قديم 01-27-2016, 02:03 AM   #1
دعاء حاتم
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: May 2012
المشاركات: 5
افتراضي العقيدة والاطفال

السلام عليكم
والدي ومعلمي
لطالما قرأت عن حرص صلاح الدين الايوبي ونور الدين زنكي على تعليم صغارهم العقيده السليمه ،،

وكثيرا ما افكر بمنهجية واضحه لزرع العقيده في عقول الاطفال في الفتره العمريه (٤ -٧) سنوات


هل تفيدنا بعلمك وثقافتك واطلاعك على افكار وتجارب من السلف لكيفية شرح العقيده لهذه الشريحه العمرية

دمت تاجا فوق رؤوسنا،،،
دعاء حاتم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-27-2016, 03:08 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 12,963
افتراضي

العقيدة والأطفال

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دعاء حاتم مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
والدي ومعلمي
لطالما قرأت عن حرص صلاح الدين الايوبي ونور الدين زنكي على تعليم صغارهم العقيده السليمه ،،

وكثيرا ما افكر بمنهجية واضحه لزرع العقيده في عقول الاطفال في الفتره العمريه (ظ¤ -ظ§) سنوات


هل تفيدنا بعلمك وثقافتك واطلاعك على افكار وتجارب من السلف لكيفية شرح العقيده لهذه الشريحه العمرية

دمت تاجا فوق رؤوسنا،،،
بارك الله بك على توجهك الخيِّر نحو الأطفال وتحميلهم حب العقيدة ، بل وزرعها في عقولهم.

1_أخرج البخاري رحمه الله في صحيحه ( ) ، قال: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما من مولود إلا يُولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه ، كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء ، هل تحسون فيها من جدعاء ) ، ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه : { فطرة الله التي فطر الناس عليها ... الآية } ( الروم : 30 ) .
2_ وأخرج البخاري أيضاً عن أبي هريرة رضي الله عنه ، من طريق أبي سلمة ابن عبدالرحمن : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما من مولود إلا يُولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه ، كما تنتج البهيمة بهيمة ، هل تحسون فيها من جدعاء ، ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه : { فطرة الله التي فطر الناس عليها ، لا تبديل لخلق الله ، ذلك الدين القيم } ( الروم:30 ) .
3_ وأخرج البخاري رحمه الله عن ابن أبي ذئب عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( كل مولود يُولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه أو يمجسانه ، كمثل البهيمة تنتج البهيمة ن هل ترى فيها جدعاء ) .
في صحيح مسلم :
1_ أخرج مسلم ( ) رحمه الله عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( ما من مولود إلا يُولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه وينصرانه ويمجسانه ، كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء ، هل تحسون فيها من جدعاء ) ، ثم يقول أبو هريرة رضي الله عنه : واقرؤوا إن شئتم : { فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله }( الروم:30 ) .
2_ وعن أبي هريرة رضي الله عنه : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما من مولود إلا يلد على الفطرة فأبواه يهودانه وينصرانه ويشركانه ، فقال رجل : يا رسول الله : أرأيت لو مات قبل ذلك ؟ قال : الله أعلم بما كانول عاملين ) .
3_ وعن أبي هريرة رضي الله عنه أيضاً : ( كل إنسان تلده أمه على الفطرة ، وأبواه بعد يهودانه وينصرانه ويمجسانه ، فإن كانا مسلمين فمسلم ، كل إنسان تلده أمه يلكزه الشيطان في حضنيه ، إلا مريم وابنها ) .
4_ وفي حديث ابن نمير : ( ما من مولود يُولد إلا وهو على الملة ) .
5_ وفي رواية أبي بكر عن أبي معاوية : (ما من مولود يُولد إلا على هذه الملة ، حتى يبين عنه لسانه).
في سنن أبي داود ( ) :
1_ أخرج أبوداود رحمه الله عن الأعرج عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( كل مولود يُولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه وينصرانه ، كما تناتج الإبل من بهيمة جمعاء ، هل تحس فيها من جدعاء ، قالوا : يا رسول الله أفرأيت من يموت وهو صغير ؟ قال : الله أعلم بما كانوا عاملين ) .
2_ وعن حجاج ابن المنهال ، قال : سمعت حماد بن سلمة يفسر حديث ( كل مولود يُولد على الفطرة ) قال : هذا عندنا : حيث أخذ الله عليهم العهد في أصلاب آبائهم ، حيث قال :{ ألستُ بربكم ؟ قالوا : بلى } ( الأعراف:172 ) .
في موطأ الإمام مالك رحمه الله :
أخرج الإمام مالك يرحمه الله في كتاب الجنائز: ( كل مولود يُولد على الفطرة ،فأبواه يهودانه وينصرانه كما تنتج الإبل من بهيمة جمعاء ، هل تحس من جدعاء ؟ فقال : يا رسول الله : أفرأيت من يموت وهو صغير ، قال : الله أعلم بما كانوا عاملين ) .

هذا بالنسبة للعقيدة، أمّا بالنسبة للأحكام الشرعية وتكليفهم بها فقد جاء في : ملتقى أهل الحديث:
حَدَّثَنا مُحَمَّد بن حرب الواسطيّ , حَدَّثَنا مُحَمَّد بن ربيعة , حَدَّثَنا مُحَمَّد بن الحَسَن العوفي , عن مُحَمَّد بن عبد الرحمن , عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ , قال : قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : علموا أولادكم الصلاة إذا بلغوا سبعا واضربوهم عليها إذا بلغوا عشرا وفرقوا بينهم في المضاجع.
وهذا الحديثُ لاَ نَعْلَمْهُ يُرْوَى عن أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللهُ عَنْهُ , إِلاَّ بهذا الإسناد.وسنده حسن ,فيه محمد بن الحسن العوفي فيه ضعف .
وهو عند أبي داود بلفظ:494- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عِيسَى يَعْنِي ابْنَ الطَّبَّاعِ ، حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ سَعْدٍ ، عَنْ عَبْدِ الْمَلِكِ بْنِ الرَّبِيعِ بْنِ سَبْرَةَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ جَدِّهِ ، قَالَ : قَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم : مُرُوا الصَّبِيَّ بِالصَّلاَةِ إِذَا بَلَغَ سَبْعَ سِنِينَ ، وَإِذَا بَلَغَ عَشْرَ سِنِينَ فَاضْرِبُوهُ عَلَيْهَا.
495- حَدَّثَنَا مُؤَمَّلُ بْنُ هِشَامٍ يَعْنِي الْيَشْكُرِيَّ ، حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ ، عَنْ سَوَّارٍ أَبِي حَمْزَةَ -.
قَالَ أَبُو دَاوُدَ : وَهُوَ سَوَّارُ بْنُ دَاوُدَ أَبُو حَمْزَةَ الْمُزَنِيُّ الصَّيْرَفِيُّ - عَنْ عَمْرِو بْنِ شُعَيْبٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ جَدِّهِ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مُرُوا أَوْلاَدَكُمْ بِالصَّلاَةِ وَهُمْ أَبْنَاءُ سَبْعِ سِنِينَ ، وَاضْرِبُوهُمْ عَلَيْهَا ، وَهُمْ أَبْنَاءُ عَشْرٍ وَفَرِّقُوا بَيْنَهُمْ فِي الْمَضَاجِعِ.وسنده حسن.
فالشارع قد علمنا بالأحاديث الواردة أنّ الربط حاصل ولا بُدَّ بين التكليف وسن القاصر، فحصل فروق واضحة بكيفية التكليف قياساً بأعمارهم حتى لا يكلفون بما لا يستطيعون القيام به،والتكليف هنا أي بالأحكام الشرعية يختلف من سن لآخر.

ومع أني لا أرى تحميل الأطفال في سن مبكرة التفكير في العقيدة لحملها على أساسه لعدم القدرة لديهم على مثل هذا التفكير المنتج للعقيدة، مما لا تحتمل عقولهم بذل الجهد لإستيعابه، وما اراه في السن المبكرة زرع العقيدة عندهم فطريا ( على الفطرة ) حتى يصلوا للسن المنتجة مستقبلا.
فأفتح المجال أمام أي آراء أخرى بالموضوع.
هذا ما أراه، وأفتح المجال للأخوة فيمن يرى رأيا مخالف أن يدلي بدلوه بما يرى، لذا فقد أعلنت رغبتنا في الفيسبوك منتظرا مشاركاتهم.


https://www.facebook.com/profile.php...185787&fref=ts

https://www.facebook.com/%D9%85%D9%8...083529/?ref=hl
__________________
حاتم الشرباتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.