قديم 05-04-2012, 08:10 PM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 13,195
افتراضي اشراقة الايمان

إشراقة الإيمان
للشاعر المرحوم أمين شنار
صاحب ديوان " المشعل الخالد "

ألهذا الكون ياعقل بداية = فهو منها سائر نحو النهاية؟

أم هو الكون قديم أزلي = خالد كان لبلا بدء وغاية؟

أو هذا الكون مخلوق ومحت = اج لرب قد براه بعناية؟

أم ترى الصدفة كانت أصله = ومن الصدفة تأتيه الرعاية؟

هل وراء الكون رب قادر = صاغه خلقا وأرساه بناية؟

أم نظام الكون منه مستمد = وهما وحدهما كانا البداية؟

هل لتسآئلي هذا من جواب = أو يدري العقل أو تحوي الدراية؟
*****
أيها الإنسان! هل أنت سوى = كائن يعقل في هذي الدنى؟

ناقص.. تنمو إلى حد وتفنى = عاجز الادراك محدود القوى؟

هل ترى مخلوق ربك قادر = أنت.. سواك وأعطاك الهدى؟

أم هو الإنسان أعلى كائن = قد حواه الكون فيما حوى؟

كامل القدرة، لا حد له = علمه يطوي إذا شاء المدى؟

ناشئ وفق نواميس ارتقاء = قد رآها ؟ أو يكفي ما يرى؟

هل ترى التفكير يجدي هل سندرى = أم يضيع الجهد والكد سدى؟

*****
هل لمحيانا ترى قبل وبعد = فهو بالخلق وبالبعث يحد؟

هل حياة الكائن الحي لها بدء = وخلاق له في الخلق قصد؟

أم حياة الفرد تحكي نبتة = بدؤها المهد وعقبى الأمر لحد؟

وحياة الجنس تبقى أبداً = في خلود .. ما له بدء.. وحد؟

أو شرع الله للإنسان خير = فهو لو يدري لشرع الله عبد؟

أو يجزى كل نفس حقها = ملك ليس لما يقضي مرد؟

هل ترانا نبلغ الحل؟ وهل = عند فكر الناس إذ يسأل رد؟
*****
هذه العقدة كبرى العقد = تصحب الإنسان منذ المولد.

حائر من لم يجد حلالها = قلق المسلك ما عاش صدى.

يا أخي ! أقدم بفكر نير = واقتحم .. ما بابها بالموصد!

إبتغ الحل، فما الحل سوى = أول المسعى وأصل المورد.

فهو للمبدأ والفكر أساس = ما سما فكر بلا معتقد.

يا أخي دع حكم وجدانك وانظر = كيف حل العقل كبرى العقد!

جاءت الفطرة والعقل بحل = يسعد القلب، صحيح ،أوحد!
*****
فطر الإنسان محتاجاُ وألفى = في ثنايا نفسه عجزاً و ضعفا.

عندما أبصر في الكون قوى = فكره الضحل تدانى وأسفا.

عبد الشمس وما أدرك ما = كان عن تفكيره السطحي يخفى..

ورأى للكون رباً خالقاً = لم يطق إدراكه: فهماً ووصفا.

مخطئ من ظن تقديس القوى = عند من قدسها قد كان خوفا.

ليس رجع الخوف تقديساً عميقاً = يملأ الأنفس إجلالا، وإلفا.

( عمر ) الجبار لم يعبد ( مناة ) = خشية، لكن لرب الكون زلفى
*****
قل لمن في هوة الكفر استقرا = ورأى الخالق وهماً،وأصرا

أنت بالفطرة والخلق على الإي = مان مجبول فلم تبغي مفرا؟

عبثاً تسعى ! فقد كان احتياج ال = دين في نفسك أصلاً مستقرا!

أنت إذ أنكرته حولته = ورجعت القهقرى بالفكر دهرا!

وعبدت الشخص والمبدأ جهلا = ولرب الكون بالتقديس أحرى!

أنت رجعي بايمانك يا من = ملئت نفسك إلحاداً وكفرا!

لم يوافق فطرة الإنسان حل = أنكر الثابت: وجداناً وفكرا!
*****
وإذا رمت إلى الحل وصولا = فاتخذ من عقلك الواعي سبيلا

ليس هذا الكون إلا ذرة = ونظاماً محكماً فذاً جليلا،

خلقت ذرته من عدم = وغدت في خلقه جزءاً أصيلا.

كان محتاجاً إلى الخلق ! = فمن ظنه يخلق ظن المستحيلا.

قد أقام الكون ، خلقاً ونظاماً = عاقلٌ أعجز في الخلق العقولا.

ضلّ من يحسب بالصدفة كوناً = يبتنى من ذرة عرضاً وطولا.

ليست الصدفة ترعى عالماً = بنظام هو عنه لن يحولا..
*****
أيها الحائر في من خلقك = في الذي نظم دوارالفلك.

سائل الفكر: عميقاً ومستنيرا = وستلفيه مجيباً سؤلك.

أنت محتاج ومخلوق لمن = شاء فيك النقص لمّا عدلك.

فهو الكامل لا صنو له = وعلى تقديسه قد فطرك!

لا تقل:للكون مخلوق أنا = فهو مخلوق ولكن ليس لك..

كل ما في الكون قد دل على = ذي وجود واجب ما فيه شك.

لا تسل: من خلق الله ؟ فما = هو بالمخلوق من قد خلقك!
*****
قل لمن يبحث يرجو لو علم: = ما انبثاق الخلق من أصل العدم؟

ما إله واحد نظم كوناً = كان في البدء هيولى، وسدم؟

لا تسل عن ذاته فهي التي = ما احتواها العقل في ما قدعلم.

عقلك الناقص والمخلوق =لايعرف الكامل أو يدري القدم.

أمح بالإيمان هذا الشك تسعد = إنما الشك شقاء وألم!

فكرك النير لا بد مقر = بوجود الخالق الجم النعم.

كلمخلوق له دل عليه = سل تجب من كل صوب أن نعم!
*****
يا أخي في الفكر في المعتقد: = للحيارى حل كبرى العقد!

قل لمن قال بأن ( الله وهم ! = ما سوى الكائن رب سرمدي!)

"مستنير الفكر قد أبطل ما = تدعى يا صاح! آمن تسعد!"

ولمن قال ( لكم دنياكم = واتركوا الدين لشيخ المسجد!)

"باطل الرأي وحل وسط = سبب الحيرة للمسترشدِ.

مبدأ الإسلام قد أنزله = خالق خط سبيل الرشد.

وحبا الإنسان للعيش نظاماً = من به استعصم كان المهتدي!!!

حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:04 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.