قديم 12-03-2020, 01:26 PM   #21
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي حفظ وتخزين الفلفل الحار

حفظ وتخزين الفلفل الحار
ماذا أفعل بكل الفلفل الحار من حديقتي؟ لا أحد يحب أن يرى الطعام يذهب سدى، إذا لم تقم بتخزين الفلفل بشكل صحيح فسوف يتعفّن في النهاية ثم عليك التخلص منه وهذا مؤسف للغاية.
سيؤدي تخزينه بشكل صحيح إلى إطالة عمره لعدة أيام لإبقائه طازجًا لفترة أطول على مدار العام وإطالة أمده خلال موسم النمو سواء كان الفلفل الحار ينمو في الحديقة، أو كنت قد اشتريت كمية كبيرة منه من السوق المحلي أو البقال فمن المحتمل أنك تواجه مشكلة. لذلك دعونا نناقش أفضل طريقة لتخزين الفلفل
كيفية تخزين الفلفل:
● أفضل مكان لتخزين الفلفل الطازج ويشمل جميع أنواع الفلفل منها الفلفل الجرسي هو في الثلاجة، ببساطة ضع الفلفل في كيس بلاستيكي واحتفظ به في درج الخضروات بالثلاجة، درجة الحرارة المثلى بين 40-45 درجة فهرنهايت، لا تحتاج لغسل الفلفل قبل تخزينه، من الأفضل أن يجف لأنّ الماء يمكن أن يسرّع عملية التعفُّن.
● إذا قطّعت الفلفل وتركت بعضًا منه يمكنك حفظه في كيس بلاستيكي في الثلاجة يجب إدراج منشفة ورقية صغيرة في الحقيبة لإزالة الرطوبة والحفاظ على الفلفل المفروم جافًا.
● تعمل الحافظة القابلة للغلق تمامًا أيضًا لتخزين الفلفل الطازج المفروم.
مدة صلاحية الفلفل الحار خلال التخزين:
● إذا قمت بتخزين الفلفل في درجة حرارة مناسبة فستحتفظ به لمدة تصل إلى 2 إلى 3 أسابيع. سيدوم الفلفل السميك لفترة أطول من الفلفل الرقيق ذات الجدران أيضا سوف يستمر الفلفل الكامل لفترة أطول من قطع الفلفل أو المقطع.
● إذا لاحظت أي علامات التعفن على الفلفل بما في ذلك البقع الناعمة أو الداكنة فيجب التخلص منه من الأفضل دائمًا الطهي باستخدام الفلفل الطازج.
● يجب أن يكون الفلفل الطازج لامعًا وثابتًا عند لمسه ويجب ألا يكون هناك تجاعيد أو تغيرات في اللون قبل التخزين.
طريقة المحلول الملحي لحفظ الفلفل الحار:
● خيار آخر لتخزين الفلفل في محلول ملحي للقيام بذلك قطع الفلفل إلى نصف الحبة وضعه في برطمان قابل للغلق.
● أضف كمية كافية من الماء للتغطية بعد قياس عدد الأكواب المستخدمة، أضف ملعقة كبيرة من الملح لكل كوب من الماء وقلبه.
● إغلاق البرطمان ثم تبريده، عندما تصبح جاهزًا للاستخدام قم بإزالة الفلفل وشطف الملح واستخدمه كما تفعل بالفلفل الطازج.
● يجب أن يدوم الفلفل حوالي شهر بهذه الطريقة.
هل يمكن تخزين الفلفل الحار عند درجة حرارة الغرفة؟
● يمكن أن يدوم الفلفل في درجة حرارة الغرفة من أسبوع إلى أسبوعين اعتمادًا على عمر الفلفل في وقت الشراء وعلى سمك الفلفل ستدوم الفلفل السميك لفترة أطول من الفلفل الرقيق ذي الجدران.
● إنّ إبقاء الفلفل في درجة حرارة الغرفة ليست أفضل طريقة للحفاظ عليه، يبدأ الفلفل في التعفن بسرعة أكبر لذا يكون التبريد هو الأفضل وسيبقى طازجًا لفترة أطول بهذه الطريقة.
● إذا كان يجب عليك تخزين الفلفل الحار في درجة حرارة الغرفة فضعه في أكياس ورقية واحتفظ به في مكان مظلم بارد مثل مخزن الطعام.

تجميد الفلفل الحار:
● يمكنك أيضًا تجميد الفلفل بطريقة بسيطة هي تقطيعه ووضعه على صينية خبز على طبقة واحدة وتجميده فقط ثم ضعه في الفريزر.
● عندما يكون صلب انقله إلى أكياس وأغلقها ثم أعدها إلى المجمد سيضمن تخزين الفراغ تخزين أفضل.
● الفلفل المجمد سيستمر لعدة شهور.
كيفية تخزين الفلفل المطبوخ:
●هل تبحث عن توفير الوقت؟ قم بطهي الفلفل ثم قم بتجميده لكن لا تطهُه بالكامل قطّعه إلى شرائح، ثم أطبخه بقليل من الزيت بضع دقائق فقط حتى ينضج الفلفل في منتصف الطريق تقريبًا.
●سيساعد ذلك في الحفاظ على بعض الهشاشة الأصلية، بعد ذلك انشره على صينية خبز وقم بتجميده لمدة ساعة تقريبًا حتى تصبح لطيفة وثابتة.
●قم بإغلاقه في كيس الفريزر أو باستخدام مانع تسرب وخزنه في الفريزر، سوف يستمر بسهولة 6 أشهر بهذه الطريقة. وعندما تكون مستعدًا لاستخدامه قم ببساطة بإذابته واستخدامه حسب وصفتك.

حفظ بذور الفلفل الحار من أجل الزراعة:
●قطّع الفلفل الطازج لإخراج البذور، استخدم فقط الفلفل الطازج والصحي والناضج وهو أمر مهم جدًا، البذور الناضجة صلبة مموجه باللون الأبيض حيث تكون البذور غير الناضجة بيضاء ناعمة ومشرقة، فقط البذور الناضجة قابلة للتوفير للنمو في المستقبل.
____________________
منقول عن :عرين

● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 01:28 PM   #22
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي هل الفلفل الحار ضار بالصحة؟

هل الفلفل الحار ضار بالصحة؟
يعتقد الكثير من الناس أن للشطة أضرارا أكثر من فوائدها, وأنها تسبب عسر الهضم، وهذا اعتقاد خاطئ, والعكس صحيح.فحتى اليوم لم يثبت أن لتناول الفلفل باعتدال أضرارا حتمية على جسم الإنسان السليم من ناحية الجهاز الهضمي أو من ناحية نشوء السرطان في أي مكان في الجسم، وهو ما حدا العديد من هيئات الصحة العالمية إلى النصح بتناوله طازجاً أو مضافاً إلى الطعام أثناء الطهي.
وتنفي اختصاصية التغذية هبة عويس, وتعمل في احدى المستشفيات الخاصة في عمان, أية أضرار للفلفل الحار أو الشطة اذا ما تم تناوله باعتدال, مؤكدة أنه فاتح للشهية, ومفيد للنزلات الصدرية ومنبه للجهاز الهضمي. وتنصح بعدم طحن الفلفل جميعه مرة واحدة وطحنه حسب الحاجة, لان الفلفل المطحون سريع التلف.
وأكدت دراسة أميركية أعدها أطباء من كلية اينشتاين للطب في نيويورك مؤخرا، أن الفلفل الحار يقي من السرطان، نظرا لاحتوائه على الأصباغ النباتية التي تسهم في الوقاية.
وأوضحت الدراسة أن تناوله نيئا يقلل نسبة السعرات الحرارية بالجسم، بالاضافة إلى أن الفائدة الغذائية في الفلفل الحار أكبر مما هي عليه في الفلفل الحلو، كما أن الأنواع الخضراء منه تكون أكثر قيمة من الأنواع الحمراء، فهي مصدر ممتاز لمضادات التأكسد, ونصحت الدراسة بتناول حبة واحدة من الفلفل الأحمر الحار يوميا، لاحتوائه على 65 ملغم من فيتامين سي، وهي الكمية التي تحقق كفاية الجسم اليومية من هذا الفيتامين.
وتقول عويس “يحتوي الفلفل على نسبة عالية من فيتامين (c) تزيد بمرتين عن نسبته في الحمضيات, ويمكن استخدامه بشكل خارجي للجسم, حيث يستخدمه مرضى الروماتيزم كمنبه خارجي”, وتحذر من زيادة كمية الفلفل في الطعام لأن ذلك يضر المعدة والأعصاب ويفسد الدم. ويفيد ايضا في الرشوحات وينشط المعدة ويحرضها على الهضم.
الفلفل نبات حولي من الفصيلة الباذنجانية يزرع في المناطق الحارة من العالم يصل ارتفاع الساق إلى 150 سم أزهاره صغيرة الحجم في مجموعات لونها ابيض أو أرجواني أما ثماره فرفيعة ومدببة, ويحتوي على بعض الجلوكسيدات الملونة, وصبغ الكاروتين, وزيت طيار ومادة فعالة ( اوليورزن كابسيكوم ) موجودة في البذور وهي المسؤولة عن الطعم الحار والتي تزداد شدتها كلما اقتربت الثمرة من النضج .
ويوجد اليوم أكثر من 400 نوع من الفلفل في كافة أنحاء العالم، وتختلف أنواع الفلفل من ناحية الحجم والشكل واللون والطعم ودرجة الحرارة, ويتفوق الفلفل الأحمر على الفلفل ذي الألوان الأخرى من حيث نسبة احتوائه على فيتامين A أو البيتاكاروتين, فهو يفوقها بعشرين ضعفا والبيتاكاروتين معروف بقدرته على مكافحة السرطان وتقوية النظر. أما البوتاسيوم المتوافر في الفلفل فيفيد في الحفاظ على توازن جيد للماء في الجسم وفي ضبط ضغط الدم .
وتقول عويس”الفلفل غني بالألياف الغذائية، التي تقي من الإمساك وسرطان القولون، وهو فقير في السعرات الحرارية” مشيرة إلى أنه يعتبر من أفضل الخضار لحميات تخفيف الوزن إذ لا تحتوي حبة الفلفل الأحمر الواحدة على اكثر من 32 وحدة حرارية كذلك لا تزيد نسبة الدهون على 0،4 غرام, وهي تحتوي على غرام واحد من البروتين و6،4 غرام من النشويات.
ويعمل الفلفل على تنشيط جميع أجهزة الجسم وخلاياه، ويستخدم في كافة أنحاء العالم كمنشط وقابض ومضاد للتشنج، ومنعش للدورة الدموية ومضاد للكآبة، فضلا عن أنه مضاد للبكتيريا وإذا استخدم على شكل توابل، فإنه ينشط المعدة كي تنتج مزيدا من الإفرازات المخاطية.
أما تناول الفلفل الاحمر بطريقة الشطة فهو ينشط خروج اللعاب والعصارات المعدية الهاضمة, ويحتوي اللعاب على انزيمات تساعد في هضم الكربوهيدرات، بينما تحتوي الافرازات المعدية على حامض وانزيمات اخرى تقوم بهضم مختلف عناصر الطعام .
ويساعد تناول الشطة على فتح الشهية، ويزيد الدورة الدموية في المعدة والامعاء، ويسهل عملية الإخراج إضافة الى دورها في تطهير الامعاء من بعض الميكروبات والطفيليات. وكما يساهم الفلفل الأحمر في الوقاية من الأمراض , فإنه يساعد على علاج العديد منها.
وتفيد الشطة في علاج المسالك البولية، حيث تعالج المثانة غير المستقرة، وأكدت جميع المراكز الطبية والدوريات العلمية الحديثة، أن استخدام الشطة المذاب في محلولها الملح، يعالج أمراض المثانة بنجاح كبير.
وتؤدي الشطة دورها العلاجي بنجاح عن طريق تحفيز الدورة الدموية في الجزء الذي تلامسه، فيندفع الدم الى المنطقة المصابة بالألم مع المضادات المصاحبة لها, ولهذا كان لها دور فعال في علاج روماتيزم الظهر وآلام العضلات والمفاصل .
وأوضحت عويس أن الإكثار من تناول الشطة وبشكل زائد، قد يؤدي الى إلتهابات في الجهاز الهضمي, وتقول” توصي جميع الدراسات اليوم بتناوله باعتدال كمنتج نباتي مفيد عموماً، خاصة أن غالب الناس يتناولونه بغية تحسين طعم الوجبة الغذائية”.
وتختتم عويس قولها “لأنواع الفلفل الاحمر المختلفة فائدة غذائية وصحية لجسم الإنسان، إلا أنه يضر اذا استخدم بكثرة, فهو سلاح ذو حدين, لأن استحدامه بكثرة يؤدي لعدد من الأمراض، واستخدامه باعتدال يقي من بعض الأمراض”.
وينبغي على ربة المنزل عندما تصنع الشطة, أن تكون خالية من الشوائب والمواد الغريبة, ويقصد بالشوائب القش والحب الفارغ والتالف وأجزاء الفلفل التي لا تستعمل والمواد الغريبة الأخرى, فأحيانا تكون بذور الشطة (الفلفل الأحمر) سامة، لذا يجب تجنبها, وعدم لمس العينين أو أية جروح بعد لمس قرون الفلفل, ويجب عدم تناول الفلفل الأحمر أثناء الحمل والإرضاع.
____________________________________________
منقول عن (ألغد )
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 01:29 PM   #23
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي فوائد الفلفل الحار والفلفل الحلو

فوائد الفلفل الحار والفلفل الحلو
تعد الفليفلة من الخضراوات الأكثر شيوعاً بالإضافة لمذاقها اللذيذ تضفي ألوانها المختلفة لمسة خاصة على الأطباق، يطلق على الفليفلة الخضراء، كذلك الحمراء والصفراء اسم فليفلة الجرس (Bell Peppers) بسبب شكلها الشبيه بالجرس.
فوائد الفلفل الأخضر والملون للصحة والجسد
(1)- تحتوي الفليفلة الخضراء والفلفل الحار على مركبات مضادة للسرطان
تعد الفليفلة من الخضراوات الغنية بمضادات الأكسدة والتي تعمل على الوقاية من الإصابة بسرطان العنق، الثدي، البروستات، الرحم، المثانة والبنكرياس.
وقد نشر بحث في 2 كانون الثاني/يناير عام 2017 على موقع (Medical News Today)؛ متخصص بأخبار الطب الحديث والأغذية الصحية، عن فعالية الفلفل الحار في الوقاية من الإصابة بالسرطان؛ لاحتوائه على مادة الكابساسين (Capsaicin) (مركب يوجد في الفلفل الحار يحتوي على خصائص مضادة للأكسدة).
كما أن الفلفل يحتوي على مركبات الكبريت (Sulfur Compounds) التي تساعد في الوقاية من تشكل الخلايا السرطانية، أجري البحث في جامعة روهر في ألمانيا حيث أخذت عينات من الفلفل الحار ودرست آثارها على الخلايا السرطانية.
أظهرت نتائج البحث أن مادة الكابساسين دمرت عدد كبير من الخلايا السرطانية كما منعت نمو الخلايا السرطانية المتشكلة حديثاً.
كما نشر بحث آخر على موقع لجنة الأطباء الأمريكية (The Physicians Committee) أن الفليفلة الخضراء تحتوي على مركب البيتا كاروتين (Beta Carotene)، الليكوبين (lycopene) واللوتين (lutein)، التي تعد من أقوى مضادات الأكسدة وتحتوي على خصائص مضادة للسرطان.
كما تحمي الخلايا السليمة من آثار الجذور الحرة (جزئيات غير مستقرة لها تأثير ضار على الخلايا الحيّة)؛ مما يقلل خطر الإصابة بالسرطان.
(2)- تحمي المركبات الموجودة في الفلفل الأخضر من أمراض العين
يعد التنكس البقعي (تلف يصيب شبكية العين ويسبب العمى عند التقدم في العمر) وإعتام عدسة العين (الماء الأبيض) من أكثر أمراض العين شيوعاً بسبب الالتهابات أو الشيخوخة وقد نشر بحث في جامعة أوريغان الأمريكية عن أهمية الأغذية التي تحتوي على مركب الكاروتينات (Carotenoids)، اللوتين (Lutein) وزياكسانثين (Zeaxanthin).
والتي تعمل على توسيع الأوعية الدموية وتسريع وصول الأوكسجين إلى الأعضاء، كما تفيد في تحسين الرؤية والكثافة البصرية وتقي من اختلال الصباغ البصرية (المواد التي تمتص الضوء وتعكس الألوان)، كذلك تساعد في الحفاظ على صحة العين ووقايتها من الأمراض.
(3)- يحتوي الفلفل الحلو الأخضر اللون على مضادات الأكسدة
تعد المغذيات النباتية (العناصر الضرورية الموجودة في النبات من معادن، فيتامينات وأحماض) من أهم مصادر مضادات الأكسدة التي يحتاجها الجسم لمقاومة الأمراض، وقد نشر موقع (WH Foods)؛ مؤسسة غير ربحية متخصصة في الطعام الصحي.
أن الفليفلة الخضراء تحتوي على العديد من المواد المضادة للأكسدة كمركبات الفلافونيد (Flavonoids)، الكاروتينات (Carotenoids) وحمض الهيدروكسيناميك (Hydroxycinnamic Acids) والفيتامينات كفيتامينC وفيتامينE ، والتي تساعد بدورها في الوقاية من العديد من أمراض القلب، الأوعية الدموية والعين.
(4)- يعد الفلفل الحلو الأحمر اللون علاجاً لفقر الدم
الأسباب الأكثر شيوعاً لانخفاض الهيموجلوبين (Hemoglobin) هي اتباع نظام غذائي منخفض الحديد، التبرع بالدم المتكرر وفقدان الدم عند النساء أثناء الحيض، ويعد نقص الحديد عاملاً أساسياً في الإصابة بفقر الدم وأفضل طريقة للحصول على ما يكفي من الحديد اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.
وذلك بالاعتماد على الأغذية التي تساعد في تعزيز امتصاص الحديد ومنها الفليفلة الحمراء الحلوة؛ لاحتوائها على نسبة عالية من الفيتامين C والذي يساعد في امتصاص الحديد من الأطعمة.
(5)- يحمي الفلفل الحار القلب من الأمراض وارتفاع ضغط الدم
العديد من الناس لا يفضلون تناول المأكولات الحارة ولكن أثبت الطب الحديث أن الفلفل الحار يمكن أي يحمي القلب من ارتفاع الكولسترول في الدم، ارتفاع ضغط الدم وأمراض الأوعية الدموية.
وقد نشر بحث في27 آذار/مارس عام 2012 على موقع الجمعية الأمريكية للكيمياء أن احتواء الفلفل الحار على نسبة عالية من مادة الكابساسين (Capsaicin) تخفض ضغط الدم، تحد من ارتفاع الكولسترول وتقلل خطر الإصابة بالسكتات القلبية.
وقالت الباحثة تشن يو تشن: "إن نتائج بحثنا أظهرت لنا كيفية عمل هذه المادة في الفلفل الحار لتحسين صحة القلب"، وقد وجد فريق البحث أن مادة الكابساسين تحسن من صحة القلب بطريقتين؛ الأولى الحد من تراكم الكولسترول في الدم، الثانية منع انسداد الشرايين والسماح بتدفق الدم إلى الأعضاء.
(6)- يفيد تناول الفليفلة الصفراء مرضى السكري في تنظيم مستوى الجلوكوز
يجب على مرضى السكري اتباع نظام غذائي صارم يسيطر على مستوى السكر في الدم ويقلل من مخاطر مضاعفاته الصحية المختلفة، ومن هنا تأتي أهمية تناول الفليفلة الصفراء الحلوة لمرضى السكري.
وذلك لاحتوائها على الأنثوسيانين (Anthocyanins)؛ مادة عضوية قابلة للذوبان تمنع نشاط اثنين من الأنزيمات الهاضمة ألفا جلوكوزيد (Alpha Glucosidase) والليباز (Lipase)؛ اللذان يعززان تركيز السكر في الدم.
(7)- تناول الفلفل الحار يحمي الأمعاء من الأمراض
وجد الباحثون في مؤسسة فلاربينو (Flarbino) للكيمياء الحيوية أن الفلفل الحار يعقم الأمعاء ويحميها من الإصابة بالأمراض، ويعود ذلك لوجود مادة الكابساسين (Capsaicin).
فقد نشر بحث في 25 أيار/مايو عام 2014 على موقع المؤسسة أن المواد الكيميائية في الفلفل تقوي المناعة في الجهاز الهضمي كما تتأثر بعض الجراثيم والبكتيريا من حرارة الفلفل ويقوم بالقضاء عليها.
وقد وجد الباحثون أن الكابساسين يهدئ من نشاط الجين (TRPV1)؛ أحد المستقبلات العصبية التي تحفز مواضع الألم وينتج عن ذلك زيادة نشاط الأنانداميد (Anandamide)؛ ناقل عصبي يساعد في تهدئة الألم والشعور بالسعادة ويعمل على تهدئة الجهاز الهضمي وزيادة آلية عمله بانتظام.
(8)- تحتوي الفليفلة الخضراء الحلوة على نسبة عالية من الفيتامين B6،C والمغنيسيوم
يتطلب الحفاظ على الدماغ، العضلات، العظام، الأعصاب، الجلد، الدورة الدموية والجهاز المناعي تدخلاً خارجياً، أي تناول الأغذية التي تحتوي على العناصر الضرورية كالمعادن والفيتامينات أهمها فيتامين B6، C والمغنيزيوم.
والتي تعد من المغذيات الدقيقة المهمة التي تحافظ على صحة الجهاز المناعي وتعزز قدرة الجسم على مقاومة الأمراض.
وقد نشر بحث في أيلول/سبتمبر عام 2016 في كلية الطب بجامعة هارفارد عن أهمية المغذيات الدقيقة في الحفاظ على صحة الجسم وتعزيز المناعة ومنها الفليفلة الخضراء الحلوة التي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامين B6، C والمغنيسيوم.
كما أن فيتامين (B6) يعمل على رفع مستويات "السيروتونين" في الدماغ (وهي مادة كيميائية تساعد على تحسين المزاج)؛ مما يخفف من أعراض الاكتئاب، ويساعد تناول الفلفل الغني جداً بفيتامين (B6) في التخلص من آثار الاكتئاب.
(9)- تناول الفليفلة الخضراء الحلوة يحافظ على صحة الدماغ
نقص الفيتامين B6 يزيد في الضعف الإدراكي الذي يحدث بسبب التقدم في السن، بل قد يزيد من خطر الإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف، حيث تعتبر الفليفلة واحدة من أفضل الأغذية للدماغ.
وذلك بسبب وجود نسبة عالية من فيتامين B6 مما يزيد من مستويات السيروتونين (Serotonin ) والنورادرينالين (Norepinephrine) ويشار إليها باسم (الهرمونات السعيدة).
ويرتبط وجود مستويات عالية من هذه الهرمونات مع تحسن المزاج، كما تعطي مستويات أعلى للطاقة وتركيز أكثر، في حين أن انخفاض مستوياتها مرتبط مع العديد من الاضطرابات كاضطراب فرط الحركة، نقص الانتباه والضعف الإدراكي.
(10)- يساهم تناول الفليفلة الخضراء الحلوة في تغذية الأم وجنينها
تحتوي الفليفلة الخضراء الحلوة على نسبة عالية من الفيتامينات ومضادات الأكسدة التي تعمل على تعزيز الجهاز المناعي وتدمير الجذور الحرة في الجسم، والفيتامين E الذي يحمي الحمض النووي داخل الخلية من التلف
لذلك فإن إدخال الأغذية الخضراء على النظام الغذائي المتبع خلال فترة الحمل يغذي الأم والجنين، كما أن الفلفل الأحمر أيضاً مصدر جيد من حمض الفوليك (Folate) المهم للحفاظ على كريات الدم الحمراء وإنتاج كريات جديدة داخل الجسم، كما يمنع حدوث التشوهات والعيوب الخلقية ويعزز صحة الجهاز العصبي.
(11)- يساعد الفلفل الحار على خسارة الوزن
يساهم الفلفل الحار في خسارة الوزن، وقد نشر بحث في 8 شباط/فبراير عام 2015 في جريدة الطب اليومية (Medical Daily)، قالت الباحثة المشاركة في الدراسة فيفيك كريشنان (Vivek Krishnan)؛ حول أن (البدانة ناجمة عن اختلال التوازن بين تناول السعرات الحرارية وتبديد الطاقة):
"في أجسادنا نوعان من الخلايا الدهنية؛ خلايا الدهون البيضاء والتي تخزن الطاقة وخلايا الدهون البنية تعمل على حرق السيلوليت (الدهون المخزنة)، ويسبب تناول الطعام الغني بالسعرات الحرارية ونقص النشاط البدني اختلال التوازن في عملية التمثيل الغذائي (التفاعلات الكيميائية التي يقوم بها الجسم)، والتي تؤدي إلى السمنة".
وقد أثبتت الدراسة أن تناول الفلفل الحار يساعد في تنظيم العمليات الحيوية في الجسم وحرق الدهون مما يؤدي لخسارة الوزن.
كما أن الفلفل الملون ليس خلطة سحرية تذيب الكيلوغرامات التي تعتبر زائدة في جسمنا، لكن يقوم الفلفل الملون بشكل رئيسي بخفض الشهية بشكل واضح مع تقديم الكثير من المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم؛ وذلك للحفاظ عليه وتقديم ما هو ضروري لقيام الجسم بوظائفه الحيوية.
(12)- يساهم الفلفل في تغذية الشعر والحد من مشاكله
نمط الحياة غير الصحي وعدم وجود العناصر الغذائية الكافية في النظام الغذائي غالباً ما يؤدي إلى العديد من مشاكل الشعر كترقق الشعر، قشرة الرأس وتساقط الشعر، والفليفلة تدعم نمو الشعر عن طريق تحسين الدورة الدموية في فروة الرأس.
مما يغذي بصيلات الشعر ويجدد الخلايا التالفة من الشعر، وذلك إما بتناولها أو استخدامها كقناع للشعر.
حيث توضع في الخلاط الكهربائي مع القليل من زيت الزيتون حتى تصبح طرية، ثم توضع على فروة الرأس مع تدليكها بحركة دائرية وتترك مدة ربع ساعة، ثم يغسل الشعر بالماء الدافئ، تكرر العملية مرتين أسبوعياً.
(13)- يلعب الفلفل دوراً هاماً في تغذية البشرة
الفليفلة الحمراء، الخضراء والصفراء غنية بالفيتامين C الذي يساعد في إنتاج الكولاجين مما يجدد خلايا البشرة ويعيد إليها نضارتها، كما أن احتوائها على خصائص مضادة للفطريات ومضادة للبكتيريا تعالج العدوى الجلدية والحروق.
وتناول عصير الفليفلة يساعد على التخلص من علامات الشيخوخة بسبب احتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، كما أنه يحمي البشرة من آثار الجذور الحرة المسببة للضرر ويعمل على إزالة العيوب والطفح الجلدي.
الأضرار المحتملة من تناول الفلفل بكثرة
قد يسبب تناول الفلفل الحار حساسية في الفم بسبب حرارة الكابساسين العالية التي يمكن أن تدمر الحليمات الذوقية، ويجب غسل اليدين بشكل جيد بعد لمس الفلفل الحار ويفضل غسلها بالخل.
تجنب تناول الفلفل الحار بكثرة لأن الكابساسين المفرط يحفز إفراز الغشاء المخاطي المعوي؛ مما يسبب ألماً في المعدة والأمعاء وقد يسبب الإسهال، التهيج والنزف في حالة وجود البواسير.
يفضل عدم تناول الفلفل الحار للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي كالربو أو التهابات الشعب الهوائية؛ فقد يسبب التشنج في الممرات الهوائية.
القيم الغذائية الموجودة في الفلفل
القيمة الغذائية والسعرات الحرارية في 100 غم من الفلفل
القيمة الغذائية /الكمية (غم أو % من الاحتياج اليومي)
● السعرات الحرارية > 46
● الألياف > 3
● فيتامين A> 16%
● فيتامين C> 15.7%
● فيتامين B6>16%
● بوتاسيوم 6%
● مغنيسيوم 3%
● فوسفور 3%
● منغنيز 5%
● الحديد 4%
● بروتين 3%
تاريخ الفلفل وكيفية انتشاره في العالم
تمت زراعة الفليفلة منذ أكثر من 9000 سنة في أمريكا الجنوبية والوسطى، وقد أطلق عليها المستعمرون الأوروبيون اسم (الفلفل) أو (الفليفلة) كما هو معروف، وكان الاسم الأصلي لهذا النبات في الإسبانية بيمينتو (Pimento) ثم نقلها الأوربيون إلى أوروبا بين عامي 1500-1600.
كما تظهر الأدلة التاريخية أن السكان الأصليين للقارة الأمريكية (الهنود الحمر) قاموا بزراعة الفلفل من جنوب البيرو وحتى جزر البهاما، وكانوا يزرعون أصنافاً من الفلفل الحار منذ آلاف السنين قبل وصول كولومبوس إلى القارة الأمريكية، وقد وجدت الآثار الأولى في جنوب غرب الاكوادور منذ حوالى 6100 عام.

وصف الفلفل الملون
ينتمي الفلفل الملون إلى عائلة الفلفل الحار والباذنجان وغيرها الكثير من الخضراوات، يتميز بشكله المنفوخ شبه الكروي وألوانه الكثيرة والمتنوعة مثل الأخضر، الأحمر، الأصفر، الأرجواني، وفي حالات نادرة الأبيض والبني والأسود، له أنواع مختلفة ومتنوعة من أشهرها:
● فلفل رومي أحمر.
● فلفل رومي أرجواني.
● فلفل رومي أصفر.
● فلفل رومي برتقالي.
● فلفل رومي أخضر.
● فلفل ياباني أخضر.
إنتاج الفلفل الملون
بسبب الانتشار الواسع للفلفل الملون حول العالم؛ تشارك الكثير من البلدان في إنتاج هذا الفلفل اللذيذ، وهذه الدول بالترتيب حسب أكبر إنتاج حققته في عام 2007م:
● الصين (12.031.031 طن).
● المكسيك (1.431.258 طن).
● إندونيسيا (1.100.514 طن).
● تركيا (1.700.000 طن).
● إسبانيا (1.077.025 طن).
● الولايات المتحدة الأمريكية (978.890 طن).
● نيجيريا (720.000 طن).
● مصر (467.433 طن).
● كوريا الجنوبية (410.281 طن).
● هولندا (318.000 طن).
● رومانيا (237.240 طن).
● غانا (270.000 طن).
● إيطاليا (362.430 طن).
● تونس (255.000 طن).
● الجزائر (265.307 طن).
● هنغاريا (126.133 طن).
● المغرب (182.340 طن).
● صربيا (159.400 طن).
● اليابان (129.100 طن).
أسماء الفلفل الملون في الوطن العربي
بالتأكيد تملك الكثير من الخضراوات أسماء متعددة تختلف باختلاف المناطق في الوطن العربي ولكن يعد الفلفل الملون اسماً شائعاً في معظم مناطق الوطن العربي وبلدانه، لكن فيما يلي بعض الأسماء الأخرى:
● في سوريا يدعى (فلفل حلو أو فليفلة حلوة) ويضاف لون الفلفل المطلوب للاسم مثل "فلفل أحمر حلو" أو "فليفلة حمراء حلوة".
● في مصر رغم اختلاف أنواع الفلفل الملون تدعى جميع أنواعه "فلفل رومي" وهذا الأمر علمياً خاطئ لكنه شائع في الشارع المصري.
● في العراق والسعودية و يدعى "فلفل حلو".
● في المغرب يدعى بحسب لونه مثل "الفلفل الأحمر" أو "الفلفل الأخضر".
ختاماً.. تغرينا الفليفلة بألوانها الجذابة وأنواعها المتعددة، كما أنها تعد من الأغذية الغنية بالفيتامينات خاصة فيتامين C و B6 الضروريان لصحة الجسم والعديد من المعادن والألياف، فوائدها متعددة وأضرارها قليلة نسبياً وتعد مصدراً غذائياً مهماً.
____________________________________________
منقول عن YUMMY)
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 01:32 PM   #24
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي ألفلفل الحار يطهر الأوعية الدموية من الكولسترول

ألفلفل الحار يطهر الأوعية الدموية من الكولسترول
كاليفورنيا – كشف الباحثون أن الفلفل الحار غني بالفيتامين (أ) مما يجعله من العناصر المضادة للأكسدة والمحاربة للكولسترول الضار في الدم والمنظفة للأوعية الدموية من هذه الآفة. وأظهرت بعض البحوث أن تناول الأطعمة الحارة يقلل من نسبة الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية، بسبب خفض مستوى الكولسترول. وبينت أنه قادر على تقوية جهاز المناعة وتطهير المجاري التنفسية وطرد البلغم منه.
وأكدت دراسة حديثة أن تناول الفلفل الحار يساعد على خفض الوزن عن طريق رفع مستوى الأيض الخاص بالشخص وحرق الدهون، ووجد العلماء من جامعة كاليفورنيا أن الحرارة الذي ينتجها الفلفل يمكنها أن تزيد من استهلاك الشخص للسعرات الحرارية، وبالتالي يقوم بدوره بأكسدة طبقات الدهون، ويعتقد الباحثون الذين أجروا دراستهم على 34 رجلا وامرأة لمدة 28 يوما، أنه يمكن استخدام الفلفل الحار كجزء من الحمية الغذائية التي يجب على الفرد اتباعها.
وتمتلك مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار فوائد طبية وصحية كثيرة، وهي مادة عديمة اللون والرائحة تجعل الفلفل حارا، وأظهرت دراسة حديثة أن هذه المادة تساعد أيضا على علاج سرطان البروستات.
وقد بحث فريق علمي -من مركز سيناي الطبي في لوس أنجلوس وجامعة كاليفورنيا- كيفية تأثير الكابسيسين على خلايا سرطان البروستات من خلال إجراء تجارب على الفئران. وقد تم استخدام خلايا سرطان البروستات أخذت من الحيوانات كي يتم تعميم النتائج على البشر.
وجاءت نتائج البحث مدهشة، إذ تقلصت الأورام في الحيوانات التي خضعت للتجربة إلى خمس حجمها الأصلي، حسب ما أورد موقع “تسينتروم دير غيزوندهايت” الألماني.
وقال زورن ليمان -المشارك في إجراء الدراسة- إن الكابسيسين ساعد على إبطاء نمو أورام سرطان البروستات في الخلايا التي أخذت من البشر بشكل مثير للدهشة وأوقف انتشارها. ومن ضمن ما أظهرته الدراسة أن الكابسيسين ينشط برنامج قتل الخلايا لنفسها بنفسها.
وينصح البروفيسور فيليب كويفر -المشارك في الدراسة- أولئك الذين لا يحبون الفلفل الحار بأن يتناولوا كبسولات الكابسيسين. وطبعا بعد استشارة الطبيب كوقاية من السرطان، وليس بديلا عن علاج السرطان الذي تم تشخيصه بالفعل.
ولهذا الطعام تأثير على الصحة النفسية أيضا، فالفلفل الحار والتوابل الحارة الأخرى ترفع مستويات الإندورفين والسيروتونين، وهي الهورمونات التي تحسن المزاج و تخفف الآلام.
___________________

انشرWhatsAppTwitterFacebook
منقول عن موقع (ألعرب)

● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 01:34 PM   #25
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي الفلفل الحار للتخسيس جرعة الكبساسين اللازمة لنتيجة التخسيس

الفلفل الحار للتخسيس جرعة الكبساسين اللازمة لنتيجة التخسيس

الفلفل الحار للتخسيس بالتأكيد إنك سمعت عن هذا الأمر من قبل وكيف يمكن استخدام الفلفل الحار للتخسيس بدون التسبب بتعب المعدة أو الجسم وتحقيق التخسيس بشكل صحيح . أن هناك العديد من الأطعمة التي عندما تضاف إلى النظام الغذائي فإنها تساعد في فقدان الوزن. الكبساسين هو مركب كيميائي موجود في الفلفل الحار و هو يساعد على فقدان الوزن و الوقاية من السمنة من خلال تنظيم آليات عمل الجسم المختلفة.
إذا كان نمط حياتك المعتاد هو الجلوس كثيراً، و الإعتماد على العادات الغذائية الغير صحية، فهذا يسبب السمنة و زيادة الوزن بشكل شائع جداً. وبمجرد زيادة وزن الجسم يصبح من الصعب فقدان الوزن، لأنه يتطلب الكثير من الجهد. و لكن الحفاظ على الوزن الصحي و شكل الجسم المثالي أصبح من أولويات العديد من الناس.و تستطيع أن تفقد الوزن عن طريق مارسة التمارين الرياضية و التحكم في ما تأكل. حيث يجب تجنب الأطعمة التي تسبب زيادة الوزن، و زيادة بعض الأطعمة التي تساعد على فقدان الوزن الزائد. و أحد هذه الأطعمة هو الفلفل الحار، والذي يعتبر مفيد جداً في عملية فقدان الوزن يمكنك أيضا مشاهدة رجيم الفلفل الحار من هنا .
الفلفل الحار للتخسيس “ما هو الكابساسين ” ؟
الكبساسين هو مركب نشط موجود في الفلفل الحار و النباتات من عائلة الفلفل. وهو مادة تسبب التهيج، أي أنه عندما يلامس الكابساسين أي نسيج سيسبب الحرقان.
و تختلف كمية الكابساسين بإختلاف أنواع الفلفل الحار مثل الفلفل الأخضر، الفلفل الأحمر، و الفلفل الحلو، و الشطة، و الهالوبينو. كلما زادت كمية الكابساسين في الفلفل، كلما أصبح الفلفل حراق أكثر. و يستخدم الفلفل الأحمر الحار سواء كان طازج أو مجفف على نطاق واسع جداً في العديد من المطابخ و وصفات الطعام في جميع أنحاء العالم.
وقد أظهرت الدراسات أن الكابساسين له خصائص مضادة للسرطان، و مضادة لمرض السكري، مضاد للإلتهابات، و مضاد للأكسدة، و مسكن ، و مضاد للميكروبات. كما أنه يساعد في تقليل مستوى الكوليستيرول و تقليل ضغط الدم و الجلوكوز. و هذا كله يؤكد القدرات الكبيرة للفلفل الحار في علاج و منع العديد من الأمراض بما في ذلك السمنة. كما أنه يساعد في فقدان الوزن بطرق عديدة.
الفلفل الحار للتخسيس
بعض الطرق التي يساعد بها الفلفل الحار في فقدان الوزن فيما يلي سنوضح بعض فوائد الفلفل الاحمر و الكبساسين في فقدان الوزن:
[1]>الكابساسين يزيد الأيض
يساعد الكبساسين على تنظيم بعض البروتينات التي تلعب دوراً هاماً في عملية التمثيل الغذائي للدهون في الجسم، و بذلك فهو يساعد في التخلص من السمنة عن طريق تكسير الدهون و إستخدامها من قبل الجسم لإنتاج الطاقة.
و زيادة معدل الأيض في الجسم لا يساعد فقط في تنظيم البروتينات و الإنزيمات، ولكنه يقلل من خطر الإصابة بالبدانة و الأمراض الاخرى المتعلقة بها مثل مرض السكري، و أمراض الكبد الدهني، و أمراض القلب و الأوعية الدموية. و هذا يعني أن الكبساسين الموجود في الفلفل الحار يساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية و ذلك عن طريق زيادة عمليات الأيض في الجسم، مما يؤدي لخسارة الوزن.
[2]>الكبساسين يقلل من الدهون الموجودة في الجسم
تراكم الدهون في الجسم هو السبب الرئيسي لزيادة الوزن و السمنة. ولكن الكبساسين يساعد على تقليل تراكم الدهون في الجسم و يساعد أيضاً في حرق الدهون المخزنة. و قد تم دراسة هذه القدرة الرائعة على النماذج الحيوانية حيث تسبب تناول الفلفل الحار إلى إنخفاض في نسبة الدهون الثلاثية في الدم و الخلايا الدهنية في الجسم.

و في دراسة تمت على 80 شخصاً يعانون من السمنة المفرطة و نشرت في المجلة الدولية للسمنة، تم التوصل لنتيجة أن الكابساسين بجانب بعض المركبات الاخرى مثل الكافيين، التيروسين، و الكاتيكين عند تناولها كمكلات غذائية، ساعدت في تقليل كتلة الدهون في الجسم بسبب التأثير الحراري لها ( إنتاج الحرارة عن طريق حرق الدهون).
فوائد الفلفل الرومي عديدة أيضا للجسم يمكنك معرفتها
و في دراسة اخرى، وجد أن تناول 6 ملليجرام من الكبساسين يومياً قد ساعدت على فقدان دهون البطن و فقدان الوزن بدون أي آثار جانبية. و قد حدث ذلك من خلال أكسدة الدهون في الجسم.
و يقوم الكثير من الناس الذين يمارسون التمارين الرياضية بإضافة الكابساسين لنظامهم الغذائي، مما يساعد أيضاً على فقدان المزيد من الوزن. تناول الكبساسين قبل ساعة من ممارسة التمارين الرياضية يقلل من مستويات الدهون في الجسم و يساعد في التخلص من السمنة بدون أي آثار جانبية. لذلك فالكابساسين ينظم مستويات الدهون في الدم، و يحرق الدهون الزائدة في الجسم و يمنع تراكم الدهون في الجسم.
الفلفل الحار للتخسيس وعن طريق الكبساسين الذي يقلل مستوى الجلوكوز في الدم
عندما يحصل الجسم على كمية جلوكوز أكبر مما يحتاج لإنتاج الطاقة، فإنه يبدأ في تخزين الكمية الزائدة من الدهون و الجليكوجين في الجسم لإستخدامها فيما بعد. و يعمل إنزيم الانسولين – الذي ينظم مستويات الجلوكوز في الدم – على تسهيل هذا التخزين.
[3]>الكبساسين الموجود في الفلفل الحار يساعد على خفض نسبة الجلوكوز في بلازما الدم و السيطرة على مستوى الانسولين أيضاً. وهذا يعني أنه عندما تتناول الكثير من الجلوكوز يمكن للكابساسين أن يتعامل مع ذلك، مما يقلل من تخزين الدهون في الجسم. و بإنخفاض مستوى الانسولين أيضاً سيقل تخزين الجلوكوز. و هذا كله سيمنع زيادة الوزن.
و بعض الدراسات قد أثبتت أن الفلفل الحار يحتوي على الكبساسين بكميات كبيرة ، مما يقلل نسبة الجلوكوز و الانسولين في الجسم. و هذا يعني أن الكبساسين يحافظ على مستويات الجلوكوز والانسولين المثالية في الجسم، مما يمنع تخزين الدهون و يساعد في إنقاص الوزن.
[4]>الفلفل الحار للتخسيس بتناول الكبساسين يساعد على التحكم بالشهية
تناول الكبساسين يؤدي لإطلاق هرمونات الشبع في الجسم، مما يعزز الشعور بالإمتلاء. و بالتالي يقلل من تناول الطعام عن طريق تقليل الرغبة في تناول الطعام و منع الإفراط في تناول الطعام.
و يساعد الكبساسين أيضاً في تقليل الشعور بالجوع، مما يؤدي إلى إنخفاض إستهلاك السعرات الحرارية ويساعد في إنقاص الوزن.
و في دراسة اجريت على الكبساسين، أفادت أنه يساعد على تقليل الوزن عن طريق خفض إستخدام الطاقة، و التخلص من الشعور بالجوع و تحسين الشعور بالشبع.
و في دراسات اخرى، تم فحص تأثير الفلفل الأحمر الذي يحتوي على الكبساسين على الشهية، و وجد أن الكبساسين يساعد في تقليل إستهلاك الطاقة من خلال منع إستهلاك الكربوهيدرات، البروتينات، والدهون. ولذلك فإن الفلفل الحار قد إرتبط بزيادة الشعور بالشبع و خفض إستهلاك الطعام.
[5]>الكبساسين يزيد من إستهلاك الطاقة في الجسم مما يحقق فاعلية استخدام الفلفل الحار للتخسيس
زبادة إنفاق الطاقة تعني إنتاج طاقة اكثر و إستخدامها من قبل الجسم. يحصل الجسم على هذه الطاقة عن طريق حرق الدهون المخزنة و المغذيات الاخرى في الجسم، مما يؤدي إلى فقدان الوزن. الكبساسين له خصائص حرارية مما يعني أنه يساعد في إنتاج الحرارة في الجسم. يقوم الجسم بحرق السعرات الحرارية لإنتاج الحرارة. و لكن الكبساسين لا يوفر أي طاقة من تلقاء نفسه، لكنه يزيد من إستهلاك الجسم للطاقة مما يؤدي لإستهلاك المزيد من السعرات الحرارية و الدهون و بالتالي فقدان الوزن.
كما أثبتت العديد من الدراسات أن وجود الكبساسين في النظام الغذائي يسبب المزيد من إستهلاك الطاقة بسبب أكسدة الدهون و بدون أي آثار جانبية ضارة.
[6]> الفلفل الحار للتخسيس من خلال الكبساسين الذي يساعد في الحفاظ على الوزن
يحدث هذا الأمر كثيراً، عندما بفقد الشخص الوزن يستعيد وزن أكثر لاحقاً حيث يبدأ الجسم في تعويض فقدان العناصر الغذائية التي فقدها. لذلك قد تستطيع فقدان الوزن، لكن من الصعب الحفاظ على وزنك.
و لكن إحدى الدراسات قد أشارت إلى أن الكبساسين يساعد في الحفاظ على الوزن عن طريق منع زيادة الوزن والإستمرار في حرق الدهون حتى بعد فقدان الوزن.
[7]> الكبساسين يحافظ على بكتيريا الأمعاء
بعض البكتيريا في الجهاز الهضمي تكون مسؤولة عن تعزيز عملية التمثيل الغذائي و منع السمنة. و قد وجدت بعض الدراسات أن الكابساسين قد يؤثر على بكتيريا الأمعاء، مما يزيد عدد البكتيريا التي تعزز عملية التمثيل الغذائي للجسم. و بذلك يتم هضم المغذيات جيداً و منع تخزينها في الجسم. مما يقلل من السمنة و يساعد على التخلص من الوزن الزائد.
[8]>الكبساسين يعمل كعامل مضاد للسمنة
أشارت بعض الدراسات أنه يمكن إعتبار الكبساسين عامل مضاد للسمنة. “تي ار بي في1” هو بروتين موجود في البشر و يعمل كمستقبل للكبساسين، و يلعب دوراً مهماً في تنظيم وزن الجسم و الجلوكوز و الدهون و التمثيل الغذائي و نظام القلب و الأوعية الدموية. و بالتالي فهو هدف مهم لأدوية مكافحة السمنة.
يقوم الكبساسين بتنشيط هذا البروتين و يساعد في تنظيم مستويات تاإنزيمات و البروتين و الدهون في الجسم، مما يؤدي لزيادة الوزن.
الفلفل الحار للتخسيس جورعة الكبساسين
لا توجد جرعة محددة من الكابساسين تستخدم لفقدان الوزن. وبالرغم من ذلك، يمكنك إضافة الأطعمة التي تحتيو على الفلفل الحار إلى نظامك الغذائي بكميات معتدلة. مكملات الكبساسين الغذائية متاحة تجارياً أيضاً، و لكن يجب على الإنسان أن يستشير الطبيب قبل تناول المكملات الغذائية الصحية.
يمكن أن تتناول حوالي 6-10 جرام من الفلفل الحار في الوجبة.
يمكن إضافة الفلفل الذي يحتوي على الكبساسين إلى نظامك الغذائي في العديد من الأشكال. يمكن إستخدام الفلفل الطازج، و المجفف، و يمكن دمجه مع الكاري، الشوربات، و السلطات.
إبدأ بتناول جرعة صغيرة من الكابساسين في نظامك الغذائي و لاحظ تفاعل جسمك معها. و إذا لم تكن هناك أي آثار جانبية اخرى، يمكن زيادة الكمية التي تتناولها حتى تصل للكمية التي يتحملها جسمك و كمية الطعام الحار التي يمكنك تناولها.
الإحتياطات الواجب إتخاذها عندما تتناول الفلفل الحار للتخسيس ( الكبساسين )
يمكن أن تتسبب بقايا الكابساسين المجففة في العطس، السعال، أو أن تسيل الدموع، أو أن يتهيج الحلق.
إذا لم تكن معتاد على تناول الأطعمة الغنية بالتوابل الحارة، فإن الكابساسين قد يسبب لك ألم في المعدة، تهيج، غثيان، إسهال، و مشاكل اخرى في الجهاز الهضمي.
و لا يوصى بتناول الفلفل الحار في المرضى الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي أو قرحة المعدة، لأن ذلك قد يؤدي لتفاقم الحالة.
يمكن أن يسبب الكابساسين عسر الهضم و إرتجاع المريء عند بعض الأشخاص.
إذا حدث لك إحمرار في الجلد، أو مشاكل في الهضم بعد تناول الكبساسين، فمن الممكن أنك تعاني من الحساسية للكبساسين، حيث أنه يسبب الحساسية لبعض الأشخاص.
النساء الحوامل و المرضعات، و كذلك الأطفال، عليهم جميعاً إستشارة الطبيب قبل تناول أي جرعات علاجية من الكبساسين.
الكابساسين يمكن أن يتفاعل مع العديد من الأدوية المستخدمة لعلاج إرتفاع ضغط الدم، مرض السكري، مشاكل الجهاز الهضمي، الربو، الألم و تجلط الدم.

_________________________
منقول بتصرف عن موقع (ثقف نفسك)
● ● ●
.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 01:54 PM   #26
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي ما تاثير الفلفل الحار على جسدنا؟ وهل من الممكن ان يقتل

ما تاثير الفلفل الحار على جسدنا؟ وهل من الممكن ان يقتل
ما الذي يمكن أن يحدث لو أكلت أكثر أنواع الفلفل حرارة؟!
إن أقوى، و ربما ألذ، التأثيرات التي ترافق تناول الطعام الحار يحدث بفضل مادة كيميائية موجودة في الفلفل الحار: الكابسيسين (Capsaicin).
لانزعاج الناتج عن أكل مادة الكابسيسين يساعد في ردع الاستهلاك المفرط لها، ولكن مع أولئك الذين يستطيعون تحمل كلاً من الألم الجسدي و العقلي، تتراوح العواقب بين كونها غير سارة انتهاءً باعتبارها قاتلة ببساطة.
ال
أهمية البيولوجية للطعام الحار
بالرغم من الألم المصاحب لتناول الطعام الحار، يعتقد الباحثون أن تلك اللذعة التي تعطي الأطباق خصوصية يصعب وصفها يمكن أنها ساعدت في ضمان استمرار بعض الثقافات.
و بالتجوال حول العالم، يمكننا ملاحظة أن البلاد ذات المناخ الأدفأ تقدم أطباقاً لاذعة أكثر، حيث وجد الباحثون في جامعة كورنيل (Cornell) أن ذلك ليس من قبيل المصادفة.
الحرارة تتسبب بفساد الطعام، و قبل استخدام التبريد الكهربائي كان لذلك مخاطر صحية خطيرة في المناخات الحارة. و في دراساتهم عام ١٩٩٨، وجد الفريق أن العديد من التوابل التي تعطي الطعام لذعته لها دور أيضاً في حمايته من نمو البكتيريا و الفطريات.
لقد أدى الكابسيسين بالتحديد إلى قتل أو تثبيط ما يصل إلى ٧٥٪ من البكتيريا في الطعام، وفقاً لبيان صحفي.
مالذي سيحدث إذا أكلت أحرّ نوع من الفلفل في العالم؟
بالرغم من استخدام الفلفل في كثير من الأطباق حول العالم، فإن للكابسيسين تأثير عصبي و يمكن لنسب مرتفعة بشكل كافٍ منه أن تسبب نوبات، سكتات قلبية و ربما الموت.
النوع الأحرّ من الفلفل في العالم هو فلفل بوت جولوكيا (Bhut Jolokia chili pepper) و المشهور أيضاً بالفلفل الشبح.
وتبعاً لما قاله الدكتور باول بوسلاند (Paul Bosland)، مكتشف هذا الفلفل، فإن كمية كافية منه خلال فترة قصيرة ستؤدي حتماً إلى الموت
وقد أفضت دراسة بحثية عام ١٩٨٠ إلى أن تناول ٣ باوند (١,٣ كغ) من مسحوق الفلفل الشديد اللذعة متل الفلفل الشبح يمكن أن يقتل شخصاً يزن ١٥٠ باوند (٦٨ كغ).
يقول بوسلاند لموقع ليف ساينس ( live Sceince) “ولكن الجسم سوف يتفاعل بسرعة مع الموقف كي يمنع حدوث ذلك”.
ليس من الضرورة أكل الفلفل الشبح للشعور بتأثير الكابسيسين. “روري بارات” صحفي خاص يعمل في المملكة المتحدة، تعرف بشكل مباشر على آثار تناول الكثير من الكابسيسين بعد التهامه برغر مشبع بصلصة فلفل بيري بيري الحار من الهند أدى إلى نقله إلى المشفى.
وحسب تجربة “بارات”، فإنه قد شعر بألم موجع في فمه بعد لحظات من قضمته الأولى للبرغر، و قد ازداد الوضع سوءاً بمرور الوقت.
“حالما وصل ما ابتلعته إلى معدتي أو ما يقارب ذلك، بدأت قدماي بالاهتزاز ويداي بالتشنج، اعتقد أني كنت ألهث”.
كتب بارات في بريده إلى “ميديكال دايلي” (Medical Daily). “كانت عيناي تدوران في مؤخرة جمجمتي، كنت شاحباً جداً، وكان من الصعب أن أتكلم حينها”.
استمرت تجربة بارات مقدار ثلاث ساعات، و مع أنها لم تفضي إلى أي ضرر دائم، فقد اهتز اعتداده بتناول الطعام الحار.
الفم، الأنف و العينين
بالرغم من أنك قد تظن بأن طعم الكاري الأخضر التايلندي لذيذ، بيد أن جسمك يعتبر الكابسيسين مادة هجومية بحاجة إلى التخلص منها فوراً.

وبحسب موقع سلايت (Slate)، فإنه يسبب تفاعل الغدد المخاطية لاستدراك الوضع. وتكون النتيجة بسيلان أنفي و زيادة اللعاب في الفم.

الدماغ
وعلى الفور تقريباً حال ما تتناول القضمة الأولى من طبق حار، سينتابك شعور بالحرارة، بالرغم من أن حرارتك في الواقع لم ترتفع.

السبب وراء هذا الشعور الكاذب بالحرارة هو قدرة الكابسيسين على التأثير على مستقبلات الألم المعروفة باسم (TRPV1)، التي لا تتفاعل عادة إلا بوجود الحرارة. وما أن يتم تنشيط المستقبلات الحساسة للحرارة، ترسل الأعصاب رسائل إلى دماغك تجعلك تشعر كما لو كنت قريباً من مصدر للحرارة، بالرغم من عدم وجود أي تغيير في درجات الحرارة الفعلية، بحسب “سلايت”.

ما أن تتفاعل مستقبلات الألم الحساسة للحرارة، يعتقد الدماغ بأن حرارتك ارتفعت و سوف يعمل للحؤول دون ذلك. في هذه الحالة، سوف يقوم الجسم بواحدة من أفضل الدفاعات ضد ارتفاع الحرارة: التعرق.
وهذا ما ذكرته ساينتيفيك أميريكان (Scientific American) بأنه السبب في تعرق الأشخاص بشكل أكبر عند تناول الطعام الحار. كما أن تفعيل (TRPV1) يسبب تمدد الشعيرات الدموية، و بالتالي السماح للحرارة بالوصول إلى سطح الجسم فتشعر بوهجها أكثر. هذا ما يسبب احمراراً في الوجه و اليدين عند تناول الطعام الحار.

بالنسبة للكثيرين، و خاصة أولئك غير المعتادين على تناول الطعام الحار، فإن الكثير من الكابسيسين في الوجبة ممكن أن يسبب اضطرابات هضمية. فالكابسيسين يحرض الأمعاء على زيادة إنتاج المواد المخاطية، كما في العينين و الفم و الأنف.

كما يحرض الكابسيسين الأمعاء للقيام بتقلصات أقوى، كل هذا في محاولة للتخلص من المادة الهجومية بأسرع وقت ممكن. و بما أن هذه التقنية عادة ما تنجز المهمة بنجاح، فإنها قد تسبب أحياناً آثاراً مزعجة كالإسهال و القيء.

● اعداد: ريم ابو شعر

________________________________________
منقول عن :أنا أصدق ألعلم

● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 02:12 PM   #27
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي فوائد الفلفل الأخضر قبل النوم

فوائد الفلفل الأخضر قبل النوم
تناول الخضروات قبل النوم من العادات الصحية المفيدة للجسم والتي بجانب إمداد الجسم بفوائد وعناصر صحية عالية، فهو أيضاً يحمي من الإصابة بأمراض السمنة التي يسببها العشاء المتأخر.
الفلفل الأخضر من أهم الخضروات التي تحافظ على الصحة، وتناولها المنتظم يساعد على تحسين أداء الجسم بشكل عام ويرجع ذلك للكم الهائل للفيتامينات التي يحتوي عليها الفلفل.
يحتوي الفلفل على البوتاسيوم والكالسيوم والحديد وحمض الفوليك والزنك والمغنيسيوم والفسفور، كذلك يحتوي على فيتامين أ وب المركب، وفيتامين C وفيتامين E بالإضافة للألياف ونسبة عالية من المياه، وكذلك نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة.
ينصح الخبراء المختصون بالتغذية تناول حبة من الفلفل الأخضر قبل النوم كروتين بديل لوجبة العشاء بفضل الفوائد الكبيرة التي تمنحها للجسم وللصحة بشكل عام.
فوائد الفلفل الأخضر قبل النوم:
● يساعد الفلفل الأخضر على تحسين عملية الهضم خلال النوم فيحمي من الإمساك.
● يساعد على تحفيز عملية الأيض وحرق الدهون المتراكمة بالجسم.
● يحتوي على نسبة كبيرة من المياه التي تحمي البشرة والجسم من الجفاف وتساعد على ترطيبه.
● يحمي الجسم من الأمراض المختلفة مثل البرد والأنفلونزا بفضل فيتامين سي.
● يساعد على تحفيز عمل المناعة بفضل مضادات الأكسدة التي يحتوي عليها.
____________________________________________
منقول عن (JAST FOOD)
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 03:19 PM   #28
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي الفلفل الحار و عجائب العلاج به

الفلفل الحار و عجائب العلاج به

د. كريم علي:استشاري السموم الاكلينيكية – طبيب أسرة – خبير التغذية العلاجية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أهلاً بكم في عالم فكر تاني أنا الدكتور كريم علي مع حلقة ساخنة جداً.
الفلفل الأحمر أو Cayenne Pepper من أكثر البهارات استخداماً في الطب الوظيفي للشفاء من أمراض كثيرة أو مساعدتنا على تحسين الحالة الصحية لأشياء لا يمكن أن تتخيل استخدامك الفلفل الأحمر فيها.
الفلفل الأحمر الحار دائماً مرتبط إسمه لدينا بشعور الألم، لكن في الحقيقة هذا الشعور الذي يتركه الفلفل الأحمر في اللسان والمعدة والجهاز الهضمي هو المفيد في العلاج.

توجد مادة في الجسم يطلق عليها إسم المادة Substance b، إن أي ألم يحدث في الجسم ينتقل في الأعصاب، وهذه المادة هي الناقل لشعور الألم ضمن الأعصاب، وإذا لم تكن هذه المادة موجودة فإنك لن تشعر بالألم.

فوائد الفلفل الحار
● العلاج بالألم
يقوم الفلفل الأحمر بتخليص الجسم من هذه المادة المسؤولة عن شعور الألم، وعند استخدامك للفلفل الحار سيخلصك من الألم.
فلو كان لديك صداعاً نصفياً، تناول القليل من الفلفل الحار، وكذلك لو كان لديك ألم في العضلات ضع القليل من الفلفل الأحمر موضع الألم.
تحدث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن إن الشفاء وضع في ثلاث أحدها الكي بالنار.فعندما أحرق موضعاً بحرق قوي يقضي على المادة B، فيتوقف الألم ويتخلص الجسم من الالتهابات. لأن النقطة المهمة في العلاج بالفلفل الحار هي الألم.
● فقدان الوزن ورفع معدل حرق الجسم
النقطة الثانية هي الفوائد من الفلفل الحار، حيث يقوم برفع معدل الأيض في الجسم، هناك دراسة أجريت في كندا تقول أنه يزيد معدل الأيض بنسبة 51%. فعندما تأكل الفلفل الحار تشعر بالتعرق وارتفاع الحرارة وزيادة النشاط لأنه رفع معدل الأيض لديك. فإن كنت تريد أن تفقد وزناً عليك بأكل الطعام الذي يحتوي فلفلاً كثيراً.
● أمراض القلب والشرايين
وأيضاً مفيد لأمراض القلب والجلطات بحيث يقوم بعملية توسيع الشرايين، وأيضاً يقلل من ضغط الدم وكل ذلك يفعله دون أن يزيد من عدد نبضات القلب. وهذه من عظمة ربنا في الفلفل الحار.
● زيادة إفرازات الجسم
يقوم الفلفل الأحمر بزيادة إفرازات الجسم، ولو كنت تعاني من جفاف في الفم أنصحك بتناول الفلفل الحار، ستجد أن الجسم بدأ بعملية إفراز اللعاب في الفم، أيضاً يعالج مشاكل عسر الهضم وحموضة المعدة، وإذا كانت لديك مشاكل هضمية أو تعاني من الغازات أو إلتهاب القولون.
● مضاد التهابات
بالتأكيد لا أقصد من يعانون من إلتهاب في المعدة أو قرحة المعدة، إنما فقط من يعاني من إلتهاب خفيف فعليك بتناول الفلفل الأحمر. لأنه يزيد اللعاب وبالتالي يزيد الإفرازات الهضمية وأنزيمات البنكرياس والعصارات الهضمية.
● تحسين الهضم
وكل هذا يحسن من الهضم والقدرة الهضمية للجهاز الهضمي. ويزيد تدفق الدم، فأي مكان يوجد به التهابات تتوسع الأوعية الدموية فيه والدم يزداد تواجده فيه، وذلك لنقل المضادات الحيوية والأجسام المضادة للبكتيريا إلى مكان الإصابة.
فحيث وجد الفلفل الحار cayenne pepper وجد الدم ووجدت المناعة.
نرجع لنقطة تصلب الشرايين، فالمشروب الذي ينظف القلب والأوعية الدموية من الكوليسترول الضار وتصلب الشرايين، هو خل التفاح وماء دافئ وفلفل حار وليمون وكركم وهو مكونات الشطة. وبما أن الفلفل الحار يوسع الشرايين فلا تبقى مسدودة بالكوليسترول ويعمل كمذيب للدهون الضارة، فالكوليسترول يتواجد في الأوعية الدموية بسبب الالتهابات، والفلفل الحار يساعد على تقليل الالتهابات فيتم التخلص من الكوليسترول.
● رفع حرارة الجسم وزيادة التعرق
ويقوم الفلفل الحار برفع حرارة الجسم، فالساكنين في المناطق الباردة يستخدمون الشطة لرفع حرارة جسمهم بزيادة الأيض فيسخن الجسم. وطالما الجسم دافئ يبقى أكثر نشاطاً ويتعرق جيداً ويزيد معدل الأيض وتزيد المناعة. فعندما ترتفع حرارة الجسم لا تقدر البكتيريا على التواجد في الحرارة العالية، وهذا ما يقوم به جسمك عندما تصاب بالمرض وترتفع حرارته.
● الكانديدا
الفلفل الحار عدو الكانديدا Candida ، فعندما تأخذ ملعقة صغيرة من الشطة ثلاث مرات في اليوم تموت الكانديدا الفطرية والبكتيريا الضارة والجهاز الهضمي يعمل بشكل جيد وتختفي الالتهابات.
● ديتوكس
ولا يمكن أن أغفل التكلم عن Detox ويعني تنظيف الجسم من السموم. وهذا يضاف لما ذكرناه سابقاً عن فوائد الشطة.
وطريقة تنظيف الجسم من السموم بإضافة ليمونة إلى الماء ملعقة فلفل وملعقة عسل كل يوم لمدة أسبوعين، وهي طريقة طبيعية لل Detox .
● تأخير الشيخوخة
ويفيد أيضاً في تأخير الشيخوخة Longevity، فالشعوب التي تأكل فلفل أكثر تعيش أطول وصحتها تكون أفضل بنسبة 40% بحسب بعض الأبحاث، فالهنود يعيشون طويلاً ونحيلو الجسم وخالون من السرطان بنسبة كبيرة، بسبب أكلهم للفلفل الحار والكركم والزنجبيل والتوابل الحارة.
● الشعور بالشبع
وأخيراً، إضافة لما ذكرته سابقاً، فإن الفلفل الحار يفقدك الشهية، فهو ينبه الجهاز الهضمي إلى وجود طعام ويجعل الدماغ يتوقف عن طلب المزيد. ويشعرك بالشبع بسرعة.
● البواسير
فالشائع أن ينصح مريض البواسير ألا يتناول الفلفل الحار، وهذا خطأ لأنه يعالج البواسير نتيجة لعلاجه للالتهابات، ورغم الشعور بالحرقة عند التبرز، فهذا يكون أفضل بسبب تدفق الدم إلى مكان الالتهاب ليقوم بالتخلص منها.
● الفلفل الحار في البيت
إن الفلفل الحار يجب أن يكون في كل منزل، ونصيحتي استعماله للذي لديه مشاكل في الكلى أو تقرح في القولون أو قرحة ملتهبة تسبب نزيفاً دموياً، فالهنود الحمر كانوا يستخدمونه كمطهر للجروح ووقف النزيف. فكما هو يمنع النزيف الخارجي بالعكس يعمل داخله فهو يمنع تجلط الدم في الأوعية الدموية.

كريم علي
____________________________________________
منقول عن (JAST FOOD)
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-03-2020, 05:11 PM   #29
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي ما لا تعرفه عن الفلفل الأحمر المطحون.. هذه فوائده

ما لا تعرفه عن الفلفل الأحمر المطحون.. هذه فوائده
سحوق الفلفل الأحمر يضيف مذاقا مختلفا للطعام.
إذا كنت من عشاق النكهات المميزة، فعليك ألا تهمل استخدام مسحوق الفلفل الأحمر، كونه يضيف مذاقا مختلفا، كما أن له فوائد صحية عدة، مما يجعل لديك الشجاعة الكافية للمخاطرة بحرارته النارية للحصول على هذه الفوائد الرائعة والمميزة.
فعند تناول الطعام المكسيكي أو الهندي أو التايلاندي ستجد مسحوق الفلف الأحمر حاضرا بقوة ليضفي عليه مذاقا ذو نكهة مميزة.
وإلى جانب نكهته المميزة، يعرف الفلفل الأحمر بدوره الفعال في تنشيط الدورة الدموية فضلا عن أنه مضاد طبيعي للبكتيريا.
● منع قرحة المعدة
الفلفل الأحمر معروف عنه معلومة خاطئة، وهي أنه يسبب حدوث قرحة المعدة، إلا أن الدراسات العلمية أثبتت أنه يساعد في منعها عن طريق قتل البكتيريا من خلال تحفيز خلايا بطانة المعدة لإفراز المواد الوقائية.
● صحة القلب
كما أثبتت الدراسات أن رش الفلفل الأحمر فوق عجة الصباح الخاصة بك يحسن من صحة قلبك، إذ تبين أن ذلك يقلل من نسبة الكوليسترول في الدم ومستويات الدهون الثلاثية وتراكم الصفائح الدموية مع زيادة قدرة الجسم على إذابة "الفيبرين"، وهي مادة أساسية لتكوين جلطات الدم، مما يقلل من خطر الإصابة بنوبة قلبية والانسداد الرئوي والسكتة الدماغية.
● فقدان الوزن
إذا شعرت بعد تناول الفلفل الحار بالتسخين والحرارة، فإن ذلك يعود لاستهلاك السعرات الحرارية في جسمك لإنتاج الطاقة، حيث تم العثور على أنه حتى الفلفل الأحمر الحلو يحتوي على مواد تزيد بشكل ملحوظ من توليد الحرارة (إنتاج الحرارة) واستهلاك الأكسجين لأكثر من 20 دقيقة بعد الأكل.
● ينظم مرض السكري
عند تناول الفلفل الحار والتوابل، فأنت تجعل حياتك أصح لأنه يساعد على التقليل من خطر ارتفاع مستويات الأنسولين في الدم، وهو اضطراب يرتبط مع مرض السكري من النوع 2.
● تقوية الجهاز المناعي
حين تناول ملعقتين صغيرتين من مسحوق الفلفل الأحمر الحار، فإن ذلك يوفر حوالي 6 بالمئة من القيمة اليومية لفيتامين سي، إلى جانب أكثر من 10 بالمئة من القيمة اليومية لفيتامين (أ)، الذي يسمى الفيتامين المضاد للعدوى، كونه ضروري للأغشية المخاطية السليمة، والتي تبطن الممرات الأنفية والرئتين والأمعاء والمسالك البولية، ويكون بمثابة خط للدفاع الأول للجسم ضد الجراثيم.

____________________________________________
منقول عن (عربية SKY NEWS)
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-04-2020, 04:20 PM   #30
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,148
افتراضي عشرة فوائد للفلفل الحار على صحة الإنسان

عشرة فوائد للفلفل الحار على صحة الإنسان
يعد الفلفل الحارّ من ثمار نبات الفليفلة، وهو ينتمي إلى عائلة الباذنجانيات، وللفلفل الحارّ العديد من الأنواع التي تختلف في شدّة حرارتها، ومن هذه الأنواع ما يُدعى بالفلَيفلَة الدَغلِية الطويلة ، ويعود الموطن الأصليّ لهذا النوع من الفلفل إلى كل من أمريكا الوسطى والجنوبية، وتم جلبه إلى أوروبا في القرن الخامس عشر من قِبَل كريستوفر كولومبوس.
ويستُخدِم الفلفل الحارّ في الطبخ كنوع من التوابل الشعبية، كما تمّ استخدامه طبيا لآلاف السنين؛ وذلك لاحتوائه على مادّة الكابسيسين التي تعتمد درجة حرارة الفلفل على محتواه من هذه المادة؛ فكلّما احتوى الفلفل على المزيد من الكابسيسين زادت درجة حرارته ويُعدّ الفلفل الحارّ غنياً جداً بالفيتامينات والمعادن، والنحاس، والبوتاسيوم، بالإضافة إلى العديد من المركبات والمواد المضادة للأكسدة، مثل: اللوتين، والكابسانثين، والفيولازانثين.

والإكثار فى الأكلات الحارة قد يسبب العديد من المشاكل لكن تناولها أمر ضرورى لصحة الجسم ويقى من الإصابة ببعض الأمراض، فيعتبر الفلفل الحار واحدا من الأطعمة التى تساعد على تعزيز صحة الجسم نظرا لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات وهى "فيتامين ج، فيتامين ك، وفيتامين ب6 المواد المضادة للأكسدة، البوتاسيوم، حمض الفوليك".
فوائد الفلفل الحار على الصحة
[01]> تناول الفلفل الحار يعمل على تعزيز صحة الجهاز العصبى وتنشيط الذاكرة والوقاية من ألزهايمر والخرف وأمراض الشيخوخة.

[02]>نظرا لاحتواء الفلفل الحار على النحاس والحديد وبعض المعادن الضرورية لصحة الجسم فهو يعمل على علاج الأنيميا ويساهم فى تكوين خلايا الدم الحمراء.

[03]> يعمل على خفض ضغط الدم والوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، لأنه يحتوى على البوتاسيوم وحمض الفوليك وبعض الفيتامينات والعناصر الغذائية الأخرى.

[04]> يعتبر الفلفل الحار من مسكنات الأم الطبيعية، حيث إنه يحتوى على نسبة عالية من المواد المضادة للالتهاب ويعمل على التهاب المفاصل وهشاشة العظام والتخلص من ألم الكدمات والالتهابات والاحمرار.

[05]> يحتوى الفلفل الحار على نسبة عالية من الفيتامينات والمواد المضادة للجراثيم والفيروسات، لذلك فهو منشط قوى للجهاز المناعى ويحارب البكتيريا والعدوى.

[06]> يحتوى الفلفل الأحمر على فيتامين سى و أ وبعض الفيتامنات التى تعمل على تعزيز صحة الجهاز التنفسى وحمايته من الأمراض والالتهابات.

[07]>نظرا لاحتوائه على فيتامين أ، يعمل على تعزيز صحة العين والرؤية ويحميها من الضمور البقعى ومشاكل الرؤية.

[08]> يحتوى الفلفل الحار على الخصائص والمعادن التى تعمل على الوقاية من الأمراض السرطانية المختلفة، حيث إنه يمنع تكوين الأورام.

[09]> الفلفل الحار يساعد على منع القرح والتهابات المعدة، وذلك لاحتوائه على كمية عالية من الفيتامينات والعناصر الغذائية التى تعزز صحة الجهاز الهضمى والمعدة.

[10]> يساعد الفلفل الحار على فقدان الوزن والتخلص من السمنة المفرطة، ذلك ينصح بتناوله مع ممارسة التمارين الرياضية لإنقاص الوزن.


_________________________
منقول بتصرف عن موقع (بوابة أخبار أليوم)

● ● ●
.
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:28 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.