قديم 03-23-2021, 07:41 PM   #1
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي العكوب

فهرس العكوب
[01]- ألقهارس
[02]-ما هو نبات العكوب
[03]-كيف يطبخ العكوب
[04]-عكوب جبلي
[05]-فوائد العكوب
[06]-معلومات عن نبات العكوب
[07]-طريقة طبخ العكوب
[08]-طريقة عمل العكوب الفلسطيني
[09]-العكوب ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف
[10]-فوائد العكوب الطبية لجسم الإنسان
[11]-العكوب باللبن على الطريقة الفلسطينية
[12]-هكذا تلاحق (إسرائيل) قاطفي عشبة العكوب!
[13]-فوائد بذور نبات العكوب
[14]-ما هي فوائد العكوب؟
[15]-
[16]-
[17]-
[18]-
[19]-
[20]-






__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2021, 07:53 PM   #2
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي ما هو نبات العكوب

ما هو نبات العكوب
يعدّ العكوب (بالإنجليزية: Gundelia) نباتاً ينضم إلى عائلة أستراسيا،وهو نبات بريّ شوكيّ معمّر يعود استخدامه إلى أكثر من 2000 سنة، ولديه جذور سميكة ينمو منها النّبات في كل موسم، بعد أمطار الخريف وخلال فصل الشتاء إلى أواخر الربيع ينتج النبات وروداً جديدة، ويمتاز ورقه بمركزه الذي يظهر بعدة ألوان منها: الأحمر، والأصفر، والأرجواني، وتكون أوراقه ناعمة عادة،
و ينمو هذا النّبات ليصل طوله إلى حوالي 0.4 م، وزهوره ثنائيّة الجنس؛ أي تمتلك أعضاء تلقيح مذكّرة ومؤنثة في نفس الوقت، ويمكن تناولها عند نموّها في فصل الرّبيع، وتصبح أكثر جفافاً تدريجيّاً خلال فصل الصّيف؛ حيث تصبح أوراقه صفراء ويظهر عليها الشّوك، أما عند انتهاء حياتها فتنفصل النّبتة عن الجذر، وتطير بذورها مع الرّياح لتنمو في محصول السّنوات الآتية، ويتم بيع العكوب في أسواق القدس، وسوريا، والعراق، ولبنان، وتُجمع في البراري في تركيا.
لمحة عامة حول العكوب
ينتمي العكّوب إلى الفصيلة النجميّة (بالإنجليزية: Asteraceae)، واسمه العلمي Gundelia tournefortii، وهو ينمو في المناطق شبه الصحراويّة، مثل: الأردن، وفلسطين، وإيران، وسوريا، والعراق، وأذربيجان، وأرمينيا، والأناضول، وغيرها،[٧] ويتراوح ارتفاعه بين 0.8 إلى متر واحد، مغطى بالكامل بشعر كثيف ناعم ومتشابك، ويتفرّع إلى عدّة فروع، ينتهي كلٌّ منها بنتوءات صغيرة، تُؤكل كنبات الخرشوف، وثمرته مسماريّةٌ إلى مستطيلة الشكل، يتراوح طولها ما بين 1.3 إلى 1.5 سنتيمتر، ولون أزهاره من الداخل مائلٌ للأصفر، ومن الخارج أصفر مائل إلى البني، وتُستخدم براعمه الصغيرة كخضراوات تشبه الهليون، كما تُصنع العلكة من مادة اللاتكس (بالإنجليزية: Latex) الموجودة فيه.

استخدامات العكوب
يستخدم العكوب تقليدياً لعلاج أمراض الكبد، والسّكّري، والآم الصّدر، والسكتة الدماغية، وأمراض القلب، وآلام المعدة، والبُهاق، والإسهال، والتهاب الشعب الهوائية، كما أنّه ملين، ومهدئ، ومضاد للالتهابات، ومكافح للطّفيليات، ويساعد على إزالة الماء من المرضى الذين يعانون من تضخم الطحال، وتم إثبات العديد من الفوائد العلاجيّة للمركبات الموجودة فيه؛ فمثلاً يعتبر العكوب مضاداً للجراثيم، ومضاداً للأكسدة، وأشارت الخصائص الدوائية التي تمت ملاحظتها إلى وجود ارتباط وثيق لهذه التأثيرات بمحاربة الأمراض المعدية، واضطرابات الجهاز الهضميّ، وارتفاع ضغط الدّم، والسرطان.
يُستخدم العكوب كذلك كطبق شعبيّ؛ وذلك بقلي رؤوسه مع زيت الزيتون، وغليها بعصير اللّيمون بعد ذلك، أما الجزء الذي يكون تحت الأرض فيستخدمه الايرانيون كغذاء طازج في أنحاء متعددة من البلاد.
أماكن نمو العكوب
ينمو العكوب في المناطق شبه الصحراوية في إيران، والأردن، وفلسطين، وسوريا، والعراق، وسوريا، وأذربيجان، وأرمينيا، والأناضول،وتعتبر المناطق الآسيوية المعتدلة من غرب آسيا مثل: قبرص، ومصر، وإيران، وتركيا، الموطن الأصليّ لنبات العكوب.
دراسات علمية حول فوائد العكوب
● اشارت دراسةٌ نشرتها مجلة Journal of Herbal Medicine عام 2016، إلى أن تناول مستخلص نبات العكوب يساعد على تقليل خطر الإصابة بمرض القلب التاجي، عن طريق التقليل من مستوى الكولسترول الكلي، والكولسترول الضار، ومؤشر كتلة الجسم.
● أشارت دراسةٌ أولية نُشرت في Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine عام 2018، إلى أنَّ مستخلص نبات العكوب يحتوي على مركبات نشطة تشبه الإنسولين أو حساسة للإنسولين، ممّا يساعد على التقليل من خطر الإصابة بمرض السكري.
● أشارت دراسةٌ أولية نُشرت في Oncology Letters عام 2018، إلى أنَّ تناول العكوب البري يساعد على التقليل من خطر الإصابة بمرض السرطان؛ وذلك لاحتوائه على الكيميائيات النباتية النشطة، ولكن هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات لتحديد آلية عمل هذه المركبات.
● أشارت دراسةٌ نُشرت في Irish Journal of Medical Science عام 2019، إلى أنَّ لدى العديد من مستخلصات بعض النباتات من بينها العكوب خصائص مضادة للميكروبات، والفطريات، ومضادات الأكسدة، وبالتالي تساهم في مكافحة البكتيريا.
● أشارت دراسةٌ نُشرت في مجلة Food Chemistry عام 2007، إلى أنَّ العديد من النباتات الطبية، بما فيها العكوب، تمتلك نشاطاً مضاداً للأكسدة، وبالتالي المساعدة على تقليل عمليات الأكسدة في الجسم.
أضرار العكوب
درجة أمان العكوب
تُعدُّ كلٌ من: الأزهار، والأوراق، والجذور، والبذور، والسيقان لنبات العكوب قابلة للاستهلاك، ولا تتوفر معلومات أخرى حول درجة أمان هذه النبتة.
محاذير استخدام العكوب
لا تتوفر معلومات أو دراسات حول وجود محاذير تخصُّ العكوب.
_________________________________
منقول بتصرف عن : موضوع.كوم
● ● ●
.
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2021, 08:48 PM   #3
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي كيف يطبخ العكوب

كيف يطبخ العكوب
يعتبر العكّوب من الاكلات الشهيرة في بلاد الشام، فينبت العكّوب في الجبال في فصل الربيع، ويعتبر العكّوب من النباتات ذات الأشواك لذلك يحتاج إلى طريقة معينة في التنظيف مع الحذر من الاشواك خلال عملة التنظيف، فعند شراء العكّوب يجب تنظيفه جيداً من الشوك وذلك بقص الشوك بالمقص أو إزالته بالسكين مع الحذر ولبس الكفوف أثناء القيام بذلك، ومن ثم تنظيفه جيداً ثم وضعه في قدر وتقليبه مع الزيت لمدة خمس إلى عشر دقائق حتى يذبل لعدم ظهور الشوك مرة أخرى، ومن ثم يمكن طهيه كما يلي:
يخنة العكّوب
المقادير:
● عكّوب.
● لحمة.
● سمن.
● ملح.
● بهار.
● بصل.
طريقة التحضير:
● بعد تنظيف العكّوب ونزع الشوك منه وتركه ليتصفى من الماء الذي قمنا بغسله به، نقوم بتنظيف اللحم وتقطيعها إلى قطع مناسبة حسب الرغبة، ثم نضع ملعقة من السمن في إناء الطهي ونقلبها على نار هادئة حتى تقارب النضج ثم نضع عليها الملح والبهار.
● من ثم نضيف اليها قليل من الماء كلما لاحظت ضرورة لذلك ونتركها حتى يتبخر عنها الماء، ثم نقوم بفرم بصلة واحدة ونضعها مع اللحمة ونضيف ملعقتين من السمن.
● ثم نقطع العكّوب إلى قطع مناسبة ونضعه مع اللحم في الإناء ونقلبه حتى يصبح طرياً ثم نضيف اليه الماء ونتركه حتى ينضج مع إضافة التوابل إليه إن لزم الأمر ثم نقوم بتقديمه ساخنا مع الأرز.
● ملاحظة :
يمكن سلق اللحمة أولاً وعندما تنضج ويصبح المرق كثيفاً وبعد تقليب العكّوب بالسمن ويطرى العكّوب نضع اللحمة والمرق فوقه ونتركه يغلي حتى ينضج ويصبح كثيفاً.
العكّوب بالكفتة
المقادير:
● 3 كيلو عكّوب
● اوقيتان ونصف من اللحم المفروم للكفتة.
● رأس بصل صغيرة.
● قليل من البقدونس.
● ملعقة صغيرة بهار.
● ملعقة كبيرة ملح.
طريقة التحضير:
● بعد تنظيف العكّوب وقص الاشواك عنه نقوم بسلقه نصف سلقة من دون تقطيعه.
● ثم نقوم بإخراجه من ماء السلق ونتركه ليتصفى منه الماء.
● نقوم بأخذ القطع الكبيرة ونقوم بلفها باللحم المفروم المخلوط بالبهار والبقدونس والبصل ونقوم بشدها باليد حتى لا تخرج قطع العكّوب من اللحم ونقوم بغمسها في قطع القرشلّة.
●نقوم بتقليبها بالسمن حتى تحمر على الوجهين ثم نقوم بإخراجها من السمن ونرتبها فوق القطع الصغيرة المسلوقة ومن ثم نغمرها بالماء ونضيف إليها الملح حسب الذوق ونتركها تغلي حتى تنضج ونقوم بتقديمها على الأرز المفلفل.
_________________________________
منقول بتصرف عن : موضوع.كوم
● ● ●
.
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-23-2021, 09:28 PM   #4
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي عكوب جبلي

عكوب جبلي
عكوب جبلي (الاسم العلمي:Gundelia tournefortii) هي نوع نباتي يتبع جنس العكوب من الفصيلة النجمية. وهو نبات جبلي ينمو في مناطق بلاد الشام الداخلية. يطبخ لبه بعد إزالة الأشواك الخارجية. يطبخ مع اللبن ويعد أكلة شعبية في فلسطين وسورية والأردن. العكوب نبات بري شعبي معروف، له موسم قصير حيث يظهر في أواخر فصل الشتاء، وأول فصل الربيع.. ويتهافت عليه بعض الناس لشرائه وينمو في المناطق السهلية والجبلية التي ينبت فيها هذا الغذاء الطيب المذاق رغم صعوبة التقاطه وتجهيزه بسبب ما يحمل على رأسه من الشوك.. وهو يذكرنا بفاكهة الصبر الذي يتميز أيضاً بقشره الشوكي. والعكوب والذي يعتبره البعض من أطيب الأكلات العربية في بلاد الشام يتصدر قائمة الحشائش والاعشاب البرية الغذائية الربيعية والتي يزيدها هطول الأمطار نمواً مبكراً وسريعاً في هذه الايام. ونبات العكوب شكله اسطواني رفيع أخضر مائل إلى البياض وذيله الترابي مغطى بأغشية نباتية، إذ ان النساء في المنزل يقمن بحذر بازالة هذه الاغشية أو الأوراق مع القمم الشوكية رأس حبة العكوب بالسكين والمقص.
ألأسماء وألأنواع
● العكوب
● شوكة النصارى
● الخرشف
● عكوب وردي (الاسم العلمي: Gundelia rosea)
● عكوب أرجواني (الاسم العلمي: Gundelia purpurascens)
● عكوب أرمني (الاسم العلمي: Gundelia aragatsi)
الوصف النباتي
يبلغ ارتفاعه بين 30 – 90 سم. الأوراق ذات لون أخضر لامع زغبية عليها أوبار ذات حافة مفصصة تنتهي بأشواك طويلة. العروق تأخذ لون فضي. الأزهار بنفسجية محمرة تأخذ شكل رؤوس كبيرة منفردة ذات قنابات تنتهي بأشواك تعطيها شكل النجمة.
المنافع الطبية
● من أهم أدوية الكبد علي الإطلاق
● جربته بنفسي لعلاج العديد من أمراض الكبد وأخص بالذكر تسمم الكبد
● علاج حصى المرارة (مجرب)
● علاج الصداع النصفي (الشقيقة)
● منفث
● مفيد في علاج البواسير
● طارد للغازات
● لعلاج بعض حالات القولون
● مدر للدورة الشهرية للنساء
● مقوي عام
● مخفض للحرارة
● لعلاج انخفاض ضغط الدم وهذه ميزة نادرة في الأعشاب الطبية
● الجذور تستخدم كمنشط جنسي قوي (مجرب)
ملاحظات هامة
الاستعمال لابد أن يتم تحت إشراف وبجرعات محددة نظرا لوجود تركيزات عالية من النترات التي تتحول إلي نتريت في الجسم وهو ما يؤدي في حالة الاستخدام العشوائي إلي تسمم نتيرتي أعراضه صعوبة التنفس.
المعلومات الغذائية
تحضّر وصفة العكوب باستخدام اللحم، العكوب، الرز، اللبن الزبادي، البصل، الثوم، الكزبرة، البهارات، النشا والملح. تحتوي وجبة العكوب (500 غ تقريباً)، بحسب موقع شهية، على
المعلومات الغذائية التالية:
● السعرات الحرارية: 809
● الدهون: 47
● الدهون المشبعة: 21
● الكوليسترول: 157
● الكاربوهيدرات: 52
● البروتينات: 41
________________________________________________
منقول بتصرف عن ويكيبيديا - ألموسوعة الحرّة
● ● ●
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 12:35 AM   #5
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي فوائد العكوب

فوائد العكوب

العكوب هو نبات برّي ينتمي إلى جنس عباد الشمس، ويوجد في المناطق الجبليّة وشبه القاحلة للمناطق شبه الصحراويّة حيث يتواجد لبضعة أسابيع فقط كل عام، إذ يتم جمع العكّوب في البرية في أوائل الربيع خلال شهري شباط وأذار، عندما تساقطت الثلوج يتم إزالة الأوراق يدويًّا باستخدام سكّين للكشف عن الجذع والجذور المستخدمة في الطهي[١]، حيث يتواجد العكّوب في العديد من المناطق مثل؛ إيران، الأردن، فلسطين، سوريا، العراق، أذربيجان، أرمينيا، والأناضول إضافةً إلى العديد من الدول الأخرى، حيث يتم استخدام العكوب كعلاج تقليدي للعديد من الأمراض المختلفة، كما يتم استخدام العكوب لإعداد شرائح اللحم، العجّة، السلطات، الكبّة، وحتى المخلّلات، هناك العديد من فوائد العكّوب، وهذا ما سيتم الحديث عنه في هذا المقال
فوائد العكوب
يتم استخدم العكّوب في الطبّ الشعبيّ، حيث يعده البعض نوعًا من أنواع العلاج التقليدي، إذ يتم وصف هذا النبات في علاج العديد من الاضطرابات والأمراض المختلفة، وفيما يأتي سيتم ذكر أهم وأبرز الأمراض التي يمكن علاجها باستخدام العكّوب، وفوائد العكّوب المختلفة، والتي تشمل بالترتيب ما يأتي:
● يساعد في علاج الأمراض التي تصيب الكبد.
● يقوم العكّوب بإدارة مرض السكري؛ إذ أنّه يعمل على التقليل من نسبة السكّر في الدم. له فاعليّة عظيمة في علاج آلام الصدر أو علاج الألم الذي يصيب المعدة .
● يعمل على التقليل من نسبة الكولسترول والدهون الضارّة في الدم.
● يعد العكوب ملين، مهدئ، ومطهر.
● قد يساهم العكّوب في علاج المرضى المصابين بالبهاق.
● يساعد في علاج التهاب الشعب الهوائيّة.
● يعد العكوب من المضادات المهمّة والفاعلة للإلتهاب والجراثيم .
● العمل على تعزيز صحّة اللثة .
● يلعب العكّوب دورًا رئيسيًّا ومهمًا جدًا في إزالة المياه من المرضى الذين يعانون من تضخّم الطحال.
● المساهمة في علاج الأمراض المعدية، أو اضطرابات الجهاز الهضمي.
● المساعدة في علاج المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.
● يعدّ العكّوب ذا قدرة على الحماية من الإصابة بالسرطان؛ حيث أنه يحتوي على مضادّات الأكسدة.
العناصر الغذائية الموجودة في العكوب
بعد الحديث عن فوائد العكّوب سيتم الحديث عن العناصر الغذائيّة المهمة الموجودة في نبات العكوب، حيث يعد العكوب نبات ذو ساق مزهر سميك يمكن استهلاكه كنوع من أنواع الخضروات، كما أنّ رؤوسها المزهرة غير النّاضجة، أوراقها وجذورها، وبذورها تكون صالحة للأكل عند طهيها، ويحتوي العكّوب على العديد من العناصر الغذائية المهمّة والضروريّة جدًا لصحّة الإنسان، حيث أنّ هذه العناصر من شأنها أن تسهم في إكساب العكّوب العديد من الفوائد التي تمّ ذكرها في الفقرة السابقة، وفيما يأتي سيتم ذكر أهم وأبرز هذه العناصر الغذائيّة الموجودة في العكّوب، والتي تشمل بالترتيب ما يأتي:
●الماء.
●البروتين.
● الدهون.
● الكربوهيدرات.
● الألياف.
● الحديد.
● المغنيسيوم.
● الصوديوم.
● البوتاسيوم.
● الكالسيوم.
● الزنك.
● فيتامين A ،C.
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : سطور
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 12:43 AM   #6
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي معلومات عن نبات العكوب

معلومات عن نبات العكوب

ينمو نبات العكوب في العديد من المناطق الشبه صحراوية مثل؛ إيران، الأردن، فلسطين، سوريا، العراق، أذربيجان، أرمينيا والأناضول إضافةً إلى العديد من الدول الأخرى، يستخدم نبات العكوب في علاج العديد من الأمراض المختلفة مثل؛ أمراض الكبد والسكري وغيرها من الأمراض الأخرى، كما يعد من مضادات الالتهابات المختلفة، إضافةً إلى ذلك يحتوي نبات العكوب على العديد من العناصر الغذائية الضرورية مثل مضادات الأكسدة.
عادة يتم قطف نبات العكوب في وقت محدد من السنة، حيث ينتشر الناس على المناطق الجبلية في شهري أذار ونيسان لجمعه، كما يمكن طبخ العكوب واستخدامه بطرق عدة، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن نبات العكوب، فوائده، العناصر الغذائية الموجودة فيه، وطريقة طهي العكوب.
فوائد نبات العكوب
يعد العكوب نوع من أنواع الخضراوات التي تؤكل العديد من أجزاءها مثل؛ الأوراق، الجذور، أو البذور، حيث تكون هذه الأجزاء صالحة للأكل عند طهيها، كما يحتوي نبات العكوب على العديد من العناصر الغذائية المختلفة مثل؛ الصوديوم، البوتاسيوم، الكالسيوم، البروتين، الألياف، إذ أن للعكوب العديد من الفوائد المختلفة، حيث يتم استخدام العكوب في الطب التقليدي، حيث أنه في كثير من الأحيان يتم وصف هذا النبات في علاج العديد من الاضطرابات والأمراض المختلفة، ومن فوائد العكوب؛ علاج أمراض الكبد، إدارة مرض السكري؛ حيث يعمل العكوب على تقليل سكر الدم، علاج آلام الصدر والمعدة، إضافةً إلى ذلك يعمل العكوب على التقليل من نسبة الكولسترول والدهون في الدم، كما يعد العكوب ملين، مهدئ، ومطهر، ويساهم في علاج البهاق، علاج التهاب الشعب الهوائية، ويعد العكوب من مضادات الإلتهاب والجراثيم، كما يعمل على تعزيز صحة اللثة، وإزالة المياه من المرضى الذين يعانون من مشكلة تضخم الطحال، كما يساهم في علاج الأمراض المعدية، والعديد من اضطرابات الجهاز الهضمي، ارتفاع ضغط الدم، إضافةً إلى الحماية من الإصابة بالسرطان.
طريقة طهي العكوب
هناك العديد من الوصفات والطرق التي يمكن اتباعها لطهي العكوب وتحضيره، وفيما يأتي سيتم ذكر أحدى الطرق التي يمكن اتباعها لطهي العكوب والتي يمكن عملها كالتالي؛ يتم وضع معلقتان كبيرتان من الزيت النباتي في مقلاة كبيرة لمدة 5 دقائق، ثم يتم تقليب البصل واللحم في الزيت، ثم يتم إضافة 3 أكواب من الماء إلى اللحم وبعدها يجب تغطيتها حتى تبدأ في الغليان، بمجرد بدء الغليان، يُطهى على نار متوسطة لمدة 30 دقيقة، في مقلاة أخرى، يتم تقليب العكوب حتى يذبل ويصبح لونه شفافاً، ويُضاف إليه عصير الليمون، التوابل، والملح ويتم طهيه لمدة 15 دقيقة، وبعدها يتم تركها مغطاة على نار متوسطة دون أن يتم تقليبها، وبعد 15 دقيقة، يتم إضافة اللحم والبصل إلى العكوب، حيث يتم تقديم العكوب ساخنًا ويتم تناوله مع الأرز المطبوخ .
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : سطور
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 01:08 AM   #7
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي طريقة طبخ العكوب

طريقة طبخ العكوب

يُعدّ العكوب من أشهر النباتات الشوكيّة الصالحة للأكل، ويمتاز بطعمه اللذيذ وفوائده العديدة، ويمكن طهيه بعدة طرق وبوصفات مختلفة، وذلك بعد غسله وتنظيفه من الأشواك، ويشتهر العكوب في العديد من المناطق من ضمنها بلاد الشام مثل: الأردن وسوريا وفلسطين ولبنان، ودول حوض البحر الأبيض المتوسط وخصوصًا تركيا، ويمكن طهي العكوب ليكون وجبة رئيسية أو يمكن طهيه ليكون طبقًا جانبيًا، كما يمكن تناوله نيئًا، ومن طرق طبخه الشهيرة طهيه مع المقلوبة أو مع الزيت، وفيما يأتي طريقة طبخ العكوب.
القيمة الغذائية للعكوب
قبل شرح طريقة طبخ العكوب باللبن، لا بدّ من ذكر القيمة الغذائية التفصيلية للعناصر الغذائية التي يحتوي عليها العكوب، إذ يُعدّ العكوب من النباتات الغنية بالمغذيات، ويحتوي على الفيتامينات ومضادات الأكسدة والأملاح المعدنية والألياف الغذائية المهمة للجسم، وفيما يأتي القيمة الغذائية التفصيلية للعكوب:
العناصر الغذائية >القيمة الغذائية
● السعرات الحرارية 110 سعرة حرارية
● الألياف الغذائية 3.37 غرام
● الكربوهيدرات 3.46 غرام
● بروتين 1.15 غرام
● دهون 0.13 غرام
● ماء 90.44 غرام
● صوديوم 8 ملّيغرام
● كولسترول 0 ملّيغرام
● البوتاسيوم 519 ملّيغرام

مكونات العكوب باللبن ومقاديره
قبل شرح طريقة طبخ العكوب باللبن، يّذكر أن طبق العكوب باللبن من أشهر الأكلات التي يدخل العكوب في تحضيرها، وهي أكلة فلسطينية تقليدية تتميز بطعمها اللذيذ وتوفر مكوّناتها، ويُعدّ طبق العكوب باللبن من الأطباق الرئيسة التي تُقدم على وجبة الغداء أو على وجبة الإفطار في شهر رمضان المبارك، وفيما يأتي مكوّنات طبق العكوب باللبن، وتكفي مقادير هذه المكوّنات لأربعة أشخاص، ويمكن مضاعفة الكميات حسب الرغبة:
● كيلو غرامًا من لحم الخروف المقطع إلى مكعبات.
● كيلو غرامًا من العكوب المنظف من الشوك.
● لتر من اللبن الزبادي.
● حبّة متوسطة من البصل، مفرومة ناعمًا.
● ملعقة كبيرة من الملح.
● رشة من الكركم.
● ملعقة كبيرة من الفلفل الأسود.
● ثلاث ملاعق كبيرة من زيت الزيتون.
● مكعب من مرق الدجاج.
● كوبان من الأرز الأبيض.
● ملعقة كبيرة من زيت الذرة.
● كوبان من الماء.
طريقة طبخ العكوب باللبن
طريقة طبخ العكوب سهلة وبسيطة وتتم بخطوات سريعة، إذ لا تستغرق طريقة طبخ العكوب باللبن أكثر من نصف ساعة، خصوصًا إذا كان اللحم طريًا وسريع النضج، ويمكن التحكم في كميتي الملح والفلفل الأسود المضافتين إلى الطعام، أما طريقة طبخ العكوب فهي كما يأتي:
● وضع البصل المفروم في قدر، وإضافة إليه زيت الزيتون، ثم رفعه على نار متوسطة وتقليبه حتى يتذبل البصل جيدًا.
● إضافة مكعبات اللحمة إلى البصل وتقليبها معه حتى يتغير لونها.
● إضافة العكوب بعد تقطيعه إلى قطع متوسطة، وتقليبه مع البصل واللحمة، ثم تغطية القدر وتركه على نار هادئة مدّة ربع ساعة.
● وضع اللبم في قدر منفصل، ورفعه على النار وإضافة إليه ملعقة صغيرة من النشا وتحريكه باستمرار حتى يغلي جيدًا، ثم إضافته إلى قدر العكوب واللحم، وترك المكوّنات على النار معًا.
●إَضافة الملح والفلفل الأسود ومكعب مرق الدجاج ورشة الكركم، وتحريك المكوّنات معًا، وتركها على نار هادئة مدّة خمس دقائق.
● طهي الأرز الأبيض بوضع الماء في قدر مناسب، وإضافة إليه الملح وزيت القلي، ورفعه على نار متوسطة حتى يغلي، ثم إضافة الأرز المنقعوع بالماء مسبقًا والمغسول، وتركه على النار حتى يغلي الماء ويتشرب الأرز الماء وينض على نار هادئة.
● سكب العكوب باللبن في أطباق التقديم، وتقديمه فورًا وهو ساخن إلى جانب الأرز الأبيض.
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : سطور
__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 12:04 PM   #8
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي طريقة عمل العكوب الفلسطيني

طريقة عمل العكوب الفلسطيني

العكوب الفلسطيني أو عكوب الجبل وتعرف باسم شوكة النصارى والخرشوف من الأطعمة المفيدة للجسم خاصةً الكبد؛ حيث تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن الهامة، وعكوب الجبل، ينمو في المناطق الجبلية بكثرة ، وتنتشر زراعته في بلاد الشام .
مدة التحضير: 10 دقائق
مدة الطبخ: 60 دقائق
الوقت الاجمالي: 1 ساعة 10 دقائق

المقادير
● كيلو عكوب منظف ومقطع
● 500 غراملحم مفروم
● بصلة كبيرة مفرومة ناعماً
● 3 فصوص ثّوم مهروسة
● ملعقة ملح
● ملعقة صغيرة فلفل أسود
● 3 ملاعق زيت ذرة

طريقة التحضير
● في قدرٍ على النار ضعي الزيت، ثم البصل والثّوم.
● قلبي المكونات لدقائق ثم أضيفي اللّحم المفروم.شوحيهم مع بعضهم قليلاً.
● أضيفي العكوب والملح والفلفل الأسود مع التقليب جيداً و القليل من الماء كي لا تحترق الطبخة .
● اتركي القدر على نار خفيفة لمدة حوالي 45 دقيقة.
● عندما تتماسك الصلصة وتنضج العكوب قدميها ساخنة مع شرائح الخبز العربي و لبن الزبادي .
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : طريقه

__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 12:26 PM   #9
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي العكوب ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف المزيد على دنيا الوطن .. http

العكوب ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف

غزة-دنيا الوطن
في اليوم الأول من موسم الربيع وحتى أواخر يونيو (حزيران)، تجود الأراضي السورية بعدد من الأعشاب والحشائش التي تظهر بشكل طبيعي ويستفيد منها السوريون في طعامهم ويحضرونها على موائدهم كغذاء وسلطات ومقبلات لما تمتلكه من مذاق لذيذ وفوائد لا حصر لها. ومن أبرز تلك الأعشاب الطبيعية التي تنمو بشكل طبيعي في فصل الربيع في مختلف المناطق السورية من البادية وحتى الجبال الساحلية، ذلك النبات الأسطواني الشكل الرفيع مع سماكة متوسطة، الأبيض اللون باستثناء قمته الشوكية الخضراء وذيله الترابي المغلف بأغشية نباتية تختلف ألوانها حسب المنطقة التي يظهر فيها، فالتربة الخصبة تهبه لونها البني فيما تعطيه التربة الرملية لونها الأصفر، إنه (العكوب) كما يطلق عليه الدمشقيون أو (السلبين)،
كما يطلق عليه سكان الداخل السوري، حيث ينادي عليه باعة الخضار الدمشقيون بطريقتهم الفلكلورية المعروفة قائلين أبيض وبايض يا عكوب الجبل)، الذي يعتبر من أجود وألذ ما تجود به الطبيعة بشكلها العذري، حيث اكتشفه الريفيون وسكان البادية السورية قبل حوالي مائة عام يظهر من التربة بجذوره ويكبر وينتشر بكثرة كلما هطلت الأمطار بغزارة ورغم أشواكه الكثيرة قرروا اقتلاعه بطرق متنوعة لحماية أيديهم من أشواكه وبعد أن حصلوا عليه ونظفوه من الأشواك وسلقوه على النار وطبخوه مع زيت الزيتون وجدوا أنه ذو طعم طيب ومذاق لذيذ فقرروا الاستمرار بقلعه كل موسم وكل عام،
وبدأ البعض منهم يبيعه في أسواق المدن لينتشر في مطابخ دمشق وباقي المدن السورية، فيقوم السوريون بطبخه بطرق متنوعة زادت من مذاقه اللذيذ وليكتشفوا فيه ميزة مهمة أيضاً أنه بخلاف معظم الأعشاب والنباتات الطبيعية يمكن الاعتماد عليه كوجبة غذائية متكاملة على الغداء أو العشاء، ليصبح السلبين أو العكوب مع منتصف القرن العشرين من أطيب المأكولات على موائد السوريين. وهكذا انطلقت رحلة السلبين اللذيذ ليتصدر قائمة الحشائش والأعشاب البرية الغذائية في فصل الربيع. وحسب المهتمين والمختصين فإن السلبين ينمو في الأراضي البكر العذراء التي لم تصلها محاريث الفلاحة العادية أو الآلية مثل أراضي البادية والجبال والأراضي المنحدرة والوعرة ويظهر السلبين بنوعين الطويل والقصير وهو من نوع الأعشاب المعمرة ينمو في عدة أنواع من التربة أجودها وأفضلها التربة الحمراء والسوداء، وبالتالي يكون السلبين القادم من هاتين التربتين هو الأثمن والأجود في حين أن هناك سلبينا يأتي من تربة رملية ينمو فيها وهي عادة تكون في مناطق البادية السورية والمنطقة الشرقية وريف الحسكة شمال شرقي دمشق، وهذا النوع من السلبين القادم من هناك يكون ممتلئا بالرمل وطعمه غير جيد بسبب دخول حبات الرمل في تركيبه الداخلي، حيث يعطي أثناء طبخه وتناوله مذاقاً غير مستحب (يقرط تحت اللسان كما يقال باللهجة السورية الدارجة)، ولذلك هذا النوع من السلبين رخيص الثمن ومن المعروف في البادية أن الإبل تأكله مع أشواكه وتبقى جذوره بعد القلع حتى فصل الصيف، حيث تعاود النمو في العام التالي، كما أنه يزهر ويعطي بذوراً يمكن الاستفادة منها بزراعتها التي لا يرغب أحد بها بسبب أن الطبيعي والبري ألذ وأطيب، وأن زراعته مرهقة للمزارع،
فالسلبين يخرج تلقائياً من التربة، حيث يقوم الفلاحون والسكان القريبون من مناطقه بالتوجه على مناطقه على شكل مجموعات، فيقلعونه باستخدام آلة بسيطة هي المنكوش عن طريق الحفر حول الجذر مع مراعاة حماية اليدين من أشواكه القاسية التي تدمي الأصابع في حال لامستها، وبعد عملية القلع ينزع السلبين مع التراب حوله ويتم جمعه في أكياس وتسويقه لمحال بيع الخضار والأعشاب (أسواق الهال) في المدن أو يباع على البسطات وعادة يقوم الباعة بتكليف عدد من النساء اللواتي يعملن بالأجرة في منازلهن بتحضير الخضار للبيع، وذلك بتنقية السلبين من التراب والأشواك ليتحول شكله إلى اللون الأبيض الناصع، حيث يباع مغلفاً وبأوزان مختلفة تبدأ من الكيلوغرام الواحد وتكون عادة أسعاره مرتفعة، خاصة في بداية موسمه، حيث يباع الكيلوغرام منه وحسب جودته ما بين 100ـ 300 ليرة سورية (حوالي 2ـ 6 دولارات أميركية) وتقوم السيدات بشرائه وطبخه في منازلهن حسب عدد الأشخاص، وحسب طريقة الطبخ التي ينوين تحضيرها، وعادة فإن الكيلوغرام الواحد من السلبين بعد طبخه يكفي كوجبة غداء لثلاثة أشخاص،
وتقول رباب مخللاتي وهي سيدة منزل دمشقية لـ«الشرق الأوسط» حول طريقة إعداد طبق العكوب (السلبين): أقوم بغسله وتنظيفه بشكل جيد من الأوساخ والأتربة المتبقية عليه ومن ثم يتم طبخه بعدة طرق، منها مع الزيت والثوم والليمون، حيث نقوم بوضع زيت الزيتون على نار هادئة ونضع فوقه السلبين المنظف ونقوم بتقليبه على النار باستمرار ونضيف للمزيج كأس ماء صغيرة مضافا له الثوم المدقوق ونتركه حتى ينضج، حوالي نصف ساعة، يكون بعدها جاهزاً للأكل، لكن قبل ذلك نضيف له عصير الليمون الحامض حسب رغبة المتذوق.
وهناك طريقة ثانية لطهي السلبين فبدلاً من زيت الزيتون يطبخ باللحم البلدي الأحمر، الغنم أو البقر، وقطعة من السمن البلدي أو الزبدة مع الثوم أيضاً، ويترك حتى ينضج، وهناك طرق أخرى لطهي السلبين ـ تضيف مخللاتي ـ وهي طبخه مع الرز، حيث تقلى اللحمة بزيوت نباتية أو زبدة أولاً ويوضع فوقها السلبين المقطع ويوضع الماء بكمية مناسبة حتى يسلق السلبين ويوضع بعد ذلك الأرز المنقوع سابقاً بالماء ويقلب مع المزيج ومن ثم يترك على نار هادئة حتى ينضج الخليط من الأرز والعكوب،
وهناك من يستبدل الأرز بالبرغل ويطلق عليه اسم العكوب بالبرغل، وبعض النساء يحضرن العكوب بطريق القلي (العجة)، حيث يتم في البداية سلق العكوب حتى ينضج تماماً ومن ثم يتم تصفيته بشكل جيد من الماء وبعد ذلك بتحضير خلطة العجة المكونة من دقيق القمح مع البيض والثوم المدقوق وتضاف البهارات حسب رغبة المتذوق ويضاف كأس ماء للمزيج، حيث يخفق بشكل جيد لتتشكل خلطة لزجة، بعده يحمى الزيت النباتي استعداداً لمرحلة القلي ويتم تغطيس السلبين في المزيج على شكل مجموعات صغيرة لتوضع في الزيت وتقلى به ولينتج معنا عكوب عجة لذيذ الطعم بني اللون يتم تناوله مع الخبز واللبن الرائب ويجب أن يكون هنا العكوب خالياً تماماً من الأشواك.
وفي منطقة الجزيرة السورية شمال شرقي العاصمة دمشق يطبخ العكوب مع البندورة (الطماطم) بشكليها الطازج أو المعجون (دبس البندورة)، كذلك يمكن للمرأة أن تحتفظ بالعكوب في ثلاجتها المنزلية بعد انتهاء موسمه أواخر فصل الربيع ليقدم على مائدة الطعام في فصلي الصيف والشتاء، أي في غير مواسمه، حيث يتحمل التجميد بعد سلقه وتغليفه بأكياس خاصة للتبريد لفترة حوالي ثلاثة أشهر، كما هو حال عدد من المواد الغذائية التي تحتفظ بها السيدة في ثلاجة المنزل.
جدير بالذكر أن التسمية العلمية للعكوب هي كعوب الأباعر) أما التسميتان المحليتان له، أي السلبين، فيعتقد أنها جاءت من أنه ينسل ويخرج من بين الصخور والترب، والتسمية الثانية العكوب يعتقد أنها جاءت من أنه كنبات بري يخرج عقب هطول الأمطار فصارت الناس تطلق عليه العقوب وفي لهجة أهل البادية، حيث تحول القاف إلى كاف فصارت الكلمة «عكوب» ومهما كانت مصادر تسميته فإن العكوب وحسب اختصاصيي علوم الأغذية يعتبر من النباتات الغنية جداً بالألياف، لذلك ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف، حيث لا توجد فيه أي مادة تزيد الوزن، ولذلك ينصح بتناوله لمن يعاني من ارتفاع الكوليسترول والشحوم في الدم، حيث إنه خال تقريباً من المواد الدسمة، كما أنه مفيد لمرضى القولون العصبي والامساك المزمن ويساعد على الهضم في المعدة وطرح السموم من الجسم، كما أنه غني بالأملاح المعدنية والمعادن وبخاصة البوتاس المفيد لتقوية الأعصاب وفي تنقية الدم وتقويته، حيث إنه يحتوي أيضاً على معدن الحديد وبالتالي مفيد لمن يعانون من فقر بالدم، كما أنه يحوي مجموعة من الفيتامينات المفيدة للجسم والمقوية له.
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : دنيا الوطن

__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-24-2021, 01:47 PM   #10
حاتم الشرباتي
صاحب الموقع
 
الصورة الرمزية حاتم الشرباتي
 
تاريخ التسجيل: Apr 2012
المشاركات: 16,349
افتراضي فوائد العكوب الطبية لجسم الإنسان

فوائد العكوب الطبية لجسم الإنسان

ألعكوب نبات بري شعبي معروف, له موسم قصير حيث يظهر في أواخر فصل الشتاء ,وأول فصل الربيع.ويتهافت عليه بعض الناس لشرائه وينمو في المناطق السهلية والجبلية التي ينبت فيها هذا الغذاء الطيب المذاق رغم صعوبة التقاطه وتجهيزه بسبب ما يحمل على رأسه من الشوك .. وهو يذكرنا بفاكهة الصبر الذي يتميز أيضاً بقشره الشوكي.
و العكوب والذي يعتبره البعض من أطيب الأكلات العربية في بلاد الشام يتصدر قائمة الحشائش والاعشاب البرية الغذائية الربيعية والتي يزيدها هطول الامطار نمواً مبكراً وسريعاً في هذه الايام.
ونبات العكوب شكله اسطواني رفيع أخضر مائل الى البياض وذيله الترابي مغطى بأغشية نباتية,اذ ان النساء في المنزل يقمن بحذر بازالة هذه الاغشية أو الأوراق مع القمم الشوكية رأس حبة العكوب بالسكين والمقص.
ومن ناحية الفوائد الصحية الغذائية لمن يتناول طعام العكوب مطبوخاً فان خبراء التغذية يؤكدون على انه مفيد جداً ونافع لتنحيف جسم الانسان.. ومفيد لمن يعاني من ارتفاع الكولسترول والشحوم ولمرضى القولون العصبي وللامساك المزمن, ويساعد في الهضم ولطرد السموم.
و العكوب كذلك غني بالاملاح المعدنية وخاصة البوتاس, ولتقوية الاعصاب وتنقية الدم وتقويته.وفيه أيضاً مجموعة من الفيتامينات المفيدة والمغذية للجسم.. ويقال أيضاً انه مدر للبول ومقوي للقلب وغني جداً بالألياف الهامة.
أماكن الانتشار العكوب :
من نباتات سيناء البرية النادرة
الوصف النباتي :
يبلغ ارتفاعه بين 30 – 90 سم . الأوراق ذات لون أخضر لامع زغبية عليها أوبار ذات حافة مفصصة تنتهي بأشواك طويلة . العروق تأخذ لون فضي . الأزهار بنفسجية محمرة تأخذ شكل رؤوس كبيرة منفردة ذات قنا بات تنتهي بأشواك تعطيها شكل النجمة .
فصول التزهير والإثمار العكوب :
الربيع وأوائل الصيف .
المواد الفعالة من العكوب :
السيمالارين وهو ( أساسي لعلاج الكبد) – السلبين – راتنجات – نشا تراي امين – حمض النمليك (الفيوماريك ) – هيستامين ( أساسي لعلاج الحساسية ) – تانينات – مواد أخري مرة .
المنافع الطبية من العكوب :
من أهم أدوية الكبد علي الإطلاق – جربته بنفسي لعلاج العديد من أمراض الكبد وأخص بالذكر تسمم الكبد – علاج حصى المرارة ( مجرب ) – علاج الصداع النصفي ( الشقيقة ) – منفث – مفيد في علاج البواسير – طارد للغازات – لعلاج بعض حالات القولون – مدر للدورة الشهرية للنساء – مقوي عام – مخفض للحرارة – لعلاج انخفاض ضغط الدم وهذه ميزة نادرة في الأعشاب الطبية – الجذور تستخدم كمنشط جنسي قوي ( مجرب )
ملاحظات هامة :
الاستعمال لابد أن يتم تحت إشراف وبجرعات محددة نظرا لوجود تركيزات عالية من النترات التي تتحول إلي نتريت في الجسم وهو ما يؤدي في حالة الاستخدام العشوائي إلي تسمم نتيرتي أعراضه صعوبة التنفس
العكوب يُنصح بتناوله لمن يتبع ريجيماً للتنحيف
يعتبر العكوب من النباتات الغنية جداً بالألياف، لذلك ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف، حيث لا توجد فيه أي مادة تزيد الوزن، ولذلك ينصح بتناوله لمن يعاني من ارتفاع الكوليسترول والشحوم في الدم، حيث إنه خال تقريباً من المواد الدسمة
كما أنه مفيد لمرضى القولون العصبي والامساك المزمن ويساعد على الهضم في المعدة وطرح السموم من الجسم
كما أنه غني بالأملاح المعدنية والمعادن وبخاصة البوتاس المفيد لتقوية الأعصاب وفي تنقية الدم وتقويته، حيث إنه يحتوي أيضاً على معدن الحديد وبالتالي مفيد لمن يعانون من فقر بالدم
كما أنه يحوي مجموعة من الفيتامينات المفيدة للجسم والمقوية له.العكوب يُنصح بتناوله لمن يتبع ريجيماً للتنحيف
يعتبر العكوب من النباتات الغنية جداً بالألياف، لذلك ينصح بتناوله من يتبع ريجيما غذائيا بقصد التنحيف، حيث لا توجد فيه أي مادة تزيد الوزن، ولذلك ينصح بتناوله لمن يعاني من ارتفاع الكوليسترول والشحوم في الدم، حيث إنه خال تقريباً من المواد الدسمة
كما أنه مفيد لمرضى القولون العصبي والامساك المزمن ويساعد على الهضم في المعدة وطرح السموم من الجسم
كما أنه غني بالأملاح المعدنية والمعادن وبخاصة البوتاس المفيد لتقوية الأعصاب وفي تنقية الدم وتقويته، حيث إنه يحتوي أيضاً على معدن الحديد وبالتالي مفيد لمن يعانون من فقر بالدم
كما أنه يحوي مجموعة من الفيتامينات المفيدة للجسم والمقوية له.
العَكوب أو السلبين هو نبات جبلي ينمو في مناطق بلاد الشام الداخلية. يطبخ لبه بعد إزالة الأشواك الخارجية. يطبخ مع اللبن ويعد أكلة شعبية في فلسطين وسورية والأردن.
إذا رأيت العكوب، فلا يمكن أن يخطر لك أبداً أنه يؤكل، ولا حتى أنه مرغوب جداً في المناطق الجردية من لبنان، حيث ينتشر. فهو نبات شوكي ينمو في المناطق شبه الصحراوية في الشرق الأوسط، وينتمي إلى عائلة الأرضي شوكي التّي تشبهه طعماً. نبتته مستديرة ذات ساق ضعيفة يمكن فصلها عن الجذور بسهولة. عند النضوج ومع هبوب الريح، تنفصل النبتة عن الجذور وتتدحرج على التلال ناثرة بذورها .
يمكن أكل أجزاءمختلفة من العكّوب مثل الأوراق، والسيقان، والجذور، وخاصة الرؤوس غير الناضجة. عملية تنظيفه مضنية ومؤلمة بسبب الأشواك. يمكن تحضيره فطائر، أو مقلياً مع البيض،أو مع اللبن باللحم، أو مقلوبة مع الرز واللحم. تشتهر به خاصة مدينة نابلس في فلسطين، حيث كان جمعه وتنظيفه يمثِّلان مصدر رزق موسمي لعدد غير قليل من العائلات
و العكوب كما هو أكله الغوالي في الأراضي الفلسطينية فهي أيضا هدية لها قيمتها حيث تقوم كل عائلة بإرسال كميات ليست قليلة لأقاربها المتواجدين في الخارج
أن تناول هذه الوجبة أمر سهل جدا وممتع لكن الصعب هو اعداد هذا الطبق ليكون جاهزا للأكل، حيث تعتبر عمليةالإعداد مهمة صعبة تبدأ بجمعه من الجبال ومن ثم البدأ بما يسمى " التعكيب " وتعني تنظيفه من الاشواك والقشور وهذا الامر يعتبر متعب ويأخذ الكثير من الوقت لذلك لامناص من أن يشارك أفراد العائلة في هذا العمل.

المعلومات الغذائية
تحضّر وصفة العكوب باستخدام اللحم، العكوب، الرز، اللبن الزبادي، البصل، الثوم، الكزبرة، البهارات، النشا والملح. تحتوي وجبة العكوب (500غ تقريباً)، بحسب موقع شهية، على المعلومات الغذائية التالية:
● السعرات الحرارية: 809
● الدهون: 47
● الدهون المشبعة: 21
● الكوليسترول: 157
● الكاربوهيدرات: 52
● البروتينات:41

العكوب (الاسم العلمي:Gundelia) هو جنس نباتي يتبع فصيلة النجمية من رتبة النجميات.

أنواع العكوب
● عكوب جبلي (الاسم العلمي: Gundelia tournefortii )
● عكوب وردي (الاسم العلمي: Gundelia rosea )
● عكوب أرجواني (الاسم العلمي: Gundelia purpurascens )
● عكوب أرمني (الاسم العلمي: Gundelia aragatsi )

● تتصادف أيام العكوب وأيام القيقوب في كفرمالك في نهاية شهر شباط وبداية شهر آذار ، وسمي العكوب بهذا الاسم لأنه أول نبات يعقب المطر ، ولقرب كفرمالك من شفا الأغوار ينزل بها العكوب مبكرا ، وينطلق الأهالي حاملين المناتيش والمقصات يتحدون قرار مراقب الطبيعة الصهيوني لقطف هذا النبات ، منهم من يتاجر به ، ومنهم من يتزود به للأهل والأحباب ، والعكوب رمز من رموز فلسطين لأن فيه تحدي للطمس والاقتلاع فجذوره تضرب عميقا في الأرض وتعود لتزهر في كل عام رغم أنف سيارات حماية الطبيعة الصهيونية ، ويذكر كبار السن أن أهل كفرمالك لم يعرفوا العكوب وأكله إلا بعد حرب النكبة فقد عرفهم عليه اللاجئون كما عرفوهم على طبخة المقلوبة .
●قبل حوالي خمس سنوات قام المزارع سليمان أبو عبد الكريم بزرع قطعة أرض في السهل بالعكوب ، وأخرجت عكوبا كبير الحجم ولذيذ الطعم ، فيا ريت لو أن أهل الأراضي وخاصة الذين يستصلحون الجديد منها أن ينثروا فيها بذور العكوب فيفيدون ويستفيدون ، ويزرعون هذا النبات الغني بالفوائد المادية والغذائية !!
●والعقوب يثير عند المغتربين الحنين للوطن وأيامه وأكلاته ، لذلك يرسل البعض أكلة العكوب للمغتربين وهي من أغلى الهدايا ، وأكثر المدن الفلسطينية عشقا للعكوب واستهلاكا له هي مدينة نابلس ، وأرسل احد النابلسيين أكلة عكوب للشاعر المغترب وليد الكيلاني ، فكتب قصيدة رائعة هي حوارية بينه وبين العكوب مطلعها :
يا مالئَ الصحنِ عَكوباً عَلى لَبَنِِ سلمْ على بَلدي سلمْ عَلى وَطَني
وهنا بعض المعلومات عن فوائد العكوب
●هل تعلم أن العكوب يحتوي على نسبة عالية من المغنسيوم والألياف التي تخدم بشكل كبير مرضى السكري، يساعد على خفض نسبة الكلسترول الضار والشحوم في الجسم ، لذا ينصح به لمن يتبعون حمية لتخفيف الوزن .
● وهل تعلم أن العكوب يساعد على الهضم في المعدة ، وأنه مفيد جدا لمرضى القولون العصبي والإمساك المزمن .
● وهل تعلم أن العكوب مفيد لتقوية الأعصاب وتنقية الدم لأنه يحتوي على مادة الحديد .
● وهل تعلم أنه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين 'أ' والمفيد للوقاية من مرض العمى الليلي.
● وهل تعلم أن العكوب يحتوي على مركب السكر الخماسي، الذي يساعد في بناء الجسم .
● وهل تعلم أن العكوب من أهم أدوية الكبد علي الإطلاق وعلاج حصى المرارة و علاج الصداع النصفي ( الشقيقة ) كما أنه مفيد في علاج البواسير يستخدم لعلاج انخفاض ضغط الدم وهذه ميزة نادرة في الأعشاب .
_____________________________________________
● ● ●
منقول بتصرف عن : صحيفة نيسان

__________________
حاتم الشرباتي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:12 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc. by Hatem

.: عداد زوار المنتدى ... انت الزائر رقم :.