة للولادة، وليس جرّاء الإبلاغ عن أعراضه.
اختلال تحمّل الغلوكوز واختال الغلوكوز مع الصيام
ويمثّل اختلال تحمّل الغلوكوز واختال الغلوكوز مع الصيام مرحلتين وسيطتين في عملية الانتقال من الحالة الطبيعية إلى الإصابة بالسكري. والأشخاص الذين يعانون من هاذين الاختلالين معرّضون بشدة للإصابة بالسكري من النمط 2، مع أنّ ذلك ليس بقدر محتوم.
ما هي الآثار الشائعة التي تنجم عن السكري؟
يمكن أن يتسبّب السكري، مع مرور الوقت، في إلحاق أضرار بالقلب والأوعية الدموية والعينين والكليتين والأعصاب.
• يزيد السكري من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية. فالأمراض القلبية الوعائية (أمراض القلب والسكتة الدماغية بالدرجة الأولى) تتسبّب في وفاة 50% من المصابين بالسكري.
• يزيد الاعتلال العصبي الذي يصيب القدمين، هو وضعف جريان الدم، إلى زيادة فرص الإصابة بقرحات القدموإلى بتر الأطراف في نهاية المطاف.
• اعتلال الشبكية السكري: هو من الأسباب الرئيسية المؤدية إلى العمى، وهو يحدث نتيجة تراكم طويل المدى للأضرار التي تلحق بالأوعية الدموية الصغيرة الموجودة في الشبكية. وبعد التعايش مع السكري لمدة 15 عاماً يُصاب نحو 2% من المرضى بالعمى ويُصاب حوالي 10% بحالات وخيمة من ضعف البصر.
• السكري من الأسباب الرئيسية المؤدية إلى الفشل الكلوي. ويتسبّب هذا الفشل في وفاة 10 إلى 20% من المصابين بالسكري.
• الاعتلال العصبي السكري: هو ضرر يصيب الأعصاب بسبب السكري، ويطال نحو 50% من المصابين بهذا المرض. وعلى الرغم من تعدّد المشاكل التي قد تحدث جرّاء الاعتلال العصبي السكرين فإنّ الأعراض الشائعة هي نخز أو ألم أو نمَل أو ضعف في القدمين أو اليدين.
• إنّ المصابين بالسكري معرّضون لخطر الوفاة بنسبة لا تقلّ عن الضعف مقارنة بغير المصابين به.
ما هو العبء الاقتصادي الناجم عن السكري؟
يخلّف السكري ومضاعفاته آثاراً اقتصادية ضخمة على الأفراد والأسر والنُظم الصحية والبلدان. وتشير تقديرات منظمة الصحة العالمية مثلاً، إلى أنّ الصين ستخسر، خلال الفترة بين عامي 2006 و2015، 558 مليار دولار أمريكي من دخلها القومي جرّاء أمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري ليس إلاّ.
كيف يمكن التخفيف من عبء السكري؟
الوقاية
تبيّن أنّ انتهاج تدابير بسيطة لتحسين أنماط الحياة من الأمور الفعالة في توقي السكري أو تأخير ظهوره.
• العمل على بلوغ وزن صحي والحفاظ عليه؛
• ممارسة النشاط البدني- أي ما لا يقلّ عن 30 دقيقة من النشاط البدني المعتدل الكثافة في معظم أيام الأسبوع. ويتعيّن زيادة تلك الكثافة لأغراض إنزال الوزن.
• اتباع نظام غذائي صحي ينطوي على ثلاث إلى خمس وجبات من الفواكه والخضر كل يوم، والتقليل من مدخول السكر والدهون المشبّعة؛
• تجنّب تعاطي التبغ- لأنّ التدخين يزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية
التشخيص والعلاج
يمكن تشخيص المرض في مراحل مبكّرة من خلال إجراء فحوص دموية زهيدة التكلفة نسبياً.
ويشمل علاج السكري تخفيض مستوى السكر في الدم ومستوى سائر عوامل الاختطار المضرّة بالأوعية الدموية. ولا بد أيضاً من الإقلاع عن التدخين لتجنّب المضاعفات.
ومن التدخلات غير المكلّفة التي يمكن الاضطلاع بها في البلدان النامية ما يلي:
• السعي قدر الإمكان إلى تعديل مستوى الغلوكوز في الدم. ويعني ذلك توفير الأنسولين للمصابين بالسكري من النوع 1، أمّا المصابين بالسكري من النوع 2 فيمكن علاجهم بأدوية فموية، غير أنّهم قد يحتاجون أيضاً إلى الأنسولين؛
• مراقبة مستوى ضغط الدم؛
• رعاية القدم؛
ومن التدخلات غير المكلّفة الأخرى:
• إجراء فحوص للكشف عن اعتلال الشبكية السكري (الذي يسبّب العمى)؛
• مراقبة مستوى الدهون في الدم (لتعديل مستويات الكوليستيرول)؛
• إجراء فحوص للكشف عن العلامات المبكّرة لأمراض الكلى المتصلة بالسكري.
يمكن دعم التدابير التالية باتّباع نظام غذائي صحي وممارسة النشاط البدني بانتظام والحفاظ على وزن معقول وتجنّب تعاطي التبغ.
________________________________________
1تعريف داء السكري المستعمل في التقديرات: معدل الكلوكوز في الدم على الريق أو عند تناول الأدوية هو أكبر أو يساوي 7 مليمول/ لتر.

منقوووووووووووووووووووووووووووووول
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2013, 04:08 PM   #34
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


الصيام الصحي الآمن لمرضى السكري

بداية استشر طبيبك لتطمئن أنك تؤدي صيامك بأمان:
وفقاً للمختصين فيمجال الرعاية الصحية فإنّ غالبية مرضى السكري معفيين من الصيام. إلا أنّ القرار بأداء الصيام يرجع لتقدير حالتك بالتشاور مع الطبيب، لذا يجب مناقشة هذا الأمر مع طبيبك قبل الصيام بمدة تتراوح بين الشهر إلى الشهرين.

من هم المرضى الذين يتوجب عليهم تجنب الصيام ؟
تفيد التوصيات الطبية بعدم الصيام إذا كان لديك مضاعفات خطيرة ناجمة عن مرض السكري، فعلى سبيل المثال فالمرضى الذين يعانون من هبوط سكر الدم خلال آخر ثلاثة أشهر قبل حلول شهر رمضان، والأشخاص الذين يتكرر لديهم هبوط سكر الدمى واولئك الذين لا يمكنهم السيطرة على هبوط سكر الدجم، ومرضى السكري النوع 1 والمصابين بأمراض حادة فإنّ صيامهم يعتبر مخاطرة كبيرة.
الصيام يزيد من الخطورة والمعاناة لمرضى السكري من النوع الثاني
* تزيد مخاطر سكر الدم لدى مرضى السكري النوع الثاني نتيجة الصيام.
* تزيد مخاطر الهبوط الحاد فيسكر الدم بمعدل سبع مرات ونصف.نتيجة الصيام ( مثلا في رمضان ) مقارنة بالأشهر الأخرى.
* تزيد نسبة إدخالات المستشفى الطارئة خلال الصيام خمسة أضعاف معدلها الطبيعي نتيجة هبوط سكر الدم.
هبوط سكر الدم (هيموغليسيميا ) قد يؤدي إلى عواقي خطيرة.
ماهو هبوط سكر الدم ( هيوغليسيميا ) ؟
* هبوط سكر الدم ( هيوغليسيميا ) أوكما يعرف أيضا بانخفاض الجلوكوز في الدم يحدث عند انخفاض سكر الدم إلى ما دون المستويات الطبيعية. يعتبر هبوط جلوكوز الدم تحت مستوى 70 ملغ / ديسلتر نقصا فيسكر الدم ( هيوغليسيميا ) .
* الصيام خلال فترة تناول الأدوية المخفضة للسكر فيالدم أو حقت الأنسولين قد تؤدي إلى هبوط سكؤ الدم، مما يسبب الشعور بالدوار والضعف العام.
ما هي أعراض هبوط سكر الدم ( هيوغليسيميا )؟
قد نتراوح أعراض هبوط سكر الدم بين المعتدلة والحادة وفقا لما يلي:
الدوخة القلق الجوع الدوار التعرق الضعف التشوش النعاس الارتعاش

ما هي أهمية منع هبوط سكر الدم
* يعتبر هبوط سكر الدم ( هيوغليسيميا ) من الحالات الخطرة، لذا لا بد من تجنب الوصول إلى هذه الحالة حفاظا على الصحة.
* إذا لم تتم معالجة هبوط سكر الدم ( هيوغليسيميا ) فقد يؤدي ذلك إلى فقدان الوعي، التشنجات، ونوبات من الإضطراب تستدعي علاجاً فورياً.

استشر طبيبك للتأكد من أن السكري لديك تحت السبطرة
* توصي الجمعية الأمريكية للسكري بالحذر في استخدام دواء تخفيض سكر الدم (سلفونيليورياس ) للمرضى الصائمين.
* يعتبر الاستمرار فيأخذ علاج السكري أمراً مهماً حتى أثناء أدائك للصيام، لذا فإنه من المهم أن تقوم باستشارة طبيبك أو المختص حول طريقة التعامل مع مرض السكري لديك خلال فترة الصيام.
ست خطوات لصيام آمن
* اذا كنت قد نويت الصيام فعليك ان تقوم باجراء تقييم لحالتك بالتشاور مع طبيبك للتأكد من أن تأدي صيامك بأمان.
* قم بزيارة طبيبك قبل البدأ الصيام بمدة تتراوح بين الشهر إلى الشهرين لمعاينة حالتك الصحية العامة واتخاذ الاجراءات اللازمة للسيطرة على مستوى السكر لديك.
* ناقشمع طبيبك متطلبات علاجك لمعرفة ما إذا كان هناك أية تغييرات قد تحتاج للقيام بها فيما يتعلق بالعلاج أو الجرعة.
* إذا كنت صائماً، يتعين عليك مراقبة مستويات السكر في الدم خلال اليوم.
* تأكد من اتباع حمية صحية متوازنة خلال فترة الصيام.
* حاول الحفاظ على نشاطكالبدني المعتاد خلال فترة الصثيام، ولكن عليك تجنب التمارين المجهدة وخصوصاً قبل غروب الشمسحيث ترتفع مخاطر هبوط سكر الدم.
الإفطار
إذا واجهتك أي من الأغراض التالية فيجب عليك التوقف عن الصيام والإفطار فوراً وطلب النصيحة من أحد المختصين فيالرعاية الصحية.
هبوط سكر الدم: إذا انخفض جلوكوز الدم عن 70 ملغ/ديسيلتر (309 مل مول/لتر )
ارتفاع سكر الدم : إذا ارتفع جلوكوز الدم عن 300 ملغ/ديسيلتر ( 1607 مل مول / لتر ).

تهيأ لمناقشة مرض السكري لديك مع الطبيب قبل أن تبدأ الصيام
قد ترغب بطرح الإستفسارات التالية ومناقشتها مع الاختصاصي:
* ما هي المخاطر الناجمة عن الصيام بناءً على حالتي الصحية.
* ما هي الطريقة الواجب اتباعها للسيطرة على مستويات سكر الدم لدي؟
* ما هيالتغييرات التي يتوجب إجراؤها على الحمية الغذائية الخاصة بي للإطمئنان إلى ضبط السكر لدي؟
* هل أنا بحاجة للقيام بتغيير طريقة العلاج؟
* كم مرَة يجب أن أفحص مستوى سكر الدم؟
* ما هي الظروف التي تحتم علي الإفطار؟
* هل يجب أن أستشيسر المختص فيالرعاية الصحية بعد الانتهاء من الصيام؟

ونتمنى لك صياماً مقبولاً إن شاء الله
منقووووووووووووووووووووووووووول
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2013, 10:59 PM   #35
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


كفَّارة العجزُ عن الصيام


العاجزُ عن الصيام هو الشيخ الكبير والمرأة الكبيرة والمريض الذي يُعْجِزه المرض عن الصوم ولا يُرجى بُرؤُه ، وأمثالهم .
قال تعالى { يا أيها الذين آمنوا كُتِبَ عليكم الصِّيامُ كما كُتب على الذين من قبلكم لعلَّكُم تتَّقون خں أَياماً معدوداتٍ فمن كان منكم مريضاً أو على سَفَرٍ فعِدَّةٌ من أَيَّامٍ أُخَرَ وعلى الذين يُطِيقُونه فِدْيةٌ طعامُ مِسكين فمن تطوَّع خيراً فهو خيرٌ له وأَنْ تصوموا خيرٌ لكم إِن كنتم تعلمون } الآيتان 183 و 184 من سورة البقرة . قوله فِدْيَة : الفدية معناها الجزاء والبدل .
وقد اختلف المفسرون والفقهاء وحتى الصحابة في الآية 184 هل نُسخت أم لم تُنسخ ، فرُوي عن سَلَمة بن الأَكْوع رضي الله عنه قال { لما نزلت ( وعلى الذين يُطيقونه فديةٌ طعامُ مسكين ) كان من أراد أن يفطر ويفتدي ، حتى نزلت الآية التي بعدها فنسختها } رواه البخاري ( 4507 ) ومسلم وأبو داود والنَّسائي والترمذي . وروى نافع عن ابن عمر رضي الله عنه { أنه قرأ ( فِدْيةٌ طعامُ مسكين ) قال : هي منسوخة } رواه البخاري ( 4506 ) والطبري والبيهقي . وجاء في صحيح البخاري ( 39 ) باب [ وعلى الذين يطيقونه فديةٌ طعامُ مسكين ] حدثنا ابن أبي ليلى : حدثنا أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم { نزل رمضان فشقَّ عليهم ، فكان مَن أطعم كلَّ يوم مسكيناً ترك الصوم ممن يطيقه ، ورُخِّص لهم في ذلك فنسختها ( وأَنْ تصوموا خير لكم ) فأُمروا بالصوم } .
فهذه ثلاثة آثار تذكر أن قوله تعالى{ وعلى الذين يطيقونه فديةٌ طعامُ مسكين} منسوخٌ مع اختلافهم في الناسخ ، فسَلَمةُ بيَّن أن الناسخ هو الآية التي بعدها ، وهي { شهر رمضان ... فمن شهد منكم الشهر فلْيَصُمْه } وابن عمر أبهم الآية الناسخة ، وأصحاب محمد صلى الله عليه وسلم بيَّنوا أن الناسخ هو الجزء الأخير من الآية نفسها { وأن تصوموا خيرٌ لكم } .
ثم رأينا عطاء يروي عن ابن عباس رضي الله تعالى عنه { يقول ( وعلى الذين يُطَوَّقونه فِديةٌ طعامُ مسكين ) قال ابن عباس : ليست بمنسوخة هو الشيخ الكبير والمرأة الكبيرة لا يستطيعان أن يصوما ، فيُطعمان مكان كل يوم مسكيناً } رواه البخاري ( 4505 ) وأبو داود . ورواه النَّسائي ( 2638 ) في السنن الكبرى ، والدارَقُطني بلفظ { ... قال ( يُطِيقونه ) يُكلَّفونه فدية طعام مسكين واحد ( فمن تطوَّع ) فزاد طعام مسكين آخر ، ليست منسوخة ( فهو خير له وأن تصوموا خير لكم ) لا يُرخَّص في هذا إلا للكبير الذي لا يطيق الصيام أو مريضٍ لا يشفى } قال الدارَقُطني [ وهذا الإِسناد صحيح ] .
ومع هذا الاختلاف في كون الآية الكريمة { وعلى الذين يطيقونه فدية طعام مسكين } منسوخة أو مُحْكَمة ، فقد استدل الطرفان بها على أن الشيخ الكبير والمرأة الكبيرة إن هما عجزا عن الصيام ، أطعما مسكيناً واحداً عن كل يوم أفطراه . أما استدلال ابن عباس ومن قال بقوله إن الآية ليست منسوخة فواضح بهذه الآية الكريمة ، وأما استدلال القائلين بالنسخ فإنهم استثنوا منه وجوب الفدية على الكبير غير القادر على الصوم ، وكمثال على هذا الاستثناء نذكر ما رواه الطبري في تفسيره ( 2/134 ) عن ابن شهاب –الزُّهري – قال [ قال الله ( يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم ) قال ابن شهاب : كتب الله الصِّيام علينا ، فكان من شاء افتدى ممن يطيق الصيام من صحيح أو مريض أو مسافر ، ولم يكن عليه غير ذلك فلما أوجب الله على من شهد الشهر الصيام ، فمن كان صحيحاً يُطيقه ، وضع عنه الفدية وكان من كان على سفر أو كان مريضاً فعدةٌ من أيام أُخر قال : وبقيت الفدية التي كانت تقبل قبل ذلك للكبير الذي لا يطيق الصيام ، والذي يعرض له العطش أو العلة التي لا يستطيع معها الصيام ] .
ثم رأينا ابن جرير الطبري يروي عن سعيد بن المسِّيب ( 2/137 ) وهو شيخ التابعين أنه قال [ في قول الله تعالى ذِكْرُه ( فديةٌ طعامُ مسكين ) قال : هو الكبير الذي كان يصوم ، فكبر وعجز عنه ، وهي الحامل التي ليس عليها الصيام ، فعلى كل واحد منهما طعام مسكين ، مدٌّ من حنطة لكل يوم حتى يمضي رمضان ] فهو قد نحا منحىً مختلفاً عمن سبقوه في الاستدلال بهذه الآية ، فهو قد فسَّرها بإضافة كلمة ( كبروا ) بعد كلمة ( يطيقونه ) فكأَنَّ الآية عنده فيها حذف ، وتقديره ( وعلى الذين يطيقونه فكبروا فديةٌ طعامُ مسكين ) وهو تأويل واضح وجميل ، لولا أننا لا نجد مستنداً للقول بالحذف هذا . وأنا أقول ومن الله التوفيق والسداد ما يلي :
إن القول بالنسخ لا يُلجأ إليه إلا عند تعذُّر الجمع ، فإنْ تعذَّر الجمع ، وكانت الآيتان متعارضتين لا يمكن الجمع بينهما لجأنا إلى القول بالنسخ ، وهنا لا يتعذَّر الجمع بين الآيتين ، ولو كان التعذُّر قائماً لما خفي على ابن عباس تَرْجُمَانِ القرآن وحَبْرِ هذه الأمة القائل بعدم النسخ ، والواجب في هذه الحالة أن ندع القول بالنسخ ، ونتمسك بالقول إن الآيتين محكمتان لا نسخ في أي منهما .
ثم إن القول بالحذف كقول سعيد بن المسيِّب ، لا يصح أن يُلجَأ إليه في النظم القرآني إلا بدليل ، وهنا لا دليل ولا شبهة دليل على القول بالحذف ، فوجب ترك هذا القول دون تردُّد . وحيث أن الآية { وعلى الذين يطيقونه فديةٌ طعامُ مسكين } مُحْكَمَةٌ غيرُ منسوخة ، فإن تفسيرها أو قل تأويلها ، يجب أن ينسجم مع ما قبلها ومع ما بعدها من الآيات . أما ما قبلها ، فإن الآية هي { يا أيها الذين أمنوا كُتب عليكم الصيامُ كما كُتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون } فقولها كُتب عليكم الصيام يجب أن لا يُفهم منه التخيير بين الصيام والإفطار كما رُويت في ذلك روايات كثيرة ، وإلا لا يكون الصيام قد كُتب بمعنى قد فُرض ، فالقول بالتخيير مناهِض ومعارِض لهذه الآية المصرِّحة بأن الصوم مكتوب ، أي مفروض ، فيُردُّ القول بالتخيير مهما كثرت رواياته . وأما الآيةُ التي بعدها فهي { شهرُ رمضانَ الذي أُنزل فيه القرآنُ هدىً للناس وبيِّناتٍ من الهُدى والفرقان فمن شهد منكم الشهرَ فلْيصُمه } فقد جاءت هذه الآية الكريمة تعمِّم القولَ بوجوب الصوم { فمن شهد منكم الشهر فليصمه } فهي تأكيد وتثبيت للآية الأولى .
وحيث أنَّ الآية الكريمة الأولى تذكر أن الصوم مكتوب وأنَّ الآية الكريمة الثالثة تذكر أن الصوم واجب بالمعنى طبعاً ، فإن الآية الوسطى لا ينبغي ، ولا يجوز أن يقال عنها إنها جاءت بالتخيير ، وإنما يجب أن يقال إنها جاءت هي الأخرى بالوجوب وذلك حتى يتَّسق النظمُ القرآني فلا يكون فيه تعارض ولا اضطراب . وبناء على هذه المقدِّمة التي لا بد منها أقول ما يلي :
إن الآية الوسطى قد جاءت لبيان الأعذار لترك الصوم الواجب ولم تأت للتخيير بين الصوم والإِفطار ، فذكرت عُذْر المرض وعُذْر السفر ، وبيَّنت أن ما يقابل الإِفطار في هاتين الحالتين هو القضاء { فعدَّةٌ من أَيام أُخَرَ } ثم جاءت تقول { وعلى الذين يُطيقونه فِدْيةٌ طعامُ مسكين } فعطفت الذين يطيقونه بحرف الواو على المريض والمسافر ، وما هذا العطف بالواو ، إلا لاشتراك الجميع في الموضوع ، وهو هنا الأَعذارُ المُبيحةُ للإِفطار ، وإلا فلا عطف ، فصارت الأعذار هي : المرض والسفر وبلوغ الطاقة أو استنفاذها ، بمعنى أن من كان مريضاً أو مسافراً أو بالغاً الطاقة ، فإن لهم أن يفطروا وحيث أن من كان بالغاً الطاقة يترتب عليه ما لا يترتب على المريض والمسافر فإن الآية الكريمة لم تُدْخله معهما ، فلم تقل مثلاً فمن كان مريضاً أو على سفر أو بالغاً الطاقة فعدَّةٌ من أيام أخر ، إذ أنَّ الدقة في النظم القرآني قد اقتضت إدخالَ مستنفِذِ الطاقة في الأعذار بعطفه على المريض والمسافر ، واقتضت عدم إِدخاله في المترتَّب عليهما ، وهو قضاء الصوم ، فجاءت الآية الكريمة تذكر المغايرة بين العذرين الأولين ، وبين العذر الثالث ، فقالت { فدْيةٌ طعامُ مسكين } وكانت قد قالت بخصوص العذرين الأَوَّلين { فعدَّة من أيام أُخَر } وبهذه المغايرة تكون الآية الكريمة قد نفت عن العذر الثالث قضاء الصوم ، وأتت بحكم جديد غير مطلوب من المريض والمسافر ، هو أداء الفدية .
أما كيف جرى تفسيرنا لهذه الآية الكريمة بما سلف ، فإنَّا نقول ما يلي : إن قول هذه الآية الكريمة { وعلى الذين يطيقونه } لا يصح أن يُفسِّر بأنه يعني : وعلى الذين يستطيعونه . وإلا دخل الناس كلُّهم في هذا اللفظ ودخل فيه المريض والمسافر ، فإنهما على الأعم الأغلب يستطيعان الصوم أيضاً ، وإنما الواجب أن يُفسَّر ، أو إن شئت قلت ، إنما الواجب أن يؤوَّل بأنه يعني الذين إذا صاموا استنفذوا الطاقة ، أي أوشكوا على العجز عن الصوم حقيقة ، وبمعنى آخر فإن هؤلاء الفئة من الناس لا يستطيعون الصوم وإتمامَه إلا ببذل أقصى الطاقة والقدرة بحيث يوشكون على العجز عن الإتمام ، فجاءت الآية تعذر هؤلاء الناس وتستثنيهم من وجوب الصيام كما تستثنيهم من وجوب القضاء ، لأن القضاء في حقهم كالأداء يشق عليهم ، ويبلغ بهم أقصى الطاقة والجهد ، وأتت بما لا يعجزون عنه ولا يحتاجون إلى بذل طاقتهم كلِّها في أدائه وهو الفدية ، أي دفع مالٍ عن كل يوم لا يصومونه . ومما يشهد لهذا الفهم هو ما وجدته في تفسير مجاهد بن جبر وهو من شيوخ المفسِّرين لكتاب الله الكريم فقد وجدت فيه الأثر التالي ( في الصفحة 97 من المجلد الأول ) عن عطاء عن ابن عباسٍ في قوله { ( وعلى الذين يطيقونه ) قال : يتكلفونه ولا يستطيعونه ( طعام مسكينٍ فمن تطوع خيراً ) فأَطعم مسكيناً آخر ( فهو خيرٌ له ) وليست منسوخةً ... } . فقد فسر ابن عباس رضي الله تعالى عنهما لفظة ( يطيقونه ) بـ لا يستطيعونه ، وهو تفسيرٌ قريب من تفسيرنا .
وبهذا التفسير ، أو قل بهذا التأويل ، نكون قد أَبقينا على الانسجام بين الآيات الثلاث ونفينا عنها وجود نسخٍ أو تعطيل ، وبهذا التفسير نخرج بالدليل على أن العاجز يفطر ويفدي ، وهو الدليل على أن الرجل والمرأة الطاعِنَيْن في السن يفطران ويطعمان بدل ذلك مسكيناً عن كل يوم أفطراه .
أما المريض الذي يعجزه المرض عن الصوم ، فإن كان يُرجَى شفاؤُه ألحقناه بالمريض الوارد في قوله تعالى { ... فمن كان منكم مريضاً أو على سفر فعدَّةٌ من أيام أُخَر ... } من الآية 184 من سورة البقرة . فهذا يفطر ويقضي ، وإن كان هذا المريض لا يُرجى شفاؤُه ألحقناه بالذين يطيقونه ، أي بكبار السن من الرجال والنساء الذين يشقُّ عليهم الصوم كثيراً ، فهذا يفطر ويطعم مسكيناً عن كل يوم أفطره .
ثانياً : مقدارُ الفدية:
لقد اختلف صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في تحديد مقدار الفدية ورُويت عنهم روايات متباينة تذكر أن الفِدية مُدٌّ واحد ، وأنها مُدَّان اثنان ، أي نصف صاع ، وأنها أربعة أمداد ، أي صاع ، أذكر لكم عدداً منها :
1- عن عطاء عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال { مَن أدركه الكِبَرُ فلم يستطع أن يصوم رمضان فعليه لكل يومٍ مُدٌّ من قمح } رواه الدارَقُطني ( 2/208 ) .
2- عن مجاهد عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال { يصوم الذي حضر ، ويقضي الآخر ، ويطعم لكل يوم مِسكيناً } رواه البيهقي ( 4/253 ) . وقال [ ورواه ابن جريج عن عطاء عن أبي هريرة وقال : مداً من حنطة لكل مسكين ] .
3- عن ابن عباس رضي الله تعالى عنه قال { إذا عجز الشيخ الكبير عن الصيام أطعم عن كل يوم مُدّاً مُدّاً } رواه الدارَقُطني ( 2/204 ) بإسناد صحيح .
4- روى البيهقي وعبد الرزاق عن ابن عمر رضي الله تعالى عنه ( 4/254 ) أنَّ قدر الإطعام مُدٌّ من حنطة .
5- وروى عبد الرزاق عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( 7629 ) أن الإطعام مُدٌّ من حنطة لكل مسكين .
فهؤلاء الصحابة : أبو هريرة ، وابن عباس في رواية عنه ، وعمر بن الخطاب وابنه عبد الله يذكرون أن الفدية مُدٌّ واحدٌ ، أي ربع صاع .
6- وعن مجاهد ، عن ابن عباس رضي الله تعالى عنه أنه { قرأ ( وعلى الذين يطيقونه فديةٌ طعامُ مسكين ) يقول : الشيخ الكبير الذي لا يستطيع الصيام فيفطر ، ويطعم عن كل يوم مسكيناً ، نصفَ صاع من حنطة } رواه الدارَقُطني ( 2/207 ) .
فهذه الرواية الثانية عن ابن عباس رضي الله عنه تذكر نصف صاع ، أي مُدَّين من حنطة .
7- وعن السائب بن قيس رضي الله تعالى عنه ، قال { إن شهر رمضان يفتدي به الإنسان يُطعم فيه كل يوم مسكيناً فأَطعموا عني مسكيناً لكل يوم صاعاً ... } نسبه الهيثمي في مجمع الزوائد ( 4953 ) إلى الطبراني في المعجم الكبير ، وقال [ رجاله ثقات ] وقد بذلت وسعي في البحث عنه في معجم الطبراني فلم أجده .
فهذه الرواية تذكر صاعاً ، أي أربعة أمداد . وهؤلاء كلهم صحابة وقد اختلفوا في تحديد مقدار الفدية ، واختلف باختلافاتهم التابعون والفقهاء . فالأحناف قالوا : نصف صاع بُرٍّ أو ما يعادله وقاسوها على صدقة الفطر . والجمهور قالوا : يكفي المُدُّ الواحد ، أي ربع الصاع .
وهذه الأقوال كلها اجتهادات وليست نصوصاً شرعية ، فالشرع لم يحدِّد مقدار الفدية ، أي لم يحدد مقدار ما يُطعَمُ المسكينُ ، وإنما هي اجتهادات في تحقيق مناطِ النصوص الشرعية أي مناط حكم إطعامِ مسكينٍ واحد ، فجاءت آراؤهم مختلفة متباينة ولو أن هؤلاء الصحابة والتابعين والفقهاء أدركوا عصرنا هذا لربما تغيَّرت تقديراتهُم ، فالعُرفُ وأحوالُ الناس والعصرُ الذي يُعاش فيه لها مدخل وأثر في تحديد مقدار ما يُقدَّم للمسكين الواحد من القوت . ولهذا فإننا غير ملزمين بتقديرات الصحابة ولا بتقديرات الفقهاء الذين سبقونا ، ونقف عند قوله سبحانه وتعالى { فديةٌ طعامُ مسكين } وندع تحديد الفدية وما يُقدَّم للمسكين إلى الناس يبذلون ما يرونه كافياً لإطعام المسكين ، لا سيما وأَن تقديم المدِّ الواحدِ والمدين والأربعة أمداد من القمح أو من التمر لم يعد ينفع المسكين وإنما أصبح المقبول والمتَّبع في عصرنا الراهن تقديمُ وجباتٍ من الطعام المطبوخ أو دفع مبلغ من المال يفي بالحاجة .
وللعلم فقط أقول ما يلي : قال أبو عبيد في كتاب الأموال ( 1602 ) ما يلي [ وأما أهل الحجاز فلا اختلاف بينهم فيه أَعلمه أن الصاعَ عندهم خمسةُ أرطال وثلثٌ يعرفه عالِمُهم وجاهِلُهم ، ويباع في أسواقهم ويحملُ علمَه قرنٌ عن قرنٍ ( 1603 ) وقد كان يعقوب – هو أبو يوسف القاضي – زماناً يقول كقول أصحابه فيه ، ثم رجع عنه إلى قول أهل المدينة ] وقال ( 1623 ) أيضاً [ فقد فسَّرنا ما في الصاع من السنن وهو كما أعلمتُك خمسةُ أرطالٍ وثلثٌ ، والمُدُّ رُبُعُه ، وهو رطل وثلث ، وذلك برطلنا هذا الذي وزنه مائة درهم وثمانية وعشرون درهماً ... ] .
وبتقدير ما سبق بالأوزان الحديثة نقول ما يلي : إن المد يساوي 543 غراماً ، فيكون الصاع 175،2غراماً ، أي كيلو غرامين ومائةً وخمسة وسبعين غراماً .
منقول عن كتاب : الجامع لأحكام الصيام
http://www.sharabati.org/vb/showthread.php?t=478&page=6
http://www.sharabati.org/vb/showthread.php?t=478&page=7


__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-12-2013, 04:00 PM   #36
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي علاج السكر بالتجربة

علاج السكر بالتجربة

سبحان الله التجربة خير برهان

يقول احد العلماء فى الكويت :

هذا علاج كلما وصفتهلأحد المصابين بالسكر جاءنى بنتائجه الطيبة الرائعة

وهذا من فضل ربى أخرهازميل لى فى العمل أعطيتهإياه منذ (5) أيام وجاءنى
اليوم يدعو لى حيث كانت عيناهيكسوها البياض الغير طبيعى من السكر وعلى وصفه
اليوم لي عندما طلب منى مزيدمنه

قال والله يا أبومشاري السكر كان فى الليل يصل (480) وفى النهار مابين (250)
إلى (300) وقد نخرت جسده ابر الأنسولين فقال لي منذ أن استعملته وقد أصبحفى
الليل (180) وفي النهار (110) لا يتعداها

وقد أوقف استعمال إبرالأنسولين خلال الأيام الماضية تماماً...

لا أطيل عليكم


الدواء
بعد توفيق الله سبحانه وتعالى
هو - ورق شجرةالزيتون

طريقة عمله بسيطة جداً هي أن تغلى كمية من ورق الزيتون ما يملىكفيك منها من
الورق كفيك الاثنين تغسله بالماء لتخليصه من الغبار ثم بعد ذلكتغليه بلتر
ونصف ماء حتى يغلى ويقلب الماء عند غليه (3) دقائق ثم تتركه يبردوترشحه وتأخذ
القطارة (الماء فقط ) وتعبئة فى زجاجة وليست بلاستيك وتضعه فىالثلاجة وتشرب
منه فنجان قهوة عربى كبير أو كوب شاى


طريقة استعماله:

تشرب منه فنجان قبل الفطور وقبل الغداء وقبل العشاء يعنى (3) مراتيومياً
مع إيقاف جميع أنواع أدوية وعلاجات السكر وتقوم بمراقبة السكر بالتحليلخلال
اليوم الأول والثانى والثالث
وبعدها تقرر هل تستمر أو لا ؟؟؟
اسألالله سبحانه وتعالى بمنه وكرمه وجوده وإحسانه أن يمن على جميع المرضى
بالشفاءوالعافية إنه سميع مجيب والله يرعاكم

ملاحظة هامة :

حتى ولم تكنمصابا بمرض السكر عافاك الله ولكن هناك من الناس المصابين بهذا
المرض فندعوكبسرعة نشرها لتعم الفائدة أن شاء الله تعالى وتساهم فى إنقاذ
إنسان

علىفكرة جربها عدد من الصحاب ونتيجة مثمره إن شاء الله
نصيحتى للى السكر عندهمتمكن الأفضل طحن الأوراق وهى خضراء ثم وضعها مع الماء
وإغليها و يشرب منها جرعاتقبل الأكل ونتيجة مضمونه

ملحوظة:
لاختيار الأوراق الجيدة يجب أن تأخذ واحده منها وتمضغها
إذا كانت لاذعة ومرة فهى جيدة وتكون مفيدة
على فكرة الفائدة ليست تنزيل السكر فقط لكن معالجة ما خلفه من تدمير في الجسم


اللهم أشفى مرضانا

منقول :

__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-15-2013, 10:47 PM   #37
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي

آمال جديدة لتعويض حقن الإنسولين

يختبر العلماء حالياً إمكانية استخدام أجسام مضادة لعلاج النقص في انتاج هورمون الأنسولين لدى مرضى السكري. ويوضح إلمار ييكل من كلية الطب بمدينة هانوفر طبيعة الأبحاث الحديثة الخاصة بمرض السكري ويقول إن العلماء يبحثون عن مواد فعالة من شأنها منع هدم خلايا بيتا المنتجة لهرمون الإنسولين. وتناسب هذه الطريقة العلاجية بشكل خاص مرضى السكري في بداية المسار لأن المريض في هذه الحالة يكون لديه عادة وقت التشخيص الأولي بنسبة 15 بالمائة من خلايا إنتاج الإنسولين الفعالة. وتتركز وظيفة الأجسام المضادة في هذه الحالة على حماية باقي الخلايا من التلف، وبهذا فإن المريض لن يحتاج للحقن المستمر بالإنسولين.
استراتيجيات وقاية من مرض السكري
لا تتوقف مساعي العلماء في البحث عن الأجسام المضادة فحسب، بل إن هناك استراتيجيات وقاية متعددة، ففي البرازيل يستعين العلماء بخلايا جذعية من الدم، وتتم طريقة العلاج هنا كما يحدث في علاج سرطان الدم، ففي البداية يتم تدمير النظام المناعي باستخدام الإشعاع قبل حقن الجسم بخلايا دم جديدة على أمل أن تتعامل الخلايا الجديدة لجهاز المناعة بسلام مع خلايا بيتا البنكرياسية وألا تقوم بتدميرها. وتشير النتائج الأولية إلى فعالية هذه الطريقة.
خلايا قادرة على انتاج الإنسولين
وهناك استراتيجية علاجية جديدة يركز عليها الباحثون في أمريكا وألمانيا، وتتمثل في التعامل في العلاج مع الكبد. فالمعروف أن الكبد يجدد نفسه بانتظام لذلك فإن استئصال بعض أنسجته يمكن أن يتم ببساطة ودون إلحاق ضرر بالمريض. ونظرا للتشابه الكبير بين خلايا الكبد وخلايا البنكرياس، فلا يجد العلماء صعوبة بالغة في إجراء بعض التغييرات الجينية على خلايا الكبد لجعلها قادرة على إنتاج الإنسولين.
وتعقيبا على هذه الاستراتيجية يقول الطبيب الألماني ييكل:”نجح هذا الأمر في عالم الحيوان لكن السنوات الخمس إلى العشر المقبلة ستكشف مدى فعالية فكرة الإستعانة بخلايا الكبد كبديل لإنتاج الإنسولين”.
آمال جديدة ؟
كما يتوقع الطبيب ييكل أن يبدأ التداول الأولى لهذه اللقاحات الخاصة بالنوع الأول من مرض السكري خلال ثلاثة أعوام. لكن مثل هذه الأخبار الجيدة لا تقتصر على مرضى النوع الأول من مرض السكري فحسب، إذ من المرجح أن يطرح قريبا في الأسواق، عقار طبي من شأنه الدفع بالكلى الى طرد سكري الدم الزائد مع البول. وبذلك فلن يكون المرضى في حاجة للإنسولين. ومن المنتظر أن يطرح العقار الطبي الجديد في الأسواق تحت اسم “Forxiga” وبدت وكالة الأدوية الأوروبية مشجعة لهذا العقار مما يزيد من احتمالية الموافقة على طرحه في دول الإتحاد الأوروبي. غير أنه لم يتم حتى الآن الكشف عن موعد محدد لطرح العقار الطبي في الأسواق.
المصدر : دويتشه ﭭيله
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2013, 12:19 PM   #38
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


التغذية ومرض السكري
د. محمد ياسر الحلو*
ينتج مرض السكر لحدوث خلل مزمن في التمثيل الغذائي للكربوهيدرات، فيرتفع بذلك مستوى جلوكوز الدم لدى المريض بعد كل وجبة طعام يتناولها ما يستدعي وجود قدر كاف من الأنسولين في دمه للتخلص من هذه الزيادة، ولذا فإن تنظيم التغذية هو أفضل علاج لمرضى السكر وتهدف التغذية الصحية لمريض السكري لتحسين صحة المريض وتنظيم السكر في الدم، ومنع فرص حدوث الغيبوبة الناتجة عن زيادة أو نقص الجلوكوز في الدم، ولتنظيم نسبة الدهون بالدم وخفض نسبة الخطر من السمنة واضطراب الدهون وارتفاع ضغط الدم، كما تهدف التغذية الصحية تقديم السعرات الحرارية اللازمة للحفاظ أو الوصول للجسم المثالي ومنع حدوث أو تقليل فرص حدوث المضاعفات.

وأي نظام صحي يمكن أن يخضع له مريض السكر لابد أن يتم تصميمه بمعرفة طبيبه المعالج وأخصائي التغذية، ويجب أن يتضمن الغذاء المتوازن لمرضى السكر المواد النشوية والسكرية وتمثل حوالي 50-60% من الاحتياج اليومي وتشمل السكريات المركبة بطيئة الامتصاص مثل النشويات (الخبز، الأرز، البطاطا، المعكرونة، الحنطة السوداء، الحنطة، القمح، الذرة وغيرها، وتعد بعض الأغذية النشوية غير جيدة لمرضى السكري مثل: الخبز الأبيض بأنواعه، الرز، البطاطس المقلية، الحبوب المصنعة مثل الكورن فليكس، وغيرها، لأنها تؤدي لارتفاع سريع للسكر كما أنها تؤدي إلى زيادة الوزن، ويفضل الابتعاد عن السكريات البسيطة سريعة الامتصاص مثل (المنتجات الغذائية التي تحتوي على السكر: السكر البني، المربى، العسل، الكعك والبسكويت، الشوكولاته، المشروبات الغازية، العصيرات بأنواعها وما شابهها) فكلما زادت سرعة التحول أرتفع مستوى السكر في الدم بسرعة ومن ثم أصبحت غير مرغوبة لمرضى السكري حيث يجد الأنسولين صعوبة في التعامل معها.

كما يجب أن يحتوي النظام الغذائي لمريض السكري المواد البروتينية وهي المصدر لبناء الجسم وهي مصدر أبطأ من السكريات لإمداد الجسم بالطاقة وتمثل 12-20% من الاحتياج اليومي وتشمل البروتين الحيواني ومن مصادره اللحوم بأنواعها والأسماك والحليب ومشتقاته والبيض، وتشمل أيضا البروتين النباتي وأهم مصادره البقول.

كما تعد المواد الدهنية أحدى الاغذية التي يتناولها مرضى السكر وتمثل حوالي 30-35% من الاحتياج اليومي وهي أبطأ مصدر للطاقة اللازمة للجسم ولا تستعمل الدهون مباشرة في تكوين الطاقة ولكنها تختزن في الجسم ويفضل الابتعاد عن الدهون الحيوانية لأن الإكثار منها في منتهى الخطورة فهي تؤدي إلى زيادة الوزن والكوليستيرول والدهون في الدم وإضعاف مفعول الأنسولين، ومصادرها القشدة والزبد واللحوم الدسمة (اللحوم الحمراء) وجميع أنواع الزيوت والحليب ومشتقاته، ويعد زيت الزيتون هو الوحيد المسموح بتناوله بكميات زائدة حيث فوائده كثيرة.

وتعد الألياف هي المواد الغذائية التي يصعب على الجهاز الهضمي تكسيرها، لذلك تبقى وتخرج مع البراز، وهي عادة لا تعطي سعرات حرارية كما أنها تعطي الإحساس بالشبع، كما أنها تساعد على تقليل الكوليسترول ومن ثم تمنع الزيادة في الوزن، كما تساعد على تنظيم البراز، كما توجد مجموعة من الألياف في الخضروات الورقية مثل الخس والفجل والجرجير والبقدونس، أيضا توجد بكميات وفيرة في الفاكهة الطازجة والبقول وهذه الألياف ذات فائدة كبيرة حيث تؤدي إلى انخفاض سكر الدم ودهون الدم لهذا ننصح مريض السكر بتناولها بكميات مناسبة يوميا.

ويفضل تناول الخضروات الطازجة وخاصة الخضروات الورقية قبل الوجبات الرئيسية، كما تعد البقول (الفول، العدس، الفاصوليا الجافة، اللوبية الجافة، الحمص، الترمس) إذا تناولها الشخص بكميات مناسبة دون إسراف تؤدي إلى انخفاض سكر الدم لهذا ننبه إلى ضرورة تناول أي صنف يوميا بكميات معتدلة.

* عضو الجمعية السعودية للغدد الصم والاستقلاب رئيس لجنة أنشطة التثقيف والدعم الصحي ومنسق اللقاءات العلمية وبرامج التعليم المستمر بمستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي- كلية الطب - جامعة لملك سعود
منقوووووووووووول عن : جريدة الرياض
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-20-2013, 12:27 PM   #39
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي


مع الأطفال المصابين بالسكري
د. بسام بن عباس



طفلة مصابة بالسكري
ننصح الأطفال المصابين بالسكري دوماً بمراجعة النظام التغذوي والدوائي قبل صيام شهر رمضان
أوضح استشاري أمراض الغدد الصماء والسكري بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث وعضو الجمعية السعودية للغدد الصماء والاستقلاب د. بسام صالح بن عباس أن أطباء الغدد الصماء والسكري عادة ينصحون ومع بداية كل شهر صيام مرضاهم من الأطفال بمراجعة الطبيب المختص قبل البدء بصيام شهر رمضان المبارك ، وذلك لتحديد من هو مؤهل منهم لهذا الصيام ومن هو غير مؤهل لذلك .

وأكد د. بن عباس أن معشر أطباء الغدد الصماء والسكري في الأطفال نرى أن الأطفال عامة قد يشكل الصيام تحديا حقيقيا لهم خاصة من هم في مرحلة الطفولة ومن يتصفون بهذا المسمى ، إلا أن البعض من المراهقين أو من الشباب الصغار قد يكون بمقدورهم الصيام وذلك إن كان مرض السكر لديهم منضبط المعايير ومنتظم القراءات ومعتدل القياسات، وبصفة عامة فإنه ينصح دوما بمراجعة النظام العلاجي سواء التغذوي منه أو الدوائي وإجراء بعض التعديلات الجوهرية واللازمة في الغذاء أو الدواء قبل الإقبال على شهر رمضان المبارك، وذلك لاختلاف وقت ونوع الطعام أثناء شهر رمضان بالإضافة إلى اختلاف أوقات النوم والاستيقاظ.

وشدد د. بسام على أهمية الالتزام بالنظام الغذائي والدوائي أثناء صيام شهر رمضان المبارك وعدم الإفراط في الطعام أو الإفراط في الخلود للراحة والاستمرار في تحليل سكر الدم بانتظام وتعاطي العلاج باهتمام وبتعليمات الطبيب .

وبين استشاري أمراض الغدد الصماء والسكري بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث أن الأطفال المصابين بمرض السكري والذين يتصفون بالصفات التالية لا يمكنهم الصيام وهم من تقل أعمارهم عن الثانية عشرة عاما ومن لديهم ما يعرف بمرض السكري الهش أو غير المستقر أو غير المتزن والذي يتصف بتذبذب شديد في مستوى السكر في الدم ،والأطفال الذين لديهم تدن في مستوى الشعور بانخفاض السكر في الدم وذلك نتيجة إصابتهم بانخفاضات متكررة في مستوى السكر في السابق مما قد أدى إلى تبلد الإحساس بالانخفاض لديهم ، كما أن الأطفال الذين ليس لديهم الرغبة بتحليل السكر باستمرار ومتابعة مستواه لأن تحليل السكر المتكرر من أساسيات علاج مرض السكري سواء في شهر رمضان أو غيره وأيضاً الأطفال الذين لديهم قابلية للإصابة بحموضة الدم غيره من الشهور.

وتطرق د. بن عباس إلى بعض النصائح المقدمة للأطفال المصابين بداء السكري حيث ينصح الطبيب المعالج عادة بزيادة عدد مرات تحليل السكر في شهر رمضان المبارك، وفي أي مناسبة أخرى تحدث تغييرا في نهج وأسلوب حياة طفل السكري مثل فترات العيد أو أوقات السفر أو أيام الرحلات ونحوها، مشددا على عدم اختصار عدد هذه التحليلات المنزلية أوإنقاصها أو تقليلها كما هو معهود من كثير من الأطفال في أوقات الإجازات والعطل المدرسية.

كما ينصح الأطباء دوما بعمل تحليل السكري المنزلي أربع مرات في اليوم في الأيام الإعتيادية وهي التي تكون قبل الوجبات الغذائية الرئيسة وقبل النوم، إلا أنه في شهر رمضان المبارك يستلزم الأمر زيادة عدد هذه التحليلات إلى أكثر من ذلك وخاصة في فترة الصوم وكذلك في الأيام الأولى من صيام شهر رمضان حتى يستطيع مريض السكري وخاصة الأطفال منهم أن يتعرف على احتياجه الفعلي من الأنسولين، وأبان أنه يجب على المصاب عدم الاعتماد على الأعراض سواء أعراض ارتفاع السكر أو انخفاض السكر هو أسلوب خاطئ لمتابعة المرض، حيث إن هذه الأعراض لاتظهر جلية إلا في الحالات المتأخرة وفي حالات الارتفاع الشديد أو الانخفاض الشديد.

وأبان د. بن عباس أنه يجب على المرضى في شهر رمضان بتحليل مستوى السكر في الدم قبل وجبة الإفطار الرمضاني وقبل وجبة السحور وقبل الذهاب للمدرسة إن كانت هناك دراسة مستمرة أثناء شهر رمضان وإن لم تكن هناك دراسة فيستحسن تحليل سكر الدم حوالي الساعة التاسعة صباحاً وبعد العودة من المدرسة إن كانت هناك دراسة فإن لم تكن فينصح بتحليل مستوى السكر في الدم في الساعة الثانية ظهراً أو حولها، وينصح أيضا ودوما بتحليل مستوى السكر في الدم في أي وقت يشعر به الشخص بارتفاع السكر أو انخفاضه ، مؤكداً أن تحليل مستوى السكر في الدم قبل الإفطار وقبل السحور يساعد في تحديد جرعة الأنسولين المعطاة وأما تحليل السكر قبل الذهاب للمدرسة أوفي بداية يوم الصيام وبعد العودة من المدرسة أوفي نهاية يوم الصيام فإنها تعطى مريض السكري فكرة عن قدرته ومقدرته على إكمال الصيام ويجب الحذر من إتمام الصيام إلى المغرب إذا كان مستوى السكر عند الساعة التاسعة صباحاً أقل من 80 ملج/ دسل أو إذا كان مستواه أقل من 40 ملج / دسل عند الساعة الثانية ظهراً لأنه قد ينخفض إلى أكثر من ذلك قبل إتمام الصيام للمغرب.


واعتبر استشاري أمراض الغدد الصماء والسكري بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث شهر رمضان شهر الحمية الحقيقية ليس فقط لأنه شهر الصيام ولكن لأنه شهر الانتظام في مواعيد تناول الطعام والنوم وتعاطي العلاج المرتبطة بأوقات الطعام المنتظمة ، معتبراً أن أهم أسباب تذبذب مستوى السكر في الدم هو عدم الانتظام سواء في أوقات أو كميات أو نوعيات الطعام أو في مواعيد تعاطي حقن الأنسولين لذا يعتبر شهر رمضان هو أساس العلاج لهذا التذبذب والتأرجح في مستوى السكر في الدم .

ونصح د. ابن عباس بتعديل جرعة الدواء في شهر الصوم بحيث أن تعطى الجرعة الأكبر قبل الإفطار الرمضاني والجرعة الأصغر قبل السحور مع محاولة ضبط الجرعات عن طريق التحليل المتكرر وبخصوص جرعة الأنسولين قبل السحور فيجب مراعاة خفض هذه الجرعة وخاصة الأنسولين العكر طويل المفعول والذي يمتد عمله خلال ساعات الصوم وقد يحتاج البعض إلى خفض جرعة الأنسولين الصافي أيضاً وخاصة إذا كان تناولهم لطعام السحور محدود ، أما بالنسبة إلى جرعة الأنسولين قبل الإفطار فقد يحتاج بعض المرضى إلى زيادة جرعة الأنسولين الصافي قصير المفعول قبل الإفطار وذلك لأن المائدة الرمضانية عادة ما تحوي العديد من السكريات الأحادية البسيطة مثل العصائر المحلاة وغير المحلاة وأيضاً الحلويات المختلفة، مشيراً إلى إن عملية ضبط الجرعات لاتقف عند بداية شهر رمضان ولكنها عملية مستمرة أثناء الشهر الكريم وبعد الشهر المبارك وخاصة في نهايته وقبل البدء في العيد حيث تكثر السكريات والحلويات والزيارات والمعايدات.

وأشار د. ابن عباس أن بعض الدراسات المحلية أوضحت أن استخدام مضخة الأنسولين أثناء الصوم قد يكون أكثر أماناً من استخدام حقن الأنسولين حيث إن أحد أهم المشاكل التي تواجه مريض السكري المستخدم لحقن الأنسولين هو انخفاض السكر والذي يلزم المريض ويجبره على الإفطار ، موضحاً أن مضخة الأنسولين قد تساعد في تجنب هذا الأمر وذلك لأن المضخة يمكن إيقاف ضخها في حالة حدوث الانخفاض دون اللجوء إلى الإفطار ، ويستطيع مستخدم مضخة الأنسولين برمجتها بما يناسب الوجبة الرمضانية وما تحتويه من كربوهيدرات أو دهون فهناك جرعة تضخها المضخة تناسب الوجبة المحتوية على الدهون وهناك جرعة أخرى تناسب الوجبة التي تحوي الكربوهيدرات أو السكريات وهكذا، مما يقلل من نسبة حدوث ارتفاع أو انخفاض السكر بعد الوجبة نتيجة ملائمة جرعات المضخة للطعام المتناول وما يعرف بالجرعة المستمرة لمضخة الأنسولين لها فوائدها هي الأخرى أثناء الصوم، حيث يمكن ضبطها وخفض جرعتها بما يناسب مريض السكري ومعايرة المضخة على ضوء قراءة مستوى السكر المستمرة أيضاً وبالتالي لا يصيب الطفل انخفاض السكر أثناء الصوم أو أثناء النوم، ولكن لمضخة الإنسولين التزامات وتعليمات لابد من الأخذ بها لكي تعطي المضخة نتائجها الإيجابية، ومن هذه الإلتزامات تحليل السكر المتكرر وكذلك حساب السعرات الحرارية في الوجبات. فهناك من يقصر في هذا الجانب أو يمل من كثرة التحليل أو المداومة على حساب الطعام وبالتالي تنعكس إيجابيات المضخة إلى سلبيات.
د. بسام بن عباس[/CENTER]
منقووووووووووووول عن: جريدة الرياض
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-21-2013, 10:01 AM   #40
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 14,255
افتراضي

ورق التوت بديل الأنسولين

يقول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم

( لكل داء دواء ، فإذا أصيب دواء الداء برئ بإذن الله تعالي )

ويقول الإمام الشافعي رحمه الله تعالي ..

" إنما العلم علمان ، علم الدين وعلم الدنيا ، فالعلم الذي للدين هو الفقه ،

والعلم للذي للدنيا هو الطب "

وفي حديث

( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية


أو علم ينتفع به أو ولدٍ صالح يدعو له )


.. حديث شريف.

أما العلم فهو نذر أوفي به لكل العالمين ، وأسأل الله أن ينفعنا وأياكم بما

جاء فيه وكلي رجاء منكم بالدعاء لنا ، لعل الله أن يهون علينا مصائب


الدنيا ، ويكفينا وأياكم مالا نحب ، وأسأل الله لنا ولكم الثبات والأجر.

فأما الزبد فيذهب جفاء ، وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.

ورق التوت بديل الأنسولين
أكدت الدراسات التي قام بها الباحثون بالمركز القومي للبحوث بالقاهرة

ان ورق التوت مفيد جدا لعلاج مرض السكر وقرحة المعدة حيث يتم غلي

ورق التوت في الماء وشربه كبديل عن الانسولين والادوية الاخرى.

ويقول الدكتور سعيد شلبي استاذ الجهاز الهضمي والكبد بالمركز القومي

للبحوث في مصر ان ورق التوت يحتوي على عدة مواد حيوية ومركبات

كيميائية لها نفس تركيبة الانسولين وتعمل عمله في الجسم من حيث

حرق السكر الزائد وضبطه عند المعدلات الطبيعية

وقراءت لك ايضا هذه المعلومات


وماذا قال عنه الطب الحديث؟

- يعتبر التوت مفيداً جداً في حالات فقر الدم وأورام الحلق واللثة،


وله تأثيرات فعالة في خفض درجة الحرارة وفي حالات الحميات والحصبة،

كما انه يفيد في حالات العطش، ويستخدم عصير التوت في المجال

الطبي لاضافته مع الأدوية بغرض التلوين وتحسين الطعم.

وقد اتضح في السنوات الأخيرة ان جذور التوت لها خواص مسهلة

للمعدة والأمعاء وطاردة للديدان، كما ان آخر الدراسات العلمية تؤكد

ان للتوت تأثيرا هرمونيا ذكريا وهو بذلك يعتبر مفيداً لحالات الضعف


الجنسي ويعمل أيضاً على خفض نسبة السكر في الدم والبول وهو

بذلك مفيد لحالات ارتفاع نسبة السكر في الدم وأمراض الكبد وحالات

السعال والحصبة. وهناك استعمالات داخلية وأخرى خارجية..

الاستعمالات الداخلية:

- يستخدم عصير التوت كغرغرة وشراب ثلاث مرات في اليوم لحالات


الحميات والتهاب الحنجرة والحصبة.

- يشرب مغلي جذور التوت بمعدل كوب واحد يومياً على الريق صباحاً،


وذلك لعلاج حالات الاسهال وطرد الديدان المعوية.

- يستخدم مغلي الازهار والأوراق الطازجة وأيضاً تؤكل الثمار طازجة


لتأثيرها المطهر، وذلك لعلاج التهابات الفم والأمعاء والاضطرابات الهضمية.

- تؤكل الثمار طازجة وتشرب أيضاً كعصير ثلاث مرات يومياً لعلاج


الضعف عند الرجال ومرض السكر.

الاستعمالات الخارجية:

يستخدم التوت الطازج بعد هرسه على هيئة قناع للوجه لمدة ما بين

20إلى 30دقيقة ثم يزال بعد ذلك بالماء الفاتر ويغسل الوجه بماء الورد

وتكرر هذه العملية مرتين أسبوعياً، أي كل ثلاثة أيام. هذه الوصفة لعلاج

حب الشباب وتطهير وتنعيم البشرة. قامت كثير من المصانع بتحضير

عصير التوت المركز الذي يستخدم على نطاق واسع وبالأخص في شهر

رمضان المبارك وهو من العصيرات المفضلة لدى الشباب والأطفال
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:50 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.